Translate

الاثنين، 8 أغسطس 2022

ج5 وج6. المستدرك على الصحيحين المؤلف : محمد بن عبدالله أبو عبدالله الحاكم النيسابوري {من 4108 -الي 6159 }

 

ج5 المستدرك على الصحيحين
المؤلف : محمد بن عبدالله أبو عبدالله الحاكم النيسابوري

4108 - أخبرنا الحسن بن محمد الأسفرائيني ثنا محمد بن أحمد بن البراء ثنا عبد المنعم بن إدريس عن أبيه عن وهب بن منبه قال : و نعى الله هارون لموسى حين أراد الله أن يقبضه فلما نعاه له حزن فلما قبض جزع جزعا شديدا و بكى بكاء طويلا فلما عادى في ذلك أقبل الله تعالى عليه يعزيه و يعظه فقال له : يا موسى ما كان ينبغي لك أن تحن إلى فقد شيء معي و لا أن تستأنس بغيري و لا أن تشد ركبك إلا بي و لا أن يكون جزعك هذا الآن على هارون إلا لي و كيف تستوحش إلى شيء من الأشياء و أنت تسمع كلامي أم كيف تحن فقد شيء من الدنيا بعد إذ اصطفيتك برسالاتي و بكلامي و ذكر مناجاة طويلة قال : و قبض هارون و موسى ابن سبع عشرة و مائة سنة قبل أن ينقضي التيه بثلاث سنين و قبض هارون و هو ابن عشرين و مائة سنة بقي موسى بعده ثلاث سنين حتى تم له مائة و عشرون سنة و بنو إسرائيل متفرقون عليه يجتمعون عليه و يفترقون أخرى

4109 - حدثنا محمد بن إسحاق الصفار العدل ثنا أحمد بن نصر ثنا عمر بن طلحة القناد ثنا أسباط بن نصر عن السدي في ذكره عن أبي مالك عن ابن عباس رضي الله عنهما و عن مرة الهمداني عن عبد الله بن مسعود و عن أناس من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم : أن الله أوحى إلى موسى بن عمران أني متوفي هارون فإيت به جبل كذا و كذا فانطلق موسى و هارون نحو ذلك الجبل فإذا هم فيه بشجرة مثلها ببيت مبنى و إذا هم فيه بسرير عليه فرش و إذا فيه ريح طيب فلما نظر هارون إلى ذلك الجبل و البيت و ما فيه أعجبه و قال : يا موسى إني لأحب أن أنام على هذا السرير قال له موسى : فنم عليه قال : إني أخاف أن يأتي رب هذا البيت فبغضب علي قال له موسى : لا ترهب أنا أكفيك رب هذا البيت فنم فقال : يا موسى : يا موسى بل نم معي فإن جاء رب هذا البيت غضب علي و عليك جميعا فلما ناما أخذ هارون الموت فلما وجد حسه قال : يا موسى خدعتني فلما قبض رفع ذلك البيت و ذهبت تلك الشجرة و رفع السرير إلى السماء فلما رجع موسى إلى بني إسرائيل و ليس معه هارون قالوا : إن موسى قتل هارون و حسده حب بني إسرائيل له و كان هارون ألف عندهم و ألين لهم من موسى و كان في موسى بعض الغلظ عليهم فلما بلغه ذلك قال لهم : و يحكم إنه كان أخي أفتروني أقتله ؟ فلما أكثروا عليه قام فصلى ركعتين ثم دعا الله فنزل بالسرير حتى نظروا إليه بين السماء و الأرض فصدقوه
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4110 - حدثنا علي بن حمشاد العدل ثنا محمد بن شاذان الجوهري ثنا سعيد بن سليمان ثنا عباد بن العوام عن سفيان بن حسين عن الحكم عن سعيد بن جبير عن ابن عباس عن علي رضي الله عنه : في قوله عز و جل : { يا أيها الذين آمنوا لا تكونوا كالذين آذوا موسى فبرأه الله مما قالوا } قال : صعد موسى و هارون الجبل فمات هارون فقالت بنو إسرائيل لموسى : أنت قتلته كان أشد حبا لنا منك و ألين لنا منك فأذوه في ذلك فأمر الله الملائكة فحملته فمروا به على مجالس بني إسرائيل حتى علموا بموته فدفنوه و لم يعرف قبره إلا الرخم و أن الله جعله أصم أبكم
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

ذكر وفاة موسى عليه السلام

4111 - حدثنا أبو الحسن بن شبويه ثنا الفضل جعفر بن محمد بن الحارث ثنا علي بن مهران ثنا سلمة بن الفضل عن محمد بن إسحاق قال : كان صفي الله موسى قد كره الموت و أعظمه فلما كرهه أحب الله أن يجيب إليه الموت و يكره إليه الحياة فحولت النبوة إلى يوشع بن نون فكان يغدو إليه و يروح فيقول له موسى : يا نبي الله ما أحدث الله إليك ؟ فيقول له يوشع بن نون : يا نبي الله ألم أصحبك كذا و كذا سنة فهل كنت أسألك عن شيء مما أحدث الله إليك حتى تكون أنت الذي تبتدىء به و تذكره فلما رأى ذلك موسى كره الحياة و أحب الموت

4112 - أخبرنا الحسن بن محمد الأسفرائيني ثنا محمد بن أحمد بن البراء نث عبد المنعم بن إدريس عن أبيه عن وهب بن منبه قال : ذكر لي أنه كان من أمر وفاة صفي الله موسى صلى الله عليه و سلم أنه إنما كان يستظل في عريش و يأكل و يشرب في نفير من حجر كما يكرع الدابة في ذلك النقير تواضعا لله حتى أكرمه الله بما أكرمه به من كلامه فكان من أمر وفاته أنه خرج يوما من عريشة ذلك لبعض حاجته و لا يعلم أحد من خلق الله فمر برهط من الملائكة يحفرون قبرا فعرفهم فأقبل إليهم حتى وقف عليهم فإذا هم يحفرون قبرا و لم ير شيئا قط أحسن منه مثل ما فيه من الخضرة و النظرة و البهجة فقال لهم : يا ملائكة الله لمن تحفرون هذا القبر ؟ قالوا : نحفره و الله لعبد كريم على ربه فقال : إن هذا العبد من الله بمنزل ما رأيت كاليوم مضجعا و لا مدخلا و ذلك حين حضر من الله ما حضر في قبضة فقالت له الملائكة : يا صفي الله أتحب أن تكون ذلك ؟ قال : وددت قالوا : فانزل فاضطجع فيه و توجه إلى ربك ثم تنفس أسهل تنفس تنفسه قط فنزل فاضطجع فيه و توجه إلى ربه ثم تنفس فقبض الله روحه ثم صلت عليه الملائكة و كان صفي الله موسى صلى الله عليه و سلم زاهدا في الدنيا راغبا في الآخرة

ذكر أيوب بن أموص نبي الله المبتلى صلى الله عليه و سلم

4113 - حدثنا الحاكم أبو عبد الله محمد بن عبد الله الحافظ إملاء في رجب سنة إحدى و أربع مائة أخبرني أبو سعيد أحمد بن محمد بن عمرو الأخمسي ثنا الحسين بن حميد ين الربيع حدثني مروان بن جعفر السمري حدثني حميد بن معاذ ثنا مدرك بن عبد الرحمن ثنا الحسن بن ذكوان عن الحسن بن أبي الحسن عن سمرة بن جندب عن كعب رضي الله عنه قال : كان أيوب بن أموص نبي الله الصابر الذي جلب عليه إبليس عدو الله بجنوده و خيله و رجله ليفتنوه و يزيلوه عن ذكر الله فعصمه الله و لم يجد إبليس إليه سبيلا فألقى الله على أيوب السكينة و الصبر على بلائه الذي ابتلاه به فسماه الله نعم العبد إنه أواب و كان أيوب رجلا طويلا جعد الشعر واسع العينين حسن الخلق و كان على جبينه مكتوب المبتلى الصابر و كان قصير العنق عريض الصدر غليظ الساقين و الساعدين و كان يعطي الأرامل و يكسوهم جاهدا ناصحا لله عز و جل
قال الحاكم : قد اختلفوا في أيوب أنه في أي وقت أرسل فقال وهب بن منبه : إنه من ولد إبراهيم بعد يوسف
و قال محمد بن إسحاق بن يسار حدثني من لا أتهم عن وهب أنه أيوب بن أموص بن رزاح بن عيصا بن إسحاق بن إبراهيم الخليل و ذكر محمد بن جرير أنه كان قبل شعيب و قد رجح أبو بكر بن خيثمة أنه كان بعد سليمان بن داود و الله أعلم
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4114 - حدثني محمد بن صالح بن هانىء ثنا السري بن خزيمة ثنا موسى بن إسماعيل ثنا حماد بن سلمة أخبرني علي بن زيد عن يوسف بن مهران عن ابن عباس رضي الله عنهما : أن امرأة أيوب قالت له : و الله نزل بي من الجهد و الفاقة ما أن بعث قومي برغيف فأطعمتك فادع الله أن يشفيك قال : ويحك كنا في النعماء سبعين عاما فنحن في البلاء سبع سنين

4115 - حدثنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله الزاهد إملاء ثنا أحمد بن مهران ثنا شعيب بن الحكم بن أبي مريم ثنا نافع بن يزيد أخبرني عقيل بن خالد عن ابن شهاب عن أنس بن مالك رضي الله عنه : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : إن أيوب نبي الله لبث به بلاؤه خمسة عشر سنة فرفضه القريب و البعيد إلا رجلين من إخوانه كانا من أخص إخوانه قد كانا يغدوان إليه و يروحان فقال أحدهما لصاحبه ذات يوم : نعلم و الله لقد أذنت أيوب ذنبا ما أذنبه أحد من العالمين فقال له صاحبه : و ما ذاك ؟ قال : منذ ثمانية عشر سنة لم يC فكشف عنه ما به فلما راحا إلى أيوب لم يصبر الرجل حتى ذكر له ذلك فقال له أيوب : لا أدري ما تقول غير أن الله يعلم أني كنت أمر بالرجلين يتنازعان يذكران الله فارجع إلى بيتي فاكفر عنهما كراهية أن يذكر الله إلا في حق
و كان يخرج لحاجته فإذا قضى حاجته أمسكت امرأته بيده حتى يبلغ فلما كان ذات يوم أبطأ عليها فأوحى الله إلى أيوب في مكانه أن اركض برجلك هذا مغتسل بارد و شراب فاستبطأته فتلقته و أقبل عليها قد أذهب الله ما به من البلاء و هو أحسن ما كان فلما رأته قالت : أي بارك الله فيك هل رأيت نبي الله هذا المبتلى و الله على ذلك ما رأيت رجلا أشبه به منك إذ كان صحيحا قال : فإني أنا هو قال : و كان له أندران أندر للقمح و أندر للشعير فبعث الله سحابتين فلما كانت إحداهما على أندر القمح أفرغت فيه الذهب حتى فاض و أفرغت الأخرى في أندر الشعير الورق حتى فاض
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4116 - حدثنا أبو سعيد أحمد بن يعقوب الثقفي ثنا محمد بن أيوب و أبو مسلم و أحمد بن عمرو بن حفص قالوا : ثنا عمرو بن مرزوق ثنا همام عن قتادة عن النضر بن أنس عن بشير بن نهيك عن أبي هريرة : عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : لما عافى الله أيوب أمطر عليه جرادا من ذهب فجعل يأخذه بيده و يجعله في ثوبه فقيل له : يا أيوب أما تشبع ؟ قال : و من يشبع من رحمتك
هذا حديث صحيح على شرط البخاري و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4117 - حدثنا علي بن حمشاد العدل ثنا أحمد بن محمد العودي ثنا موسى بن إسماعيل ثنا أبو هلال عن قتادة قال : ابتلي أيوب سبع سنين ملقى على كناسة بيت المقدس
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4118 - أخبرنا الحسن بن محمد الأسفرائيني ثنا محمد بن أحمد بن البراء ثنا عبد المنعم بن إدريس عن أبيه عن وهب بن منبه قال : كان عمر أيوب ثلاثا و تسعين سنة و أوصى عند موته إلى ابنه حومل و قد بعث الله بعده ابنه بشر بن أيوب نبيا و سماه ذا الكفل و أمره بالدعاء إلى توحيده و أنه كان مقيما بالشام عمره حتى مات و كان عمره خمسا و سبعين سنة و أن بشرا أوصى إلى ابنه عبدان ثم بعث بعدهم شعيبا
تعليق الذهبي قي التلخيص : في إسناده عبدالمنعم بن إدريس وقد كذب

ذكر نبي الله إلياس و صفته عليه السلام

4119 - أخبرني أبو سعيد الأخمسي ثنا الحسين بن حميد بن الربيع ثنا مروان بن جعفر حدثني حميد بن معاذ حدثني مدرك بن عبد الرحمن ثنا الحسن بن ذكوان عن الحسن عن سمرة عن كعب قال : ثم كان إلياس نبي الله صاحب جبال و برية يخلو فيها يعبد ربه و كان ضخم الرأس خميص البطن دقيق الساقين و كان في رأسه شامة حمراء و إنما رفعه الله إلى أرض الشام و لم يصعد به إلى السماء فأورث اليسع من بعده النبوة

ذكر نبي الله يونس بن متن عليه الصلاة و السلام و هو الذي سماه الله ذا النون

4120 - أخبرني أبو سعيد الأخمسي ثنا الحسين بن حميد ثنا مروان بن جعفر حدثني حميد بن معاذ حدثني مدرك بن عبد الرحمن عن الحسن بن ذكوان عن الحسن عن سمرة و كان يونس بن متن الذي سماه الله ذا النون فقال : { وذا النون إذ ذهب مغاضبا فظن أن لن نقدر عليه فنادى في الظلمات أن لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين } فاستجاب الله له فنجاه من الغم من ظلمات ثلاث : ظلمة الليل و ظلمة البحر و ظلمة بطن الحوت و بات على قومه و أرسله إلى مائة ألف أو يزيدون فأمنوا فمتعهم الله إلى آجالهم التي كتبها لهم و لم يهلكهم بالعذاب

4121 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا إبراهيم بن سليمان بن أبي داود البرنسي ثنا محمد بن عبيد الطنافسي ثنا يونس بن أبي إسحاق السبيعي حدثني إبراهيم بن محمد بن سعيد بن أبي وقاص حدثني والدي محمد عن أبيه سعد قال : قال النبي صلى الله عليه و سلم : دعوة ذي النون التي دعا بها في بطن الحوت لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين لم يدع بها مسلم في كربة إلا استجاب الله له
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4122 - حدثني أبو بكر بن إسحاق من أصل كتابه ثنا علي بن الحسين بن الحميد ثنا المعافى بن سليمان ثنا فليح بن سليمان عن هلال بن علي عن عطاء بن يسار عن أبي هريرة رضي الله عنه : أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : من قال إني خير من يونس بن متى فقد كذب
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه بهذا اللفظ إنما اتفقا على حديث أي العالية عن ابن عباس : لا ينبغي لأحد أن يقول إني خير من يونس بن متى
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4123 - حدثنا علي بن حمشاد العدل ثنا محمد بن غالب ثنا عفان بن مسلم و أبو سلمة قالا : ثنا حماد بن سلمة أنبأ داود بن هند عن سعيد بن جبير عن ابن عباس رضي الله عنهما : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم مر على ثنية فقال : ما هذه ؟ قالوا : ثنية كذا و كذا فقال : كأني انظر إلى يونس بن متى على ناقة خطامها ليف و عليه جبة من صوف و هو يقول لبيك اللهم لبيك
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4124 - أخبرني أبو أحمد محمد بن إسحاق العدل ثنا أحمد بن نصر ثنا عمرو بن طلحة ثنا أسباط بن نصر عن السدي عن أبي مالك عن ابن عباس قال : مكث يونس في بطن الحوت أربعين يوما
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4125 - أخبرني أبو بكر بن بالويه ثنا محمد بن شاذان ثنا سعيد بن سليمان ثنا أبو حمزة العطار قال : سمعت الحسن و سئل عن قول الله عز و جل { فلولا أنه كان من المسبحين } قال : كان يكثر الصلاة في الدجاء
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4126 - أخبرني أبو سعيد الأخمسي ثنا الحسين بن حميد ثنا عثمان بن محمد ثنا معاوية بن هشام ثنا شريك بن عبد الله عن مجالد عن الشعبي : أن يونس بن متى التقمه الحوت ضحى و لفظه عشية

4127 - أخبرني أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن مغفل المزني ثنا أحمد بن نجدة القرشي ثنا يحيى بن عبد الحميد ثنا أبو خالد الأحمر عن كثير بن زيد عن المطلب بن عبد الله بن حنطب عن مصعب بن سعد عن سعد رضي الله عنه قال : قال النبي صلى الله عليه و سلم من دعا بدعاء يونس الذي دعا به في بطن الحوت استجيب له
هذا شاهد لما تقدمه

4128 - أخبرنا أبو محمد الأسفرائيني ثنا محمد بن أحمد بن البراء ثنا عبد المنعم بن إدريس عن أبيه عن وهب : أن يونس بن متى كان عبدا صالحا و كان في خلقه ضيق فلما حملت عليه أثقال النبوة و لها أثقال لا يحملها إلا قليل فتفسخ تحتها تفسخ الربع تحت الحمل فقذفها من بدنه و خرج هاربا منها يقول عز و جل لنبيه محمد صلى الله عليه و سلم { فاصبر كما صبر أولو العزم من الرسل } و { اصبر لحكم ربك و لا تكن كصاحب الحوت إذ نادى و هو مكظوم } أي لا تلق أخرى كما ألقاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4129 - أخبرني إسماعيل بن محمد بن الفضل الشعراني ثنا جدي ثنا سنيد بن داود ثنا جعفر بن سليمان عن عوف الأعرابي عن الحسن قال : لما وقع يونس في بطن الحوت ظن أنه الموت فحرك رجليه فإذا هي تتحرك فسجد و قال : يا رب اتخذت لك مسجدا في موضع لم يسجد فيه أحد قط
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

ذكر نبي الله داود صاحب الزبور عليه السلام

4130 - أخبرنا الحسن بن محمد الأسفرائيني ثنا محمد بن أحمد بن البراء ثنا عبد المنعم بن إدريس عن أبيه عن وهب بن منبه قال : و كان نبي الله داود بن إيشا بن عوبد بن باعر بن سلمون بن يحسون بن يا رب بن رام بن حضرون بن فارص بن يهودا بن يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم الخليل و كان رجلا قصيرا أزرق قليل الشعر طاهر القلب فقيها
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4131 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا الربيع بن سليمان ثنا عبد الله بن وهب قال : أخبرني عبد الرحمن بن يزيد بن أسلم عن أبيه : في قول الله تعالى { ألم تر إلى الذين خرجوا من ديارهم و هم ألوف حذر الموت } إلى قوله { و الله عليم بالظالمين } قال : أوحى الله تعالى إلى نبيهم أن في ولد فلان رجل يقتل الله به جالوت و من علامته هذا القرن تضعه عل رأسه فيقبض ما فاته فأتاه فقال : إن الله أوحى إلي أن في ولدك رجلا يقتل الله به جالوت قال : نعم يا نبي الله قال : فأخرج له اثني عشر رجلا أمثال السواري و فيهم رجل بارع عليهم فجعل يعرضهم على القرن فلا يرى شيئا قال فقال : إن لك غير هؤلاء الولد ؟ قال : نعم يا بني الله لي ولد قصير استحيت أن يراه الناس فجعلته في الغنم قال : فأين هو ؟ قال : في شعب كذا و كذا قال : فخرج إليه فقال هذا هو لا شك فيه قال : فوضع القرن على رأسه فقام
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4132 - أخبرنا عبد الله محمد بن عبد الله الزاهد ثنا أحمد بن مهران ثنا أبو نعيم ثنا هشام بن سعد عن زيد بن أسلم عن أبي صالح عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لما خلق الله آدم مسح ظهره فخرج من ظهره كل نسمة هو خالقها من ذريته إلى يوم القيامة و جعل بين عيني كل إنسان منهم و بيضا من نورهم ثم عرضهم على آدم فقال : أي رب من هؤلاء ؟ قال : هؤلاء ذريتك قال : فرأى رجلا منهم أعجبه و بيض ما بين عينيه قال : يا رب من هذا ؟ قال : هذا رجل من آخر الأمم من ذريتك يقال له داود قال : يا رب كم جعلت عمره ؟ قال : ستون سنة قال : أي رب فزده من عمري أربعين سنة قال : إذن يكتب و يختم و لا يبدل فلما انقضى عمر آدم جاءه ملك الموت قال : أولم يبق من عمري أربعون سنة ؟ قال : أولم تعطها ابنك داود ؟ قال : فجحد فجحدت ذريته و نسي فنسيت ذريته و خطىء فخطئت ذريته
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4133 - أخبرنا أبو سعيد الأخمسي ثنا الحسين بن حميد ثنا ابن نمير ثنا يونس بن بكير ثنا محمد بن إسحاق قال : و بين موسى إلى داود خمسمائة سنة و تسعة و ستون سنة
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4134 - أخبرني أبو أحمد محمد بن إسحاق الصفار السلمي ثنا أحمد بن نصر ثنا عمرو بن طلحة القناد ثنا أسباط عن السدي : في قوله عز و جل { و شددنا ملكه } قال : كان يحرسه كل يوم و ليلة أربعة ألف أربعة ألف قال السدي : و كان داود قد قسم الدهر ثلاثة أيام يوما يقضي فيه بين الناس و يوما يخلو فيه لعبادته و يوما يخلو فيه لنسائه و كان له تسع و تسعون امرأة و كان فيما يقرأ من الكتب أنه كان يجد فضل إبراهيم و إسحاق و يعقوب فلما وجد ذلك فيما يقرأ من الكتب قال : يا رب أرى الخير كله قد ذهب به آبائي الذين كانوا قبلي فاعطني مثل ما أعطيتهم و افعل بي مثل ما فعلت بهم فأوحى الله إليه أن آباءك ابتلوا ببلايا لم تبتل بها أنت ابتلي إبراهيم بذبح ابنه و ابتلي إسحاق بذهاب بصره و ابتلى يعقوب بحزنه على يوسف و إنك لم تبتل من ذلك بشيء قال : يا رب ابتلني بمثل ما ابتليتهم به و أعطني مثل ما أعطيتهم قال : فأوحى الله إليه أنك مبتلى فاحترس قال : فمكث بعد ذلك ما شاء الله أن يمكث إذ جاءه الشيطان قد تمثل في صورة حمامة من ذهب حتى وقع بين رجليه و هو قائم يصلي قال : فمد يده إليه ليأخذه فطار من الكوة فنظر أين يقع فبعث في أثره قال : فأبصر امرأة تغتسل على سطح لها فرأى امرأة من أجمل الناس خلقا فحانت منها التفاتة فأبصرته فألقت شعرها فاستترت به فزاده ذلك فيها رغبة قال : فسأل عنها فأخبر أن لها زوجا و أن زوجها غائب بمسلحة كذا و كذا قال : فبعث إلى صاحب المسلحة فأمره أن يبعثه إلى عدوه كذا و كذا قال : فبعثه ففتح له فلم يزل يبعثه إلى أن قتل في المرة الثالثة فتزوج امرأته فلما دخل عليها لم يلبث إلا يسيرا حتى بعث الله عليه ملكين في صورة أنسيين فطلبا أن يدخلا عليه فوجداه في يوم عبادته فمنعهما الحرس أن يدخلا عليه فتسورا عليه المحراب قال : فما شعر و هو يصلي إذ هو بهما بين يديه جالسين قال : ففزع منهما فقالا : لا تخف إنما نحن خصمان بغى بعضنا على بعض فاحكم بيننا بالحق و لا تشطط يقول : لا تخف و ذكر الحديث بطوله في إقراره بخطيئته
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4135 - أخبرني أحمد بن محمد الأخمسي ثنا الحسين بن حميد ثنا الحسين بن علي حدثني محمد بن حسان عن محمد بن جعفر بن محمد عن أبيه قال : اختار الله لنبوته و انتخب لرسالته داود بن إيشا فجمع الله له ذلك النور و الحكمة و زاده الزبور من عنده فملك داود بن إيشا سبعين سنة فأنصف الناس بعضهم من بعض و قضى بالفصل بينهم بالذي علمه الله و أعطاه من حكمته و أمر ربنا الجبال فأطاعته و ألان له الحديد بإذن الله و أمر ربنا الملائكة تحمل له التابوت فلم يزل داود يدبر بعلم الله و نوره قاضيا بحلاله ناهيا عن حرامه حتى إذا أراد الله أن يقبضه إليه أوحى إليه أن استودع نور الله و حكمته ما ظهر و ما بطن إلى ابنك سليمان بن داود ففعل
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4136 - أخبرني أبو بكر الشافعي ثنا إسماعيل بن إسحاق ثنا موسى بن إسماعيل ثنا وهيب عن داود بن أبي هند عن الشعبي : في قوله عز و جل { و لقد كتبنا في الزبور من بعد الذكر } قال : في زبور داود من بعد ذكر موسى أن الأرض يرثها عبادي الصالحون قال : الجنة
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

ذكر نبي الله سليمان بن داود و ما آتاه الله من الملك صلى الله عليه و سلم

4137 - حدثنا أبو جعفر محمد بن صالح بن هانىء ثنا الفضل بن محمد بن المسيب إملاء بإمضاء أبي بكر محمد بن إسحاق بن خزيمة ثنا إبراهيم بن المنذر الخزامي ثنا حسين بن زيد بن علي حدثني شهاب بن عبد ربه عن عمر بن علي بن الحسين قال : مشيت مع عمي محمد بن علي بن الحسين إلى جعفر فقلت : زعم الناس أن سليمان بن داود سأل ربه أن يهب له ملكا لا ينبغي لأحد من بعده و أنها العشرين فقال : ما أدري ما أحاديث الناس و لكن حدثني أبي علي بن الحسين عن أبيه عن علي عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : لم يعمر الله ملكا في أمة نبي مضى قبله ما بلغ ذلك النبي من العمر في أمته
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4138 - حدثنا علي بن عيسى ثنا يحيى بن زكريا بن داود ثنا يحيى بن يحيى ثنا عبد الرحمن بن محمد المحاربي عن أشعث عن أبي إسحاق عن مرة عن ابن مسعود رضي الله عنه : في قوله عز و جل { و داود و سليمان إذ يحكمان في الحرث إذ نفشت فيه غنم القوم } قال : كرم قد أنبتت عناقيده فأفسدته الغنم قال : فقضى داود بالغنم لصاحب الكرم فقال سليمان : غير هذا يا نبي الله قال : و ما ذاك ؟ قال : تدفع الكرم إلى صاحب الغنم فيقوم عليه حتى يعود كما كان و تدفع الغنم إلى صاحب الكرم فيصيب منها حتى إذا عاد الكرم كما كان دفعت الكرم إلى صاحبه و دفعت الغنم إلى صاحبها
قال الله عز و جل { ففهمناها سليمان و كلا آتينا حكما و علما }
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4139 - أخبرنا أبو سعيد الأخمسي ثنا الحسين بن حميد ثنا الحسين بن علي السلمي حدثني محمد بن حسان عن محمد بن جعفر بن محمد عن أبيه قال : أعطي سليمان بن داود ملك مشارق الأرض و مغاربها فملك سليمان بن داود سبعمائة سنة و ستة أشهر ملك أهل الدنيا كلهم من الجن و الإنس و الشياطين و الدواب و الطير و السباع و أعطي علم كل شيء و منطق كل شيء و في زمانه صنعت الصنائع المعجبة التي ما سمع بها الناس و سخرت له فلم يزل مدبرا بأمر الله و نوره و حكمته حتى إذا أراد الله أن يقبضه أوحى إليه أن استودع علم الله و حكمته أخاه و ولد داود و كانوا أربع مائة و ثمانين رجلا بلا رسالة
تعليق الذهبي قي التلخيص : هذا باطل

4140 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن الجبار ثنا يونس بن بكير عن محمد بن إسحاق عن الزهري عن الشعبي قال : أرخ بنو إسحاق من مبعث موسى إلى ملك سليمان بن داود قال { و ورث سليمان داود } قال : أخذت إليه النبوة و الرسالة أن يهب له ملكا لا ينبغي لأحد من بعده فسخر له الجن و الإنس و الطير و الريح
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4141 - أخبرنا أبو زكريا يحيى بن محمد العنبري ثنا أبو عبد الله البوشنجي ثنا أحمد بن حنبل حدثني حجاج عن أبي معشر عن محمد بن كعب قال : بلغنا أن سليمان بن داود كان عسكره مائة فرسخ خمسة و عشرون منها للإنس و خمسة و عشرون للجن و خمسة و عشرون للوحش و خمسة و عشرون للطير و كان له ألف بيت من قوارير على الخشب منها ثلاث مائة صريحة و سبع مائة سرية فأمر الريح العاصف فرفعته فأمر الريح فسارت به فأوحى الله إليه و هو يسير بين السماء و الأرض : إني قد زدت في ملكك أن لا يتكلم أحد من الخلائق بشيء إلا جاءت الريح فأخبرتك
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4142 - حدثنا محمد بن إبراهيم بن الفضل ثنا الحسين بن محمد القباني ثنا مسلم بن جنادة القرشي ثنا أبو معاوية عن الأعمش عن المنهال بن عمرو عن سعيد بن جبير عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : كان سليمان بن داود يوضع له ست مائة كرسي ثم يجيء أشراف الإنس فيجلسون مما يليه ثم يجيء أشراف الجن فيجلسون مما يلي أشراف الإنس ثم يدعو الطير فتظلهم ثم يدعو الريح فتحملهم قال : فيسير في الغداة الواحدة مسيرة شهر
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4143 - حدثنا علي بن حمشاد العدل ثنا الحسين بن الفضل البجلي ثنا إسماعيل بن إبان الأزدي حدثني يحيى بن زكريا بن أبي زائدة عن أبيه عن أبي إسحاق عن عمرو بن عبد الله الوادعي قال كتاب سمعت معاوية يقول : ملك الأرض أربعة : سليمان بن داود و ذو القرنين و رجل من أهل حلوان و رجل آخر فقيل له : الخضر ؟ فقال : لا
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

ذكر زكريا بن آدن النبي عليه الصلاة و السلام

4144 - حدثنا محمد بن إسحاق السلمي أنبأ أحمد بن نصر ثنا عمرو بن حماد بن طلحة القناد ثنا أسباط بن نصر عن السدي عن مرة و أبي مالك عن ابن عباس رضي الله عنهما و عن السدي عن مرة عن عبد الله قالوا : كان آخر أنبياء بني إسرائيل زكريا بن آدن بن مسلم و كان من ذرية يعقوب قال : يرثني ملكي و يرث من آل يعقوب النبوة
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4145 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا هارون بن سليمان الأصبهاني ثنا عبد الرحمن بن مهدي ثنا حماد بن سلمة عن ثابت البناني عن أبي رافع عن أبي هريرة رضي الله عنه : عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : كان زكريا نجارا
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

ذكر يحيى بن زكريا نبي الله عليهما الصلاة و السلام

4146 - أخبرني محمد بن إسحاق الصفار ثنا أحمد بن نصر ثنا عمرو بن طلحة ثنا أسباط بن نصر عن السدي عن أبي مالك و أبي صالح عن ابن عباس رضي الله عنهما و عن مرة الهمداني عن عبد الله قال : دعا زكريا ربه سرا فقال : رب إني وهن العظم مني و اشتعل الرأس شيبا و لم أكن بدعائك رب شقيا و إني خفت الموالي من ورائي و هم العصبة و كانت امرأتي عاقرا فهب لي من لدنك وليا يرثني يرث نبوتي و يرث من آل يعقوب يرث نبوة آل يعقوب و اجعله رب رضيا و قوله : هب لي من لدنك ذرية طيبة يقول منازله : إنك سميع الدعاء و قال : رب لا تذرني فردا و أنت خير الوارثين فنادته الملائكة و هو جبريل و هو قائم يصلي في المحراب إن الله يبشرك بغلام اسمه يحيى لم نجعل له من قبل سميا لم يسم قبله أحد يحيى و قالت الملائكة : إن الله يبشرك بيحيى مصدقا بكلمة من الله يصدق عيسى و حصورا و الحصور : الذي لا يرد النساء فلما سمع النداء جاءه الشيطان فقال له : يا زكريا إن الصوت الذي سمعت ليس من الله إنما هو من الشيطان سخر بك و لو كان من الله أوحاه إليك كما يوحي إليك و غيره من الأمر فشك مكانه و قال : أنى يكون لي غلام يقول من أين يكون و قد بلغني الكبر و امرأتي عاقر قال : كذلك الله يفعل ما يشاء و قد خلقتك من قبل و لم تك شيئا
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4147 - أخبرنا أبو عبد الله محمد بن أحمد بن موسى القاضي ببخارى ثنا محمد بن أيوب أنبأ موسى بن إسماعيل ثنا جعفر بن سليمان الضبعي عن أبي عمران الجوني عن نوف البكالي قال : دعا زكريا ربه فقال { رب هب لي من لدنك ذرية طيبة إنك سميع الدعاء } { إني وهن العظم مني و اشتعل الرأس شيبا } ثم قال : { قال رب أنى يكون لي غلام وكانت امرأتي عاقرا وقد بلغت من الكبر عتيا * قال كذلك قال ربك هو علي هين وقد خلقتك من قبل ولم تك شيئا * قال رب اجعل لي آية قال آيتك أن لا تكلم الناس ثلاث ليال سويا } قال : فختم على لسانه ثلاثة أيام و لياليهن و هو صحيح لا يتكلم { فخرج على قومه من المحراب فأوحى إليهم أن سبحوا بكرة وعشيا * يا يحيى خذ الكتاب بقوة وآتيناه الحكم صبيا } الآيات إلى { يبعث حيا }
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4148 - حدثني محمد بن حمدون الوراق ثنا علي بن سعيد العسكري ثنا الفضل بن غانم ثنا سلمة بن الفضل عن محمد بن إسحاق قال : كان زكريا و عمران تزوجا أختين فكانت أم يحيى عند زكريا و كانت أم مريم عند عمران فهلك عمران و أم مريم حامل بمريم و هي جنين في بطنها و كانت فيم يزعمون قد أمسك الله عنها الولد حتى أيست و كانوا أهل البيت من الله بمكان
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4149 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ محمد بن غالب ثنا عفان و أبو سلمة قالا : ثنا حماد بن سلمة عن حبيب بن الشهيد و يونس بن عبيد و حميد عن الحسن عن النبي صلى الله عليه و سلم و علي بن يزيد عن يوسف بن مهران عن ابن عباس : عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : ما من آدمي إلا و قد أخطأ أو هم بخطيئة أو عملها إلا أن يكون يحيى بن زكريا لم يهم بخطيئة و لم يعملها
تعليق الذهبي قي التلخيص : إسناده جيد

4150 - أخبرني أحمد بن محمد الأخمسي بالكوفة ثنا الحسين بن حميد حدثني مروان بن جعفر حدثني حميد بن معاذ حدثني مدرك بن عبد الرحمن ثنا الحسن بن ذكوان عن الحسن عن سمرة عن كعب رضي الله عنه قال : كان يحيى بن زكريا سيدا و حصورا و كان لا يقرب النساء و لا يشتهيهن و كان شابا حسن الوجه و الصورة لين الجناح قليل الشعر قصير الأصابع طويل الأنف أقرن الحاجبين دقيق الصوت كثير العبادة قويا في طاعة الله

4151 - أخبرني محمد بن يعقوب الحافظ ثنا محمد بن إسحاق الثقفي ثنا مسلم بن جنادة ثنا أبو معاوية عن الأعمش عن المنهال بن عمرو عن سعيد بن جبير عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : بعث عيسى ابن مريم و يحيى بن زكريا في إثني عشر ألفا من الحواريين يعلمون الناس قال : و كان فيما ينهونهم عنه نكاح ابنة الأخ قال : و كانت لملكهم ابنة أخ تعجبه يريد أن يتزوجها فكانت لها كل يوم حاجة يقضيها فلما بلغ ذلك أمها قالت لها : إذا دخلت على الملك فسألك حاجتك فقولي : حاجتي أن تذبح لي يحيى بن زكريا فلما دخلت عليه سألها حاجتها فقالت : حاجتي أن تذبح يحيى بن زكريا فقال : سليني غير هذا فقالت : ما أسألك إلا هذا فقال : فلما أبت عليه دعا يحيى بن زكريا و دعي بطشت فذبحه فدرت قطرة من دمه على الأرض فلم تزل تغلي حتى بعث الله بخت نصر عليهم فجاءته عجوز من بني إسرائيل فدلته على ذلك الدم ألقى الله في قلبه أن يقتل على ذلك الدم منهم حتى يسكن فقتل سبعين ألفا منهم من سن واحدة حتى سكن
هذا حديث صحيح إسناده على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : قد مر وأنه على شرط البخاري ومسلم

4152 - فحدثنا أبو بكر محمد بن عبد الله الشافعي من أصل كتابه ثنا محمد بن شداد المسمعي ثنا أبو نعيم ثنا عبد الله بن حبيب بن أبي ثابت عن أبيه عن سعيد بن جبير عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : أوحى الله إلى محمد صلى الله عليه و سلم أني قتلت بيحيى بن زكريا سبعين ألفا و أني قاتل بابن ابنتك سبعين ألفا و سبعين ألفا
و قد رواه حميد بن الربيع الخزار عن أبي نعيم

ذكر نبي الله و روحه عيسى ابن مريم صلوات الله و سلامه عليهما

4153 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا العباس بن محمد بن الدوري ثنا سريج بن النعمان الجوهري ثنا فليح بن سليمان عن هلال بن علي عن عبد الرحمن بن أبي عمرة عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : أنا أولى الناس بعيسى ابن مريم في الدنيا و الآخرة الأنبياء أخوة لعلات أمهاتهم شتى و دينهم واحد و ليس بيني و بين عيسى ابن مريم نبي
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4154 - حدثنا علي بن حمشاد العدل ثنا أبو المثنى ثنا سليمان بن حرب ثنا حماد بن زيد عن المغيرة بن حبيب عن شهر بن حوشب عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : حنة ولدت مريم و مريم ولدت عيسى
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4155 - حدثني علي بن محمد القاضي ثنا الحسين بن محمد بن زياد ثنا الحسين بن عمرو العنقزي حدثني أبي ثنا إسرائيل عن جابر عن زيد العمي قال : ولد عيسى ابن مريم يوم عاشوراء
تعليق الذهبي قي التلخيص : سنده واه

4156 - أخبرني محمد بن إسحاق الصفار العدل ثنا أحمد بن نصر ثنا عمرو بن حماد ثنا أسباط عن السدي عن أبي مالك عن ابن عباس رضي الله عنهما و عن مرة عن عبد الله قالا : خرجت مريم إلى جانب المحراب بحيض أصابها فلما طهرت إذ هي برجل معها و هو قوله { فأرسلنا إليها روحنا فتمثل لها بشرا سويا } و هو جبريل عيه السلام ففزعت منه فقالت : { إني أعوذ بالرحمن منك إن كنت تقيا } قال : { إنما أنا رسول ربك لأهب لك غلاما زكيا } الآية فخرجت و عليها جلبابها فأخذ بكمها فنفخ في جيب درعها و كان مشقوقا من قدامها فدخلت النفخة صدرها فحملت فأتتها أختها امرأة زكريا ليلة تزورها فلما فتحت لها الباب التزمتها فقالت امرأة زكريا : يا مريم أشعرت أني حبلى ؟ فقالت مريم أيضا : أشعرت أني حبلى فقالت امرأة زكريا : فإني وجدت ما في بطني يسجد للذي في بطنك فذلك قوله عز و جل { مصدقا بكلمة من الله } فولدت امرأة زكريا يحيى و لما بلغ أن تضع مريم خرجت إلى جانب المحراب فأجاءها المخاض إلى جذع النخلة قالت استحياء من الناس : { يا ليتني مت قبل هذا وكنت نسيا منسيا * فناداها } جبريل { من تحتها أن لا تحزني قد جعل ربك تحتك سريا * وهزي إليك بجذع النخلة تساقط عليك رطبا جنيا } فهزته فأجرى لها في المحراب نهرا و السرى : النهر فتساقطت النخلة رطبا جنيا فلما ولدته ذهب الشيطان فأخبر بني إسرائيل أن مريم ولدت فلما أرادوها على الكلام أشارت إلى عيسى فتكلم عيسى فقال : إني عبد الله آتاني الكتاب و جعلني نبيا و جعلني مباركا فلما ولد عيسى لم يبق في الأرض صنم يعبد من دون الله إلا وقع ساجدا لوجهه
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4157 - حدثني علي بن عيسى ثنا أحمد بن محمد الأزهري ثنا علي بن حجر ثنا علي بن مسهر عن داود بن أبي هند عن الشعبي عن جابر : أن وفد نجران أتوا النبي صلى الله عليه و سلم فقالوا : ما تقول في عيسى ابن مريم ؟ فقال : هو روح الله و كلمته و عبد الله و رسوله قالوا له : هل لك أن نلاعنك أنه ليس كذلك ؟ قال : و ذاك أحب إليكم ؟ قالوا : نعم قال : فإذا شئتم فجاء النبي صلى الله عليه و سلم و جمع ولده و الحسن و الحسين فقال رئيسهم : لا تلاعنوا هذا الرجل فو الله لئن لاعنتموه ليخسفن أحد الفريقين فجاؤوا فقالوا : يا أبا القاسم إنما أراد أن يلاعنك سفهاؤنا و إنا نحب أن تعفينا قال : قد أعفيتكم ثم قال : إن العذاب قد أظل نجران
هذا حديث صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4158 - أخبرني إسماعيل بن محمد بن الفضل بن محمد الشعراني ثنا جدي ثنا أبو ثابت محمد بن عبيد الله المدائني ثنا إسماعيل بن جعفر عن يزيد بن عبد الله بن قسيط عن أبيه عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : كل ولد آدم الشيطان نائل منه تلك الطعنة و لها يستهل المولود صارخا إلا ما كان من مريم و ابنها فإن أمها حين وضعتها يعني أمها قالت : إني أعيذها بك و ذريتك من الشيطان الرجيم فضرب دونها الحجاب فطعن فيه فتقبلها ربها بقبول حسن و أنبتها نباتا حسنا و هلكت أمها فضمتها إلى خالتها أم يحيى
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4159 - حدثنا أبو بكر محمد بن أحمد بن بالويه ثنا بشر بن موسى ثنا محمد بن سعيد بن الأصبهاني ثنا حسين بن علي عن زائدة عن ميسرة عن عكرمة عن ابن عباس رضي الله عنهما : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : فيأتون عيسى بالشفاعة فيقول : هل تعلمون أحدا هو كلمة الله و روحه و يبرىء الأكمه و الأبرص و يحيى الموتى غيري ؟ فيقولون : لا
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4160 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ هشام بن علي ثنا موسى بن إسماعيل ثنا هاود بن أبي الفرات ثنا علباء بن أحمر عن عكرمة عن ابن عباس قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : أفضل نساء العالمين خديجة بنت خويلد و فاطمة بنت محمد و مريم بنت عمران و آسية بنت مزاحم امرأة فرعون
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه بهذا اللفظ
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4161 - حدثنا أبو الطيب محمد بن محمد الشعيري ثنا السري بن خزيمة ثنا مسلم بن إبراهيم ثنا جرير بن حازم ثنا محمد بن سيرين عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لم يتكلم في المهد إلا ثلاثة : عيسى ابن مريم و شاهد يوسف و صاحب جريح و ابن ماشطة بنت فرعون
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4162 - أخبرني أبو الطيب محمد بن أحمد الحيري ثنا محمد بن عبد الوهاب ثنا يعلى بن عبيد ثنا محمد بن إسحاق عن سعيد ابن أبي سعيد المقبري عن عطاء مولى أم حبيبة قال : سمعت أبا هريرة يقول : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ليهبطن عيسى ابن مريم حكما عدلا و إماما مقسطا و ليسلكن فجا حاجا أو معتمرا أو بنيتهما و ليأتين قبري حتى يسلم علي و لأردن عليه يقول أبو هريرة : أي بني أخي إن رأيتموه فقولوا أبو هريرة يقرئك السلام
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه بهذه السياقة
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4163 - أخبرنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن دينار العدل ثنا السري بن خزيمة و الحسن بن الفضل قالا : ثنا عفان بن مسلم ثنا همام ثنا قتادة عن عبد الرحمن بن آدم عن أبي هريرة رضي الله عنه : أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : إن روح الله عيسى ابن مريم نازل فيكم فإذا رأيتموه فاعرفوه رجل مربوع إلى الحمرة و البياض عليه ثوبان ممصران كان رأسه يقطر و إن يصبه بلل فيدق الصليب و يقتل الخنزير و يضع الجزية و يدعو الناس إلى الإسلام فيهلك الله في زمانه المسيح الدجال و تقع الأمنة على أهل الأرض حتى ترعى الأسود مع الإبل و النمور مع البقر و الذئاب مع الغنم و يلعب الصبيان مع الحيات لا تضرهم فيمكث أربعين سنة ثم يتوفى و يصلي عليه المسلمون
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4164 - حدثنا الحسن بن محمد الأسفرائيني ثنا محمد بن أحمد بن البراء ثنا عبد المنعم بن إدريس عن أبيه عن وهب بن منبه قال : توفى الله عيسى ابن مريم ثلاث ساعات من نهار حين رفعه إليه و النصارى تزعم أنه توفاه سبع ساعات من النهار ثم أحياه قال وهب : و زعمت النصارى أن مريم ولدت عيسى لمضي ثلاث مائة سنة و ثلاث و ستين من وقت ولادة الإسكندر و زعموا أن مولد يحيى بن زكريا كان قبل مولد عيسى بستة أشهر و زعموا أن مريم حملت بعيسى و لها ثلاث عشر سنة و أن عيسى عاش إلى أن رفع ابن اثنين و ثلاثين سنة و أن مريم بقيت بعد رفعه ست سنين فكان جميع عمرها ستا و خمسين و كان زكريا بن برخيا أبا يحيى بن زكريا زعموا ابن مائتين و أم مريم حامل بمريم فلما ولدت مريم كفلها زكريا بعد موت أمها لأن خالتها أخت أمها كانت عنده و اسم أم مريم حنة بنت فاقوذ بن قيل
قال الحاكم : قد اختلف الروايات في عدد المرسلين من الأنبياء و سائر الأنبياء و الذي أدى إليه الإجتهاد من لدن آدم إلى أن بعث الله نبينا المصطفى صلى الله عليه و سلم فقد ذكرتهم
و قد ذكر المرسلين منهم وهب بن منبه في الحديث الذي :
تعليق الذهبي قي التلخيص : عبدالمنعم بن إدريس ساقط

4165 - حدثناه الحسن بن محمد الأسفرائيني ثنا محمد بن أحمد بن البراء ثنا عبد المنعم بن إدريس عن أبيه عن وهب بن منبه عن عبد الله بن عباس رضي الله عنهما : أنه قال لرجل جالس عنده و هو يحدث أصحابه : أدن مني فقال له الرجل : أبقاك الله و الله ما أحسن أن أسألك كما سأل هؤلاء فقال : ادن مني فأحدثك عن الأنبياء المذكورين في كتاب الله أحدثك عن آدم أنه كان عبدا حراثا و أحدثك عن نوح أنه كان عبدا نجارا و أحدثك عن إدريس أنه كان عبدا خياطا و أحدثك عن داود أنه كان عبدا زرادا و أحدثك عن موسى أنه كان عبدا راعيا و أحدثك عن إبراهيم أنه كان عبدا زراعا و أحدثك عن صالح أنه كان عبدا تاجرا و أحدثك عن سليمان أنه كان عبدا آتاه الله الملك و كان يصوم في أول الشهر ستة أيام و في وسطه ثلاثة أيام و في آخره ثلاثة أيام و كانت له تسع مائة سرية و ثلاث مائة فهرية و أحدثك عن ابن العذراء البتول عيسى ابن مريم أنه كان لا يخبأ شيئا لغد و يقول : الذي غداني سوف يعشيني و الذي عشاني سوف يغديني يعبد الله ليلة كلها يصلي حتى تطلع الشمس و هو بالنهار سائح و يصوم الدهر كله و يقوم الليل كله و أحدثك عن النبي المصطفى صلى الله عليه و سلم أنه كان يرعى غنم أهل بيته بأجياد و كان يصوم فنقول لا يفطر و يفطر فنقول لا يصوم و كلها ما رأيناه صائما و يصوم من كل شهر ثلاثة أيام و كان ألين الناس جناحا و أطيبهم خبرا و أطولهم علما و أخبرك عن حواء أنها كانت تغزل الشعر فتحوله بيدها فتكسو نفسها و ولدها و أن مريم بنت عمران كانت تصنع ذلك
قال الحاكم : فأما الحديث المسند العالي الذي يدل عل الجملة مفسرا فهو الذي :

4166 - حدثناه أبو الحسن علي بن الفضل بن إدريس السامري ببغداد ثنا الحسن بن عرفة بن يزيد العبدي حدثني يحيى بن سعيد السعدي البصري ثنا عبد الملك بن جريح عن عبيد بن عمير الليثي عن أبي ذر رضي الله عنه قال : دخلت على رسول الله صلى الله عليه و سلم و هو في المسجد فاغتنمت خلوته فقال لي : يا أبا ذر إن للمسجد تحية قلت : و ما تحيته يا رسول الله ؟ قال : ركعتان فركعتهما ثم التفت إلي فقلت : يا رسول الله إنك أمرتني بالصلاة فما الصلاة ؟ قال : خير موضوع فمن شاء أقل و من شاء أكثر قلت : يا رسول الله أي الأعمال أحب إلى الله ؟ قال : الإيمان بالله ثم ذكر الحديث إلى أن قال فقلت : يا رسول الله كم النبيون ؟ قال : مائة ألف و أربعة و عشرون ألف نبي قلت : كم المرسلون منهم ؟ قال : ثلاث مائة و ثلاثة عشر و ذكر باقي الحديث
تعليق الذهبي قي التلخيص : السعدي ليس بثقة

4167 - حدثنا أبو عون محمد بن أحمد بن ماهان الجزار بمكة ثنا علي الصفار ثنا أبو عبد الله محمد بن علي بن زيد ثنا إبراهيم بن المنذر الحزامي ثنا إبراهيم بن المهاجر بن مسمار عن محمد بن المنكدر و صفوان بن سليم عن يزيد الرقاشي عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : بعث رسول الله صلى الله عليه و سلم بعد ثمانية آلاف من الأنبياء منهم أربعة آلاف من بني إسرائيل
تعليق الذهبي قي التلخيص : إبراهيم ويزيد واهيان

4168 - حدثني أبو بكر محمد بن أحمد بن بالويه ثنا أبو المثنى العنبري ثنا يحيى بن معين ثنا مروان بن معاوية عن مجالد عن أبي الوداك عن أبي سعيد قال : قال النبي صلى الله عليه و سلم : إني خاتم ألف نبي أو أكثر
تعليق الذهبي قي التلخيص : مجالد ضعيف

4169 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن محمد بن إسحاق عن الحسن بن مسلم عن مقسم عن ابن عباس رضي الله عنهما أنه قال : لقد سلك فج الروحاء سبعون نبيا حجاجا عليهم ثياب الصوف و لقد صلى في مسجد الخيف سبعون نبيا
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4170 - حدثني محمد بن صالح بن هانىء ثنا أبو زكريا يحيى بن محمد ابن يحيى الشهيد ثنا أبو الربيع سليمان بن داود الزهراني ثنا محمد بن ثابت ثنا معبد بن خالد الأنصاري عن يزيد الرقاشي عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : كان فيما خلا من إخواني من الأنبياء ثمانية آلاف نبي ثم كان عيسى ابن مريم ثم كنت أنا بعده
تعليق الذهبي قي التلخيص : سنده واه

4171 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ عبد الله بن أحمد بن حنبل ثنا أحمد بن محمد بن أيوب ثنا إبراهيم بن سعد عن محمد بن إسحاق عن محمد بن عكرمة سعيد بن جبير عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : قدم رسول الله صلى الله عليه و سلم المدينة و اليهود تقول إنما هذه الدنيا سبعة آلاف سنة
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4172 - فحدثنا أبو جعفر محمد بن أحمد الفقيه ببخارى ثنا صالح بن محمد بن حبيب الحافظ ثنا إبراهيم بن الحجاج السامي ثنا حماد بن سلمة عن علي بن زيد عن يوسف بن مهران عن ابن عباس : عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : كان عمر آدم ألف سنة قال ابن عباس : و بين آدم و نوح ألف سنة و بين نوح و إبراهيم ألف سنة و بين إبراهيم و موسى سبع مائة سنة و بين موسى و عيسى خمس مائة سنة و بين عيسى و محمد صلى الله عليه و سلم ست مائة سنة
قال الحاكم : و قد قدمت الرواية الصحيحة عن رسول الله صلى الله عليه و سلم أنه ليس بينه و بين عيسى نبي
و قد رويت أخبار في خالد بن سنان و ابنته التي دخلت على رسول الله صلى الله عليه و سلم و قوله : أنت بنت أخي نبي ضيعه قومه

4173 - أخبرنا أبو بكر بن إسحاق الفقيه و جعفر بن محمد الخلدي قالا : ثنا علي بن عبد العزيز ثنا معلى بن مهدي ثنا أبو عوانة عن أبي يونس عن عكرمة عن ابن عباس رضي الله عنهما : أن رجلا من بني عبس يقال له خالد بن سنان قال لقومه : إني أطفىء عنكم نار الحدثان قال : فقال له عمارة بن زياد رجل من قومه : و الله ما قلت لنا يا خالد قط إلا حقا فما شأنك و شأن نار الحدثان تزعم أنك تطفئها قال : فانطلق و انطلق معه عمارة بن زياد في ثلاثين من قومه حتى أتوها و هي تخرج من شق جبل من حرة يقال لها حرة أشجع فخط لهم خالد خطة فأجلسهم فيها فقال : أن أبطأت عليكم فلا تدعوني باسمي فخرجت كأنها خيل شقر يتبع بعضها بعضا قال : فاستقبلها خالد فضربها بعصاه و هو يقول : بدا بدا كل هدى زعم ابن راعية المعزى أني لا أخرج منها و ثناي بيدي حتى دخل معها الشق قال : فأبطأ عليهم قال فقال عمارة بن زياد : و الله لو كان صاحبكم حيا لقد خرج إليكم بعد قالوا : ادعوه باسمه قال فقالوا : إنه قد نهانا أن ندعوه باسمه فدعوه باسمه قال : فخرج إليهم و قد أخذ برأسه فقال : ألم أنهاكم أن تدعوني بإسمي قد و الله قتلتموني فادفنوين فإذا أمرت بكم الحمر فيها حمار أبتر فانتبشوني فإنكم ستجدوني حيا قال : فدفنوه فمرت بهم الحمر فيها حمار أبتر فقلنا : انبشوه فإنه أمرنا أن ننبشه قال عمارة بن زياد : لا تحدث مضر أنا ننبش موتانا و الله لا ننبشه أبدا قال : و قد كان أخبرهم أن في عكن امرأته لوحين فإذا أشكل عليكم أمر فانظروا فيهما فإنكم سترون ما تسألون عنه و قال : لا يمسهما حائض قال : فلما رجعوا إلى امرأته سألوها عنهما فأخرجتهما و هي حائض قال : فذهب بما كان فيهما من علم
قال : فقال أبو يونس قال سماك بن حرب : سأل النبي صلى الله عليه و سلم فقال : ذاك نبي أضاعه قومه و قال أبو يونس قال سماك بن حرب أن ابن خالد بن سنان أتى لنبي صلى الله عليه و سلم فقال : مرحبا بابن أخي
قال الحاكم : هذا حديث صحيح على شرط البخاري و لم يخرجاه فإن أبا يونس هو الذي روى عن عكرمة و هو حاتم بن أبي صغيرة و قد احتجا جميعا به و احتج البخاري بجميع ما يصح عن عكرمة فأما موت خالد بن سنان هكذا فمختلف فيه فإني سمعت أبا الأصبغ عبد الملك بن نصر و أبا عثمان بن سعيد بن نصر و أبا عبد الله بن صالح المعافري الأندلسيين و جماعتهم عندي ثقات يذكرون أن بينهم و بين القيروان بحر و في وسطها جبل عظيم لا يصعده أحد و أن طريقها في البحر على الجبل و أنهم رأوا في أعلى الجبل في غار هناك رجلا كان عليه صوف أبيض محتبيا في صوف أبيض و رأسه على يديه كأنه نائم لم يتغير منه شيء و أن جماعة أهل الناحية يشهدون أنه خالد بن سنان و الله تعالى أعلم

بسم الله الرحمن الرحيم ـ ذكر أخبار سيد المرسلين و خاتم النبيين محمد بن عبد الله بن عبد المطلب المصطفى صلوات الله عليه و على آله الطاهرين من وقت ولادته إلى وقت وفاته ما يصح منها على ما رسمنا في الكتاب لا على ما جرينا عليه من أخبار الأنبياء قبله إذ لم نجد السبيل إليها إلا على الشرط في أول الكتاب

4174 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن ابن إسحاق قال : حدثني ثور بن يزيد عن خالد بن معدان عن أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم أنهم قالوا : يا رسول الله أخبرنا عن نفسك فقال : دعوة أبي إبراهيم و بشرى عيسى و رأت أمي حين حملت بي أنه خرج منها نور أضاءت له بصرى و بصرى من أرض الشام
قال الحاكم : خالد بن معدان من خيار التابعين صحب معاذ بن جبل فمن بعده من الصحابة فإذا أسند حديث إلى الصحابة فإنه صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4175 - أخبرنا أبو الحسن أحمد بن محمد العنزي ثنا عثمان بن سعيد الدارمي قال : قلت لأبي اليمان : حدثك أبو بكر بن أبي مريم الغساني عن سعيد بن سويد عن العرباض بن سارية السلمي قال : سمعت النبي صلى الله عليه و سلم يقول : إني عند الله في أول الكتاب لخاتم النبيين و أن آدم لمنجدل في طينته و سأنبئكم بتأويل ذلك دعوة أبي إبراهيم و بشارة عيسى قومه و رؤيا أمي التي رأت أنه خرج منها نور أضاءت له قصور الشام قال : نعم
هذا حديث صحيح الإسناد شاهد للحديث الأول
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4176 - أخبرنا أبو جعفر محمد بن عبد الله البغدادي ثنا هاشم بن مرثد الطبراني ثنا يعقوب بن محمد الزهري عن عبد العزيز بن عمران ثنا عبد الله بن جعفر عن أبي عون عن المسور بن مخرمة عن ابن عباس عن أبيه قال : قال عبد المطلب : قدمنا اليمن في رحلة الشتاء فنزلنا على حبر من اليهود فقال لي رجل من أهل الزبور : يا عبد المطلب أتأذن لي أن أنظر إلى بدنك ما لم يكن عورة
قال : ففتح إحدى منخري فنظر فيه ثم نظر في الأخرى فقال : أشهد أن في إحدى يديك ملكا و في الأخرى النبوة و أرى ذلك في بني زهرة فكيف ذلك ؟ فقلت : لا أدري : قال : هل لك من شاعة ؟ قال : قلت و ما الشاعة ؟ قال : زوجة قلت : أما اليوم فلا قال : إذا قدمت فتزوج فيهم فرجع عبد المطلب إلى مكة فتزوج هالة بنت وهب بن عبد مناف فولدت له حمزة و صفية و تزوج عبد الله بن عبد المطلب آمنة بنت وهب فولدت رسول الله صلى الله عليه و سلم فقالت قريش حين تزوج عبد الله آمنة : فلح عبد الله على أبيه
تعليق الذهبي قي التلخيص : يعقوب وشيخه ضعيفان

4177 - حدثنا أبو محمد عبد الله بن جعفر الفارسي ثنا يعقوب بن سفيان ثنا أبو غسان محمد بن يحيى الكناني حدثني أبي عن ابن إسحاق قال : كان هشام بن عروة يحدث عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها قال : كان يهودي قد سكن مكة يتجر بها فلما كانت الليلة التي ولد فيها رسول الله صلى الله عليه و سلم قال في مجلس من قريش : يا معشر قريش هل ولد فيكم الليلة مولود : فقالوا و الله ما نعلمه قال : الله أكبر أما إذا أخطأكم فلا بأس فانظروا و احفظوا ما أقول لكم : ولد هذه الليلة نبي هذه الأمة الأخيرة بين كتفيه علامة فيها شعرات متواترات كأنهن عرف فرس لا يرضع ليلتين و ذلك أن عفريتا من الجن أدخل أصبعيه في فمه فمنعه الرضاع فتصدع القوم من مجلسهم و هم متعجبون من قوله و حديثه فلما صاروا إلى منازلهم أخبر كل إنسان منهم أهله فقالوا : قد ولد لعبد الله بن عبد المطلب غلام سموه محمدا فالتقى القوم فقالوا : هل سمعتم حديث اليهودي و هل بلغكم مولد هذا الغلام ؟ فانطلقوا حتى جاؤوا اليهودي فأخبروه الخبر قال : فاذهبوا معي حتى أنظر إليه فخرجوا به حتى أدخلوه على آمنه فقال : اخرجي إلينا فأخرجته و كشفوا له عن ظهره فرأى تلك الشامة فوقع اليهودي مغشيا عليه فلما أفاق قالوا : و يلك ما لك ؟ قال : ذهبت و الله النبوة من بني إسرائيل فرحتم به يا معشر قريش أما و الله ليسطون بكم سطوة يخرج خبرها من المشرق و المغرب و كان في النفر يومئذ الذين قال لهم اليهودي ما قال : هشام بن الوليد بن المغيرة و مسافر بن أبي عمرو و عبيدة بن الحارث بن عبد المطلب و عتبة بن ربيعة شاب فوق المحتلم في نفر من بني عبد مناف و غيرهم من قريش
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
و قد تواترت الأخبار أن رسول الله صلى الله عليه و سلم ولد مختونا مسرورا و ولد رسول الله صلى الله عليه و سلم في الدار التي في الزقاق المعروف بزقاق المدكل بمكة و قد صليت فيه و هي الدار التي كانت بعد مهاجر رسول الله صلى الله عليه و سلم في يد عقيل بن أبي طالب في أيدي ولده بعده
تعليق الذهبي قي التلخيص : عقب تصحيح الحاكم للحديث لا نافيا لصحته

4178 - كما حدثناه أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا بحر بن نصر الخولاني ثنا ابن وهب أخبرني يونس عن يزيد عن ابن شهاب أخبرني علي بن الحسين أن عمرو بن عثمان أخبره عن أسامة بن زيد أنه قال : يا رسول الله أتنزل في دارك بمكة ؟ قال : و هل ترك لنا عقيل من رباع أو دور ؟ و كان عقيل ورث أبا طالب و لم يرثه علي و لا جعفر لأنهما كانا مسلمين
قد احتج الشيخان بهذا الحديث
تعليق الذهبي قي التلخيص : أخرجاه

4179 - أخبرنا أبو عمر بن السماك ببغداد و الحسن بن يعقوب العدل بنيسابور قالا : ثنا يحيى بن أبي طالب ثنا عبد الوهاب بن عطاء أنبأ سعيد عن قتادة عن غيلان بن جرير عن عبد الله بن معبد الزماني عن أبي قتادة الأنصاري أن أعرابيا : سأل النبي صلى الله عليه و سلم عن صوم يوم الإثنين قال : إن ذلك اليوم الذي ولدت فيه و أنزل علي فيه
صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه إنما احتج مسلم بحديث شعبة عن قتادة بهذا الإسناد : صوم يوم عرفة يكفر السنة و ما قبلها
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4180 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا محمد بن إسحاق الصنعاني ثنا حجاج بن محمد ثنا يونس بن أبي إسحاق عن أبيه عن سعيد بن جبير عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : ولد النبي صلى الله عليه و سلم عام الفيل
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4181 - حدثناه أبو سعيد أحمد بن محمد الأخمسي بالكوفة ثنا الحسين بن حميد بن الربيع ثنا أبي ثنا الحجاج بن محمد عن يونس بن أبي إسحاق عن أبي إسحاق عن سعيد بن جبير عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : ولد النبي صلى الله عليه و سلم يوم الفيل
تفرد حميد بن الربيع بهذا اللفظة في الحديث و لم يتابع عليه

4182 - حدثنا أبو الحسن محمد بن أحمد بن شبويه الرئيس بمرو ثنا جعفر بن محمد النيسابوري ثنا علي بن مهران ثنا سلمة بن الفضل عن محمد بن إسحاق قال : ولد رسول الله صلى الله عليه و سلم لاثنتي عشر ليلة مضت من شهر ربيع الأول

4183 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن ابن إسحاق قال : حدثني المطلب بن عبد الله قيس بن مخرمة عن أبيه عن جده ابن مخرمة قال : ولدت أنا و رسول الله صلى الله عليه و سلم عام الفيل كاللدتين
قال ابن إسحاق : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم عام عكاظ ابن عشرين سنة
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه

4184 - حدثنا أبو جعفر البغدادي ثنا علي بن عبد العزيز ثنا عمرو بن عون الواسطي ثنا خالد بن عبد الله عن داود بن أبي هند عن العباس بن عبد الرحمن عن كندير بن سعيد عن أبيه قال : حججت في الجاهلية فإذا أنا برجل يطوف بالبيت و هو يرتجز و يقول :
( رب رد إلي راكبي محمدا رده إلي و اصطنع عندي يدا )
فقلت : من هذا ؟ فقالوا : عبد المطلب بن هاشم بعث بابن ابنه محمد في طلب إبل له و لم يبعثه في حاجة إلا أنجح فيها و قد أبطأ عليه فلم يلبث أن جاء محمد و الإبل فاعتنقه و قال : يا بني لقد جزعت عليك جزعا لم أجزعه على شيء قط و الله لا أبعثك في حاجة أبدا لا تفارقني بعد هذا أبدا
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
و قد اتفق الشيخان من أسامي رسول الله صلى الله عليه و سلم على محمد و أحمد و الحاشر و العاقب و الماحي
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4185 - فحدثنا أبو بكر محمد بن أحمد بن حاتم المزكي بمرو ثنا عبد الله بن حاتم ثنا أبو نعيم ثنا المسعودي عن عمرو بن مرة عن أبي عبيدة عن أبي موسى قال : سمى لنا رسول الله صلى الله عليه و سلم نفسه أسماء فمنها ما حفظناه ومنها ما نسيناه قال : أنا محمد و أنا أحمد و المقفى و الحاشر و نبي التوبة و الملحمة
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4186 - أخبرني أحمد بن محمد بن عمرو الأخمسي ثنا الحسن بن حميد ثنا موسى بن إسماعيل ثنا حماد بن سلمة عن جعفر بن أبي وحشية عن نافع بن جبير بن مطعم عن أبيه قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : أنا محمد و أحمد و المقفى و الحاشر و الخاتم و العاقب
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4187 - حدثنا الأستاذ أبو الوليد و أبو بكر بن عبد الله قالا : ثنا الحسن بن سفيان ثنا قتيبة بن سعيد ثنا الليث بن سعد عن ابن عجلان عن أبيه عن أبي هريرة رضي الله عنه : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : أنا أبو القاسم الله يعطي و أنا أقسم
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4188 - حدثنا علي بن حمشاد العدل ثنا عبيد بن عبد الواحد بن شريك و أحمد بن إبراهيم بن ملحان قالا : ثنا عمرو بن خالد الحراني ثنا ابن لهيعة عن يزيد بن أبي حبيب و عقيل عن ابن شهاب عن أنس قال : لما ولد إبراهيم ابن النبي صلى الله عليه و سلم أتاه جبريل فقال : السلام عليكم يا أبا إبراهيم
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4189 - حدثني بكر بن محمد الصيرفي بمرو ثنا أبو الأحوص محمد بن الهيثم القاضي ثنا عبيد بن إسحاق العطار ثنا القاسم بن محمد بن عبد الله بن محمد بن عقيل حدثني أبي حدثني أبي عن جابر بن عبد الله قال : صعد رسول الله صلى الله عليه و سلم على المنبر فحمد الله و أثنى عليه ثم قال : من أنا ؟ قلنا : رسول الله قال : نعم و لكن من أنا ؟ قلنا : أنت محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف قال : أنا سيد ولد آدم و لا فخر
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : لا والله القاسم بن محمد بن عبدالله بن محمد بن عقيل متروك تالف

4190 - حدثنا محمد بن صالح بن هانىء ثنا السري بن خزيمة ثنا عفان ثنا عبد الواحد بن زياد ثنا عاصم بن كليب عن أبيه قال : حدثتني ربيبة النبي صلى الله عليه و سلم زينب رضي الله عنها و قلت لها :
أخبريني عن النبي صلى الله عليه و سلم ممن كان من مضر كان ؟ قالت : فممن كان إلا من مضر من ولد النضر بن كنانة
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4191 - أخبرني إبراهيم بن محمد المزكي و محمد بن يعقوب الحافظ قالا : ثنا محمد بن إسحاق الثقفي ثنا أبو يحيى ثنا صدقة بن سابق قال : قرأت على محمد بن إسحاق قال : حدثني مطلب بن عبد الله بن قيس بن مخرمة عن أبيه عن جده : أنه ذكر ولادة رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال : توفي أبوه و أمه حبلى به
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4192 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا يوسف بن عبد الله الخوارزمي ببيت المقدس ثنا أبو سعيد يحيى بن سليمان الجعفي ثنا يحيى بن يمان ثنا سفيان عن علقمة بن مرثد عن سليمان بن بريدة عن أبيه : أن النبي صلى الله عليه و سلم زار قبر أمه في ألف مقنع فما رؤي أكثر باكيا من ذلك اليوم
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه إنما أخرج مسلم وحده حديث محارب بن دثار عن ابن بريدة عن أبيه : استأذنت ربي في الإستغفار لأمي فلم يأذن لي
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4193 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ عبيد بن عبد الواحد ثنا يحيى بن بكير ثنا الليث عن عقيل عن ابن شهاب عن عبد الرحمن بن كعب بن مالك قال : سمعت كعب بن مالك يقول : لما سلمت على رسول الله صلى الله عليه و سلم قال و هو يبرق وجهه و كان رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا سر استنار وجهه كأنه قطعة قمر و كان يعرف ذلك منه
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه و قد أخرجا و لم يخرجا هذه اللفظة
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4194 - أخبرني أبو سعيد أحمد بن محمد بن عمرو الأخمسي بالكوفة ثنا الحسين بن حميد ثنا أبو نعيم الفضل بن دكين ثنا المسعودي عن عثمان بن مسلم بن هرمز عن نافع بن جبير بن مطعم عن علي رضي الله عنه قال : لم يكن رسول الله صلى الله عليه و سلم بالطويل و لا القصير شثن الكفين و القدمين ضخم الرأس و اللحية مشرب حمرة ضخم الكراديس طويل المسربة إذا مشى تكفأ تكفأ كأنما يمشي ينحط من صبب لم أر قبله و لا بعده مثله صلى الله عليه و سلم
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه بهذه الألفاظ
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4195 - أخبرنا أبو العباس قاسم بن القاسم السياري بمرو ثنا أبو الموجه ثنا عبدان خبرني أبي عن سعيد عن سماك بن حرب عن جابر بن سمرة قال : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم أشكل العينين ضليع الفم قلت : ما أشكل العينين ؟ قال : يا دم حثيم
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه

4196 - أخبرني أبو سعيد الأخمسي ثنا الحسين بن حميد ثنا أحمد بن منيع ثنا عباد بن العوام ثنا حجاج عن سماك بن حرب عن جابر بن سمرة قال : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم لا يضحك إلا تبسما و كان في ساقيه حموشة و كنت إذا نظرت إليه قلت أكحل العينين و ليس بأكحل
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : حجاج لين الحديث

4197 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا إبراهيم بن مرزوق ثنا حميد بن إبراهيم الصائغ ثنا شعبة عن سماك بن حرب عن جابر بن سمرة قال : رأيت خاتم النبوة على ظهر رسول الله صلى الله عليه و سلم مثل بيضة الحمام
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4198 - أخبرني أبو جعفر محمد بن حاتم الكشي ثنا عبد بن حميد أنبأ أبو عاصم عن عزرة بن ثابت حدثني علباء بن أحمر اليشكري عن أبي زيد قال : قال لي رسول الله صلى الله عليه و سلم : يا أبا زيد أدن فأمسح ظهري قال : فدنوت منه و مسحت ظهره و وضعت أصابعي على الخاتم فغمزتها فقيل له : و ما الخاتم ؟ قال : شعر مجتمع عند كتفيه
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4199 - حدثنا أبو بكر الشافعي و أبو بكر القطيعي في آخرين قالوا : ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا حماد بن خالد ثنا مالك بن أنس عن زياد بن سعد عن الزهري عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : سدل رسول الله صلى الله عليه و سلم ناصيته ما شاء الله ثم فرق بعده
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4200 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أبو زرعة عبد الرحمن بن عمرو الدمشقي ثنا علي بن عياش ثنا حريز بن عثمان قلت لعبد الله بن بسر السلمي : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم أكان شيخا ؟ قال : كان في عنفقته شعرات بيض
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه

4201 - حدثنا أبو بكر أحمد بن سليمان الفقيه ببغداد ثنا هلال بن العلاء الرقي ثنا حسين بن عياش الرقي ثنا جعفر بن برقان ثنا عبد الله بن محمد بن عقيل قال : قدم أنس بن مالك المدينة و عمر بن عبد العزيز واليها فبعث إليه عمر و قال للرسول :
سله هل خضب رسول الله صلى الله عليه و سلم فإني رأيت شعرا من شعره قد لون فقال أنس :
إن رسول الله صلى الله عليه و سلم كان قد متع بالسواد و لو عددت ما أقبل علي من شيبه في رأسه و لحيته ما كنت أزيدهن على إحدى عشرة شيبة و إنما هذا الذي لون من الطيب الذي كان يطيب شعر رسول الله صلى الله عليه و سلم
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4202 - أخبرني أبو سعيد الأخمسي ثنا الحسين بن حميد ثنا إبراهيم بن الحجاج ثنا حماد بن سلمة عن سماك بن حرب عن جابر بن سمرة قال : ما كان رأس رسول الله صلى الله عليه و سلم إلا شعرات بيض في مفرق رأسه إذا ادهن واراهن الدهن
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4203 - أخبرنا أبو العباس السياري ثنا محمد بن موسى بن حاتم ثنا علي بن الحسن بن شقيق أنبأ أبو حمزة عن عبد الملك بن عمير عن أياد بن لقيط عن أبي رمثة قال : أتيت النبي صلى الله عليه و سلم و عليه بردان أخضران و له شعر قد علاه الشيب و شيبه أحمر مخضوب بالحناء
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4204 - حدثني محمد بن صالح بن هانىء ثنا الحسين بن الفضل ثنا محمد بن كناسة ثنا هشام بن عروة عن أبيه قال : سألت عائشة هل شاب رسول الله صلى الله عليه و سلم ؟ فقالت : ما شانه الله ببيضاء
هذا حديث صحيح الإسناد محفوظ عن هشام و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح محفوظ

4205 - حدثنا علي بن حمشاد العدل أنبأ أبو مسلم أن حجاج بن منهال حدثهم قال : ثنا حماد بن سلمة ثنا ثابت قال : قيل لأنس ما كان شيب النبي صلى الله عليه و سلم ؟ قال : ما شانه الله بالشيب ما كان في رأسه إلا سبع عشرة أو ثمان عشرة
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه و هذه اللفظة إنما اشتهرت بعائشة رضي الله عنها و هي من قول أنس غريبة جدا
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم وهو غريب

4206 - حدثنا أبو عبد الله محمد بن يعقوب الحافظ ثنا يحيى بن محمد ثنا مسدد ثنا إسماعيل بن إبراهيم ثنا أيوب ثنا حميد بن هلال عن أبي بردة قال : أخرجت إلينا عائشة كساء مبلدا و إزارا غليظا فقالت : قبض رسول الله صلى الله عليه و سلم في هذين
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4207 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ الحسين بن الحسن السكري ثنا سليمان بن داود المنقري ثنا عبد الله بن إدريس قال : سمعت أبي يحدث عن عدي بن ثابت عن سعيد بن جبير عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : كان للنبي صلى الله عليه و سلم فرس يدعى المرتجز
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4208 - حدثناه أحمد بن يحيى المقري بالكوفة ثنا عبد الله بن غنام ثنا إبراهيم بن إسحاق الجعفي ثنا حبان بن علي عن إدريس بن الأودي عن الحكم عن يحيى بن الجزار عن علي قال : كان لرسول الله صلى الله عليه و سلم فرس يقال له المرتجز و ناقته القصوى و بغلته دلدل و حماره عفير ودرعه الفصول و سيفه ذو الفقار
تعليق الذهبي قي التلخيص : حبان بن علي ضعفوه

4209 - حدثنا أبو النضر الفقيه و أحمد بن محمد بن سلمة العنزي قالا : ثنا عثمان بن سعيد الدارمي و محمد بن سنان العوفي ثنا إبراهيم بن طهمان عن بديل بن ميسرة عن عبد الله بن شقيق عن ميسرة الفخر قال : قلت لرسول الله صلى الله عليه و سلم متى كنت نبيا ؟ قال : و آدم بين الروح و الجسد
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
و شاهده حديث الأوزاعي الذي :
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4210 - حدثناه أبو بكر بن إسحاق أنبأ سليمان بن محمد بن الفضل ثنا محمد بن هاشم البعلبكي ثنا أبو الوليد بن مسلم عن الأوزاعي عن يحيى بن أبي كثير عن أبي سلمة عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قيل للنبي صلى الله عليه و سلم متى وجبت لك النبوة ؟ قال : ( بين خلق آدم و نفخ الروح فيه )

4211 - أخبرني عبد الله بن محمد بن علي بن زياد العدل ثنا الإمام أبو بكر محمد بن إسحاق ثنا أبو سعيد الأشج ثنا أبو معاوية عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها : أن النبي صلى الله عليه و سلم قال :
لا تسبوا ورقة فإني رأيت له الجنة أو جنتين
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه و الغرض في إخراجه :
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4212 - ما حدثنيه أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن ابن إسحاق قال : حدثني عبد الملك بن عبد الله بن أبي سفيان بن العلاء بن جارية الثقفي و كان واعية قال : قال ورقة بن نوفل بن أسد بن عبد العزى فيما كانت خديجة ذكرت له من أمور رسول الله صلى الله عليه و سلم :
شعر
( يا للرجال و صرف الدهر و القدر و ما لشيء قضاه الله من غير )
( حتى خديجة تدعوني لأخبرها و ما لها بخفي الغيب من خبر )
( جاءت لتسألني عنه لأخبرها أمرا أراه سيأتي الناس من أخر )
( فخبرتني بأمر قد سمعت به فيما مضى من قديم الدهر و العصر )
( بأن أحمد يأتيه فيخبره جبريل أنك مبعوث إلى البشر )
( فقلت عل الذي ترجين ينجزه لك الإله فرجي الخير و انتظري )
( و ارسليه إلينا كي نسائله عن أمره ما يرى في النوم و السهر )
( فقال حين أتانا منطقا عجبا تقف منه أعالي الجلد و الشعر )
( إني رأيت أمين الله واجهني في صورة أكملت من أهيب الصور )
( ثم استمر و كان الخوف يذعرني مما يسلم من حولي من الشجر )
( فقلت ظني و ما أدري أيصدقني أن سوف تبعث تتلو منزل السور )
( و سوف آتيك إن أعلنت دعوتهم من الجهاد بلا من و لا كدر )

4213 - أخبرني إسماعيل بن محمد بن الفضل الشعراني ثنا جدي ثنا إبراهيم بن المنذر الحزامي ثنا عبد العزيز بن أبي ثابت الزهري ثنا الزبير بن موسى عن أبي الحويرث عن قباث بن أشير الكناني ثم الليثي قال : تنبأ رسول الله صلى الله عليه و سلم على رأس أربعين من الفيل
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه إنما أخرج البخاري حديث عكرمة عن ابن عباس بعث و هو ابن أربعين
و الدليل على صحة حديث قباث بن أشيم اختيار سيد التابعين هذا القول كما أخبرني محمد بن المؤمل بن الحسن ثنا الفضل بن محمد ثنا أحمد بن حنبل ثنا يحيى بن سعد القطان عن يحيى ين سعيد الأنصاري عن سعيد بن المسيب قال :
أنزل على النبي صلى الله عليه و سلم و هو ابن ثلاث و أربعين
تعليق الذهبي قي التلخيص : عبدالعزيز بن أبي ثابت واه

4214 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن هشام بن عروة عن أبيه عن خديجة رضي الله عنها أنها قالت : لما أبطأ عن رسول الله صلى الله عليه و سلم الوحي جزع من ذلك جزعا شديدا فقلت مما رأيت من جزعه : لقد قلاك ربك لما يرى من جزعك فأنزل الله : { ما ودعك ربك و ما قلى }
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه لإرسال فيه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح مرسل

4215 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن عمر بن ذر عن أبيه عن سعيد بن جبير عن ابن عباس رضي الله عنهما : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال لجبريل ما يمنعك أن تزورنا أكثر مما تزورنا فأنزل الله عز و جل : { و ما نتنزل إلا بأمر ربك } إلى قوله : { و ما كان ربك نسيا }
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4216 - أخبرنا أبو بكر الشافعي ثنا إسحاق بن الحسن بن ميمون ثنا أبو حذيفة ثنا سفيان عن الأعمش عن حسان عن سعيد بن جبير عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : فصل القرآن من الذكر فوضع في بيت العزة في السماء الدنيا فجعل جبريل عليه السلام ينزله على النبي صلى الله عليه و سلم { و رتلناه ترتيلا } قال سفيان : خمس آيات و نحوها
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4217 - حدثنا أبو سهل أحمد بن محمد بن زياد النحوي ثنا ابن أبي طالب ثنا وهب بن جرير بن حازم ثنا أبي قال : سمعت يحيى بن أيوب يحدث عن يزيد بن أبي حبيب عن عبد الرحمن بن شماسة عن زيد بن ثابت رضي الله عنه قال : كنا عند رسول الله صلى الله عليه و سلم نؤلف القرآن من الرقاع
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه و فيه الدليل الواضح أن القرآن إنما جمع في عهد رسول الله صلى الله عليه و سلم
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4218 - أخرنا أبو جعفر محمد بن علي الشيباني بالكوفة ثنا أحمد بن حازم الغفاري ثنا علي بن حكيم ثنا معتمر بن سليمان عن مثنى بن الصباح عن عمرو بن دينار عن سعيد بن جبير عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : إن النبي صلى الله عليه و سلم كان إذا نزل جبريل عليه السلام فقال : بسم الله الرحمن الرحيم علم أنها سورة
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : عقب تصحيح الحاكم للحديث لا

4219 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير ثنا يزيد بن زياد بن أبي الجعد عن جامع بن شداد عن طارق بن عبد الله المحاربي قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم مر بسوق ذي المجاز و أنا في بياعة لي فمر و عليه حلة حمراء فسمعته يقول : يا أيها لناس قولوا لا إله إلا الله تفلحوا و رجل يتبعه يرميه بالحجارة قد أدمى كعبه و هو يقول : يا أيها الناس لا تطيعوا هذا فإنه كذاب فقلت : من هذا ؟ فقيل : غلام من بني عبد المطلب فلما أظهر الله الإسلام خرجنا من الربذة و معنا ظعينة لنا حتى نزلنا قريبا من المدينة فبينا نحن قعودا إذ أتانا رجل عليه ثوبان فسلم علينا فقال : من أين القوم ؟ فقلنا : من الربذة و معنا جمل أحمر فقال : تبيعوني هذا الجمل ؟ فقلنا : نعم فقال : بكم ؟ فقلنا : بكذا و كذا صاعا من تمر قال : أخذته و ما استقصي فأخذ بخطام الجمل فذهب به حتى توارى في حيطان المدينة فقال بعضنا لبعض : تعرفون الرجل فلم يكن من أحد يعرفه فلام القوم بعضهم بعضا فقالوا : تعطون جملكم من لا تعرفون ؟ فقالت الظعينة : فلا تلاوموا فلقد رأينا رجل لا يغدر بكم ما رأيت شيئا أشبه بالقمر ليلة البدر من وجهه فلما كان العشي أتانا رجل فقال : السلام عليكم و رحمة الله و بركاته أأنتم الذين جئتم من الربذة ؟ قلنا : نعم قال : أنا رسول الله صلى الله عليه و سلم إليكم و هو يأمركم أن تأكلوا من هذا التمر حتى تشبعوا و تكتالوا حتى تستوفوا فأكلنا من التمر حتى شبعنا و اكتلنا حتى استوفينا ثم قدمنا المدينة من الغد فإذا رسول الله صلى الله عليه و سلم قائم يخطب الناس على المنبر فسمعته يقول : يد المعطي العليا و ابدأ بمن تعول أمك و أباك و أختك و أخاك و أدناك و أدناك و ثم رجل من الأنصار فقال : يا رسول الله هؤلاء بنو ثعلبة بن يربوع الذين قتلوا فلانا في الجاهلية فخذ لنا بثأرنا فرفع رسول الله صلى الله عليه و سلم يديه حتى رأيت بياض إبطيه فقال : لا تجني أم على ولد لا تجني أم على ولد
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4220 - أخبرني محمد بن يعقوب الحافظ ثنا محمد بن إسحاق الثقفي ثنا أبو كريب ثنا مصعب بن المقدام ثنا إسرائيل عن عثمان بن المغيرة عن سالم عن جابر قال : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يعرض نفسه على الناس بالموقف فيقول : هل من رجل يحملني إلى قومه فإن قريشا قد منعوني أن أبلغ كلام ربي ؟ قال : فأتاه رجل من بني همدان فقال : أنا فقال و هل عند قومك منعة قال : نعم و سأله من أين هو ؟ فقال : من همدان ثم أن الرجل الهمداني خشي أن يخفره قومه فأتى رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال : آتي قومي فأخبرهم ثم ألقاك من عام قابل قال : نعم فانطلق فجاء وفد الأنصار في رجب
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
آخر كتاب البعث
حدثنا الحاكم أبو عبد الله محمد بن عبد الله الحافظ إملاء في شوال سنة إحدى و أربع مائة كتاب السري و فيه أخبار من كتاب صحيحة الأسانيد فلم أخرجها إذ الأصل في المعراج قد خرجاه لمسانيد كثيرة
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

و من كتاب آيات رسول الله صلى الله عليه و سلم التي هي دلائل النبوة

4221 - أخبرني إسماعيل بن محمد بن الفضل بن محمد الشعراني ثنا جدي ثنا إبراهيم بن المنذر الحزامي ثنا عبد العزيز بن محمد عن ابن عجلان عن القعقاع بن حكيم عن أبي صالح عن أبي هريرة رضي الله عنه : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : بعثت لأتمم مكارم الأخلاق
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4222 - أخبرني أحمد بن جعفر القطيعي ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد عن سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن زرارة بن أوفى عن سعيد بن هشام : أنه دخل مع حكيم بن أفلح على عائشة رضي الله عنها فسألها فقال : يا أم المؤمنين انبئيني عن خلق رسول الله صلى الله عليه و سلم قالت : أليس تقرأ القرآن ؟ قال : بلى قالت : فإن خلق نبي الله صلى الله عليه و سلم القرآن
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4223 - حدثنا أبو عمرو عثمان بن أحمد بن السماك ببغداد ثنا حامد بن سهل الثغري ثنا غارم بن الفضل ثنا حماد بن زيد عن أيوب و معمر و النعمان بن راشد عن الزهري عن عروة عن عائشة رضي الله عنها قال : ما لعن رسول الله صلى الله عليه و سلم مسلما من لعنة تذكر و لا ضرب بيده شيئا قط إلا أن يضرب بها في سبيل الله و لا سئل عن شيء قط فمنعه إلا أن يسئل مأثما كان أبعد منه و لا انتقم لنفسه من شيء قط يؤتى إليه إلا تنتهك حرمات الله فيكون لله ينتقم و لا خير بين أمرين قط إلا اختار أيسرهما و كان إذا أحدث العهد بجبريل يدارسه كان أجود الناس بالخير من الريح المرسلة
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه بهذه السياقة و من حديث أيوب السختياني غريب جدا فقد رواه سليمان بن حرب و غيره عن حماد و لم يذكروا أيوب و غارم : ثقة مأمون
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4224 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن يونس بن عمرو عن العيزار بن حريث عن عائشة رضي الله عنها : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم مكتوب في الإنجيل لا فظ و لا غليظ و لا سخاب بالأسواق و لا يجزي بالسيئة مثلها بل يعفو و يصفح
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4225 - حدثنا أبو بكر محمد بن جعفر الآدمي القاري ببغداد ثنا عبد الله بن أحمد بن إبراهيم الدورقي ثنا أحمد بن نصر بن مالك الخزاعي ثنا علي بن الحسين بن واقد عن أبيه قال : سمعت يحيى بن عقيل يقول : سمعت عبد الله بن أبي أوفى يقول : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يكثر الذكر و يقل اللغو و يطيل الصلاة و يقصر الخطبة و لا يستنكف أن يمشي مع العبد و الأرملة حتى يفرغ لهم من حاجتهم
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4226 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا هارون بن سليمان الأصبهاني ثنا عبد الرحمن بن مهدي ثنا شعبة عن قتادة قال : سمعت عبد الله بن أبي عتبة يقول : سمعت أبا سعيد الخدري يقول : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يكثر الذكر و يقل اللغو و يطيل الصلاة و يقصر الخطبة و لا يستنكف أن يمشي مع العبد و الأرملة حتى يفرغ لهم من حاجتهم
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
قال الحاكم : و قد قدمت هذه الأحاديث الصحيحة في دلائل النبوة من أخلاق سيدنا المصطفى لقول الله عز و جل { و لقد اخترناهم على علم على العالمين } و قول الله عز و جل { الله أعلم حيث يجعل رسالته } و قوله تعالى { ن والقلم وما يسطرون * ما أنت بنعمة ربك بمجنون * وإن لك لأجرا غير ممنون * وإنك لعلى خلق عظيم } فاسمع الآيات الصحيحة بعدها
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4227 - حدثنا علي بن حمشاد العدل إملاء ثنا هارون بن العباس الهاشمي ثنا جندل بن والق ثنا عمرو بن أوس الأنصاري ثنا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن سعيد بن المسيب عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : أوحى الله إلى عيسى عليه السلام : يا عيسى آمن بمحمد و أمر من أدركه من أمتك أن يؤمنوا به فلولا محمد ما خلقت آدم و لولا محمد ما خلقت الجنة و لا النار و لقد خلقت العرش على الماء فاضطرب فكتبت عليه لا إله إلا الله محمد رسول الله فسكن
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : أظنه موضوعا على سعيد

4228 - حدثنا أبو سعيد عمرو بن محمد بن منصور العدل ثنا أبو الحسن محمد بن إسحاق بن إبراهيم الحنظلي ثنا أبو الحارث عبد الله بن مسلم الفهري ثنا إسماعيل بن مسلمة أنبأ عبد الرحمن بن زيد بن أسلم عن أبيه عن جده عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لما اقترف آدم الخطيئة قال يا رب أسألك بحق محمد لما غفرت لي فقال الله : يا آدم و كيف عرفت محمدا و لم أخلقه ؟ قال : يا رب لأنك لما خلقتني بيدك و نفخت في من روحك و رفعت رأسي فرأيت على قوائم العرش مكتوبا لا إله إلا الله محمد رسول الله فعلمت أنك لم تضف إلى اسمك إلى أحب الخلق فقال الله : صدقت يا آدم إنه لأحب الخلق إلي ادعني بحقه فقد غفرت لك و لولا محمد ما خلقتك
هذا حديث صحيح الإسناد و هو أول حديث ذكرته لعبد الرحمن بن زيد بن أسلم في هذا الكتاب
تعليق الذهبي قي التلخيص : بل موضوع

4229 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا العباس بن محمد الدوري ثنا قراد أبو نوح أنبأ يونس بن أبي إسحاق عن أبي بكر بن أبي موسى عن أبي موسى قال : خرج أبو طالب إلى الشام و خرج معه رسول الله صلى الله عليه و سلم في أشياخ من قريش فلما أشرفوا على الراهب هبطوا فحولوا رحالهم فخرج إليهم الراهب و كانوا قبل ذلك يمرون به فلا يخرج إليهم و لا يلتفت قال : و هم يحلون رحاله فجعل يتخللهم حتى جاء فأخذ بيد رسول الله صلى الله عليه و سلم و قال : هذا سيد العالمين هذا رسول رب العالمين هذا يبعثه الله رحمة للعالمين فقال له أشياخ من قريش : و ما علمك بذلك ؟ قال : إنكم حين شرفتم من العقبة لم يبق شجر و لا حجر إلا خر ساجدا و لا تسجد إلا لنبي و إني أعرفه بخاتم النبوة أسفل من غضروف كتفه مثل التفاحة ثم رجع فصنع لهم طعاما ثم أتاهم و كان رسول الله صلى الله عليه و سلم في رعية الإبل قال : أرسلوا إليه فأقبل و عليه غمامة تظله قال : انظروا إليه غمامة تظله فلما دنا من القوم وجدهم قد سبقوه إلى فيء الشجرة فلما جلس مال فيء الشجرة عليه قال : انظروا إلى فيء الشجرة مال عليه فبينما هو قائم عليه و هو يناشدهم أن لا تذهبوا به إلى الروم فإن الروم إن رأوه عرفوه بالصفة فقتلوه فالتفت فإذا هو بسبعة نفر قد أقبلوا من الروم فاستقبلهم فقال : ما جاء بكم ؟ قالوا : جئنا فإن هذا النبي خارج في هذا الشهر فلم يبق طريق إلا بعث إليه ناس و إنا بعثنا إلى طريق هذا فقال لهم الراهب : هل خلفتم خلفكم أحدا هو خير منكم ؟ قالوا : لا قالوا : إنما أخبرنا خبره فبعثنا إلى طريقك هذا قال : أفرأيتم أمرا أراده الله أن يقضيه هل يستطيع أحد من الناس رده قالوا : لا قال : فيايعوه فبايعوه و أقاموا معه قال : فأتاهم الراهب فقال : أنشدكم الله أيكم وليه قال أبو طالب : فلم يزل يناشده حتى رده و بعث معه أبو بكر بلالا و زوده الراهب من الكعك و الزيت
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : أظنه موضوعا فبعضه باطل

4230 - حدثنا أبو الحسن أحمد بن محمد العنزي ثنا عثمان بن سعيد الدارمي ثنا حيوة بن شريح الحضرمي ثنا بقية بن الوليد حدثني بحير بن سعيد عن خالد بن معدان عن عتبة بن عبد السلمي : أن رجلا سأل رسول الله صلى الله عليه و سلم كيف كان أول شأنك يا رسول الله ؟ قال : كانت حاضنتي من بني سعد بن بكر فانطلقت أنا و ابن لها في بهم لنا و لم نأخذ معنا زادا فقلت : يا أخي اذهب فأتنا بزاد من عند أمنا فانطلق أخي و كنت عند البهم فأقبل طيران أبيضان كأنهما نسران فقال أحدهما لصاحبه : أهو هو ؟ قال : نعم فأقبلا يبتدراني فأخذاني فبطحاني للقفاء فشقا بطني ثم استخرجا قلبي فشقاه فأخرجا منه علقتين سوداوين فقال أحدهما لصاحبه : حصه ـ يعني خطه ـ و اختتم عليه بخاتم النبوة فقال أحدهما لصاحبه : اجعله في كفة و اجعل ألفا من أمته في كفة فإذا أنا أنظر إلى الألف فوقي أشفق أن يخروا علي فقالا : لو أن أمته وزنت به لمال بهم ثم انطلقا و تركاني و فرقت فرقا شديدا ثم انطلقت إلى أمي فأخبرتها بالذي رأيت فأشفقت أن يكون قد التبس بي فقالت : أعيذك بالله فرحلت بعيرا لها فجعلتني على الرحل و ركبت خلفي حتى بلغنا أمي فقالت : أديت أمانتي و ذمتي و حدثتها بالذي لقيت فلم يرعها ذلك فقالت : إني رأيت خرج مني نور أضاءت منه قصور الشام
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4231 - حدثنا أبو العباس أحمد بن سعيد المعداني ببخارى ثنا عبد الله بن محمود ثنا عبدان بن سيار ثنا أحمد بن عبد الله البرقي ثنا يزيد بن يزيد البلوي ثنا أبو إسحاق الفزاري عن الأوزاعي عن مكحول عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : كنا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم في سفر فنزلنا منزلا فإذا رجل في الوادي يقول : اللهم اجعلني من أمة محمد المرحومة المغفورة المثاب لها قال فأشرفت على الوادي فإذا رجل طوله أكثر من ثلاث مائة ذراع فقال لي : من أنت ؟ قال : قلت أنس بن مالك خادم رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : أين هو ؟ قلت : هو ذا يسمع كلامك قال : فأته و اقرئه مني السلام و قل له أخوك إلياس يقرئك السلام فأتيت النبي صلى الله عليه و سلم فأخبرته فجاء حتى لقيه فعانقه و سلم ثم قعدا يتحدثان فقال له : يا رسول الله إني إنما آكل في كل سنة يوما و هذا يوم فطري فآكل أنا و أنت فنزلت عليهما مائدة من السماء عليها خبز و حوت و كرفس فأكلا و أطعماني و صلينا العصر ثم ودعه ثم رأيته مر على السحاب نحو السماء
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : بل موضوع قبح الله من وضعه

4232 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن الأعمش عن المنهال بن عمرو عن يعلى بن مرة عن أبيه قال : سافرت مع رسول الله صلى الله عليه و سلم فرأيت منه شيئا عجبا نزلنا منزلا فقال : انطلق إلى هاتين الشجرتين فقل : إن رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول لكما أن تجتمعا فانطلقت فقلت لهما ذلك فانتزعت كل واحدة منهما من أصلها فمرت كل واحدة إلى صاحبتها فالتقيا جميعا فقضى رسول الله صلى الله عليه و سلم حاجته من ورائهما ثم قال : انطلق فقل لهما لتعود كل واحدة إلى مكانها فأتيهما فقلت ذلك لهما فعادت كل واحدة إلى مكانها
و أتته امرأة فقالت : إن ابني هذا به لمم منذ سبع سنين يأخذه كل يوم مرتين فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ادنيه فأدنته منه فتفل في فيه و قال : اخرج عدو الله أنا رسول الله ثم قال لها رسول الله صلى الله عليه و سلم : إذ رجعنا فاعلمينا ما صنع فلما رجع رسول الله صلى الله عليه و سلم استقبلته و معها كبشان و إقط و سمن فقال لي رسول الله صلى الله عليه و سلم : خذ هذا الكبش فاتخذ منه ما أردت فقالت : و الذي أكرمك ما رأينا به شيئا منذ فارقتنا
ثم أتاه بعير فقام بين يديه فرأى عينيه تدمعان فبعث إلى أصحابه فقال : ما لبعيركم هذا يشكوكم ؟ فقالوا : كنا نعمل عليه فلما كبر و ذهب عمله تواعدنا عليه لننحره غدا فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لا تنحروه و اجعلوه في الإبل يكون معها
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه بهذه السياقة
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4233 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ علي بن عبد العزيز ثنا أبو النعمان ثنا المعتمر بن سليمان قال : سمعت أبي يحدث عن أبي العلاء يزيد بن عبد الله بن الشخير عن سمرة بن جندب أنه حدثه : أن قصعة كانت عند رسول الله صلى الله عليه و سلم فجعل الناس يأكلون منها شبع قوم جلس مكانهم قوم آخرون قال كذلك إلى الصلاة الأولى فقال رجل : إنها تمد بشيء فقال سمرة : ما كانت تمد إلا من السماء
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4234 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عيسى اللخمي ثنا عمرو بن أبي سلمة عن الأوزاعي قال : حدثني المطلب بن عبد الله بن حنطب المخزومي قال : حدثني عبد الرحمن بن أبي عمرة الأنصاري حدثني أبي قال : كنا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم في غزوة فأصاب الناس مخمصة فاستأذن الناس رسول الله صلى الله عليه و سلم في نحر بعض ظهورهم و قالوا يبلغنا الله بهم فلما رأى عمر بن الحطاب رسول الله صلى الله عليه و سلم قد هم بأن يأذن لهم في نحر بعض ظهورهم قال : يا رسول الله كيف بنا إذا نحن لقينا العدو غدا جياعا رجالا و لكن إن رأيت يا رسول الله أن تدعو الناس ببقايا أزوادهم فجعل الناس يجيئون بالحفنة من الطعام و فوق ذلك فكان أعلاهم من جاء بصاع من تمر فجمعها ثم قام فدعا بما شاء الله أن يدعو ثم دعا الجيش بأوعيتهم ثم أمرهم أن يجيشوا ما بقي من الجيش فما تركوا وعاء إلا ملأوه و بقي مثله فضحك رسول الله صلى الله عليه و سلم حتى بدت نواجذه فقال : أشهد أن لا إله إلا الله و أني رسول الله لا يلقى الله عبد مؤمن بها إلا حجب عن النار
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4235 - أخبرنا أبو جعفر محمد بن علي الشيباني بالكوفة ثنا أحمد بن حازم الغفاري ثنا عبيد الله بن موسى أنبأ أسامة بن زيد عن محمد بن المنكدر عن سفينة قال : ركبت البحر في سفينة فانكسرت فركبت لوحا منها فطرحني في أجمة فيها أسد فلم يرعني إلا به فقلت : يا أبا الحارث أنا مولى رسول الله صلى الله عليه و سلم فطأطأ رأسه و غمز بمنكبه شقي فما زال يغمزني و يهديني إلى الطريق حتى وضعني على الطريق فلما وضعني همهم فظننت أنه يودعني
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4236 - حدثني أبو محمد الحسن بن إبراهيم الأسلمي الفارسي من أصل كتابه ثنا جعفر بن درستويه ثنا اليمان بن سعيد المصيصي ثنا يحيى بن عبد الله المصري ثنا عبد الرزاق عن معمر عن الزهري عن سالم عن عبد الله بن عمر قال : كنا جلوسا حول رسول الله صلى الله عليه و سلم إذ دخل أعرابي جهوري بدوي يماني على ناقة حمراء فأناخ بباب المسجد فدخل فسلم ثم قعد فلما قضى نحبه قالوا : يا رسول الله إن الناقة التي تحت الأعرابي سرقة قال : أثم بينة ؟ قالوا : نعم يا رسول الله قال : يا علي خذ حق الله من الأعرابي إن قامت عليه البينة و إن لم تقم فرده إلي قال فأطرق الأعرابي ساعة فقال له النبي صلى الله عليه و سلم : قم يا أعرابي لأمر الله و إلا فادل بحجتك فقالت الناقة من خلف الباب : و الذي بعثك بالكرامة يا رسول الله إن هذا ما سرقني و لا ملكني أحد سواه فقال له النبي صلى الله عليه و سلم : يا أعرابي بالذي أنطقها بعذرك ما الذي قلت ؟ قال قلت : اللهم إنك لست برب استحدثناك و لا معك إله أعانك على خلقنا و لا معك رب فنشك في ربوبيتك أنت ربنا كما نقول و فوق القائمون أسألك أن تصلي على محمد و أن تبرئني ببراءتي فقال له النبي صلى الله عليه و سلم : و الذي بعثني بالكرامة يا أعرابي لقد رأيت الملائكة يبتدرون أفواه الأزقة يكتبون مقالتك فأكثر الصلاة علي
رواه هذا الحديث عن آخرهم ثقات و يحيى بن عبد الله المصري هذا لست أعرفه بعدالة و لا جرح
تعليق الذهبي قي التلخيص : هو كذب

4237 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ علي بن عبد العزيز ثنا محمد بن سعيد ابن الأصبهاني ثنا شريك عن سماك عن أبي ظبيان عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : جاء أعرابي إلى النبي صلى الله عليه و سلم فقال : بم أعرف أنك رسول الله ؟ فقال : رأيت أن دعوت هذا العذق من هذه النخلة أتشهد أني رسول الله ؟ قال : نعم قال : فدعا العذق فجعل العذق ينزل من النخلة حتى سقط في الأرض فجعل ينقز حتى أتى النبي صلى الله عليه و سلم قال : ثم قال له : ارجع فرجع حتى عاد إلى مكانه
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4238 - حدثنا أبو محمد أحمد بن عبد الله المزكي ثنا يوسف بن موسى المروزي ثنا عباد بن يعقوب ثنا الوليد بن أبي ثور عن السدي عن عباد بن عبد الله عن علي رضي الله عنه قال : كنا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم بمكة فخرج في بعض نواحيها فما استقبله شجر و لا جبل إلا قال : السلام عليك يا رسول الله
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4239 - حدثنا أبو بكر أحمد بن كامل القاضي ثنا عبد الملك بن كامل الرقاشي ثنا وهب بن جرير ثنا شعبة عن عمرو بن مرة عن عبد الله بن سلمة عن علي رضي الله عنه قال : مرضت فأتى علي النبي صلى الله عليه و سلم و أنا أقول اللهم إن كان أجلي قد حضر فأرحني و إن كان متأخرا فارفعني و إن كان البلاء فصبرني فقال : ما قلت ؟ فأعدت فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : اللهم اشفه اللهم عافه ثم قال : قم فقمت فما عاد لي ذلك الوجع بعده
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4240 - أخبرنا أبو عمرو عثمان بن أحمد بن عبد الله الدقاق ببغداد ثنا عبد الملك بن محمد الرقاشي ثنا يعقوب بن إسحاق الحضرمي أنبأ عكرمة بن عمار ثنا أبو كثير العنزي قال : قال أبو هريرة : ما على وجه الأرض مؤمن و لا مؤمنة إلا و هو يحبني قال قلت : و ما علمك بذلك يا أبا هريرة ؟ قال : إني كنت أدعو أمي إلى الإسلام فتأبى و إني دعوتها ذات يوم فأسمعتني في رسول الله صلى الله عليه و سلم ما أكره فجئت إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فقلت : يا رسول الله إني كنت أدعو أمي إلى الإسلام فتأبى علي و إني دعوتها يوما فأسمعتني فيك ما أكره فادع الله يا رسول الله أن يهدي أم أبي هريرة إلى الإسلام فدعا رسول الله صلى الله عليه و سلم فرجعت إلى أمي أبشرها بدعوة رسول الله صلى الله عليه و سلم فلما كنت على الباب إذ الباب مغلق فدققت الباب فسمعت حسي فلبست ثيابها و جعلت على رأسها خمارها و قالت : ارفق يا أبا هريرة ففتحت لي الباب فلما دخلت قالت : أشهد أن لا إله إلا الله و أن محمدا رسول الله فرجعت إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم و أنا أبكي من الفرح كما كنت أبكي من الحزن و جعلت أقول : أبشر يا رسول الله قد استجاب الله دعوتك و هدى الله أم أبي هريرة إلى الإسلام فقلت : ادع الله أن يحببني و أمي إلى عباده المؤمنين و يحببهم إلينا قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : اللهم حبب عبيدك هذا و أمه إلى عبادك المؤمنين و حببهم إليهما فما على الأرض مؤمن و لا مؤمنة إلا و هو يحبني و أحبه
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4241 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا إبراهيم بن سليمان البرلسي ثنا ضرار بن صرد ثنا عائذ بن حبيب ثنا إسماعيل بن أبي خالد عن عبد الله المزني عن عبد الرحمن بن أبي بكر الصديق رضي الله عنهما قال : كان فلان يجلس إلى النبي صلى الله عليه و سلم فإذا تكلم النبي صلى الله عليه و سلم بشيء اختلج بوجهه فقال له النبي صلى الله عليه و سلم : كن كذلك فلم يزل يختلج حتى مات
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : ضرار بن صرد واه

4242 - حدثني أبو بكر محمد بن داود بن سليمان الزاهد ثنا أبو علي محمد بن محمد الأشعث الكوفي بمصر حدثني أبو الحسن موسى بن إسماعيل بن موسى بن جعفر بن محمد حدثني أبي عن أبيه عن جده عن أبيه محمد بن علي عن أبيه عن جده الحسين عن أبيه علي بن أبي طالب رضي الله عنه : أن يهوديا كان يقال له جريحرة كان له على رسول الله صلى الله عليه و سلم دنانير فتقاضى النبي صلى الله عليه و سلم فقال له : يا يهودي ما عندي ما أعطيك قال : فإني لا أفارقك يا محمد حتى تعطيني فقال صلى الله عليه و سلم : إذا أجلس معك فجلس معه رسول الله صلى الله عليه و سلم في ذلك الموضع الظهر و العصر و المغرب و العشاء الآخرة و الغداة و كان أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم يتهددونه و يتوعدونه ففطن رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال : ما الذي تصنعون به ؟ فقالوا : يا رسول الله يهودي يحبسك فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : منعني ربي أن أظلم معاهدا و لا غيره فلما ترحل النهار قال اليهودي : أشهد أن لا إله إلا الله و أشهد أن محمدا عبده و رسوله و قال : شطر مالي في سبيل الله أما و الله ما فعلت الذي فعلت بك إلا لأنظر إلى نعتك في التوراة محمد بن عبد الله مولده بمكة و مهاجره بطيبة و ملكه بالشام ليس بفظ و لا غليظ و لا سخاب في الأسواق و لا متزي بالفحش و لا قول الخنا أشهد أن لا إله إلا الله و أنك رسول الله هذا مالي فاحكم فيه بما أراك الله و كان اليهودي كثير المال
تعليق الذهبي قي التلخيص : حديث منكر بمرة

من كتاب الهجرة الأولى إلى الحبشة ـ و تواترت الأخبار أن رسول الله صلى الله عليه و سلم لما مات عمه أو طالب لقي هو و المسلمون أذى من المشركين بعد موته فقال لهم النبي صلى الله عليه و سلم حين ابتلوا و شطت بهم عشائرهم تفرقوا و أشار قبل أرض الحبشة و كانت أرضا فيه ترحل إليها قريش رحلة الشتاء فكانت أولى الهجرة في الإسلام و إنما أمر رسول الله صلى الله عليه و سلم أصحابه بالخروج إلى النجاشي لعدله

4243 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا العباس بن محمد الدوري ثنا يحيى بن معين ثنا عقبة المجدر عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها : عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : ما زالت قريش كاعة حتى توفي أبو طالب
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه

4244 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن ابن إسحاق قال : كان اسم النجاشي مصحمة و هو بالعربية عطية و إنما النجاشي اسم الملك كقولك كسرى و هرقل قال ابن إسحاق : هذا كتاب من النبي صلى الله عليه و سلم إلى النجاشي بسم الله الرحمن الرحيم هذا كتاب محمد رسول الله إلى النجاشي الأصحم عظيم الجيش سلام على من اتبع الهدى و آمن بالله و رسوله و شهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له لم يتخذ صاحبة و لا ولدا و أن محمدا عبده و رسوله أدعوك بدعاء الله فإني أنا رسول فأسلم تسلم { قل يا أهل الكتاب تعالوا إلى كلمة سواء بيننا وبينكم أن لا نعبد إلا الله ولا نشرك به شيئا ولا يتخذ بعضنا بعضا أربابا من دون الله } الآية فإن أبيت فعليك إثم النصارى
لم يتابع محمد بن إسحاق القرشي على اسم النجاشي أنه مصحمة فإن الأخبار الصحيحة المخرجة في الكتابين الصحيحين بالألف و الكتاب إليه في كتاب رسول الله

4245 - حدثنا أبو الحسين محمد بن أحمد بن تميم القنطري ببغداد ثنا جعفر بن محمد بن شاكر ثنا خالد بن يزيد القرشي ثنا خديج بن معاوية ثنا أبو إسحاق عن عبد الله بن عتبة عن عبد الله بن مسعود قال : بعثنا رسول الله صلى الله عليه و سلم إلى النجاشي و نحن نحو ثمانين رجلا فذكر الحديث بطوله كما أخرجته في التفسير
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه و ليعلم طالب العلم أن النجاشي من نشره قبل ورود أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم بكتابه عليه الدليل على ذلك إخراجهما في الصحيحين عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة أن أم سلمة و أم حبيب ذكرتا كنيسة و أنها بأرض الحبشة فيها تصاوير الحديث

4246 - أخبرني إسماعيل بن الفضل بن محمد الشعراني ثنا جدي ثنا إبراهيم بن المنذر الحزامي ثنا محمد بن فليح عن موسى بن عقبة عن ابن شهاب : أن عثمان بن عفان و امرأته رقية بنت رسول الله صلى الله عليه و سلم خرجا مهاجرين من مكة إلى الحبشة الأولى ثم قدما على رسول الله صلى الله عليه و سلم مكة ثم هاجرا إلى المدينة
قد اتفق الشيخان على إخراج حديث ابن أبي شيبة و غيره عن الزهري عن عروة عن عبيد الله بن عدي عن المسور بن مخرمة في خروج عثمان بن عفان إلى أرض الحبشة و ساقا الحديث بطوله فلذلك اختصرت على رواية موسى بن عقبة عن ابن إسحاق و ذكر في المغازي أن رقية بنت رسول الله صلى الله عليه و سلم فيما ذكروا لم ير في العرب و لا في الحبش أحسن منها
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4247 - فحدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن ابن إسحاق قال : قال أبو طالب أبياتا للنجاشي يحضهم على حسن جوارهم و الدفع عنهم :
( ليعلم خيار الناس أن محمدا وزير لموسى و المسيح ابن مريم )
( أتانا بهدى مثل ما أتيا به فكل بأمر الله يهدي و يعصم )
( و إنكم تتلونه في كتابكم بصدق حديث لا حديث المبرجم )
( و إنك ما تأتيك منها عصابة بفضلك إلا ارجعوا بالتكرم )

4248 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ بشر بن موسى ثنا الحميدي ثنا سفيان ثنا إسحاق بن سعيد الأموي السعيدي عن أبيه عن أم خالد بنت خالد قالت : قدمت من أرض الحبشة و أنا جويرية فكساني رسول الله صلى الله عليه و سلم خمصية لها أعلام فجعل رسول الله صلى الله عليه و سلم يمسح الأعلام بيده و يقول : سناه سناه يعني : حسن حسن
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4249 - أخبرنا أبو الحسن علي بن محمد بن عقبة الشيباني ثنا الهيثم بن خالد ثنا أبو غسان النهدي ثنا الأجلح بن عبد الله عن الشعبي عن جابر بن عبد الله قال : لما قدم جعفر بن أبي طالب من أرض الحبشة قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ما أدري بأيهما أنا أفرح بفتح خيبر أم بقدوم جعفر
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4250 - حدثني أبو الفضل محمد بن إبراهيم المزكي ثنا الحسين بن محمد بن زياد ثنا سعيد بن يحيى بن سعيد الأموي ثنا أبي ثنا محمد بن إسحاق ثنا يزيد بن أبي حبيب عن مرثد بن عبد الله اليزني عن عبد الرحمن بن غسيلة الصنابحي عن عبادة بن الصامت قال : كنا أحد عشر في العقبة الأولى من العام المقبل فبايعنا رسول الله صلى الله عليه و سلم بيعة النساء قبل أن يفرض علينا الحرب
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4251 - حدثني محمد بن إسماعيل المقري ثنا محمد بن إسحاق بن إبراهيم ثنا محمد بن يحيى بن أبي عمرو العدني ثنا يحيى بن سليم عن ابن خثيم عن ابن الزبير عن جابر بن عبد الله الأنصاري : أن النبي صلى الله عليه و سلم لبث عشر سنين يتبع الناس في منازلهم في الموسم و مجنة و عكاظ و منازلهم من منى من يؤويني من ينصرني حتى أبلغ رسالات ربي فله الجنة فلا يجد أحدا ينصره و لا يؤويه حتى أن الرجل ليرحل من مصر أو من اليمن إلى ذي رحمه فيأتيه قومه فيقولون له : احذر غلام قريش لا يفتننك و يمشي بين رحالهم يدعوهم إلى الله عز و جل يشيرون إليه بالأصابع حتى بعثنا الله من يثرب فيأتيه الرجل منا فيؤمن به و يقرئه القرآن فينقلب إلى أهله فيسلمون بإسلامه حتى لم يبق دار من دور الأنصار إلا و فيها رهط من المسلمين يظهرون الإسلام و بعثنا الله إليه فائتمرنا و اجتمعا و قلنا : حتى متى رسول الله صلى الله عليه و سلم يطرد في جبال مكة و يخاف فرحلنا حتى قدمنا عليه في الموسم فواعدنا بيعة العقبة فقال له عمه العباس : يا ابن أخي لا أدري ما هؤلاء القوم الذين جاؤوك إني ذو معرفة بأهل يثرب فاجتمعنا عنده من رجل و رجلين فلما نظر العباس في وجوهنا قال : هؤلاء قوم لا نعرفهم هؤلاء أحداث فقلنا : يا رسول الله على ما نبايعك ؟ قال : تبايعوني على السمع و الطاعة في النشاط و الكسل و على النفقة في العسر و اليسر و على الأمر بالمعروف و النهي عن المنكر و على أن تقولوا في الله لا تأخذكم لومة لائم و على أن تنصروني إذا قدمت عليكم و تمنعوني مما تمنعون عنه أنفسكم و أزواجكم و أبناءكم و لكم الجنة فقمنا نبايعه و أخذ بيده أسعد بن زرارة و هو أصغر السبعين إلا أنه قال : رويدا يا أهل يثرب إنا لم نضرب إليه أكباد المطي إلا و نحن نعلم أنه رسول الله و أن إخراجه اليوم مفارقة العرب كافة و قتل خياركم و أن يعضكم السيف فإما أنتم قوم تصبرون عليها إذا مستكم و على قتل خياركم و مفارقة العرب كافة فخذوه و أجركم على الله و إما أنتم تخافون من أنفسكم خيفة فذروه فهو عذر عند الله عز و جل فقالوا : يا أسعد امط عنا يدك فوالله لا نذر هذه البيعة و لا نستقبلها قال : فقمنا إليه رجلا رجلا فأخذ ليعطينا بذلك الجنة
هذا حديث صحيح الإسناد جامع لبيعة العقبة و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4252 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ عبيد بن شريك ثنا يحيى بن بكير حدثني الليث عن عقيل عن شهاب قال : كان بين ليلة العقبة و بين مهاجر رسول الله صلى الله عليه و سلم ثلاثة أشهر أو قريبا منها و كانت بيعة الأنصار رسول الله صلى الله عليه و سلم ليلة العقبة في ذي الحجة و قدم رسول الله صلى الله عليه و سلم المدينة في شهر ربيع الأول
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4253 - حدثنا حمزة بن العباس العقبي ثنا العباس بن محمد الدوري قبيصة بن عقبة ثنا سفيان عن داود بن أبي هند و غيره عن الشعبي عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم للنقباء من الأنصار : تؤووني و تمنعوني قالوا : نعم فما لنا ؟ قال : الجنة
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4254 - حدثنا أبو الطيب محمد بن محمد الشعيري ثنا محمد بن عصام ثنا حفص بن عبد الله حدثني إبراهيم بن طهمان عن شعبة بن الحجاج عن أبي إسحاق عن البراء بن عازب أنه قال : أول من قدم علينا المدينة من المهاجرين مصعب بن عمير و ابن أم مكتوم فكانوا يقرؤونا فقدم رسول الله صلى الله عليه و سلم و قد قرأت { سبح اسم ربك الأعلى } و سورا من المفصل ثم قدم سعد بن مالك و عمار بن ياسر ثم قدم عمر بن الخطاب في عشرين ثم قدم رسول الله صلى الله عليه و سلم فما فرحنا بشيء فرحنا برسول الله صلى الله عليه و سلم جعل النساء و الصبيان يسعون يقولون : هذا رسول الله صلى الله عليه و سلم
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه بهذه السياقة
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4255 - أخبرنا أبو النصر أحمد بن الفضل الكاتب بهمدان ثنا إبراهيم بن الحسين بن ديزيل ثنا إبراهيم بن المنذر الخزامي ثنا سفيان بن عيينة عن عمرو بن دينار قال : قلت لعروة بن الزيير كم لبث النبي صلى الله عليه و سلم بمكة ؟ قال : عشر سنين قلت : فإن ابن عباس يقول : لبث بضع عشرة حجة قال : إنما أخذه من قول الشاعر قال سفيان بن عيينة : ثنا يحيى بن سعيد قال : سمعت عجوزا من الأنصار تقول : رأيت ابن عباس يختلف إلى صرمة بن قيس يتعلم منه هذه الأبيات :
( ثوى في قريش بضع عشرة حجة يذكر لو ألفي صديقا مواتيا )
( و يعرض في أهل المواسم نفسه فلم ير من يؤوي و لم ير داعيا )
( فلما أتانا و استقرت به النوى و أصبح مسرورا بطيبة راضيا )
( و أصبح ما يخشى ظلامة ظالم بعيد و ما يخشى من الناس باغيا )
( بذلنا له الموال من جل مالنا و أنفسنا عند الوغا و التأسيا )
( نعادي الذي عادى من الناس كلهم بحق و إن كان الحبيب المواتيا )
( و نعلم أن الله لا شيء غيره و أن كتاب الله أصبح هاديا )
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه و هو أولى ما تقوم به الحجة على مقام سيدنا المصطفى صلى الله عليه و سلم بمكة بضع عشرة سنة
و له شاهد صحيح على شرط مسلم :
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4256 - حدثنا أحمد بن سلمان الفقيه ببغداد ثنا إسماعيل بن إسحاق القاضي ثنا حجاج بن منهال ثنا حماد بن سلمة عن عمار بن أبي عمار عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : أقام النبي صلى الله عليه و سلم خمس عشرة سنة : بمكة سبعا و ثمانيا يرى الضوء و يسمع الصوت و أقام بالمدينة عشرا
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

كتاب الهجرة : و قد صح أكثر أخبارها عند الشيخين و أخرجا جميعا إختلاف الصحابة رضي الله عنهم في مقام رسول الله صلى الله عليه و سلم بمكة

4257 - حدثنا إسماعيل بن الفضل بن محمد الشعراني ثنا جدي ثنا إبراهيم ابن المنذر الحزامي ثنا حسين بن زيد عن شهاب بن عبد ربه عن عمر بن علي : قال : مشيت مع محمد بن علي فقال : أشهد أن أبي حدثني عن أبيه عن علي رضي الله عنهم أن الله عز و جل عمر نبيه صلى الله عليه و سلم بمكة ثلاث عشرة سنة
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
و قد اتفقت الروايات على هذه مع الروايات التي أخرجاها عن عبد الله بن عباس رضي الله تعالى عنهما فأما خبر أنس و معاوية و إن صحت أسانيدهما في عشر سنين فليس عليهما القول و العمل
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4258 - أخبرنا القاسم بن القاسم السياري بمرو ثنا إبراهيم بن هلال ثنا علي بن الحسن بن شقيق ثنا عيسى بن عبيد الكندي عن غيلان بن عبد الله العامري عن أبي زرعة بن عمرو عن جرير : أن النبي قال : إن الله عز و جل أوحى إلي أي هؤلاء البلاد الثلاث نزلت فهي دار هجرتك المدينة أو البحرين أو قنسرين
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4259 - أخبرنا عبد الله بن محمد بن موسى ثنا إسماعيل بن قتيبة ثنا عثمان بن أبي شيبة ثنا جرير عن قابوس بن أبي ظبيان عن أبيه عن ابن عباس رضي الله تعالى عنهما : قال : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم بمكة فأمر بالهجرة و أنزل عليه { و قل رب أدخلني مدخل صدق و أخرجني مخرج صدق و اجعل لي من لدنك سلطانا نصيرا }
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4260 - أخبرنا أبو بكر محمد بن عبد الله الشافعي ثنا إسحاق بن الحسن ثنا حسين بن محمد المروزي ثنا شيبان بن عبد الرحمن عن قتادة : قوله تعالى { و قل رب أدخلني مدخل صدق و أخرجني مخرج صدق } فأخرجه الله من مكة إلى المدينة مخرج صدق و أدخله المدينة مدخل صدق قال : و نبي الله صلى الله عليه و سلم قد علم أنه لا طاقة له بهذا الأمر إلا بسلطان فسأل سلطانا نصيرا لكتاب الله و حدود و لفرائض الله و لإقامة كتاب الله و أن السلطان عزة من الله جعله بين أظهر عباده و لولا ذلك لأغار بعضهم على بعض و أكل شديدهم ضعيفهم

4261 - أخبرنا الأستاذ أبو الوليد و أبو بكر بن عبد الله قالا : أخبرنا الحسن بن سفيان ثنا موسى الأنصاري ثنا سعد بن سعيد المقبري حدثني أخي عن أبي هريرة رضي الله عنه : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : اللهم إنك أخرجتني من أحب البلاد إلي فأسكني أحب البلاد إليك فأسكنه الله المدينة
هذا حديث رواته مدنيون من بيت أبي سعيد المقبري
تعليق الذهبي قي التلخيص : لكنه موضوع

4262 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا الربيع بن سليمان ثنا أسد بن موسى ثنا عبد الله بن وهب أخبرني يونس عن الزهري عن عروة عن عائشة رضي الله عنها : قالت : قال النبي صلى الله عليه و سلم للمسلمين : قد أريت دار هجرتكم أريت سبخة ذات نخل بين لابتين و هما الحرتان
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4263 - حدثنا أبو بكر أحمد بن إسحاق ثنا زياد بن الخليل التستري ثنا كثير بن يحيى ثنا أبو عوانة عن أبي بلخ عن عمرو بن ميمون عن ابن عباس رضي الله عنهما : قال : شرى علي نفسه و لبس ثوب النبي صلى الله عليه و سلم ثم نام مكانه و كان المشركون يرمون رسول الله صلى الله عليه و سلم و قد كان رسول الله صلى الله عليه و سلم ألبسه بردة و كانت قريش تريد أن تقتل النبي صلى الله عليه و سلم فجعلوا يرمون عليا و يرونه النبي صلى الله عليه و سلم و قد لبس بردة و جعل علي رضي الله عنه يتضور فإذا هو علي فقالوا : إنك للئيم إنك لتتضور و كان صاحبك لا يتضور و لقد استنكرناه منك
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه و قد رواه أبو داود الطيالسي و غيره عن أبي عوانة بزيادة ألفاظ
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4264 - و قد حدثنا بكر بن محمد الصيرفي بمرو ثنا عبيد بن قنفذ البزار ثنا يحيى بن عبد الحميد الحماني ثنا قيس بن الربيع ثنا حكيم بن جبير عن علي بن الحسين : قال : إن أول من شرى نفسه ابتغاء رضوان الله علي بن أبي طالب و قال علي عند مبيته على فراش رسول الله صلى الله عليه و سلم
( وقيت بنفسي خير من وطئ الحصا و من طاف بالبيت العتيق و بالحجر )
( رسول الله إله خاف أن يمكروا به فنجاه ذو الطول الإله من المكر )
( و بات رسول الله في الغار آمنا موقى و في حفظ الإله و في ستر )
( و بت اراعيهم و لم يتهمونني وقد وطنت نفسي على القتل و الأسر )
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4265 - حدثنا أبو بكر محمد بن إسحاق أنبأ محمد بن موسى القرشي ثنا عبد الله بن داود ثنا نعيم بن حسم ثتا أبو مريم الأسدي عن علي رضي الله عنه : قال : لما كان الليلة التي أمرني رسول الله صلى الله عليه و سلم أن أبيت على فراشه و خرج من مكة مهاجرا انطلق بي رسول الله صلى الله عليه و سلم إلى الأصنام فقال : اجلس فجلست إلى جنب الكعبة ثم صعد رسول الله صلى عليه و سلم على منكبي ثم قال : انهض فنهضت به فلما رأى ضعفي تحته قال : اجلس فجلست فأنزلته عني و جلس لي رسول الله صلى الله عليه و سلم ثم قال لي : يا علي اصعد على منكبي فصعدت على منكبيه ثم نهض بي رسول الله صلى الله عليه و سلم و خيل إلي أني لو شئت نلت السماء و صعدت إلى الكعبة و تنحى رسول الله صلى الله عليه و سلم فألقيت صنمهم لأكبر و كان من نحاس موتدا بأوتاد من حديد إلى الأرض فقال لي رسول الله صلى الله عليه و سلم فعالجت فما زلت أعالجه و يقول رسول الله صلى الله عليه و سلم إيه إيه فلم أزل أعالجه حتى استمكنت منه فقال : دقه فدققته فكسرته و نزلت
هذا حديث صحيح لإسناد و لم يخرجاه

4266 - حدثنا علي بن محمد الحمادي بمرو ثنا أبو يعقوب إسحاق بن إبراهيم السرخسي ثنا عبد الرحمن بن علقمة المرزوي ثنا عبد الله بن المبارك عن شعبة و مسعر عن عمرو بن مرة عن أبي البختري عن علي رضي الله عنه : أن النبي صلى الله عليه و سلم قال لجبريل عليه الصلاة و السلام : من يهاجر معي ؟ قال : أبو بكر الصديق
هذا حديث صحيح لإسناد و المتن و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح غريب

4267 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس ابن بكير عن ابن إسحاق عن يحيى بن عباد بن عبد الله بن الزبير أسماء بنت أبي بكر رضي الله عنهما : قالت : لما توجه رسول الله صلى الله عليه و سلم من مكة إلى المدينة و معه أبو بكر حمل أبو بكر معه جميع ماله خمسة ألف أو ستة ألف درهم فأتاني جدي أبو قحافة و قد ذهب بصره فقال : إن هذا و الله قد فجعكم بماله مع نفسه فقلت : كلا يا أبت قد ترك لنا خيرا كثيرا فعمدت إلى أحجار فجعلتهن في كوة البيت و كان أبو بكر يجعل أمواله فيها و غطيت على الأحجار بثوب ثم جئت فأخذت بيده فوضعتها على الثوب فقال : أما إذا ترك هذا فنعم قالت : و الله ما ترك قليلا و لا كثيرا
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4268 - أخبرنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ موسى بن الحسن بن عباد ثنا عفان بن مسلم ثنا السري بن يحيى ثنا محمد بن سرين : قال : ذكر رجال على عهد عمر رضي الله عنه فكأنهم فضلوا عمر على أبي بكر رضي الله عنهما قال : فبلغ ذلك عمر رضي الله عنه فقال : و الله لليلة من أبي بكر خير من آل عمر و ليوم من أبي بكر خير من آل عمر لقد خرج رسول الله صلى الله عليه و سلم لينطلق إلى الغار و معه أبو بكر فجعل يمشي ساعة بين يديه و ساعة خلفه حتى فطن له رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال : يا أبا بكر مالك تمشي ساعة بين يدي و ساعة خلفي ؟ فقال : يا رسول الله أذكر الطلب فأمشي خلفك ثم أذكر الرصد فأمشي بين يديك فقال : يا أبا بكر لو كان شيء أحببت أن يكون بك دوني قال : نعم و الذي بعثك بالحق ما كانت لتكون من ملمة إلا أن تكون بي دونك فلما انتهيا إلى الغار قال أبو بكر : مكانك يا رسول الله حتى أستبرئ لك الغار فدخل و استبرأه حتى إذا كان في أعلاه ذكر أنه لم يستبرئ الحجرة فقال : مكانك يا رسول الله حتى استبرئ الحجرة فدخل و استبرئ ثم قال : انزل يا رسول الله فنزل فقال عمر : و الذي نفسي لتلك الليلة خير من آل عمر
هذا حديث صحيح الإسناد على شرط الشيخين لولا إرسال فيه و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح مرسل

4269 - أخبرني أبو عبد الله محمد بن أحمد بن إسحاق الأصبهاني ثنا الحسين بن الجهم بن جبلة اليمني ثنا موسى بن المشاور ثنا عبد الله بن معاذ الصنعاني عن معمر بن راشد عن الزهري قال : أخبرني عبد الرحمن بن مالك المدلجي و هو ابن أخي سراقة بن جعشم أن أباه أخبره أنه سمع سراقة بن جعشم : يقول : جاءتنا رسل كفار قريش يجعلون في رسول الله صلى الله عليه و سلم و أبي بكردية لكل واحد منهما لمن قتلهما أو أسرهما فبينا انا جالس في مجلس من مجالس قومي من بني مدلج أقبل منهم رجل حتى قام علينا فقال : يا سراقة إني رأيت آنفا اسودة بالساحل أراها محمدا و أصحابه قال سراقة : فعرفت أنهم هم فقلت لهم : إنهم ليسوا بهم و لكني رأيت فلانا انطلقوا بغاة قال : ثم ما لبثت في المجلس إلا ساعة حتى قمت فدخلت بيتي فأمرت جاريتي أن تخرج إلى فرسي و هي من وراء أكمة فتحبسها علي و أخذت رمحي فخرجت من ظهر البيت فخططت بزجه إلى الأرض و خففت عالية الرمح حتى أتيت فرسي فركبتها فرفعتها تقرب بي حتى رأيت أسودتهما فلما دنوت منهم حيث أسمعهم الصوت عثرت بي فرسي فخررت عنها فقمت فاهويت بيدي إلى كنانتي فاستخرجت الأزلام فاستقسمت بها فخرج الذي أكره أن لا أضرهم فعصيت الأزلام فركبت فرسي فرفعتها تقرب بي حتى إذا دنوت منهم سمعت قراءة النبي صلى الله عليه و سلم و هو لا يلتفت و أبو بكر يكثر الالتفات فساخت يدا فرسي في الأرض حتى بلغتا الركبتين فخررت عنها ثم زجرتها فنهضت فلم تكد تخرج يديها فلما استوت قائمة إذا لأثر يديها عنان ساطع في السماء قال عبد الله : يعني الدخان الذي يكون من غير نار ثم أخرجت الأزلام فاستقسمت بها فخرج الذي أكره أن لا أضرهما فناديتهما بالأمان فوقفا فركبت فرسي حتى جئتهما فوقع في نفسي حين لقيت من الحبس عليهم أن سيظهر أمر رسول الله صلى الله عليه و سلم فقلت له : إن قومك قد جعلوا فيك الدية و أخبرتهم من أخبار سفرهم و ما يريد الناس بهم و عرضت عليهم الزاد و المتاع فلم يرزؤني شيئا و لم يسألوني ألا أن قالوا اخف عنا فسألة رسول الله صلى الله عليه و سلم أن يكتب لي كتاب موادعة آمن به فأمر عامر بن فهيرة مولى أبي بكر فكتب لي في رقعة من أدم ثم مضيا
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4270 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ أحمد بن إبراهيم بن ملحان ثنا يحيى بن بكير ثنا الليث عن عقيل عن الزهري عن أبي سلمة عن عبد الله بن عدي بن الحمراء الزهري : قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم و هو على راحلته بالحزورة يقول : و الله إنك لخير أرض الله و أحب أرض الله إلى الله و لولا أني أخرجت منك ما خرجت
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4271 - أخبرني أبو أحمد الحسين بن علي ثنا علي بن سعيد ثنا يونس بن حبيب ثنا أبو داود ثنا شعبة عن الأعمش عن مسلم البطين عن سعيد بن جبير عن ابن عباس رضي الله عنهما : قال : لما خرج رسول الله صلى الله عليه و سلم من مكة قال أبو بكر : إنا لله و إنا إليه راجعون أخرج رسول الله صلى الله عليه و سلم ليهلكن قال : فنزلت هذه الآية { أذن للذين يقاتلون بأنهم ظلموا و إن الله على نصرهم لقدير } { الذين أخرجوا من ديارهم بغير حق } عرف أبو بكر أنه سيكون قتال
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه

4272 - أخبرنا أبو بكر أحمد بن كامل بن خلف القاضي ثنا موسى بن إسحاق القاضي ثنا مسروق بن المرزبان ثنا يحيى بن زكريا بن أبي زائدة قال : قال ابن إسحاق حدثني محمد بن جعفر بن الزبير و محمد بن عبد الرحمن بن عبد الله بن حسين عن عروة بن الزبير عن عائشة رضي الله عنها : قالت : لما خرج رسول الله صلى الله عليه و سلم من الغار مهاجرا و معه أبو بكر و عامر بن فهيرة مردفه أبو بكر و خلفه عبد الله بن أريقط الليثي فسلك بهما أسفل من مكة ثم مضى بهما حتى هبط بهما على الساحل أسفل من عسفان ثم استجاز بهما على أسفل أمج ثم عارض الطريق بعد أن أجاز قديدا ثم سلك بهما الحجاز ثم اجاز بهما ثنية المرار ثم سلك بهما الحفياء ثم أجاز بهما مدلجة ثقف ثم استبطن بهما مدلجة صحاح ثم سلك بهما مذحج ثم ببطن مذحج من ذي الغصن ثم ببطن ذي كشد ثم أخذ الجباجب ثم سلك ذي سلم من بطن أعلى مدلجة ثم أخذ القاحة ثم هبط العرج ثم سلك ثنية الغائر عن يمين ركوبه ثم هبط بطن ريم فقدم قباء على بني عمرو بن عوف
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
هذا حديث صحيح على شرط مسلم لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4273 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق ثنا أبو الوليد ثنا عبيد الله بن أياد بن لقيط ثنا إياد بن لقيط عن قيس بن النعمان : قال : لما انطلق النبي صلى الله عليه و سلم و أبو بكر مستخفين مرا بعبد يرعى غنما فاستسقياه من اللبن فقال : ما عندي شاة تحلب غير أن ها هنا عناقا حملت أول الشتاء و قد أخدجت و ما بقي لها لبن فقال : ادع بها فدعا فاعتقلها النبي صلى الله عليه و سلم و مسح ضرعها و دعا حتى أنزلت قال : و جاء أبو بكر رضي الله عنه بمجن فحلب أبا بكر ثم حلب فسقى الراعي ثم حلب فشرب فقال الراعي : بالله من أنت فو الله ما رأيت مثلك قط قال : أو تراك تكتم علي حتى أخبرك ؟ قال : نعم قال : فإني محمد رسول الله فقال : أنت الذي تزعم قريش أنه صابئ قال : إنهم ليقولون ذلك قال : فأشهد أنك نبي و أشهد أن ما جئت به حق و أنه لا يفعل ما فعلت إلا نبي و أنا متبعك قال : إنك لا تستطيع ذلك يومك فإذا بلغك أني قد ظهرت فأتنا
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4274 - حدثنا أبو سعيد أحمد بن محمد بنى عمرة الأخمسي بالكوفة ثنا الحسين بن حميد بن الربيع الخزاز حدثنا سليمان بن الحكم بن أيوب بن سليمان بن ثابت بن بشار الخزاعي ثنا أخي أيوب بن الحكم و سالم بن محمد الخزاعي جميعا عن حزام بن هشام عن أبيه هشام بن حبيش بن خويلد صاحب رسول الله صلى الله عليه و سلم : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم خرج من مكة مهاجرا إلى المدينة و أبو بكر رضي الله عنه و مولى أبي بكر عامر بن فهيرة و دليلهما الليثي عبد الله بن أريقط مروا على خيمتي ام معبد الخزاعية و كانت امرأة برزة جلدة تحتبي بفناء الخيمة ثم تسقي و تطعم فسألوها لحما و تمرا ليشتروا منها فلم يصيبوا عندها شيئا من ذلك و كان القوم مرملين مسنتين فنظر رسول الله صلى الله عليه و سلم إلى شاة في كسر الخيمة فقال : ما هذه الشاة يا أم معبد ؟ قالت : شاة خلفها الجهد عن الغنم قال : هل بها من لبن ؟ قالت : هي أجهد من ذلك قال : أتأذنين لي أن أحلبها ؟ قالت : بأبي أنت و أمي إن رأيت بها حلبا فاحلبها فدعا بها رسول الله صلى الله عليه و سلم فمسح بيده ضرعها و سمى الله تعالى و دعا لها في شاتها فتفاجت عليه ودرت فاجترت فدعا بإناء يربض الرهط فحلب فيه ثجا حتى علاه البهاء ثم سقاها حتى رويت و سقى أصحابه حتى رووا و شرب آخرهم حتى أراضوا ثم حلب فيه الثانية على هدة حتى ملأ الإناء ثم غادره عندها ثم بايعها و ارتحلوا عنها فقل ما لبثت حتى جاءها زوجها أبو معبد ليسوق أعنزا عجافا يتساوكن هزالا مخهن قليل فلما رأى أبو معبد اللبن أعجبه قال : من أين لك هذا يا أم معبد و الشاء عازب حائل و لا حلوب في البيت ؟ قالت : لا و الله إلا أنه مر بنا رجل مبارك من حاله كذا و كذا قال : صفيه لي يا أم معبد قالت : رأيت رجلا ظاهر الوضاءة ابلج الوجه حسن الخلق لم تعبه ثجلة و لم تزريه صعلة وسيم قسيم في عينيه دعج و في أشفاره وطف و في صوته صهل و في عنقه سطع و في لحيته كثاثة أزج أقرن إن صمت فعليه الوقار و إن تكلم سماه و علاه البهاء أجمل الناس و أبهاه من بعيد و أحسنه و أجمله من قريب حلو المنطق فصلا لا نزر و لا هذر كأن منطقه خرازات نظم يتحدرن ربعة لا تشنأه من طول و لا تقتحمه عين من قصر غضن بين غصنين فهو أنضر الثلاثة منظرا و أحسنهم قدرا له رفقاء يحفون به أن قال سمعوا لقوله و إن أمر تبادروا إلى أمره محفود محشود لا عابس و لا منفذ قال أبو معبد : هذا و الله صاحب قريش الذي ذكرنا لنا من أمر ما ذكر و لقد هممت أن أصحبه و لأفعلهن إن وجدت إلى ذلك سبيلا و أصبح صوت بمكة عاليا يسمعون الصوت و لا يدرون من صاحبه و هو يقول :
( جزى الله رب الناس خير جزائه رفيقين حلا خيمتي أم معبد )
( هما نزلاها بالهدى و اهتدت به فقد فاز من أمسى رفيق محمد )
( فيال قصي ما زوى الله عنكم به من فعال لا تجازى و سودد )
( ليهن أبا بكر سعادة جده بصحبته من يسعد الله يسعد )
( و ليهن بني كعب مقام فتاتهم و مقعدها للمؤمنين بمرصد )
( سلوا أختكم عن شاتها و إنائها فإنكم إن تسألوا الشاة تشهد )
( دعاها بشاة حائل فتحلبت عليهن صريحا ضرة الشاة مزبد )
( فغادره رهنا لديها لحالب يرددها في مصدر بعد مورد )
فلما سمع حسان الهاتف بذلك شبب يجاوب الهاتف فقال :
( لقد خاب قوم زال عنهم نبيهم و قدس من يسري اليهم و يغتدي )
( ترحل عن قوم فضلت عقولهم و حل على قوم بنور مجدد )
( هداهم به بعد الضلالة ربهم فأرشدهم من يتبع الحث يرشد )
( و هل يستوي ضلال قوم تسفهوا عمى و هداة يهتدون بمهند )
( و قد نزلت منه على أهل يثرب ركاب هدى حلت عليهم بأسعد )
( نبي يرى ما لا يرى الناس حوله و يتلو كتاب الله في كل مشهد )
( و إن قال في يوم مقالة غائب فتصديقها في اليوم أو في ضحى الغد )
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه و يستدل على صحته و صدق رولته بدلائل
فمنها : نزول المصطفى صلى الله عليه و سلم بالخيمتين متواترا في أخبار صحيحة ذوات عدد و منها : أن الذين ساقوا الحديث على وجهه أهل الخيمتين من الأعاريب الذين لا يتهمون بوضع الحديث و الزيادة و النقصان و قد أخذوه لفظا بعد لفظ عن أبي معبد و أم معبد
و منها : أن له أسانيد كالأخذ باليد أخذ الولد عن أبيه و الأب عن جده لا إرسال و لا وهن في الرواة
و منها : أن الحر بن الصباح النخعي أخذه عن أبي معبد كما أخذه ولده عنه فأما الإسناد الذي رويناه بسياقة الحديث عن الكعبيين فإنه إسناد صحيح عال للعرب الأعاربة و قد علونا في حديث الحر بن الصباح
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه و يستدل على صحته و صدق رواته بدلائل
فمنها : أن الذين ساقوا الحديث على وجهه أهل الخيمتين من الأعاريب الذين لا يتهمون بوضع الحديث و الزيارة و النقصان و قد أخذوه لفظا بعد لفظ عن أبي معبد و أم معبد
و منها : أن له أسانيد كالأخذ باليد أخذ الولد عن أبيه و الأب عن جده لا إرسال و لا و هن في الرواة
و منها : أن الحر بن الصباح النخعي أخذه عن أبي معبد كما أخذه ولده عنه فأما الإسناد الذي رويناه بسياقه الحديث عن الكعبين فإنه إسناد صحيح عال للعرب الأعاربة و قد علونا في حديث الحر بن الصباح
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4275 - حدثناه أبو العباس محمد بن يعقوب عودا على بدء ثنا الحسين بن مكرم البزار حدثني أبو أحمد بن محمد السكري ثنا عبد الملك بن وهب المذحجي ثنا الحر بن الصباح النخعي عن أبي معبد الخزاعي : قال : خرج رسول الله صلى الله عليه و سلم ليلة مهاجرا فذكر الحديث بطوله مثل حديث سليمان بن الحكم
و أما حديث الخيمتين المعروف برواته فقد

4276 - حدثناه أبو زكريا يحيى بن محمد العنبري ثنا الحسين بن محمد بن زياد و جعفر بن محمد بن سوار
و أخبرني عبد الله بن محمد الدورقي في آخرين قالوا : ثنا محمد بن إسحاق الإمام
و أخبرني مخلد بن جعفر الباقر حي ثنا محمد بن جرير قالوا : ثنا مكرم بن محرز ثم سمعت الشيخ الصالح أبا بكر محمد بن جعفر بن حمدان البزار القطيعي يقول : ثنا مكرم بن محرز عن أبيه فذكروا الحديث بطوله بنحو من حديث أبي معبد فقلت لشيخنا أبي بكر القطيعي : سمعه الشيخ من مكرم ؟ : قال : أي و الله حج بي أبي و أنا ابن سبع سنين فأدخلني على مكرم بن محرز
تعليق الذهبي قي التلخيص : ما في هذه الطرق شيء على شرط الصحيح

4277 - حدثنا أبو عبد الله محمد بن أحمد بن بطة الأصبهاني ثنا الحسن بن الجهم ثنا موسى بن المشاور ثنا عبد الله بن معاذ الصنعاني ثنا معمر بن راشد عن الزهري : قال : أخبرني عروة بن الزبير أنه سمع الزبير يذكر أنه لقي الركب من المسلمين كانوا تجارا بالشام قافلين من مكة عارضوا رسول الله صلى الله عليه و سلم و أبا بكر بثياب بيض حين سمعوا بخروجهم فلما سمع المسلمون بالمدينة بمخرج رسول الله صلى الله عليه و سلم كانوا يغدون كل غداة إلى الحرة فينتظرونه حتى يؤذيهم حر الظهيرة فانقلبوا يوما بعدما أطالوا انتظاره فلما آووا إلى بيوتهم أوفى رجل من يهود أطما من آطامهم لينظر إليه فبصر برسول الله صلى الله عليه و سلم و أصحابه مبيضين يزول بهم السراب فلم يملك اليهودي أن قال بأعلى صوته : يا معشر العرب هذا صاحبكم الذي تنتظرون فثار المسلمون إلى السلاح فتلقوا رسول الله صلى الله عليه و سلم بظهر الحرة
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4278 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ بشر بن موسى ثنا الحميدي ثنا سفيان بن عيينة ثنا زيد بن أسلم عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما : قال : دخل رسول الله صلى الله عليه و سلم مسجد بني عمرو بن عوف و هو مسجد قباء يصلي فيه فدخل عليه رجال من الأنصار يسلمون عليه قال ابن عمر : و دخل معهم صهيب فسألته : كيف كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يصنع اذا سلم عليه و هو في الصلاة ؟ قال : كان يشير بيده
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4279 - أخبرنا أبو الحسين محمد بن أحمد القنطري ببغداد و عبد الله بن الحسين القاضي بمرو قال : ثنا الحارث بن أبي أسامة ثنا محمد بن عيسى بن الطباع ثنا مجمع بن يعقوب حدثني محمد بن سليمان الحزامي قال : سمعت أبا أمامة بن سهل بن حنيف يحدث عن أبيه : قال : قال النبي صلى الله عليه و سلم : من خرج حتى يأتي هذا المسجد يعني مسجد قباء فيصلي فيه كان كعدل عمرة
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4280 - حدثنا علي بن حمشاد العدل ثنا هشام بن علي السدوسي أخبرنا أحمد بن محمد العنزي ثنا عثمان بن سعيد الدارمي ثنا علي بن عبد الله المدايني ثنا حماد بن أسامة ثنا هاشم بن هاشم : قال : سمعت عامر بن سعد و عائشة بنت سعد يقولان سمعنا سعدا يقول لأن أصلي في مسجد قباء أحب إلي من أن أصلي في مسجد بيت المقدس
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4281 - حدثنا علي بن حمشاد العدل ثنا هشام بن علي السدوسي ثنا موسى بن إسماعيل ثنا حماد بن سلمة عن أنس رضي الله تعالى عنه : قال : شهدت يوم دخل النبي صلى الله عليه و سلم المدينة فلم أر يوما أحسن و لا أضوء منه
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
هذا صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4282 - أخبرنا أبو العباس محمد بن أحمد المحبوبي ثنا سعيد بن مسعود ثنا عبيد الله بن موسى أنبأ إسرائيل عن أبي إسحاق عن البراء عن أبي بكر الصديق رضي الله عنه
: قال : و مضى رسول الله صلى الله عليه و سلم حتى قدم المدينة و خرج الناس حتى دخلنا في الطريق و صاح النساء و الخدام و الغلمان جاء محمد رسول الله الله أكبر جاء محمد جاء رسول الله فلما أصبح انطلق فنزل حيث أمر
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4283 - حدثنا محمد بن صالح بن هانئ ثنا الحسين بن الفضل ثنا هوذة بن خليفة ثنا عوف بن أبي جميلة عن زرارة بن أبي أوفى عن عبد الله بن سلام رضي الله عنه : قال : لما ورد رسول الله صلى الله عليه و سلم المدينة انجفل الناس إليه انجفل الناس إليه و قيل قدم رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : فجئت في الناس لأنظر فلما تبينت وجهه عرفت أن وجهه ليس بوجه كذاب و كان أول شيء سمعته يتكلم أن قال : يا أيها الناس أفشوا السلام و أطعموا و صلوا الأرحام و صلوا و الناس نيام تدخلوا الجنة بسلام
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4284 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق ثنا عبيد بن شريك ثنا نعيم بن حماد ثنا عبد الله بن المبارك ثنا حشرج بن نباتة عن سعيد بن جمهان عن سفينة مولى رسول الله صلى الله عليه و سلم : قال : لما بنى رسول الله عليه و سلم المسجد جاء أبو بكر رضي الله عنه بحجر فوضعه ثم جاء عمر بحجر فوضعه ثم جاء عثمان بحجر فوضعه فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : هؤلاء ولاة الأمر من بعدي
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4285 - حدثنا أبو الحسن محمد بن أحمد الخياط ببغداد ثنا عبيد بن شريك البزاز ثنا أبو معمر ثنا عبد العزيز بن أبي حازم عن أبيه سهل بن سعد رضي الله عنه : قال : أخطأ الناس في العدد ما عدوا من بيعته و لا من وفاته انما عدوا من مقدمه المدينة
هذا حديث صحيح على شرط الشيخيخن و لم يخرجاه
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4286 - حدثني محمد بن يعقوب الحافظ ثنا محمد بن إسحاق الثقفي ثنا محمد بن سهل بن عسكر ثنا ابن أبي مريم ثنا محمد بن مسلم عن عمرو بن دينار عن ابن عباس رضي الله عنهما : قال : كان التاريخ في السنة التي قدم فيها رسول الله صلى الله عليه و سلم المدينة و فيها ولد عبد الله بن الزبير
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4287 - حدثنا أحمد بن محمد بن سلمة ثنا عثمان بن سعيد الدرامي ثنا نعيم بن حماد حدثنا عبد العزيز بن محمد عن عثمان بن عبد الله أبي رافع : قال : سمعت سعيد بن المسيب يقول : جمع عمر الناس فسألهم من أي يوم يكتب التاريخ فقال علي بن أبي طالب : من يوم هاجر رسول الله صلى الله عليه و سلم و ترك أرض الشرك ففعله عمر رضي الله عنه
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4288 - أخبرنا عبد الله بن إسحاق بن إبراهيم العدل ببغداد ثنا عبد الرحمن بن محمد بن منصور الحارثي ثنا علي بن قادم ثنا علي بن صالح بن حي عن حكيم بن جبير عن جميع بن عمير عن ابن عمر رضي الله عنهما : قال : لما ورد رسول الله صلى الله عليه و سلم المدينة آخى بين أصحابه فجاء علي رضي الله عنه تدمع عيناه فقال : يا رسول الله آخيت بين أصحابك و لم توأخ بين و بين أحد فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : يا علي أنت أخي في الدنيا و الآخرة
تابعه سالم بن أبي حفصة عن جميع بزيادة في السياق

4289 - حدثنا أبو سهل أحمد بن محمد بن زياد النحوي ببغداد ثنا أحمد بن محمد بن عيسى القاضي ثنا إسحاق بن بشر الكاهلي ثنا محمد بن فضيل عن سالم بن أبي حفصة عن جميع بن عمير التيمي عن ابن عمر رضي الله عنهما : قال : إن رسول الله صلى الله عليه و سلم آخى بين أصحابه فآخى بين أبي بكر و عمر و بين طلحة و الزبير و بين عثمان بن عفان و عبد الرحمن بن عوف فقال علي : يا رسول الله إنك قد آخيت بين أصحابك فمن أخي ؟ قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : أما ترضى يا علي أن أكون أخاك ؟ قال ابن عمر : و كان علي رضي الله عنه جلدا شجاعا فقال علي : بلى يا رسول الله فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : أنت أخي في الدنيا و الآخرة
تعليق الذهبي قي التلخيص : جميع بن عمير أتهم وإسحاق بن بشر الكاهلي هالك

4290 - حدثنا الحسن بن يعقوب العدل و أحمد بن محمد بن عبد الله القطان قالا : ثنا يحيى بن أبي طالب ثنا علي بن عاصم عن داود بن أبي هند عن أبي حرب و حدثني علي بن عيسى ثنا محمد بن عمرو الجرشي ثنا يحيى بن يحيى ثنا علي بن مسهر عن داود بن أبي هند عن أبي حرب بن أبي الأسود قال : حدثني طلحة البصري : قال : كان الرجل منا إذا قدم المدينة فكان له بها عريف نزل على عريفه و إن لم يكن له بها عريف نزل الصفة فقدمت فنزلت الصفة فكان يجري علينا من رسول الله صلى الله عليه و سلم كل يوم مدمن تمر بين اثنين و يكسونا الخنف فصلى بنا رسول الله صلى الله عليه و سلم بعض صلاة النهار فلما سلم ناداه أهل الصفة يمينا و شمالا يا رسول الله أحرق بطوننا التمر و تخرقت عنا الخنف فمال رسول الله صلى الله عليه و سلم إلى منبره فصعده فحمد الله و أثنى عليه ثم ذكر الشدة ما لقي من قومه حتى قال و لقد أتى علي و على صاحبي بضع عشرة و ما لي و له طعام إلا البرير قال : قلت لأبي حرب و أي شيء البرير قال : طعام رسول الله صلى الله عليه و سلم تمر الأراك فقدمنا على إخواننا هؤلاء من الأنصار و عظم طعامهم التمر فواسونا فيه و الله لو أجد لكم الخبز و اللحم لأشبعتكم منه و لكن عسى أن تدركوا زمانا حتى يغدى على أحدكم بجفنة و يراح عليه بأخرى قال : فقالوا : يا رسول الله أنحن اليوم خير أم ذاك اليوم ؟ قال : بل أنتم اليوم خير أنتم اليوم متحابون و أنتم يومئذ يضرب بعضكم رقاب بعض أراه قال : متباغضون
هذا لفظ حديث أبي سهل القطان و حديث يحيى بن يحيى على الاختصار
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4291 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن عمر بن ذر ثنا مجاهد عن أبي هريرة رضي الله عنه : قال : كان أهل الصفة أضياف الإسلام لا يأوون إلى أهل و لا مال و و الله الذي لا إله إلا هو إن كنت لأعتمد بكبدي إلى الأرض من الجوع و اشد الحجر على بطني من الجوع و لقد قعدت يوما على ظهر طريقهم الذي يخرجون فيه فمر بي أبو بكر فسألته عن آية من كتاب الله ما أسأله إلا ليستتبعني فمر و لم يفعل ثم مر عمر فسألته عن آية من كتاب الله تعالى ما أسأله إلا لستتبعني فمر و لم يفعل ثم مر أبو القاسم صلى الله عليه و سلم فتبسم حين رآني و قال أبا هريرة : قلت لبيك يا رسول الله فقال الحق و مضى فاتبعته و دخل منزله فأستأذنته فأذن لي فوجد لبنا في قدح فقال : من أين لكم هذا لكم هذا اللبن فقيل : أهدأه لنا فلان فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : أبا هريرة فقلت : لبيك قال : الحق أهل الصفة فادعهم فهم أضياف الإسلام لا يأوون على أهل و لا على مال إذ أتته صدقة بعث بها إليهم و لم يتناول منها شيئا و إذا أتته هدية أرسل إليهم فأصاب منها و أشركهم فيها فساءني ذلك و قلت : ما هذا القدح بين أهل الصفة و أنا رسوله إليهم فيأمرني أن أدوره عليهم فما عسى أن يصيبني منه و قد كنت أرجو أن يصيبني منه ما يغنيني و لم يكن بد من طاعة الله و طاعة رسوله صلى الله عليه و سلم فأتيتهم فدعوتهم فلما دخلوا عليه و أخذوا مجالسهم قال : أبا هر خذ القدح فأعطهم فأخذت القدح فجعلت أناوله الرجل فيشرب حتى يروى ثم يرده و أناوله الآخر فيشرب حتى انتهيت به إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم و قد روي القوم كلهم فأخذ رسول الله صلى الله عليه و سلم القدح فوضعه على يديه ثم رفع رأسه إلي فتبسم و قال : يا أبا هر فقلت : لبيك يا رسول الله فقال : اقعد فاشرب فشربت ثم قال : اشرب فشربت ثم قال : اشرب فشربت فلم أزل أشرب و يقول اشرب حتى قلت و الذي بعثك بالحق ما أجد له مسلكا فأخذ القدح فحمد الله و سمى ثم شرب
صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه بهذه السياقة
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4292 - حدثنا أبو بكر محمد بن عبد الله بن عتاب العبدي ببغداد ثنا جعفر بن محمد بن شاكر ثنا محمد بن سابق ثنا مالك بن مغول عن فضيل بن غزوان عن أبي حازم عن أبي هريرة رضي الله عنه : قال : لقد كان أصحاب الصفة سبعين رجلا ما لهم أردية
قال الحاكم تأملت هذه الأخبار الواردة في أهل الصفة فوجدتهم من أكابر الصحابة رضي الله عنهم ورعا و توكلا على الله عز و جل و ملازمة لخدمة الله و رسوله صلى الله عليه و سلم اختاره الله تعالى لهم ما اختاره لنبيه صلى الله عليه و سلم من المسكنة و الفقر و التضرع لعبادة الله عز و جل و ترك الدنيا لأهلها و هم الطائفة المنتمية إليهم الصوفية قرنا بعد قرن فمن جرى على سنتهم و صبرهم على ترك الدنيا و الأنس بالفقر و ترك التعرض للسؤال فهم في كل عصر بأهل الصفة مقتدون و على خالقهم متوكلون
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4293 - و قد حدثنا شيخ التصوف في عصره أبو محمد جعفر بن محمد بن نصير الخلدي ثنا أبو أحمد الجريري قال : سمعت سهيل بن عبد الله التستري : يقول : لما بعث الله عز و جل النبي صلى الله عليه و سلم كان في الدنيا سبعة أصناف من الناس الملوك و المزارعون و أصحاب المواشي و التجار و الصناع و الأجراء و الضعفاء و الفقراء لم يأمر أحدا منهم أن ينتقل مما هو فيه و لكن أمرهم بالعلم و اليقين و التقوى و التوكل في جميع ما كانوا فيه قال سهل رحمة الله عليه : و ينبغي للعاقل أن يقول ما ينبغي لي بعد علمي بأني عبدك أن ارجو واؤمل غيرك و لا أتوهم عليك إذ خلقتني و صورتني عبدا لك أن تكلني إلى نفسي أو تولي أموري غيرك
قال الحاكم : قد وصف رسول الله صلى الله عليه و سلم هذه الطائفة بما خصهم الله تعالى به من بين الطوائف بصفات فمن وجدت فيه تلك الصفات إستحق بها اسم التصوف
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4294 - أخبرنا أبو عمرو عثمان بن عبد الله الزاهد ابن السماك حقا بغداد ثنا يحيى بن جعفر الزبرقان ثنا إبراهيم بن محمد الشافعي ثنا الوليد بن مسلم و ضمرة بن ربيعة عن حماد بن أبي حميد عن مكحول عن عياض بن سليمان و كانت له صحبة رضي الله عنه : قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم خيار أمتي فيما أنبأني الملأ الأعلى قوم يضحكون جهرا في سعة رحمة ربهم عز و جل و يبكون سرا من خوف شدة عذاب ربهم عز و جل يذكرون ربهم بالغداة و العشي في البيوت الطيبة المساجد و يدعونه بألسنتهم رغبا و رهبا و يسألونه بأيدهم خفضا و رفعا و يقبلون بقلوبهم عودا و بدءا فمئونتهم على الناس خفيفة و على أنفسهم ثقيلة يدبون في الأرض حفاة على أقدامهم كدبيب النمل بلا مرح و لا بذخ يمشون بالسكينة و يتقربون بالوسيلة و يقرأون القرآن و يقربون القربان و يلبسون الخلقان عليهم من الله تعالى شهود حاضرة و عين حافظة يتوسمون العباد و يتفكرون في البلاد أرواحهم في الدنيا و قلوبهم في الآخرة ليس لهم هم إلا امامهم اعدوا الجهاز لقبورهم و الجواز لسبيلهم و الاستعداد لمقامهم ثم تلا رسول الله صلى الله عليه و سلم { ذلك لمن خاف مقامي و خاف و عيد }
قال الحاكم : فمن وفق لاستعمال هذا الوصف من متصوفة زماننا فطوباه فهو المقفي لهدي من تقدمه و الصوفية طائفة من طوائف المسلمين فمنهم أخيار و منهم أشرار لا كما يتوهمه رعاع الناس و عوامهم و لو علموا محل الطبقة الأولى منهم من الإسلام و قربهم من رسول الله صلى الله عليه و سلم لأمسكوا عن كثير من الوقيعة فيهم فأما أهل الصفة على عهد رسول الله صلى الله عليه و سلم فإن أساميهم في الأخبار المنقولة إلينا متفرقة و لو ذكرت كل حديث منها بحديثه و سياقة متنه لطال به الكتاب و لم يجيء بعض أسانيدها على شرطي في هذا الكتاب فذكرت الأسامي من تلك الأخبار على سبيل الاختصار و هم : أبو عبد الله الفارسي و أبو عبيدة عامر بن عبد الله بن الجراح و أبو اليقظان عمار بن ياسر و عبد الله بن مسعود الهذلي و المقداد بن عمرو بن ثعلبة و قد كان الأسود بن عبد يغوث تبناه فقيل المقداد بن السود الكندي و خباب ابن الأرت و بلال بن رباح و صهيب بن سنان بن عتبة بن غزوان و زيد بن الخطاب أخو عمر و أبو كبشة مولى رسول الله صلى الله عليه و سلم و أبو مرثد كناز بن حصين العدوي و صفوان بن بيضاء و أبو عبس بن جبر و سالم مولى أبي حذيفة بن عتبة بن ربيعة و مسطح بن أثاثة بن عباد بن عبد المطلب و عكاشة بن محصن الأسدي و مسعود بن الربيع القاري و عمير بن عوف مولى سهيل بن عمرو و عويم بن ساعدة و أبو لبابة بن عبد المنذر و سالم بن عمير بن ثابت و كان أحد البكائين من الصحابة و فيه نزلت { و أعينهم تفيض من الدمع حزنا } و أبو البشر كعب بن عمرو و خبيب بن يساف و عبد الله بن أنيس و أبو ذر جندب بن جنادة الغفاري و عتبة بن مسعود الهذلي و كان عبد الله بن عمرو بن الخطاب رضي الله عنهما ممن يأوي إليهم و يبيت معهم في المسجد و كان حذيفة بن اليمان أيضا من يأوي إليهم و يبيت معهم و أبو الدرداء عويمر بن عامر و عبد الله بن زيد الجهني و الحجاج بن عمرو الأسلمي و أبو هريرة الدوسي و ثوبان مولى رسول الله صلى الله عليه و سلم و معاذ بن الحارث القاري و السائب بن خلاد و ثابت بن وديعة رضي الله عنهم أجمعين
قال الحاكم رضي الله عنه : علقت هذه الأسامي من أخبار كثيرة متفرقة فيها ذكر أهل الصفة و النازلين معهم المسجد فمنهم من تقدمت هجرته مثل عمار بن ياسر و سلمان و بلال و صهيب و المقداد و غيرهم و منهم من تأخرت هجرته فسكن المسجد في جملة أهل الصفة و منهم من أسلم عام الفتح ثم ورد معه و قعد في أهل الصفة إذا لم يأو بالمدينة إلى أهل و لا مال و لا يعد في المهاجرين لقوله صلى الله عليه و سلم لا هجرة بعد الفتح و لكن جهاد و نية و إن مما أرجو من فضل الله عز و جل أن كل من جرى على سنتهم في التوكل و الفقر إلى يوم القيامة أنه منهم و ممن يحشر معهم و إن كل من أحبهم و إن يرجع إلى دنيا و ثروة فمرجو له ذلك أيضا لقوله صلى الله عليه و سلم : من أحب قوما حشر معهم
تعليق الذهبي قي التلخيص : هذا حديث عجيب منكر

4295 - حدثنا أبو بكر محمد بن أحمد بن بالويه ثنا أبو المثنى معاذ بن المثنى ثنا يحيى بن معين ثنا وكيع عن أبيه عن الأعمش عن إبراهيم عن علقمة عن عبد الله رضي الله عنه : قال : ما كان يا أيها الذين آمنوا أنزل بالمدينة و ما كان يا أيها الناس فبمكة
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4296 - أخبرنا أبو زكريا يحيى بن محمد العنبري ثنا محمد بن عبد السلام ثنا إسحاق بن إبراهيم أنبأ وكيع أنبأ إسرائيل عن أبي إسحاق عن عبد الرحمن بن يزيد عن ابن مسعود رضي الله عنه : قال : قرأنا المفصل حينا و حججا بمكة ليس فيها يا أيها الذين آمنوا
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

كتاب المغازي و السرايا : حدثنا الحاكم أبو عبد الله محمد بن عبد الله الحافظ املاء في ذي الحجة سنة احدى و أربع مائة : كتاب المغازي و السرايا : و سائر الوقائع من الهجرة و وفاة رسول الله صلى الله عليه و سلم و قد اتفق الشيخان على كنه ما يصح في هذا الكتاب و فيه أخبار كثيرة مدارها على أبي الزبير عن جابر رضي الله عنه و قد تفرد بأخراجها مسلم رحمه الله و قد بقي عليهما أخبار يسيرة رواتها ثقات ممن لم يخرجوا عنهم فمنها :

4297 - ما حدثناه أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن ابن إسحاق قال : حدثني حسين بن عبد الله بن عبيد الله بن عباس عن عكرمة عن ابن عباس رضي الله عنهما قال ابن إسحاق : و حدثني يزيد بن رومان عن عروة بن الزبير : قالا : رأت عاتكة بنت عبد المطلب رضي الله عنها فيما يرى النائم قبل مقدم ضمضم بن عمرو الغفاري على قريش بمكة بثلاث ليال رؤيا فأصبحت عاتكة فأعظمتها فبعثت إلى أخيها العباس بن عبد المطلب فقالت له : يا أخي لقد رأيت الليلة رؤيا أفزعتني ليدخلن على قومك منها شر و بلاء فقال : و ما هي ؟ فقالت : رأيت فيما يرى النائم أن رجلا أقبل على بعير له فوقف بالأبطح فقال : انفروا يا آل غدر لمصارعكم في ثلاث فأرى الناس اجتمعوا إليه ثم أرى بعيره دخل به المسجد و اجتمع الناس إليه ثم مثل به بعيره فإذا هو على رأس الكعبة فقال : انفروا يا آل غدر لمصارعكم في ثلاث ثم إن بعير مثل به على رأس أبي قبيس فقال : أنفروا يا آل غدر لمصارعكم في ثلاث ثم أخذ صخرة فأرسلها من رأس الجبل فأقبلت تهوي حتى إذا كانت في أسفل الجبل أرفضت فما بقيت دار من دور قومك و لا بيت إلا دخل فيه بعضها فقال العباس : و الله إن هذه لرؤيا فاكتميها قالت : و أنت فاكتمها لئن بلغت هذه قريشا ليؤذوننا فخرج العباس من عندها و لقي الوليد بن عتبة و كان له صديقا فذكرها له و استكتمه اياها فذكرها الوليد لأبيه فتحدث بها ففشا الحديث قال العباس : و الله إني لغاد إلى الكعبة لأطوف بها إذ دخلت المسجد فإذا أبو جهل في نفر من قريش يتحدثون عن رؤيا عاتكة فقال أبو جهل : يا أبا الفضل متى حدثت هذه النبية فيكم قلت : و ما ذاك ؟ قال : رؤيا رأتها عاتكة بنت عبد المطلب أن يتنبأ رجالكم حتى تنبأ نساؤكم فسنتربص بكم هذه الثلاث التي ذكرت عاتكة فإن كان حقا فسيكون و إلا كتبنا عليكم كتاب إنكم أهل بيت في العرب فو الله ما كان إليه مني من كبير إلا أني أنكرت ما قالت قلت : ما رأت شيئا و لا سمعت بهذا فلما أمسيت لم تبق امرأة من بني عبد المطلب إلا أتتني فقلن أصبرتم لهذا الفاسق الخبيث أن يقع في رجالكم ثم تناول النساء و أنت تسمع فلم يكن عندك في ذلك غيره فقلت : قد و الله صدقتن و ما كان عندي في ذلك من غيره إلا أني قد أنكرت ما قال فإن عاد لأكفينه فقعدت في اليوم الثالث أتعرضه ليقول شيئا فأشاتمه فو الله إني لمقبل نحوه و كان رجلا حديد الوجه جديد المنظر حديد اللسان إذ ولى نحو باب المسجد يشتد فقلت في نفسي اللهم العنه ! كل هذا فرقا من أن أشاتمه و إذا هو قد سمع ما لم أسمع صوت ضمضم بن عمرو و هو واقف على بعيره بالأبطح قد حول رحله و شق قميصه و جدع بعيره يقول يا معشر قريش اللطيمة اللطيمة أموالكم مع أبي سفيان و تجارتكم قد عوض لها محمد و أصحابه فالغوث فشغله ذلك عني فلم يكن إلا الجهاز حتى خرجنا فأصاب قريشا ما أصابها يوم بدر من قتل أشرافهم و أسر خيارهم فقالت عاتكة بنت عبد المطلب
( ألم تكن الرؤيا بحق و عابكم بتصديقها قل من القوم هارب )
( فقلتم و لم أكذب كذبت و إنما يكذبن بالصدق من هو كاذب )
و ذكر قصة طويلة
تعليق الذهبي قي التلخيص : حسين ضعيف

4298 - أخبرنا إسحاق بن عبد الله بن إسحاق البغوي ثنا إسماعيل بن إسحاق القاضي ثنا أبو ثابت حدثني ابن وهب أخبرني أبو صخر عن أبي معاوية البجلي عن سعيد بن جبير عن ابن عباس : أن علي بن أبي طالب رضي الله عنه : قال له : ما كان معنا إلا فرسان فرس للزبير و فرس للمقداد بن الأسود يعني يوم بدر
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين فإن أبا ثابت هو محمد بن عبيد الله المديني و أبو صخر حميد بن زياد و أبو معاوية البجلي عمار الدهني و كلهم متفق عليهم و لم يخرجاه
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين فإن أبا ثابت هو محمد بن عبيد الله المدني و أبو صخر حميد بن زياد و أبو معاوية عمار الدهني و كلهم متفق عليهم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4299 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق ثنا أبو المثنى معاذ بن المثنى ثنا أبو الوليد الطيالسي ثنا حماد بن سلمة عن عاصم عن زر عن عبد الله : قال : كنا يوم بدر كل ثلاثة على بعير قال : و كان علي و أبو لبابة زميلي رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : و كان إذا كانت عقبته قلنا اركب حتى نمشي فيقول : ما أنتما باقوى مني و ما أنا بأغنى عني الأجر منكم
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه

4300 - حدثنا أبو إسحاق بن إبراهيم بن محمد بن يحيى و أبو الحسين بن يعقوب الحافظ قالا : ثنا محمد بن إسحاق الثقفي ثنا قتيبة بن سعيد ثنا جرير عن الأعمش عن إبراهيم عن الأسود عن عبد الله رضي الله عنه في ليلة القدر : قال : تحروها لإحدى عشرة يبقين صبيحتها يوم بدر
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4301 - حدثنا أبو إسحاق و أبو الحسين قالا : ثنا محمد بن قتيبة ثنا أبو عوانة عن أبي إسحاق عن الأسود عن عبد الله رضي الله عنه : قال : التمسوا ليلة القدر لتسع عشرة صبيحة يوم بدر يوم الفرقان يوم التقى الجمعان
هذا حديث على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4302 - حدثنا أبو عبد الله محمد بن يعقوب الحافظ ثنا علي بن الحسن بن أبي عيسى ثنا عبد الملك بن إبراهيم الجدي ثنا شعبة عن أبي إسحاق الهمداني : قال : سمعت البراء بن عازب يقول : كان المهاجرون يوم بدر نيفا و ثمانين و كانت الأنصار نيفا و أربعين و مائتين
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4303 - أخبرني أبو الوليد الفقيه ثنا الحسن بن سفيان ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا أبو نعيم ثنا عبد الرحمن ابن الغسيل عن حمزة بن أبي أسيد عن أبيه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم يوم بدر حين صففنا للقتال لقريش و صفوا لنا : إذا اكثبوكم فارموهم بالنبل
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4304 - أخبرنا أبو زكريا يحيى بن محمد العنبري ثنا محمد بن عبد السلام ثنا إسحاق بن إبراهيم أنبأ جرير عن الأعمش عن عمرو بن مرة عن أبي عبيدة بن عبد الله عن أبيه : قال : لما كان يوم بدر قال لهم رسول الله صلى الله عليه و سلم : ما تقولون في هؤلاء الأسارى فقال عبد الله بن رواحة : ايت في واد كثير الحطب فأضرم نارا ثم القهم فيها فقال العباس رضي الله عنه : قطع الله رحمك فقال عمر رضي الله عنه : قادتهم و رؤساؤهم قاتلوك و كذبوك فاضرب أعناقهم بعد فقال أبو بكر رضي الله عنه : عشيرتك و قومك ثم دخل رسول الله صلى الله عليه و سلم لبعض حاجته فقالت طائفة القول ما قال عمر فخرج رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال : ما تقولون في هؤللاء ان مثل هؤلاء كمثل إخوة لهم كانوا من قبلهم { و قال نوح رب لا تذر على الأرض من الكافرين ديارا } { و قال موسى } { ربنا اطمس على أموالهم و اشدد على قلوبهم } الآية و قال إبراهيم : { فمن تبعني فإنه مني و من عصاني فإنك غفور رحيم } و قال : عيسى { إن تعذبهم فإنهم عبادك و إن تغفر لهم فإنك أنت العزيز الحكيم } و انتم قوم فيكم غيلة فلا ينقلبن أحد منكم إلا بفداء أو بضرب عنق قال عبد الله فقلت : إلا سهيل بن بيضاء فإنه لا يقتل و قد سمعته يتكلم بالإسلام فسكت فما كان يوم أخوف عنديى أن يلقى علي حجارة من السماء من يومي ذلك حتى قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إلا سهيل بن بيضاء
هذا حديث صحيح الاسناد و لم يخرجاه
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4305 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن ابن إسحاق قال : حدثني عبد الله بن أبي بكر عن يحيى بن عبد الله بن عبد الرحمن بن أسعد بن زرارة عن جده قال : قدم بالأسارى حين قدم بهم المدينة و سودة بنت زمعة زوج النبي صلى الله عليه و سلم عند آل عفراء في مناحتهم على عوف و معوذ ابني عفراء و ذلك قبل أن يضرب عليهن الحجاب قالت سودة : فوالله إني لعندهم إذ أتينا فقيل هؤلاء الأسارى قد أتي بهم فرجعت إلى بيتي و رسول الله صلى الله عليه و سلم فيه فإذا أبو يزيد سهيل بن عمرو في ناحية الحجرة و يداه مجموعتان إلى عنقه بحبل فو الله ما ملكت حين رأيت أبا يزيد كذلك أن قلت : أبا يزيد أعطيتم بأيديكم ألا متم كراما فما انتهبت إلا بقول رسول الله صلى الله عليه و سلم من البيت : يا سودة على الله و على رسوله فقلت يا رسول الله و الذي بعثك بالحق ما ملكت حين رأيت أبا يزيد مجموعة يداه إلى عنقه بالحبل أن قلت ما قلت
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
و قد اتفق الشيخان على اخراج حديث محمد بن فليح عن موسى بن عقبة عن ابن شهاب قال : حدثنا : أنس بن مالك رضي الله عنه أن رجالا من الأنصار استأذنوا رسول الله صلى الله عليه و سلم فقالوا : يا رسول الله أيذن لنا فلنترك لإبن أختنا العباس فداءه فقال : و الله لا تذرن درهما
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4306 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب أنبا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن ابن إسحاق قال : حدثني يحيى بن عباد بن عبد الله بن الزبير عن أبيه عن عائشة رضي اله عنها : قالت : لما بعث أهل مكة في فداء أساراهم بعثت زينب بنت رسول الله صلى الله عليه و سلم في فداء أبي العاص بمال فيه قلادة كانت خديجة أدخلتها بها على أبي العاص حين بنى عليها فلما رآها رسول الله صلى الله عليه و سلم رق لها رقة شديدة و قال : إن رأيتم ان تطلقوا لها أسيروا و تردوا عليها الذين لها و كانا رسول الله صلى الله عليه و سلم قد أخذ عليه و وعد رسول الله صلى الله عليه و سلم أن يخلي زينب إليه
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4307 - أخبرني أحمد بن محمد بن سلمة العنزي ثنا عثمان بن سعيد الدرامي ثنا عبد الله بن صالح عن معاوية بن صالح عن علي بن أبي طلحة عن ابن عباس رضي الله عنهما : في قوله عز و جل { إن كنتم آمنتم بالله و ما أنزلنا على عبدنا يوم الفرقان } يعني بالفرقان يوم بدر يوم فرق الله بين الحق و الباطل
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4308 - أخبرني أبو الحسن بن يعقوب الخافظ ثنا محمد بن إسحاق الثقفي ثنا أبو هاشم زياد بن أيوب ثنا مروان بن معاوية الفزاري ثنا عبد الواحد بن أيمن المكي عن عبيد بن رافع الرزقي عن أبيه : قال : لما كان يوم أحد انكفأ المشركون قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : استووا حتى أثني على ربي عز و جل فصاروا و خلفه صفوفا فقال : اللهم لك الحمد كله اللهم لا قابض لما بسطت و لا باسط لما قبضت و لا هادي لمن أضللت و لا مضل لمن هديت و لا معطي لما منعت و لا مانع لما أعطيت و لا مقرب لما بعدت و لا مباعد لما قربت اللهم أبسط علينا بركتك و رحمتك و فضلك و رزقك اللهم إني أسألك التنعيم المقيم الذي لا يحول و لا يزول اللهم إني أسألك إلا من يوم الخوف اللهم عائذ من شر ما أعطستنا و شر ما منعتنا اللهم حبب إلينا الإيمان و زينه في قلوبنا و كره إلينا الكفر و الفسوق و العصيان و اجعلنا من الراشدين اللهم توفنا مسلمين و ألحقنا بالصالحين غير خزايا و لا مفتونين اللهم قاتل الكفرة الذين يكذبون رسلك و يصدون عن سبيلك و اجعل عليهم رجزك و عذابك إله الحق آمين
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4309 - حدثنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله الصفار ثنا أبو الحسن علي بن محمد الثقفي بالكوفة ثنا منجاب بن الحارث التميمي قال : و زعم سفيان بن عيينة عن عمرو بن دينار عن ابن عباس رضي الله عنهما : قال : جاء علي رضي الله عنه بسيفه يوم أحد قد انحنى فقال لفاطمة رضي الله عنها : هاكي السيف حميدا فإنها قد شفتني فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لئن كنت أجدت الضرب بسيفك لقد أجاده سهل بن حنيف و أبو دجانة و عاصم بن ثابت الأفلج و الحارث بن الضمة
هذا حديث صحيح على شرط البخاري و لم يخرجاه
هذا حديث صحيح على شرط البخاري و لم يخرجاه
و له شاهد صحيح في المغازي
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري

4310 - حدثناه أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن ابن إسحاق قال : حدثني حسين بن عبد الله بن عبيد الله بن عباس عن عكرمة عن ابن عباس رضي الله عنهما : قال : لما رجع رسول الله صلى الله عليه و سلم أعطى فاطمة ابنته سيفه فقال : يا بنية اغسلي عن هذا الدم فأعطاها علي سيفه فقال : و هذا فاغسلي عنه دمه فو الله لقد صدقني اليوم فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لئن كنت صدقت اليوم لقد صدق معك القتال اليوم سهل بن حنيف و سماك بن خرشة أبو دجانة
قال ابن إسحاق و قال علي بن أبي طالب رضي الله عنه حين ناول فاطمة عليها السلام السيف :
( أفاطم هاكي السيف غير ذميم فلست برعديد و لا بلئيم )
( لعمري لقد أعذرت في نصر أحمد و مرضات رب بالعباد رحيم )
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4311 - أخبرني أبو الحسين محمد بن أحمد بن تميم القنطري ببغداد ثنا أبو إسماعيل السلمي ثنا سليمان بن أيوب بن سليمان بن موسى بن طلحة الطلحي حدثني أبي عن موسى بن طلحة عن أبيه طلحة بن عبيد الله رضي الله عنه : قال لما كان يوم أحد ارتجزت بهذا الشعر :
( نحن حماة غالب و مالك نذب عن رسولنا المبارك )
( نضرب عنه اليوم في المعارك ضرب صفاح الكوم في المبارك )
فلما انصرف النبي صلى الله عليه و سلم يوم أحد قال لحسان قل في طلحة فأنشأ حسان و قال :
( طلحة يوم الشعب آسى محمدا على سالك ضاقت عليه و شقت )
( يقيه بكفيه الرماح و اسلمت اشاجعه تحت السيوف فشلت )
( و كان إمام الناس إلا محمدا أقام رحى الإسلام حتى استقلت )
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4312 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يوسف بن بكير عن ابن إسحاق قال : فحدثني يحيى بن عباد بن عبد الله بن الزبير عن أبيه عن جده الزبير رضي الله عنه : قال : فرأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم حين ذهب لينهض إلى الصخرة و كان رسول الله صلى الله عليه و سلم قد ظاهر بين درعين فلم يستطع أن ينهض إليها فجلس طلحة بن عبيد الله تحته فنهض رسول الله صلى الله عليه و سلم حتى استوى عليها فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : أوجب طلحة
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4313 - أخبرني محمد بن يعقوب الحافظ ثنا محمد بن إسحاق ثنا الحسن بن عيسى ثنا ابن المبارك أنبأ إسحاق بن يحيى أخبرني موسى بن طلحة : أن طلحة رجع بسبع و ثلاثين أو خمس و ثلاين بين ضربة و طعنة و رمية ترصع جبينه و قطعت سبابته و شلت الأصبع التي تليها
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4314 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن إسحاق عن عثمان بن عبد الرحمن عن عائشة بنت سعد عن أبيها سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه : قال : لما جال الناس عن رسول الله صلى الله عليه و سلم تلك الجولة يوم أحد تنحيت فقلت أذود عن نفسي فأما أن استشهد و إما أن أنجو حتى ألقى رسول الله صلى الله عليه و سلم فبينا أنا كذلك إذا برجل مخمر و جهه ما أدري من هو فأقبل المشركون حتى قلت قد ركبوه ملأ يده من الحصى ثم رمى به في وجوههم فنكبوا على أعقابهم القهقرى حتى يأتوا الجبل ففعل ذلك مرارا و لا أدري من هو و بيني و بينه المقداد بن الأسود فبينا أنا أريد أن أسال المقداد عنه إذ قال المقداد : يا سعد هذا رسول الله صلى الله عليه و سلم يدعوك فقلت و أين هو فأشار لي المقداد إليه فقمت و لكأنه لم يصبني شيء من الأذى فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم أين كنت ليوم يا سعد فقلت حيث رأيت رسول الله فأجلسني أمامه فجعلت أرمي و أقول اللهم سهمك فارم به عدوك و رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : اللهم استجب لسعد اللهم سدد لسعد رميته إيها سعد فداك أبي و أمي فما من سهم أرمي إلا و قال رسول الله صلى الله عليه و سلم اللهم سدد رميته و أجب دعوته إيها سعد حتى إذا فرغت من كنانتي نثر رسول الله صلى الله عليه و سلم ما في كنانته فنبلني سهما نضيا قال : و هو الذيى قد ريش و كان أشد من غيره
قال الزهري : إن السهام التي رمى بها سعد يومئذ كانت ألف سهم
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4315 - حدثنا أبو بكر بن أبي دارم الحافظ بالكوفة ثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة ثنا منجاب بن الحارث حدثني علي بن أبي بكر الرازي ثنا محمد بن إسحاق بن يحيى بن طلحة عن موسى بن طلحة عن عائشة رضي الله عنها قالت قال أبو بكر الصديق رضي الله عنه : لما جال الناس على رسول الله صلى الله عليه و سلم يوم أحد كنت أول من فاء إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فبصرت به من بعد فإذا أنا برجل قد اعتنقني من خلفي مثل الطير يريد رسول الله صلى الله عليه و سلم فإذا هو أبو عبيدة بن الجراح و إذا أنا برجل يرفعه مرة و يضعه اخرى فقلت : أما إذا اخطأني لأن أكون أنا هو مع رسول الله صلى الله عليه و سلم و يجيئ طلحة فذاك أنا وأمر فانتهينا إليه فإذا طلحة يرفعه مرة و يضعه اخرى و إذا بطلحة ست و ستون جراحة و قد قطعت إحداهن أكحله فإذا رسول الله صلى الله عليه و سلم قد ضرب على وجنتيه فلزقت حلقتان من حلق المغفر في وجنتيه فلما رأى أبو عبيدة ما برسول الله صلى الله عليه و سلم ناشدني الله لما أن خليت بيني و بين رسول الله صلى الله عليه و سلم فانتزع إحداهما بثنيته فمدها فندرت و ندرت ثنيته ثم نظر إلى الأخرى فناشدني الله لما أن خليت بيني و بين رسول الله صلى الله عليه و سلم فانتهزها بالثنية الأخرى فمدها فندرت و ندرت ثنيته فكان أبو عبيدة أثرم الثنايا
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : ابن إسحاق متروك

4316 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن ابن إسحاق قال : فحدثني يحيى بن عباد بن عبد الله بن الزبير عن أبيه عن جده أن الزبير بن العوام رضي الله عنه : قال : و الله لقد رأيتني أنظر إلى هند بنت عتبة و صواحبها مشمرات هوارب ما دون أخذهن قليل و لا كثير إذ مالت الرماة إلى العسكر حتى كشفنا القوم عنه يريدون النهب و خلوا ظهرنا للخيل فأتينا من أدبارنا و صرخ صارخ إلا أن محمدا قتل فانكفأنا و انكفأ بعد أن أصبنا اللواء اللواء حتى ما يدنو منه أحد من القوم
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4317 - حماد بن سلمة عن محمد بن عمرو عن أبي سلمة عن أبي هريرة : أن عمرو بن قيس كان له ربا في الجاهلية و كان يمنعه ذلك الرب من الإسلام حتى يأخذه فجاء ذات يوم رسول الله صلى الله عليه و سلم و أصحابه بأحد فقال : أين سعد بن معاذ ؟ فقيل : بأحد فقال : أين بنو أخيه قيل : بأحد فسأل عن قومه قالوا : بأحد فأخذ سيفه و رمحه و لبس لامته ثم ذهب إلى أحد فلما رآه المسلمون قالوا إليك عنا يا عمرو قال : إني آمنت فحمل فقاتل فحمل إلى أهله جريحا فدخل عليه سعد بن معاذ فقال له : جئت غضبا لله و لرسوله أم حمية لقومك قال : بل جئت غضبا لله و لرسوله فقال أبو هريرة : فدخل الجنة و ما صلى لله صلاة
على شرط مسلم
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4318 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن ابن إسحاق قال : حدثني عاصم بن عمر بن قتادة عن عبد الرحمن بن جابر بن عبد الله عن أبيه رضي الله عنه : قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا ذكر أصحاب أحد يقول : أما و الله لوددت أني غودرت مع أصحابي بحضن الجبل يقول قتلت معهم

4319 - أخبرنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله الصفار ثنا أبو بكر بن أبي الدنيا القرشي حدثني علي بن شعيب ثنا ابن أبي فديك أخبرني سليمان بن داود عن أبيه عن جعفر بن محمد عن أبيه أن أباه علي بن الحسين حدثه عن أبيه : أن فاطمة بنت النبي صلى الله عليه و سلم كانت تزور قبر عمها حمزة بن عبد المطلب في الأيام فتصلي و تبكي عنده
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : سليمان بن داود مدني تكلم فيه

4320 - حدثنا أبو بكر إسماعيل بن محمد بن إسماعيل الفقيه بالري ثنا محمد بن المغيرة السكري ثنا عبد الرحمن بن علقمة المروزي ثنا العطاف بن خالد المخزومي حدثني عبد الأعلى بن عبد الله بن أبي فروة عن أبيه : أن النبي صلى الله عليه و سلم زار قبور الشهداء بأحد فقال : اللهم إن عبدك و نبيك يشهد أن هؤلاء و أنه من زارهم و سلم عليهم إلى يوم القيامة ردوا عليه
قال العطاف : و حدثتني خالتي أنها زارت قبور الشهداء قالت : و ليس معي إلا غلامان يحفظان علي الدابة قالت : فسلمت عليهم فسمعت رد السلام قالوا : و الله إنا نعرفكم كما يعرف بعضنا بعضا قالت : فاقشعررت فقلت ياغلام ادن بغلتي فركبت
هذا إسناد مدني صحيح و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : مرسل

4321 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا عباس بن محمد الدوري ثنا أبو النضر ثنا أبو سعيد المؤدب عن هشام بن عروة عن أبيه : عن عائشة رضي الله عنها أنها قالت لعبد الله بن الزبير رضي الله عنهما : يا ابن أختي أما إن أباك و جدك ـ تعني أبا بكر و الزبير رضي الله عنهما ـ لمن الذين قال الله عز و جل { الذين استجابوا لله و الرسول من بعد ما أصابهم القرح }
هذا حديث صحيح و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4322 - أخبرنا أبو العباس محمد بن أحمد المحبوبي ثنا محمد بن معاذ ثنا أبو النعمان محمد بن الفضل عارم ثنا أبو عوانة عن أبي بشر عن سليمان بن قيس عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما : قال : قاتل رسول الله صلى الله عليه و سلم محارب خصفة بنخل فرأوا من المسلمين غرة فجاء رجل منهم يقال له غورث بن الحارث حتى قام على رأس رسول الله صلى الله عليه و سلم بالسيف فقال : من يمنعك مني قال : الله قال : فسقط السيف من يده فأخذه رسول الله صلى الله عليه و سلم و قال : من يمنعك قال : كن خير آخذ قال : تشهد أن لا إله إلا الله و أني رسول الله قال : أعاهدك على أن لا أقاتلك و لا أكون مع قوم يقاتلونك قال : فخلى رسول الله صلى الله عليه و سلم سبيله فجاء إلى قومه فقال : جئتكم من عند خير الناس فلما حضرت الصلاة صلى الله عليه و سلم صلاة الخوف و كان الناس طائفتين بإزاء العدو و طائفة تصلي مع رسول الله صلى الله عليه و سلم فصلى بالذين معه ركعتين فانصرفوا فكانوا موضع أولئك الذين بإزاء عدوهم و جاء أولئك فصلى بهم رسول الله صلى الله عليه و سلم ركعتين فكانت للناس ركعتين ركعتين و للنبي صلى الله عليه و سلم أربع ركعات
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4323 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن النضر أبي عمر عن عكرمة عن ابن عباس رضي الله عنهما : قال : رسول الله صلى الله عليه و سلم في غزاة فلقي المشركين بعسفان فلما صلى رسول الله صلى الله عليه و سلم الظهر فرأوه يركع و يسجد هو و أصحابه فقال بعضهم لبعض : كان هذه فرصة لكم لو أغرتم عليهم ما علموا بكم حتى تواقعوهم فقال قائل منهم : فإن لهم صلاة أخرى هي أحب إليهم من أهليهم و أموالهم فاستعدوا حتى تغيروا عليهم فيها فأنزل الله عز و جل على نبيه صلى الله عليه و سلم { و إذا كنت فيهم فأقمت لهم الصلاة } إلى آخر الآية و أعلمه ما ائتمر به المشركون فلما صلى رسول الله صلى الله عليه و سلم العصر و كانوا قبالته في القبلة جعل المسلمين خلفه صفين فكبر رسول الله صلى الله عليه و سلم فكبروا معه فذكر صلاة الخوف و قال في آخره فلما نظر إليه المشركون يسجد بعضهم و يقوم بعضهم ينظر إليهم فقالوا لقد أخبروا بما أردناه
هذا حديث صحيح عل شرط البخاري و لم يخرجاه
هذا حديث صحيح على شرط البخاري و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري

4324 - أخبرنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا العباس بن محمد الدوري ثنا أبو عاصم و أخبرنا أبو عمرو بن أبي جعفر المقري و اللفظ له ثنا عبد الله بن محمد بن عبد الرحمن ثنا عمرو بن علي ثنا حنظلة بن أبي سفيان ثنا سعيد بن مينا قال : سمعت جابر بن عبد الله رضي الله عنهما : يقول : لما حفر الخندق رأيت برسول الله صلى الله عليه و سلم خمصا شديدا قال : فانكفأت إلى امرأتي فقلت : إني رأيت برسول الله صلى الله عليه و سلم خمصا شديدا فأخرجت إلي جرابا فيه صاع من شعير و لنا بهيمة داجن قال : فذبحتها صاعا فجئت رسول الله صلى الله عليه و سلم فشاورته فقلت : يا رسول الله قد ذبحنا بهيمة لنا و طحنت صاعا من شعير كان عندنا فتعال أنت و نفر معك قال : فصاح رسول الله صلى الله عليه و سلم : يا أهل الخندق إن جابرا قد صنع سورا فحي هلا بكم فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لا تنزلن برمتكم و لا تخبزن عجينتكم حتى أجيء قال فجئت و جاء رسول الله صلى الله عليه و سلم فقدم الناس حتى جئت امرأتي فأخرجت له عجينا فبصق فيه و بارك ثم قال : ادعوا لي خابزة فلتخبز معك و افرغوا من برمتكم و لا تنزلوها و هم ألف فأقسم جابر بالله تعالى لأكلوا و انصرفوا و إن برمتنا لتغط كما هي و إن عجينتنا لتخبز كما هي
هذا لفظ حديث أبي عمرو و في لفظ أبي العباس إختصار هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4325 - أخبرنا أبو بكر أحمد بن كامل القاضي ثنا عيسى بن عبد الله الطيالسي ثنا أبو نعيم الفضل بن دكين ثنا يوسف بن عبد الله بن أبي بردة عن موسى بن المختار عن بلال العبسي عن حذيفة بن اليمان رضي الله عنهما : أن الناس تفرقوا عن رسول الله صلى الله عليه و سلم ليلة الأحزاب فلم يبق معه إلا اثنا عشر رجلا فأتاني رسول الله صلى الله عليه و سلم و أنا جاثي من البرد و قال : يا ابن اليمان قم فانطلق إلى عسكر الأحزاب فانظر إلى حالهم قلت يا رسول الله و الذي بعثك بالحق ما قمت إليك إلا حياء منك من البرد قال : فابرز الحرة و برد الصبح انطلق يا ابن اليمان و لا بأس عليك من حر و لا برد حتى ترجع إلي قال : فانطلقت إلى عسكرهم فوجدت أبا سفيان يوقد النار في عصبة حوله قد تفرق الأحزاب عنه قال : حتى إذا جلست فيهم قال : فحسب أبو سفيان أنه دخل فيهم من غيرهم قال : ليأخذ كل رجل منكم بيد جليسه قال : فضربت بيدي على الذي عن يميني و أخذت بيده ثم ضربت بيدي على الذي عن يساري فأخذت بيده فلبثت فيهم هنية ثم قمت فأتيت رسول الله صلى الله عليه و سلم و هو قائم يصلي فأومأ إلي بيده أن ادن فدنوت ثم أومأ إلي أيضا أن أدن فدنوت حتى أسبل علي من الثوب الذي كان عليه و هو يصلي فلما فرغ من صلاته قال : ابن اليمان اقعد ما الخبر ؟ قلت : يا رسول الله تفرق الناس عن أبي سفيان فلم يبق إلا عصبة توقد النار قد صب الله عليه من البرد مثل الذي صب علينا و لكنا نرجو من الله ما لا يرجو
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4326 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن محمد بن عبد الرحمن عن الحكم عن مقسم عن ابن عباس رضي الله عنهما : قال : قتل رجل من المشركين يوم الخندق فطلبوا أن يواروه فأبى رسول الله صلى الله عليه و سلم حتى أعطوه الدية و قتل من بني عامر بن لؤي عمرو بن عبد ود قتله علي بن أبي طالب مبارزة
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
و له شاهد عجيب
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4327 - حدثنا لؤلؤ بن عبد الله المقتدري في قصر الخليفة ببغداد ثنا أبو الطيب أحمد بن إيراهيم بن عبد الوهاب المصري بدمشق ثنا أحمد بن عيسى الخشاب بتنيس ثنا عمرو بن أبي سلمة ثنا سفيان الثوري عن بهز بن حكيم عن أبيه عن جده : قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لمبارزة علي بن أبي طالب لعمرو بن عبد ود يوم الخندق أفضل من أعمال أمتي إلى يوم القيامة
تعليق الذهبي قي التلخيص : قبح الله رافضيا افتراه

4328 - فحدثنا إسماعيل بن محمد بن الفضل الشعراني ثنا جدي ثنا إبراهيم بن المنذر الحزامي ثنا محمد بن فليح عن موسى بن عقبة عن ابن شهاب : قال : قتل من المشركين يوم الخندق عمرو بن عبد ود قتله علي بن أبي طالب رضي الله عنه
إسناد هذا المغازي صحيح على شرط الشيخين

4329 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن ابن إسحاق : قال : كان عمرو بن عبد ود ثالث قريش و كان قد قاتل يوم بدر حتى أثبتته الجراحة و لم يشهد أحدا فلما كان يوم الخندق خرج معلما ليرى مشهده فلما وقف هو و خيله قال له علي : يا عمرو قد كنت تعاهد الله لقريش أن لا يدعو رجل إلى خلتين إلا قبلت منه أحدهما فقال عمرو : أجل فقال له علي رضي الله عنه : فإني أدعوك إلى الله عز و جل و إلى رسوله صلى الله عليه و سلم و الإسلام فقال : لا حاجة لي في ذلك قال : فإني أدعوك إلى البراز قال : يا ابن أخي لم فو الله ما أحب أن أقتلك فقال علي : لكني أحب أقتلك فحمي عمرو فاقتحم عن فرسه فعقره ثم أقبل فجاء إلى علي و قال : من يبارز فقام علي و هو مقنع في الحديد فقال : أنا له يا بني الله فقال : إنه عمرو بن عبد ود إجلس فنادى عمرو ألا رجل فأذن له رسول الله صلى الله عليه و سلم فمشى إليه علي رضي الله عنه و هو يقول :
( لا تعجلن فقد أتا ك مجيب صوتك غير عاجز )
( ذو نبهة و بصيرة و الصدق منجا كل فائز )
( إني لأرجو أن أقيم عليك نائحة الجنائز )
( من ضربة نجلاء يبقى ذكرها عند الهزاهز )
فقال له عمرو : من أنت قال : أنا علي قال : ابن من : قال : ابن عبد مناف أنا علي بن أبي طالب فقال : عندك يا ابن أخي من أعمامك من هو أسن منك فانصرف فإني أكره أن أهريق دمك فقال علي : لكني و الله ما أكره أن أهريق دمك فغضب فنزل فسل سيفه كأنه شعلة نار ثم أقبل نحو علي مغضبا و استقبله علي بدرقته فضربه عمرو في الدرقة فقدها و أثبت فيها السيف و أصاب رأسه فشجه و ضربه علي رضي الله عنه على حبل العاتق فسقط و ثار العجاج فسمع رسول الله صلى الله عليه و سلم التكبير فعرف أن عليا قتله فثم يقول علي رضي الله تعالى عنه :
( أعلي يقتحم الفوارس هكذا عني و عنهم أخروا أصحابي )
( اليوم يمنعني الفرار حفيظتي و مصمم في الرأس ليس بنابي )
( إلا ابن عبد حين شد إليه و حلفت فاستمعوا من الكتاب )
( إني لأصدق من يهلل بالتقى رجلان يضربان كل ضراب )
( فصدرت حين تركته متجدلا كالجذع بين دكادك و روابي )
( و عففت عن أثوابه و لو أنني كنت المقطر يزن أثوابي )
( عبد الحجارة من سفاهة عقله و عبدت رب محمد بصواب )
ثم أقبل علي رضي الله عنه نحو رسول الله صلى الله عليه و سلم و وجهه يتهلل فقال عمر بن الخطاب رضي الله عنه : هلا أسلبته درعه فليس للعرب درعا خيرا منها فقال : ضربته فاتقاني بسوءته و استحييت ابن عمي أن استلبه و خرجت خيله منهزمة حتى أقحمت من الخندق

4330 - حدثنا أبو بكر بن دارم الحافظ ثنا المنذر بن محمد اللخمي ثنا أبي ثنا يحيى بن محمد بن عباد بن هانىء عن محمد بن إسحاق بن يسار قال : حدثني عاصم بن عمر بن قتادة : قال : لما قتل علي بن أبي طالب رضي الله عنه عمرو بن عبد ود أنشأت أخته عمرة بنت عبد ود ترثيه فقالت :
( لو كان قاتل عمرو غير قاتله بكيته ما قام الروح في جسدي )
( لكن قاتله من لا يعاب به و كان يدعى قديما بيضة البلد )
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4330 - و سمعت أبا العباس محمد بن يعقوب سمعت أحمد بن عبد الجبار العطاردي سمعت يحيى بن آدم : يقول : ما شبهت قتل علي عمرا إلا بقول الله عز و جل { فهزموهم بإذن الله و قتل داود جالوت }
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4331 - أخبرنا أبو جعفر محمد بن محمد بن عبد الله البغدادي ثنا أبو علاثة محمد بن خالد ثنا أبي ثنا ابن لهيعة قال : قال عروة بن الزبير : و قتل من كفار قريش يوم الخندق من بني عامر بن لؤي ثم من بني مالك بن حسل عمرو بن عبد ود بن نصر بن مالك بن حسل قتله علي بن أبي طالب رضي الله عنه قد ذكرت في مقتل عمرو بن عبد ود من الأحاديث المسندة و معا عن عروة بن الزبير و موسى بن عقبة و محمد بن إسحاق بن يسار ما بلغني ليتقرر عند المنصف من أهل العلم أن عمرو بن عبد دو لم يقتله و لم نشترك في قتله غير أمير المؤمنين علي بن أبي طالب رضي الله عنه و إنما حملني على هذا الاستقصاء فيه قول من قال من الخوارج : إن محمد بن مسلمة أيضا ضربة ضربة و أخذ بعض السلب و والله ما بلغنا هذا عن احد من الصحابة و التابعين رضي الله عنهم و كيف يجوز هذا و علي رضي الله عنه يقول ما بلغنا أني ترفعت عن سلب ابن عمي فتركته و هذا جوابه لأمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه بحضرة عليه السلام

4332 - أخبرنا أبو بكر أحمد بن كامل القاضي ثنا محمد بن موسى بن حماد البربري ثنا محمد بن إسحاق أبو عبد الله المسيبي ثنا عبد الله بن عمر عن أخيه عبيد الله بن عمر عن القاسم بن محمد عن عائشة رضي الله عنها زوج النبي صلى الله عليه و سلم : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم كان عندها فسلم علينا رجل من أهل البيت و نحن في البيت فقام رسول الله صلى الله عليه و سلم فزعا فقمت في أثره فإذا دحية الكلبي فقال : هذا جبريل يأمرني أن أذهب إلى بني قريظة فقال : قد وضعتم السلاح لكنا لم نضع قد طلبنا المشركين حتى بلغنا حمراء الأسد و ذلك حين رجع رسول الله صلى الله عليه و سلم من الخندق فقام النبي صلى الله عليه و سلم فزعا فقال لأصحابه : عزمت عليكم أن لا تصلوا العصر حتى تأتوا بني قريظة فغربت الشمس قبل أن يأتوهم فقالت طائفة من المسلمين : إن النبي صلى الله عليه و سلم لم يرد أن يدعوا الصلاة و قالت طائفة : إنا لفي عزيمة النبي صلى الله عليه و سلم و ما علينا من إثم فصلت طائفة ايمانا و احتسابا و تركت طائفة ايمانا و احتسابا و لم يعب النبي صلى الله عليه و سلم أحدا من الفريقين و خرج النبي صلى الله عليه و سلم فمر بمجالس بينه و بين قريظة فقال : هل مر بكم من أحد ؟ قالوا : مر علينا دحية الكلبي على بغلة شهباء تحته قطيفة ديباج قال : ليس ذلك بدحية و لكنه جبريل أرسل إلى بني قريظة ليزلزلهم و يقذف في قلوبهم الرعب فحاصرهم النبي صلى الله عليه و سلم و أمر أصحابه أن يستتروا بالحجف حتى يسمعهم كلامه فناداهم : يا إخوة القردة و الخنازير قالوا : يا أبا القاسم لم تك فحاشا فحاصرهم حتى نزلوا على حكم سعد بن معاذ و كانوا حلفاءه فحكم فيهم أن يقتل مقاتلتهم و تسبى ذراريهم و نساؤهم
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين فإنهما قد احتجا بعبد الله بن عمر العمري في الشواهد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4333 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ أبو مسلم ثنا حجاج بن منهال ثنا حماد بن سلمة عن عبد الملك بن عمير قال حدثني عطية القرظي قال : عرضنا على رسول الله صلى الله عليه و سلم زمن قريظة فمن كان منا محتلما أو نبتت عانته قتل فنظروا إلي فلم تكن نبتت عانتي فتركت
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه و له طرق عن عبد الملك بن عمير منهم الثوري و شعبة و زهير
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4334 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن ابن إسحاق قال : حدثني محمد بن جعفر بن الزبير عن عروة بن الزبير عن عائشة رضي الله عنها أنها : قالت : ما قتل رسول الله صلى الله عليه و سلم امرأة قط من بني قريظة إلا إمرأة واحدة و الله إنها لعندي تضحك ظهر البطن و أن رسول الله صلى الله عليه و سلم ليقتل رجالهم بالسيوف إذ يقول هاتف باسمها : أين فلانة فقالت : أنا و الله قلت : فويلك ما لك ؟ فقالت : اقتل و الله قتلت : و لم ؟ قالت : لحدث أحدثته فانطلق بها فضرب عنقها فما انسى عجبا منها طيبة نفسها و كثرة ضحكها و قد عرفت أنها تقتل
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4335 - أخبرني أحمد بن محمد بن سلمة العنزي ثنا عثمان بن سعيد الدارمي ثنا أبو الوليد ثنا عكرمة بن عمار
و حدثنا محمد بن إبراهيم بن الفضل الهاشمي و اللفظ له ثنا أحمد بن سلمة ثنا إسحاق بن إبراهيم أنبأ أبو عامر ثنا عكرمة بن عمار عن إياس بن سلمة عن أبيه رضي الله عنهما
: قال : أمر علينا رسول الله صلى الله عليه و سلم أبا بكر رضي الله عنه فغزونا ناسا من بني فزارة فلما دنونا من إناء أمرنا أبو بكر رضي الله عنه فعرسنا فلما صلينا الصبح أمرنا أبو بكر رضي الله عنه فشننا الغارة قال : فوردنا الماء فقتلنا به من قتلنا قال : فانصرف عنق من الناس و فيهم الذراري و النساء قد كادوا يسبقون إلى الجبل فطرحنا سهما بينهم و بين الجبل فلما رأوا السهم وقفوا فجئت بهم أسوقهم إلى أبي بكر رضي الله عنه و فيهم امرأة بني فزارة عليها قشع من أدم معها ابنة لها من أحسن العرب قال : فنقلني أبو بكر رضي الله عنه ابنتها قال : فقدمت المدينة قلقيني رسول الله صلى الله عليه و سلم بالسوق فقال : يا سلمة لله أبوك هب لي المرأة فقلت : و الله يا رسول الله ما كشفت لها ثوبا و هي لك يا رسول الله فبعث بها رسول الله صلى الله عليه و سلم إلى مكة ففادى بها أسارى من المسلمين كانوا في أيدي المشركين
قد أخرجه مسلم بغير هذه السياقة
تعليق الذهبي قي التلخيص : خرجه مسلم بفظ آخر

4336 - أخبرنا أبو عمرو عثمان بن أحمد بن السماك ببغداد ثنا عبد الرحمن بن محمد الحارثي ثنا يحيى بن سعيد القطان ثنا محمد بن أبي يحيى الأسلمي حدثني أبي أن أبا سعيد الخدري رضي الله عنه أخبره أن رسول الله صلى الله عليه و سلم كان بالحديبية : فقال : لا توقدوا نارا بليل فلما كان بعد ذلك قال : اوقدوا و اصطنعوا أما أنه لا يد رك قوم بعدكم صاعدكم و لا مدكم
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4337 - خثيم بن عراك عن أبيه عن أبي هريرة : قال لما خرج رسول الله صلى الله عليه و سلم إلى خيبر استعمل سباع بن عرفطة الغفاري بالمدينة صحيح
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4338 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن محمد بن إسحاق قال : حدثني بريدة بن سفيان بن بريدة الأسلمي عن سلمة بن عمرو بن الأكوع رضي الله عنه : قال : بعث رسول الله صلى الله عليه و سلم أبا بكر رضي الله عنه تعالى عنه إلى بعض حصون خيبر فقاتل وجهد و لم يكن فتح
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4338 - أخبرنا أبو قتيبة سالم بن الفصل الآدمي بمكة ثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة ثنا علي بن هاشم عن ابن أبي ليلى عن الحكم و عيسى عن عبد الرحمن عن أبي ليلى عن علي أنه : قال : يا أبا ليلى أما كنت معنا بخبير ؟ قال : بلى و الله كنت معكم قال : فإن رسول الله صلى الله عليه و سلم بعث أبا بكر إلى خيبر فسار بالناس و انهزم حتى رجع
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4339 - حدثنا ميمون بن إسحاق بن الحسن الهاشمي ببغداد ثنا أحمد بن عبد الجبار العطاردي ثنا يونس بن بكير ثنا المسيب بن مسلم الأزدي ثنا عبد الله بن بريدة عن أبيه رضي الله عنهما : قال : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم ربما أخذته الشقيقة فيلبث اليوم و اليومين لا يخرج فلما نزل بخيبر أخذته الشقيقة فلم يخرج إلى الناس و أن أبا بكر رضي الله عنه أخذ راية رسول الله صلى الله عليه و سلم ثم نهض فقاتل قتالا شديدا ثمى رجع
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4340 - أخبرنا أبو العباس محمد بن أحمد المحبوبي بمرو ثنا سعيد بن مسعود ثنا عبيد الله بن موسى ثنا نعيم بن حكيم عن أبي موسى الحنفي عن علي رضي الله عنه : قال : سار النبي صلى الله عليه و سلم إلى خيبر فلما أتاها بعث عمرو رضي الله تعالى عنه و بعث معه الناس إلى مدينتهم أو قصرهم فقاتلوهم فلم يلبثوا أن هزموا عمر و أصحابه فجاءوا يجبنونه و يجبنهم فسار النبي صلى الله عليه و سلم الحديث
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4341 - حدثنا أبو بكر أحمد بن سلمان الفقيه ببغداد ثنا محمد بن عبد الله بن سليمان ثنا القاسم بن أبي شيبة ثنا يحيى بن يعلى ثنا معقل بن عبيد الله عن أبي الزبير عن جابر رضي الله عنه : أن النبي صلى الله عليه و سلم دفع الراية يوم خبير إلى عمر رضي الله عنه عنه فانطلق فرجع يجبن أصحابه و يجبنونه
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : القاسم بن أبي شيبة واه

4342 - حدثنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله الصفار املاء ثنا زكريا بن يحيى بن مروان و إبراهيم بن إسماعيل السيوطي قالا : ثنا فضيل بن عبد الوهاب ثنا جعفر بن سليمان عن الخليل بن مرة عن عمرو بن دينار عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما : قال : لما كان يوم خيبر بعث رسول الله صلى الله عليه و سلم رجلا فجبن فجاء محمد بن مسلمة فقال : يا رسول الله لم أر كاليوم قط قتل محمود بن مسلمة فقال رسول الله لا تمنوا لقاء العدو و سلوا الله العافية فإنكم لا تدرون ما تبتلون معهم و إذا لقيتموهم فقولوا : اللهم أنت ربنا و ربهم و نواصينا و نواصيهم بيدك و إنما تقتلهم أنت ثم ألزموا الأرض جلوسا فإذا غشوكم فانهضوا و كبروا ثم قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لأبعثن غدا رجلا يحب الله و رسوله و يحبانه لا يولي الدبر يفتح الله على يديه فتشرف لها الناس و علي رضي الله عنه يومئذ أرمد فقال له رسول الله صلى الله عليه و سلم : سر فقال : يا رسول الله ما أبصر موضعا فتفل في عينيه و عقد له ودفع إليه الراية فقال علي : يا رسول الله على ما أقاتلهم ؟ فقال : على أن يشهدوا أن لا إله إلا الله و إني رسول الله فإذا فعلوا ذلك فقد حقنوا مني دماءهم و أموالهم إلا بحقهما و حسابهم على الله عز و جل قال : فلقيهم ففتح الله عليه
قد اتفق الشيخان على إخراج حديث الراية ـ و لم يخرجاه بهذه السياقة
تعليق الذهبي قي التلخيص : أخرجا ذكر الراية منه

4343 - أخبرنا أحمد بن جعفر القطيعي ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا عبد الصمد بن عبد الوارث ثنا عكرمة بن عمار ثنا إياس بن سلمة قال : حدثني أبي : قال : شهدنا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم خيبر حين بصق رسول الله صلى الله عليه و سلم في عيني علي فبرأ فأعطاه الراية فبرز مرحب و هو يقول :
( قد علمت خبير إني مرحب شاكي السلاح بطل مجرب )
( إذا الحروب أقبلت تلهب )
قال : فبرز له علي رضي الله عنه و هو يقول :
( أنا الذي سمتني أمي حيدره كليث غايات كرية المنظره )
( أوفيكم بالصاع كيل السندرة )
قال : فضرب مرحبا ففلق رأسه فقتله و كان الفتح
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه بهذه السياقة
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4344 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا محمد بن عبد الله بن عبد الحكم أنبأ ابن وهب أخبرني ابن أبي الزناد عن أبيه عن عيبد الله بن عبد الله بن عتبة بن مسعود عن ابن عباس رضي الله عنهما : قال : تنفل رسول الله صلى الله عليه و سلم سيفه ذا الفقار يوم بدر
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه و إنما أخرجته في هذا الموضع لأخبار واهية أن ذا الفقار من خيبر
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4345 - أخبرنا أبو بكر محمد بن أحمد بن بالويه ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا أبو أحمد ثنا سفيان عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها : قالت : كانت صفية رضي الله عنها من الصفي
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
هذا حديث صحيح عل شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4346 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا العباس بن محمد الدوري ثنا يحيى بن أبي بكير ثنا أبو جعفر الرازي عن مطرف عن عبد الرحمن بن أبي ليلى : قال : سمعت عليا رضي الله عنه يقول : ولاني رسول الله صلى الله عليه و سلم خمس الخمس فوضعته في مواضعه حياة رسول الله صلى الله عليه و سلم و أبو بكر و عمر رضي الله عنهما
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4347 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن ابن إسحاق قال : حدثني ثور بن يزيد عن سالم مولى عبد الله بن مطيع عن أبي هريرة رضي الله عنه : قال : إنصرفنا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم عن خيبر إلى وادي القرى و معه غلام له أهداه له رفاعة بن زيد الحزامي فبينما هو يضع رحل رسول الله صلى الله عليه و سلم مع مغترب الشمس أتاه سهم غرب فقتله و هو السهم الذي لا يدري من رمى به فقلنا له : هنيئا له الجنة فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : كلا و الذي نفس محمد بيده إن شملته الآن لتحرق عليه في النار غلها من فيء المسلمين يوم خيبر فجاء رجل من أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم فزعا حين سمع رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول ذلك فقال : يا رسول الله أصبت شراكين لنعلين لي فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : يقد لك مثلها في النار
هذا حديث الإسناد على شرط مسلم و لم يخرجاه إنما اتفقا على حديث مالك عن ثور بن يزيد بهذا الإسناد : خرجنا إلى خبير فلم نغنم ذهبا و لا فضة ـ الحديث
هذا حديث صحيح الإسناد على شرط مسلم و لم يخرجاه إنما اتفقا على حديث مالك عن ثور بن يزيد بهذا الإسناد : خرجنا إلى خيبر فلم نغنم ذهبا و لا فضة ـ الحديث
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4348 - حدثني زيد بن علي بن يونس الخزاعي بالكوفة ثنا الحسين بن محمد بن مصعب البجلي ثنا أحمد بن داود ثنا عمر بن عبد الغفار ثنا الأعمش عن عدي بن ثابت عن البراء بن عازب رضي الله عنهما : قال : لما أتي رسول الله صلى الله عليه و سلم قتل جعفر داخله من ذلك فأتاه جبريل فقال : إن الله تعالى جعل لجعفر جناحين مضرجين بالدم يطير بهما مع الملائكة
هذا حديث له طرق عن البراء و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : كلها ضعيفة عن البراء

4349 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن إسحاق قال : ثنا عبد الرحمن بن القاسم عن أبيه عن عائشة رضي الله عنهما : قالت : لما أتاه وفاة جعفر رضي الله عنه عرفنا في وجه رسول الله صلى الله عليه و سلم الحزن فدخل عليه داخل فقال : يا رسول الله إن النساء قد فتننا أو غلبننا قال فارجع إليهن فأسكتهن فذهب ثم رجع إليه فرده ثلاث مرات قال : فارجع إليهن فإن أبين فاحث في أفواههن التراب قالت عائشة رضي الله عنها فقلت في نفسي للرجل : أبعدك الله إني لأعلم ما أنت بمطيع لرسول الله صلى الله عليه و سلم و ما تركت نفسك حتى عرفت أنك لا تستطيع أن تحثي في أفواههن التراب
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4350 - حدثني محمد بن صالح بن هانئ ثنا إبراهيم بن أبي طالب ثنا محمد بن بشار ثنا عبد الوهاب ثنا خالد الحذاء عن عكرمة عن أبي هريرة رضي الله عنه
: قال : ما احتذى النعال و لا انتعل و لا ركب المطايا بعد رسول الله صلى الله عليه و سلم أفضل من جعفر بن أبي طالب رضي الله عنه
هذا حديث صحيح على شرط البخاري و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري

4351 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ محمد بن شاذان الجوهري ثنا زكريا بن عدي ثنا عيسى بن يونس عن صفوان بن عمرو عن عبد الرحمن بن جبير بن نفير عن أبيه رضي الله عنه : قال : لما اشتد جزع أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم على من قتل يوم مؤتة قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ليدركن الدجال قوما مثلكم أو خيرا منكم ثلاث مرات و لن يخزي الله أمة أنا أولها و عيس ابن مريم آخرها
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : ذا مرسل وهو خبر منكر

4352 - حدثنا أبو سعيدى أحمد بن يعقوب الثقفي ثنا يوسف بن يعقوب القاضي ثنا محمد بن أبي بكر ثنا عمر بن علي عن إسماعيل بن أبي خالد عن عامر قال : كان ابن عمر إذا حيا عبد الله بن جعفر رضي الله عنهما : قال : السلام عليك يا ابن ذي الجناحين
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه و قد أخرت فضائل جعفر بن أبي طالب رضي الله عنه لأذكرها في فضائل الصحابة رضي الله عنهم أجمعين
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4353 - حدثنا أبو سعيد أحمد بن يعقوب الثقفي ثنا يوسف بن يعقوب القاضي ثنا محمد بن أبي بكر ثنا عمر بن علي عن إسماعيل بن أبي خالد عن محمد بن أحمد بن عبد الله المزني ثنا محمد بن أحمد بن عبد الله الحضرمي ثنا سعيد بن عمرو الأشعثي ثنا عبثر عن حصين عن الشعبي عن النعمان بن بشير رضي الله عنهما : قال : أغمي على عبد الله بن رواحة رضي الله عنه فجعلت أخته عمرة تبكي وا أخياه وا كذا وا كذا تعدد عليه فقال حين أفاق : ما قلت شيئا إلا قليل لي أنت كذلك
صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4354 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن إسماعيل بن أبي خالد عن قيس بن أبي حازم قال : سمعت خالد بن الوليد : يقول : لقد اندق في يدي يوم مؤنة تسعة أسياف فما بقي في يدي إلا صفيحة يمانية
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
و قد اتفق الشيخان عاى حديث حميد بن هلال عن أنس بن مالك رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم في غزوة مؤتة أخذ الراية زيد بن حارثة أخذها فأصيب ثم أخذها جعفر فأصيب ثم أخذها عبد الله بن رواحة فأصيب ثم أن رسول الله صلى الله عليه و سلم بعث خالد بن الوليد رضي الله عنه إلى مؤتة
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4355 - فحدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن ابن إسحاق قال : حدثني عبد الله بن أبي بكر بن عمرو بن حزم عن عامر بن عبد الله بن الزبير عن أم سلمة رضي الله عنها أنها قالت لامرأة سلمة بن هشام بن المغيرة : ما لي لا أرى سلمة يحضر الصلاة مع رسول الله صلى الله عليه و سلم و مع المسلمين قالت : و الله ما يستطيع أن يخرج كلما خرج صاح به الناس : يا فرار أفررتم في سبيل الله عز و جل حتى قعد في بيته فما يخرج و كان في غزوة مؤتة مع خالد بن الوليد رضي الله عنه
هذا حديث صحيحي على شرط مسلم و لم يخرجاه
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4356 - أخبرنا أبو عبد الله الأصبهاني ثنا الحسين بن الجهم ثنا الحسين بن الفرج ثنا الواقدي ثنا خالد بن الياس عن الأعرج عن أبي هريرة رضي الله عنه : قال لقد كان بيني و بين ابن عم لي كلام فقال : إلا فرارك يوم مؤتة فما دريت أي شيء أقول له

4357 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن ابن إسحاق عن المنذر بن ثعلبة عن عبد الله بن بريدة عن أبيه رضي الله عنهما : قال : بعث رسول الله صلى الله عليه و سلم عمرو بن العاص في غزوة ذات السلاسل و فيهم أبو بكر و عمر رضي الله عنهما فلما انتهوا إلى مكان الحرب أمرهم عمرو أن لا ينوروا نارا فغضب عمر و هم أن ينال منه فنهاه أبو بكر رضي الله عنه و أخبره أنه لم يستعمله رسول الله صلى الله عليه و سلم عليك إلا لعلمه بالحرب فهدأ عنه عمر رضي الله عنه
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4358 - حدثني أبو بكر محمد بن أحمد بن النضر الأزدي ثنا معاوية بن عمرو ثنا إسحاق الفزاري عن محمد بن أبي حفص عن الزهري عن عبيد الله بن عبد الله عن ابن عباس رضي الله عنهما : قال : كان الفتح لثلاث عشرة خلت من رمضان
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4359 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن ابن إسحاق قال : حدثني الزهري عن عبيد الله بن عبد الله بن عتبة عن ابن عباس رضي الله عنهما : قال : مضى رسول الله صلى الله عليه و سلم و أصحابه عام الفتح حتى نزل مر الظهران في عشرة آلاف من المسلمين فسبعت سليم و ألفت مزينة و في كل القبائل عدد و إسلام و أوعب مع رسول الله صلى الله عليه و سلم المهاجرون و الأنصار فلم يتخلف عنه منهم أحد و قد عميت الأخبار على قريش فلا يأتيهم خبر رسول الله صلى الله عليه و سلم و لا يدرون ما هو صانع و كان أبو سفيان بن الحارث و عبد الله بن أبي أمية بن المغيرة قد لقيا رسول الله صلى الله عليه و سلم ثنية العقاب فيما بين مكة و المدينة فالتمسا الدخول عليه فكملته أم سلمة فقالت : يا رسول الله ابن عمك و ابن عمتك و صهرك فقال : لا حاجة لي فيهما أما ابن عمي فهمتك عرضي و أما ابن عمتي و صهري فهو الذي قال لي بمكة ما قال : فلما خرج إليهما بذلك و مع أبي سفيان بن الحارث ابن له فقال : و الله ليأذنن رسول الله صلى الله عليه و سلم أو لأخذن بيد ابني هذا ثم لنذهبن في الأرض حتى نموت عطشا أو جوعا فلما بلغ ذلك رسول الله صلى الله عليه و سلم رق لهما فدخلا عليه فأنشده أبو سفيان قوله في إسلامه و اعتذاره مما كان مضى فيه فقال :
( لعمرك أني يوم أحمل راية لتغلب خيل اللات خيل محمد )
( لكل لمدلج الحيران أظلم ليلة فهذا أوان الحق أهدي و اهتدي )
( فقل لثقيف لا أريد قتالكم و قل لثقيف تلك عندي فاوعدي )
( هداني هاد غير نفسي و دلني إلى الله من طردت كل مطرد )
( أفر سريعا جاهدا عن محمد و ادعي و لو لم انتسب لمحمد )
( هم عصبة من لمة يقل بهواهم و إن كان ذا رأي يلم و ينفد )
( أريد لأرضيهم و لست بلافظ مع القوم ما لم أهد في كل معقد )
( فما كانت في الجيش الذي نال عامرا و لا كل عن خير لساني و لا يدي )
( قبائل جاءت من بلاد بعيدة توابه جاءت من سهام و سردد )
( و إن الذي أخرجتم و شتمتم سيسعى لكم سعي امرأى غير قعدد )
قال فلما : أنشد رسول الله صلى الله عليه و سلم إلى الله من طردت كل مطرد ضرب رسول الله صلى الله عليه و سلم في صدره فقال أنت طردتني كل مطرد قال ابن إسحاق : ماتت أم رسول الله صلى الله عليه و سلم بالأبواء و هي تزور خوالها من بني النجار
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
و أبو سفيان بن الحارث أخو رسول الله صلى الله عليه و سلم من الرضاعة أرضعتهما حليمة و ابن عمه ثم عامل النبي صلى الله عليه و سلم بمعاملات قبيحة و هجاء غير مرة حتى أجابه حسان بن ثابت رضي الله عنه بقصيدته التي يقول فيها :
( هجوت محمدا فأجبت عنه و عند الله في ذاك الجزاء )
الحديث و القصيدة بطولها مخرجة في الحديث الصحيح لمسلم رحمه الله تعالى و قد كان حسان بن ثابت رضي الله عنه يستأذن رسول الله صلى الله عليه و سلم أن يهجوه فلا يأذن له
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4360 - حدثنا أبو بكر أحمد بن سلمان الفقيه ببغداد ثنا أبو داود سليمان بن الأشعث ثنا عثمان بن أبي شيبة حدثني أحمد بن الفضل ثنا أسباط بن نصر قال : زعم السدي عن مصعب بن سعد عن سعد : قال : لما كان يوم فتح مكة أختبأ عبد الله بن سعد بن أبي سرح عند عثمان بن عفان رضي الله عنه فجاء به حتى أوقفه على النبي صلى الله عليه و سلم فقال : يا رسول الله بايع عبد الله فرقع رأسه فنظر إليه ثلاثا ثم أقبل على أصحابه فقال : أما كان فيكم رجل شديد يقوم إلى هذا حين رآني كففت يدي عن بيعته فيقتله فقالوا ما ندري يا رسول الله ما في نفسك ألا أومأت إلينا بعينك فقال : إنه لا ينبغي لنبي أن تكون له خائنة الأعين
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4361 - حدثنا بكر بن محمد الصيرفي بمرو ثنا إبراهيم بن هلال ثنا علي بن الحسن بن شقيق ثنا الحسين بن واقد عن يزيد النحوي عن عكرمة عن ابن عباس رضي الله عنهما : قال : كان عبد الله بن أبي سرح يكتب لرسول الله صلى الله عليه و سلم فلحق بالكفار فأمر به رسول الله صلى الله عليه و سلم أن يقتل فاستجار له عثمان رضي الله عنه فأجاره رسول الله صلى الله عليه و سلم
صحيح على شرط البخاري و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري

4362 - فحدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن ابن إسحاق قال : حدثني شرحبيل بن سعد : قال : نزلت في عبد الله بن أبي سرح : { و من أظلم ممن افترى على الله كذبا أو قال أوحي إلي و لم يوح إليه شيء و من قال سأنزل مثل ما أنزل الله } فلما دخل رسول الله صلى الله عليه و سلم مكة فر إلى عثمان بن عفان رضي الله عنه و كان أخاه من الرضاعة فغيبه عنده حتى اطمأن أهل مكة ثم أتى به رسول الله صلى الله عليه و سلم فاستأمن
قال الحاكم : قد صحت الرواية في الكتابين أن رسول الله صلى الله عليه و سلم أمر قبل دخوله مكة بقتل عبد الله بن سعد و عبد الله بن خطل فمن نظر في مقتل أمير المؤمنين عثمان بن عفان رضي الله عنه و جنايات عبد الله بن سعد عليه بمصر إلى أن كان أمره ما كان علم أن النبي صلى الله عليه و سلم كان أعرف به
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4363 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن ابن إسحاق قال : ثنا يحيى بن عباد بن عبد الله بن الزبير عن أبيه عباد بن عبد الله عن أسماء بنت أبي بكر الصديق رضي الله عنهما : قالت : لما كان عام الفتح و نزل رسول الله صلى الله عليه و سلم ذا طوى قال أبو قحافة لابنة له و كانت أصغر ولده : أي بنية أشرفي بي على أبي قبيس و قد كف بصره فأشرفت به عليه فقال : أي بنية ما ذا ترين قالت : أرى سوادا مجتمعا و أرى رجلا يسري بين يدي ذلك السواد مقبلا فقال : تلك الخيل يا بنية ثم قال ماذا ترين قالت : أرى السواد قد انتشر فقال : إذا و الله دفعت الخيل فاسرعي بي إلى بيتي فخرجت سريعا حتى إذا هبطت به إلى الأبطح و كان في عنقها طوق لها من ورق فاقتطعه إنسان من عتقها فلما دخل رسول الله صلى الله عليه و سلم المسجد خرج أبو بكر رضي الله عنه حتى جاء بأبيه يقوده فلما رآه رسول الله صلى الله عليه و سلم قال هلا تركت الشيخ في بيته حتى أجيئه فقال : يمشي هو إليك يا رسول الله أحق من أن تمشي إليه فأجلسه بين يديه ثم مسح رسول الله صلى الله عليه و سلم صدره و قال : أسلم تسلم فأسلم ثم قام أبو بكر رضي الله عنه فأخذ بيد أخته فقال : أنشد بالله و الإسلام طوق أختي فو الله ما جاء به أحد ثم قال الثانية : أنشد بالله و الإسلام طوق أختي فما جاء به أحد فقال : يا أخية احتسبي طوقك فو الله إن الأمانة في الناس لقليل
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4364 - حدثنا أبو عبد الله الحسين بن الحسن بن أيوب الطوسي ثنا أبو حاتم محمد بن إدريس ثنا سليمان بن حرب ثنا حماد بن زيد ثنا أيوب ثنا أبو قلابة عن عمرو بن سلمة ثم قال لي أبو قلابة : هو حي ألا تلقاه فتسمع منه فلقيت عمرا فحدثني بالحديث : قال : كنا بممر الناس فتحدثنا الركبان فنسألهم ما هذا الأمر و ما للناس فيقولون : نبي يزعم أن الله تعالى أرسله و أن الله أوحى إليه كذا و كذا و كانت العرب تلوم بإسلامها الفتح ويقولون : انظروه فإن ظهر فهو نبي فصدقوه فلما كان بعد وقعة الفتح بادر كل قوم بإسلامهم إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فقدم فأقام عنده كذا و كذا ثم جاء من عنده فتلقيناه فقال : جئتكم من عند رسول الله صلى الله عليه و سلم حقا و إنه يأمركم بكذا و كذا فإذا حضرت الصلاة فليؤذن أحدكم و ليؤمكم أكثركم قرآنا فنظروا فلم يجدوا أكثرا قرآنا مني فقدموني و أنا ابن سبع سنين أو ست سنين فكنت أصلي فإذا سجدت تقلصت بردتي علي قال : تقول امرأة من الحي : غطوا عنا إست قارئكم قال : فكسيت معقدة من معقدات اليمن بستة دراهم أو سبعة فما فرحت بشيء كفرحي بذلك
و قد روى البخاري هذا الحديث عن سليمان بن حرب مختصرا فأخرجته بطوله
تعليق الذهبي قي التلخيص : أخرج البخاري بعضه

4365 - أخبرني دعلج بن أحمد السجزي ثنا أحمد بن علي الأبار ثنا عبد الله بن أبي بكر المقدمي ثنا جعفر بن سليمان عن ثابت عن أنس رضي الله عنه : قال : دخل رسول الله صلى الله عليه و سلم مكة يوم الفتح و ذقنه على رحله متخشعا
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4366 - حدثنا أبو بكر محمد بن أحمد بن بالويه ثنا أبو العباس أحمد بن محمد بن صاعد ثنا إسماعيل بن أبي الحارث ثنا جعفر بن عون ثنا إسماعيل بن أبي خالد عن قيس عن أبي مسعود : أن رجلا كلم النبي صلى الله عليه و سلم يوم الفتح فأخذته الرعدة فقال النبي صلى الله عليه و سلم هون عليك فإنما أنا ابن إمرأة من قريش كانت تأكل القديد
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4367 - حدثنا أحمد بن سلمان الفقيه ببغداد ثنا الحسن بن مكرم ثنا عثمان بن عمر ثنا عبد الله بن عامر الأسلمي عن محمد بن المنكدر عن جابر رضي الله عنه : قال : ندب رسول الله صلى الله عليه و سلم يوم حنين الأنصار فقال : يا معشر الأنصار فأجابوه لبيك بأبينا أنت و أمنا يا رسول الله قال : اقبلوا بوجوهكم إلى الله و إلى رسوله يدخلكم جنات تجري من تحتها الأنهار فأقبلوا و لهم حنين حتى أحدقوا به كبكبة تحاك مناكبهم يقاتلون حتى هزم الله المشركين
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
و شاهده حديث المبارك بن فضالة الذي :
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
و شاهده حديث المبارك بن فضاله الذي :
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4368 - حدثناه أبو بكر أحمد بن إسحاق ثنا إسماعيل بن إسحاق القاضي ثنا سليمان بن حرب ثنا مبارك بن فضالة ثنا الحسن عن أنس بن مالك رضي الله عنه : قال : التقى يوم حنين أهل مكة و أهل المدينة و اشتد القتال فولوا مدبرين فندب رسول الله صلى الله عليه و سلم الأنصار فقال : يا معشر المسلمين أنا رسول الله فقالوا : إليك و الله جئنا فنكسوا رؤوسهم ثم قاتلوا حتى فتح الله عليهم
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4369 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن ابن إسحاق قال : حدثني عاصم بن عمر بن قتادة عن عبد الرحمن بن جابر عن أبيه جابر بن عبد الله رضي الله عنهما : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم سار إلى حنين لما فرغ من فتح مكة جمع مالك بن عوف النصري من بني نصر و جشم و من سعد بن بكر و أوزاع و ناسا من بني عمرو بن عاصم بن عوف بن عامر و أوزعت معهم الأحلاف من ثقيف و بنو مالك ثم سار بهم إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم و سار مع الأموال و النساء و الأبناء فلما سمع بهم رسول الله صلى الله عليه و سلم بعث عبد الرحمن بن أبي حدر الأسلمي فقال : اذهب فادخل بالقوم حتى تعلم لنا من علمهم فدخل فمكث فيهم يوما أو يومين ثم أقبل فأخبره الخبر فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم لعمر بن الخطاب : ألا تسمع ما يقول ابن أبي حدر فقال فقال عمر : كذب ابن أبي حدر فقال ابن أبي حدر : إن كذبتني فربما كذبت من هو خير مني فقال عمر : يا رسول الله ألا تسمع ما يقول ابن أبي حدر فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم قد كنت يا عمر ضالا فهداك الله عز و جل ثم بعث رسول الله صلى الله عليه و سلم إلى صفوان بن أمية فسأله أدراعا مائة درع و ما يصلحها من عدتها فقال : أغضبا يا محمد قال : بل عارية مضمونة حتى نؤديها إليك ثم خرج رسول الله صلى الله عليه و سلم سائرا
صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4370 - حدثنا دعلج بن أحمد السجزي ثنا عبد العزيز بن معاوية ثنا محمد بن جهضم ثنا إسماعيل بن جعفر حدثني عبد الرحمن بن الحارث عن سليمان بن موسى الأشدق عن مكحول عن أبي سلام الباهلي رضي الله عنه صاحب رسول الله صلى الله عليه و سلم عن عبادة بن الصامت رضي الله عنه قال : أخذ رسول الله صلى الله عليه و سلم يوم حنين وبرة من جنب بعير ثم قال : يا أيها الناس إنه لا يحل لي مما أفاء الله عليكم قدر هذه إلا الخمس و الخمس مردود عليكم فأدوا الخيط و المخيط و إياكم و الغلول فإنه عار على أهله يوم القيامة و عليكم بالجهاد في سبيل الله فإنه باب من أبواب الجنة يذهب الله به الهم و الغم قال : و كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يكره الانفال و يقول : ليرد قوي المؤمنين على ضعيفهم

4371 - أخبرنا أبو عمرو عثمان بن أحمد بن عبد الله الزاهد ببغداد ثنا عبد الرحمن بن محمد بن منصور ثنا معاذ بن هشام حدثني أبي عن قتادة عن سالم بن أبي الجعد عن معدان بن أبي طلحة عن أبي نجيح السلمي رضي الله عنه قال : حاصرنا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم قصر الطائف فسمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : من بلغ بسهم فله درجة في الجنة فبلغت يومئذ ستة عشر سهما و سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : من رمى بسهم في سبيل الله فهو عدل محرر و من شاب شيبة في الإسلام كانت له نورا يوم القيامة و أيما رجل مسلم أعتق رجلا مسلما فإن الله جاعل كل عظم من عظامه وفاء كل عظم بعظم منه من النار و أيما امرأة مسلمة اعتقت امرأة مسلمة فإن الله جاعل كل عظم من عظامها وفاء كل عظم من عظام محررها من النار
صحيح عال و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4372 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ علي بن عبد العزيز ثنا مسلم بن إبراهيم ثنا داود بن عبد الرحمن قال : سمعت عمرو بن دينار يحدث عن عكرمة عن ابن عباس رضي الله عنهما : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم اعتمر أربع عمرة : عمرة الحديبية و عمرة القضاء من قابل و الثالثة من الجعرانة و الرابعة التي مع حجته
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4373 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن ابن إسحاق قال : حدثني يزيد بن سفيان عن محمد بن كعب القرظي عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال : لما سار رسول الله صلى الله عليه و سلم إلى تبوك جعل لا يزال يتخلف الرجل فيقولون يا رسول الله تخلف فلان فيقول : دعوه إن يك فيه خير فسيلحقه الله بكم و إن يك غير ذلك فقد أراحكم الله منه حتى قيل : يا رسول الله تخلف أبو ذر و أبطأ به بعيره فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : دعوه إن يك فيه خير فسيلحقه الله بكم و إن يكن غير ذلك فقد أراحكم الله منه فتلوم أبو ذر رضي الله عنه على بعيره فأبطأ عليه فلما أبطأ عليه أخذ متاعه فجعله على ظهره فخرج يتبع رسول الله صلى الله عليه و سلم ماشيا و نزل رسول الله صلى الله عليه و سلم في بعض منازله و نظر ناظر من المسلمين فقال : يا رسول الله هذا رجل يمشي على الطريق فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : كن أبا ذر فلما تأمله القوم قالوا : يا رسول الله هو و الله أبو ذر فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : رحم الله أبا ذر يمشي وحده و يموت وحده و يبعث وحده فضرب الدهر من ضربته و سير أبو ذر إلى الربذة فلما حضره الموت أوصى امرأته و غلامه إذا مت فاغسلاني و كفناني ثم احملاني فضعاني على قارعة الطريق فأول ركب يمرون بكم فقولوا هذا أبو ذر فلما مات فعلوا به كذلك فاطلع ركب فما علموا به حتى كادت ركائبهم تطأ سريره فإذا ابن مسعود في رهط من أهل الكوفة فقالوا : ما هذا فقيل : جنازة أبي ذر فاستهل ابن مسعود رضي الله عنه يبكي فقال : صدق رسول الله صلى الله عليه و سلم يرحم الله أبا ذر يمشي وحده و يموت وحده و يبعث وحده فنزل فوليه بنفسه حتى أجنه فلما قدموا المدينة ذكر لعثمان قول عبد الله و ما ولي منه
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : فيه إرسال

4374 - حدثنا أحمد بن كامل القاضي ثنا أحمد بن محمد بن عيسى البرقي ثنا إسحاق بن بشر الباهلي ثنا محمد بن فضيل عن سالم بن أبي حفصة عن جميع بن عمير الليثي قال : أتيت عبد الله بن عمر رضي الله عنهما فسألته عن علي رضي الله عنه فانتهزني ثم قال : ألا أحدثك عن علي هذا بيت رسول الله صلى الله عليه و سلم في المسجد و هذا بيت علي رضي الله عنه إن رسول الله صلى الله عليه و سلم بعث أبا بكر و عمر رضي الله عنهما ببراءة إلى أهل مكة فانطلقا فإذا هما براكب فقالا : من هذا قال : أنا علي يا أبا بكر هات الكتاب الذي معك قال : و ما لي قال : و الله ما علمت إلا خيرا فأخذ علي الكتاب فذهب به و رجع أبو بكر و عمر رضي الله عنهما إلى المدينة فقالا : ما لنا يا رسول الله : ما لكما إلا خير و لكن قيل لي أنه لا يبلغ عنك إلا أنت أو رجل منك
هذا حديث شاذ و الحمل فيه على جميع بن عمير و بعده على إسحاق بن بشر
تعليق الذهبي قي التلخيص : شاذ

4375 - حدثني أبو بكر محمد بن أحمد بن بالوية ثنا الحسين بن علي بن شبيب العمري ثنا إبراهيم بن زياد سبلان ثنا عباد بن العوام عن سفيان بن حسين عن الحكم عن مقسم عن ابن عباس رضي الله عنهما : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم بعث أبا بكر رضي الله عنه و أمره أن ينادي بهؤلاء الكلمات فأتبعه عليا فبينا أبو بكر ببعض الطريق إذ سمع رغاء ناقة رسول الله صلى الله عليه و سلم فخرج أبو بكر فزعا فظن أنه رسول الله صلى الله عليه و سلم فإذا علي فدفع إليه كتاب رسول الله صلى الله عليه و سلم قد أمره عل الموسم و أمر عليا أن ينادي بهؤلاء الكلمات فقام علي أيام التشريق فنادى إن الله بريء من المشركين و رسوله فسيحوا في الأرض أربعة أشهر لا يحجن بعد العام مشرك و لا يطوفن بالبيت عريان و لا يدخل الجنة إلا مؤمن فكان علي ينادي بها فإذا بح قام أبو هريرة فنادى
صحيح الإسناد و لم يخرجاه
و قد صحت الرواية عن علي بشرح هذا النداء
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4376 - حدثناه أبو بكر أحمد بن إسحاق و علي بن حمشاد قالا : أنبأ بشر بن موسى ثنا الحميدي ثنا سفيان حدثني أبو إسحاق الهمداني عن زيد بن يثيع قال : سألنا عليا رضي الله عنه بأي شيء بعثت في الحجة ؟ قال : بعثت بأربع لا يدخل الجنة إلا نفس مؤمنة و لا يطوف بالبيت عريان و لا يجتمع مؤمن و كافر في المسجد الحرام بعد عامهم هذا و من كان بينه و بين النبي صلى الله عليه و سلم عهد فعهدته إلى مدته و من لم يكن له عهد فأجله أربعة أشهر
صحيح علىشرط الشيخين و لم يخرجاه
صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4377 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن ابن إسحاق قال : فحدثني سعد بن طارق عن سلمة بن نعيم بن مسعود عن أبيه قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول حين جاءه رسولا مسيلمة الكذاب بكتابه و رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول لهما : و أنتما تقولان بمثل ما يقول ؟ قالا : نعم فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : و الله لولا أن الرسل لا تقتل لضربت أعناقكما
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4378 - حدثنا أبو عبد الله محمد بن يعقوب الحافظ ثنا محمد بن عبد الوهاب أنبأ جعفر بن عون ثنا عبد الرحمن بن عبد الله المسعودي عن القاسم بن عبد الرحمن بن عبد الله المسعودي عن أبيه قال : جاء رجل إلى عبد الله بن مسعود رضي الله عنه فقال : يا أبا عبد الرحمن إن ها هنا قوما يقرأون من قراءة مسيلمة فقال عبد الله : أكتاب غير كتاب الله أو رسول غير رسول الله بعد فشو الإسلام فرده فجاء إليه بعد فقال : يا عبد الله و الذي لا إله غيره أنهم في الدار ليقرأون على قراءة مسيلمة و إن معهم لمصحفا فيه قراءة مسيلمة و ذلك في زمان عثمان رضي الله عنه فقال عبد الله لقرظة و كان صاحب خيل : إنطلق حتى تحيط بالدار فتأخذ من فيها ففعل فأتاه بثمانين رجلا فقال لهم عبد الله : ويحكم أكتاب غير كتاب الله تعالى أو رسول غير رسول الله فقالوا : نتوب إلى الله فإنا قد ظلمنا فتركهم عبد الله لم يقاتلهم و سيرهم إلى الشام غير رئيسهم ابن النواحة أبى أن يتوب فقال عبد الله لقرظة إذهب فاضرب عنقه و اطرح رأسه في حجر أمه فإني أراها قد علمت فعله ففعل ثم أنشأ عبد الله يحدث بحديث فقال : إن هذا جاء هو و ابن أثال رسولين من عند مسيلمة إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال له رسول الله صلى الله عليه و سلم تشهد أني رسول الله فقال لرسول الله صلى الله عليه و سلم : تشهد أن مسيلمة رسول الله فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لولا أنك رسول لقتلتك فجرت السنة يومئنذ أن لا يقتل رسول
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4379 - حدثنا أبو سعيد أحمد بن يعقوب الثقفي ثنا محمد بن حيان الأنصاري ثنا شيبان بن فروخ ثنا مبارك بن فضالة ثنا الحسن عن أنس رضي الله عنه قال : أتى رسول الله صلى الله عليه و سلم مسيلمة فقال له مسيلمة : تشهد أني رسول الله فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم آمنت بالله و برسله ثم قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إن هذا رجل أخر لهلكه قومه
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4380 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن ابن إسحاق قال : حدثني محمد بن الوليد بن نويفع عن كريب مولى ابن عباس عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : بعث بنو سعد بن بكر ضمام بن ثعلبة إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فقدم علينا فأناخ بعيره على باب المسجد فعقله ثم دخل على رسول الله صلى الله عليه و سلم و هو في المسجد جالس مع أصحابه فقال : أيكم ابن عبد المطلب ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : أنا ابن عبد المطلب فقال : محمد قال : نعم قال : يا محمد إني سائلك و مغلظ عليك في المسألة فلا تجدن علي في نفسك فإني لا أجد في نفسي قال : سل عما بدا لك قال : أنشدك الله إلهك و إله من قبلك و إله من هو كائن بعدك الله بعثك إلينا رسولا قال : اللهم نعم قال أنشدك الله إلهك و إله من قبلك و إله من هو كائن بعدك آلله أمرك أن نعبده ولا نشرك به شيئا و أن نخلع هذه الأوثان و الأنداد التي كان آباؤنا يعبدون فقال صلى الله عليه و سلم اللهم نعم ثم جعل يذكر فرائض الإسلام فريضة فريضة الصلاة و الزكاة و الصيام و الحج و فرائض الإسلام كلها ينشده عند كل فريضة كما أنشده في التي كان قبلها حتى إذا فرغ قال : فإني أشهد أن لا إله إلا الله و أنك عبده و رسول و سأؤدي هذه الفرائض و أجتنب ما نهيتني عنه لا أزيد ولا أنقص ثم انصرف راجعا إلى بعيره فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم حين ولى : إن يصدق ذو العقيصتين يدخل الجنة و كان ضمام رجلا جلدا أشعر ذا غديرتين ثم أتى بعيره فأطلق عقاله حتى قدم على قومه فاجتمعوا إليه فكان أول ما تكلم به و هو يسب اللات و العزى فقالوا : مه يا ضمام إتق البرص و الجذام و الجنون فقال : و يلكم إنهما و الله لا يضران و لا ينفعان إن الله قد بعث رسولا و أنزل عليه كتابا إستنفذكم به مما كنتم فيه و إني أشهد أن لا إله إلا الله و أن محمدا عبده و رسوله و إني قد جئتكم من عنده بما أمركم به و نهاكم عنه فو الله ما أمسى ذلك اليوم من حاضرته رجل لا امرأة إلا مسلما قال ابن عباس رضي الله عنهما : فما سمعنا بوافد قوم كان أفضل من ضمام بن ثعلبة رضي الله عنه
و قد اتفق الشيخان على إخراج و رود ضمام المدينة و لم يسق واحد منهما الحديث بطوله و هذا صحيح
و قد اتفق الشيخان على إخراج و ورد ضمام المدينة و لم يسق واحد منهما الحديث بطوله و هذا صحيح
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4381 - حدثني أبو بكر محمد بن أحمد بن بالويه ثنا الحسن بن علي بن شبيب المعمري ثنا أبو موسى إسحاق بن موسى الأنصاري ثنا عبد الله بن نافع ثنا نافع عن ابن عمر رضي الله عنهما : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم حج سنة عشر من مقدمه المدينة فأفرد الحج
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4382 - أخبرني أبو بكر بن أبي دارم الحافظ ثنا أبو العباس أحمد بن عبد الله بن شجاع البغدادي ثنا قاسم بن محمد بن عباد بن عباد المهلبي ثنا عبد الله بن داود الخريبي عن سفيان قال : حج النبي صلى الله عليه و سلم قبل أن يهاجر حججا و حج بعدما هاجر الوداع و كان جميع به مائة بدنة فيها جمل كان في أنفه برة من فضة نحر النبي صلى الله عليه و سلم بيده ثلاثا و ستين و نحر علي رضي الله عنه ما غير
فقيل للثوري من ذكره ؟ فقال : جعفر بن محمد عن أبيه عن جابر و ابن أبي ليلى عن مقسم عن ابن عباس رضي الله عنهما
قال الحاكم : أما الأحاديث المأثورة المفسرة في حجة الوداع قد اتفق الشيخان على إخراجهما بأسانيد صحيحة على شرطهما و أصحها و أتمها حديث جعفر بن محمد الصادق عن أبيه عن جابر رضي الله عنه الذي تفرد بإخراجه مسلم بن الحجاج و قد انتهينا بمشيئة الله تعالى و عونه إلى ابتداء مرض رسول الله صلى الله عليه و سلم
و قد اتفق الشيخان على إخراجهما بأسانيد صحيحة على شرطهما و أصحها
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4383 - حدثنا أبو بكر محمد بن همذان الصيرفي بمرو من أصل كتابه ثنا أبو إسماعيل محمد بن إسماعيل الترمذي ثنا عمر بن عبد الوهاب الرياحي أبو حفص ثنا عمر بن عبد الوهاب الرياحي أبو حفص ثنا إبراهيم بن سعد بن إبراهيم الزهري عن محمد بن إسحاق قال : حدثني عبيد الله بن عمر بن حفص عن عبيد بن حنين مولى الحكم بن أبي العاص عن عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما عن أبي مويهبة مولى رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : طرقني رسول الله صلى الله عليه و سلم ذات ليلة فقال : يا أبا مويهبة انطلق استغفر فإني قد أمرت أن أستغفر لأهل هذا البقيع فانطلقت معه فلما بلغ البقيع قال : السلام عليكم يا أهل البقيع ليهن لكم ما أصبحتم فيه و لو تعلمون ما أنجاكم الله منه أقبلت الفتن كقطع الليل المظلم يتبع أولها آخرها ثم قال يا أبا مويهبة إن الله خيرني أن يؤتيني خزائن الأرض و الخلد فيها ثم الجنة و بين لقاء ربي عز و جل فقلت : بأبي أنت و أمي فخذ مفاتيح خزائن هذه الأرض و الخلد فيها ثم الجنة قال : كلا يا أبا مويهبة لقد اخترت لقاء ربي عز و جل ثم استغفر لأهل البقيع ثم انصرف فلما أصبح بداه شكواه الذي قبضت فيه صلى الله عليه و سلم
هذا حديث صحيح على شرط مسلم إلا أنه عجب بهذا الإسناد فقد
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4384 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب من أصل كتابه ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن ابن إسحاق قال : حدثني عبد الله بن ربيعة عن عبيد بن بد الحكم عن عبد الله بن عمرو بن العاص عن أبي مويهبة رضي الله عنهم عن رسول الله صلى الله عليه و سلم نحوه : ـ

4385 - حدثنا أبو عبد الله محمد بن يعقوب الحافظ ثنا أبو بكر محمد بن النضر بن مسلمة بن الجاورد حدثني الزبير بن بكار حدثني يحيى بن المقدام عن عمه موسى بن يعقوب عن عبد الرحمن بن إسحاق عن الزهري أن عروة بن الزبير و القاسم بن محمد بن أبي بكر و أبا بكر بن عبد اللرحمن بن الحارث بن هشام و عبيد الله بن عبد الله بن عتبة كلهم يخبره : عن عائشة زوج النبي صلى الله عليه و سلم أن رسول الله صلى الله عليه و سلم بدأه مرضه الذي مات به في بيت ميمونة رضي الله عنها فخرج عاصبا رأسه فدخل علي بين رجلين تخط رجلاه الأرض عن يمينه العباس و عن يساره رجل قال عبيد الله : أخبرني ابن عباس أن الذي عن يساره علي
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه و قد ذكرت فيما تقدم اختلاف الصحابة رضي الله عنهم في مبلغ سن رسول الله صلى الله عليه و سلم يوم توفي فيه

4386 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا محمد بن عبد الله بن عبد الحكم ثنا أبي و شعيب بن الليث بن سعد عن الليث عن يزيد بن الهاد عن موسى ابن سرجس عن القاسم : عن عائشة رضي الله عنها قالت : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يموت و عنده قدح فيه ماء يدخل يده في القدح ثم يمسح وجهه بالماء ثم يقول : اللهم أعني على سكرات الموت
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4387 - أخبرنا أحمد بن كامل القاضي ثنا الحسين بن علي بن عبد الصمد البراز الفارسي ثنا محمد بن عبد الأعلى ثنا المعتمر بن سليمان عن أبيه عن أنس رضي الله عنه : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم كان آخر ما تكلم به جلال ربي الرفيع فقد بلغت ثم قضى صلى الله عليه و سلم
هذا حديث صحيح الإسناد إلا أن هذا الفارسي واهم فيه على محمد بن عبد الأعلى
هذا حديث صحيح الإسناد إلا أن هذا الفارسي و اهم فيه على محمد بن عبد الأعلى

4388 - فقد حدثناه أبو الحسن أحمد بن محمد العنزي ثنا عثمان بن سعيد الدرامي ثنا النفيلي ثنا زهير و غيره عن سليمان التيمي عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : كان آخر وصية رسول الله صلى الله عليه و سلم حين حضره الموت : الصلاة الصلاة مرتين و ما ملكت أيمانكم و ما زال يغرغر بها في صدره و ما يفيض بها لسانه
قد اتفقا على إخراج هذا الحديث و على إخراج حديث عائشة آخر كلمة تكلم بها الرفيق الأعلى

4389 - أخبرنا الحسين بن أيوب ثنا أبو حاتم الرازي ثنا أبو ظفر ثنا جعفر بن سليمان عن ثابت عن أنس رضي الله عنه قال : لما كان اليوم الذي مات فيه رسول الله صلى الله عليه و سلم أظلم من المدينة كل شيء
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4390 - حدثنا علي بن حمشاد العدل ثنا هشام بن علي عن محمد بن عبد الله الخزاعي ثنا حماد بن سلمة عن ثابت عن أنس رضي الله عنه قال : شهدت اليوم الذي توفي فيه رسول الله صلى الله عليه و سلم فلم أر يوما كان أقبح منه
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4391 - أخبرنا أبو جعفر محمد بن محمد بن عبد الله البغدادي ثنا عبد الله بن عبد الرحمن بن المرتعد الصنعاني ثنا أبو الوليد المخزومي ثنا أنس بن عياض عن جعفر بن محمد عن أبيه عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما قال : لما توفي رسول الله صلى الله عليه و سلم عزتهم الملائكة يسمعون الحسن و لا يرون الشخص فقالت : السلام عليكم أهل البيت و رحمة و بركاته إن في الله عزاء من كل مصيبة و خلفا من كل فائت فبالله فثقوا و إياه فارجوا فإنما المحروم من حرم الثواب و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4392 - أخبرنا أبو بكر أحمد بن محمد بالويه ثنا محمد بن بشر بن مطر ثنا كامل بن طلحة ثنا عباد بن عبد الصمد عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : لما قبض رسول الله صلى الله عليه و سلم أحدق به أصحابه فبكوا حوله و اجتمعوا فدخل رجل أصهب اللحية جسيم صبيح فتخطأ رقابهم فبكى ثم التفت إلى أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال : إن في الله عزاء من كل مصيبة و عوضا من كل فائت و خلفا من كل هالك فإلى الله فأنيبوا و إليه فارغبوا و نظرة إليكم في البلاء فانظروا فإنما المصاب من لم يجبر و انصرف فقال بعضهم لبعض : تعرفون الرجل فقال أبو بكر و علي : نعم هذا أخو رسول الله صلى الله عليه و سلم الخضر عليه السلام
هذا شاهد لما تقدم و إن كان عباد بن عبد الصمد ليس من شرط هذا الكتاب
تعليق الذهبي قي التلخيص : هذا شاهد لما قبله

4393 - أخبرني أبو بكر أحمد بن محمد بن يحيى الأشقر ثنا يوسف بن موسى المروزي ثنا أحمد بن صالح ثنا عنبسة ثنا يونس عن ابن شهاب قال : قال عروة : كانت عائشة رضي الله عنها تقول : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول في مرضه الذي توفي فيه يا عائشة إني أجد ألم الطعام الذي أكلته بخيبر فهذا أوان انقطاع أبهري من ذلك السم
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و قد أخرجه البخاري فقال و قال يونس
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4394 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا أبو معاوية عن الأعمش عن عبد الله بن مرة عن أبي الأحوص عن عبد الله رضي الله عنه قال : لأن أحلف تسعا أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قتل قتلا أحب إلي من أن أحلف واحدة إنه لم يقتل و ذلك أن الله عز و جل اتخذه نبيا و اتخذه شهيدا
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4395 - فحدثنا أبو بكر أحمد بن محمد المروزي غير مرة ثنا عبد الصمد بن الفضل البلخي ثنا مكي بن إبراهيم ثنا داود بن يزيد الأودي قال سمعت الشعبي يقول : و الله لقد سم رسول الله صلى الله عليه و سلم و سم أبو بكر الصديق و قتل عمر بن الخطاب صبرا و قتل عثمان بن عفان صبرا و قتل علي بن أبي طالب صبرا و سم الحسن بن علي و قتل الحسين بن علي صبرا رضي الله عنهم فما نرجو بعدهم
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4396 - حدثني أبو بكر أحمد بن محمد بالويه ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا عبد الرزاق أنبأ معمر عن ثابت عن أنس : أن فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه و سلم بكت رسول الله صلى الله عليه و سلم فقالت : يا أبتاه من ربه ما أدناه يا أبتاه إلى جبريل أنعاه يا أبتاه جنة الفردوس مأواه
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4397 - حدثنا عبد الرحمن بن حمدان الجلاب بهمدان ثنا إبراهيم بن نصر الرازي و إبراهيم بن ديزيل قالا : ثنا سليمان بن حرب ثنا حماد بن زيد عن معمر عن الزهري عن سعيد بن المسيب عن علي رضي الله عنه قال : غسلت رسول الله صلى الله عليه و سلم فجعلت أنظر ما يكون من الميت فلم أر شيئا و كان طيبا حيا و ميتا صلى الله عليه و سلم
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4398 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن ابن إسحاق قال : حدثني يحيى بن عباد بن عبد الله بن الزبير عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها قالت : قالت : أردنا غسل رسول الله صلى الله عليه و سلم فاختلف القوم فيه فقال بعضهم : أنجرد رسول الله صلى الله عليه و سلم كما نجرد موتانا أو نغسله و عليه ثيابه فألقى الله عليهم السنة حتى ما منهم رجل إلا نائم ذقنه على صدره فقال قائل من ناحية البيت : أما تدرون أن رسول الله صلى الله عليه و سلم يغسل و عليه ثيابه فغسلوه و عليه قميصه يصبون الماء عليه و يدلكونه من فوقه قالت عائشة رضي الله عنها : و أيم الله لو استقبلت من أمري ما استدبرت ما غسل رسول الله صلى الله عليه و سلم إلا نساؤه
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4399 - حدثنا حمزة بن محمد بن العباس العقبي ببغداد ثنا عبد الله بن روح المدائني ثنا سلام بن سليمان المدائني ثنا سليمان بن سليم الطويل عن عبد الملك بن عبد الرحمن عن الحسن العرني عن الأشعب بن طليق عن مرة بن شراحيل عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال : لما ثقل رسول الله صلى الله عليه و سلم قلنا من يصلي عليك يا رسول الله فبكي و بكينا و قال : مهلا غفر الله لكم و جزاكم عن نبيكم خيرا إذا غسلتموني و حنطتموني فضعوني على شفير قبري ثم أخرجوا عني ساعة فإن أول من يصلي علي خليلي و جليسي جبريل و ميكائيل ثم إسرافيل ملك الموت مع جنود من الملائكة ثم ليبدأ بالصلاة علي رجال أهل بيتي ثم نساؤهم ثم أدخلوا أفواجا أفواجا و فرادى و لا تؤذوي بباكية و لا برنة و لا بصيحة و من كان غائبا من أصحابي فابلغوه مني السلام فإني أشهدكم على أني قد سلمت من دخل في الإسلام إلى يوم القيامة
عبد الملك بن عبد الرحمن الذي في هذا الإسناد مجهول لا نعرفه بعدالة و لا جرح و الباقون كلهم ثقات
عبد الملك بن عبد الرحمن الذي في هذا الإسناد مجهول لا نعرفه بعدالة و لا جرح والباقون كلهم ثقات
تعليق الذهبي قي التلخيص : عبد الملك مجهول

4400 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق الفقيه و علي بن حمشاد العدل قالا : ثنا بشر بن موسى ثنا الحميدي ثنا سفيان قال : سمعت يحيى بن سعيد يحدث عن سعيد بن المسيب قال : قالت عائشة رضي الله تعالى عنها : رأيت كأن ثلاثة أقمار سقطت في حجرتي فسألت أبا بكر رضي الله عنه فقال : يا عائشة إن تصدق رؤياك يدفن في بيتك خير أهل الأرض ثلاثة فلما قبض رسول الله صلى الله عليه و سلم و دفن قال لي أبو بكر : يا عائشة هذا خير أقمارك و هو أحدها
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
و قد كتبناه من حديث أنس بن مالك مسندا
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4401 - حدثنا علي بن حمشاد ثنا جنيد بن حكيم الدقاق ثنا موسى بن عبد الله السلمي ثنا عمر بن حماد بن سعيد الأبح عن ابن أبي عروبة عن قتادة عن أنس رضي الله عنه قال : كان النبي صلى الله عليه و سلم يعجبه الرؤيا قال : هل رأى أحد منكم رؤيا اليوم ؟ قالت عائشة رضي الله عنها : رأيت كأن ثلاثة أقمار سقطن في حجرتي فقال لها النبي صلى الله عليه و سلم : إن صدقت رؤياك دفن في بيتك ثلاثة هم أفضل أو خير أهل الأرض فلما توفي النبي صلى الله عليه و سلم و دفن في بيتها قال لها أبو بكر رضي الله عنه : هذا أحد أقمارك و هو خيرها ثم توفي أبو بكر و عمر فدفنا في بيتها

4402 - أخبرنا أحمد بن جعفر القطيعي ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا حماد بن أسامة أنبأ هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها قالت : كنت أدخل بيتي الذي فيه رسول الله صلى الله عليه و سلم و أني واضع ثوبي و أقول إنما هو زوجي و أبي فلما دفن عمر معهم فو الله ما دخلت إلا و أنا مشدودة علي ثيابي حياء من عمر رضي الله عنه
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه

كتاب معرفة الصحابة رضي الله تعالى عنهم أما الشيخان فإنهما لم يزيدا على المناقب و قد بدأنا في أول ذكر الصحابي بمعرفة نسبه و وفاته ثم بما يصح على شرطهما من مناقبه مما لم يخرجاه فلم يخرجاه فلم أستغن عن ذكر محمد بن عمر الواقدي و أقرانه في المعرفة

ـ أبو بكر الصديق بن أبي قحافة رضي الله عنهما فمن فضائل خليفة رسول الله صلى الله عليه و سلم أبي بكر بن أبي قحافة الصديق رضي الله عنهما مما لم يخرجاه

4403 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا عبد الله بن أبي أسامة الحلبي ثنا حجاج بن أبي منيع عن جده عن الزهري قال : أبو بكر الصديق إسمه : عبد الله بن عثمان بن عمرو بن كعب بن سعد بن تيم بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر : ـ

4404 - حدثنا أحمد بن كامل القاضي ثنا عبد الله بن روح المدائني ثنا شبابة ثنا صالح بن موسى الطلحي عن معاوية بن إسحاق عن عائشة بنت طليحة عن عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها قالت : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم من سره أن ينظر إلى عتيق من النار فلينظر إلى أبي بكر و أن إسمه الذي سماه أهله لعبد الله بن عثمان بن عامر بن عمرو حيث ولد فغلب عليه إسم عتيق
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صالح ضعفوه والسند مظلم

4405 - أخبرني أحمد بن محمد بن واصل المطوعي ببيكند حدثني أبي ثنا محمد بن إسماعيل حدثني أحمد بن حنبل ثنا إسحاق بن منصور السلولي سمع محمد بن سليمان السعيدي يحدث عن هارون بن سعد عن عمران بن ظبيان عن أبي يحيى : سمع عليا يحلف لأنزل الله تعالى اسم أبي بكر رضي الله عنه من السماء صديقا
لولا مكان محمد بن سليمان السعيدي من الجهالة لحكمت لهذا الإسناد بالصحة
و له شاهد من حديث النزال بن سبرة عن علي رضي الله عنه
لولا مكان محمد بن سليمان السعيدي من الجهالة لحكمت لهذا الإسناد بالصحة
وله شاهد من حديث النزال بن سبرة عن علي رضي الله عنه
تعليق الذهبي قي التلخيص : لولا جهالة محمد بن سليمان السعيدي شيخ إسحاق السلولي لحكمت بصحته

4406 - حدثناه عبد الرحمن بن حمدان الجلاب ثنا هلال بن العلاء الرقي حدثني أبي ثنا إسحاق بن يوسف ثنا أبو سنان عن الضحاك ثنا النزال بن سبرة قال : وافقنا عليا رضي الله عنه طيب النفس و هو يمزح فقلنا حدثنا عن أصحابك قال : كل أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم أصحابي فقلنا حدثنا عن أبي بكر فقال : ذاك امرء سماه الله صديقا على لسان جبريل و محمد صلى الله عليهما
تعليق الذهبي قي التلخيص : هلال بن العلاء منكر الحديث

4407 - أخبرني مكرم بن أحمد القاضي ثنا إبراهيم بن الهيثم البلدي ثنا محمد بن كثير الصنعاني ثنا معمر بن راشد عن الزهري عن عروة عن عائشة رضي الله عنها قالت : لما أسري بالنبي صلى الله عليه و سلم إلى المسجد الأقصى يتحدث الناس بذلك فارتد ناس فمن كان آمنوا به و صدقوه و سمعوا بذلك إلى أبي بكر رضي الله عنه فقالوا : هل لك إلى صاحبك يزعم أسرى به الليلة إلى بيت المقدس ؟ قال : أو قال ذلك ؟ قالوا : نعم قال : لئن كان قال ذلك لقد صدق قالوا : أو تصدقه أنه ذهب الليلة إلى بيت المقدس و جاء قبل أن يصبح ؟ قال : نعم إني لأصدقه فيما هو أبعد من ذلك أصدقه بخبر السماء في غدوة أو روحة فلذلك سمي أبو بكر الصديق
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4408 - حدثني أبو بكر محمد بن عبد الحميد ثنا محمد بن زكريا ثنا ابن عائشة حدثني أبي عن عمه عن ربيعة بن أبي عبد الرحمن عن سعيد بن المسيب قال : كان أبو بكر الصديق رضي الله عنه من النبي صلى الله عليه و سلم مكان الوزير فكان يشاوره في جميع الأمور و كان ثانيه في الإسلام و كان ثانيه في الغار و كان ثانيه في العريش يوم بدر و كان ثانيه في القبر و لم يكن رسول الله صلى الله عليه و سلم يقدم عليه أحدا
تعليق الذهبي قي التلخيص : في رواته مجهول

4409 - حدثنا أبو عبد الله الأصبهاني ثنا محمد بن عبد الله بن رستة ثنا أبو أيوب سليمان بن داود المقري ثنا محمد بن عمر الواقدي ثنا محمد بن عبد الله بن أخي الزهري عن الزهري عن عروة عن عائشة رضي الله عنها قالت : توفي أبو بكر رضي الله عنه ليلة الثلاثاء لثمان بقينى من جمادى الأولى سنة ثلاث عشرة و هو يومئذ ابن ثلاث و ستين و كان مرضه خمسة عشر يوما و كان سبب مرضه أنه اغتسل في يوم بارد فحم خمسة عشر ليلة لم يخرج إلى الصلاة فكان عمر رضي الله عنه يصلي بالناس و هو في داره التي قطع له رسول الله صلى الله عليه و سلم و جاه دار عثمان اليوم و أوصى أن تغسله أسماء بنت عميس امرأته و إنها ضغفت فاستعانة بعبد الرحمن و كفن في ثوبين أحدهما غسيل و يقال في ثلاثة أثواب و حمل على سرير النبي صلى الله عليه و سلم و هو سرير عائشة رضي الله عنها الذي كانت تنام عليه فحمل عليه أبو بكر رضي الله عنه فصلى عليه عمر في المسجد بين القبر و المنبر و دفن في البيت مع رسول الله صلى الله عليه و سلم ليلا و جعل رأسه بين كتفي النبي صلى الله عليه و سلم
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4410 - حدثني أبو علي الحافظ ثنا أبو عبيد القاسم بن إسماعيل حدثنا عبيد الله بن سعد ثنا عمي ثنا سيف بن محمد عن يونس بن الفضل عن سالم بن عبد الله عن أبيه قال : كان سبب موت أبي بكر موت رسول الله صلى الله عليه و سلم ما زال جسمه يجري حتى مات
تعليق الذهبي قي التلخيص : إسناده واه

4411 - حدثني الأستاذ أبو الوليد ثنا عبد الله بن سليمان بن الأشعث ثنا عبد الملك بن شعيب بن الليث حدثني أبي عن جدي عن عقيل عن ابن شهاب : أن رجلا أهدى يوما لأبي بكر رضي الله عنه صحفة من خزيرة و عنده رجل يقال له الحارث بن كلدة و عنده علم فلما أكلا منها قال ابن كلدة : فيها سم سنة فو الذي نفسي بيده لم يمر الحول حتى ماتا في يوم واحد رأس السنة
تعليق الذهبي قي التلخيص : وهو مرسل

4412 - فحدثني أبو بكر بن محمد الصيرفي بمرو ثنا عبد الصمد بن الفضل ثنا مكي بن إبراهيم ثنا السري بن إسماعيل عن الشعبي أنه قال : ماذا يتوقع من هذه الدنيا الدنية و قد سم رسول الله صلى الله عليه و سلم و سم أبو بكر الصديق و قتل عمر بن الخطاب حتف أنفه و كذلك قتل عثمان و علي و سم الحسن و قتل الحسين حتف أنفه
تعليق الذهبي قي التلخيص : السري متروك

4413 - حدثني أبو جعفر أحمد بن عبيد الحافظ بهمدان ثنا محمد بن إبراهيم ثنا عمرو بن زياد ثنا غالب بن عبد الله القرفساني عن أبيه عن جده حبيب بن أبي حبيب قال : شهدت رسول الله صلى الله عليه و سلم قال لحسان بن ثابت : قلت في أبي بكر شيئا ؟ قال : نعم قال : قل حتى أسمع قال : قلت :
( و ثاني إثنين في الغار المنيف و قد طاف العدو به إذ صاعد الجبلا )
( و كان حب رسول الله قد علموا من الخلائق لم يعدل به بدلا )
فتبسم رسول الله صلى الله عليه و سلم و آله و سلم
تعليق الذهبي قي التلخيص : عمرو بن زياد يضع الحديث

4414 - حدثنا أبو عبد الله محمد بن علي بن مخلد الجوهري ببغداد ثنا الحارث بن أبي أسامة ثنا الخليل بن زكريا ثنا مجالد بن سعيد عن الشعبي قال : سألت عن ابن عباس أو سئل : من أول من أسلم ؟ فقال : أما سمعت قول حسان رضي الله عنه :
( إذا تذكرت شجوا من أخي ثقة فأذكر أخاك أبا بكر بما فعلا )
( خير البرية أتقاها و أعدلها بعد النبي و أوفاها بما حملا )
( الثاني التالي المحمود مشهده و أول الناس منهم صدق الرسلا )
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

4415 - حدثني علي بن حمشاد العدل ثنا بشر بن موسى ثنا الحميدي ثنا سفيان حدثني هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها أنها قالت : سألني أبو بكر رضي الله عنه : في كم كفنتم رسول الله صلى الله عليه و سلم ؟ فقلت : في ثلاثة أثواب قال : ففيها كفنوني
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4416 - أخبرني أحمد بن يعقوب الثقفي ثنا الحسن بن علي بن شبيب المعري ثنا عبد الرحمن بن صالح الأزدي ثنا عبد الرحيم بن سليمان عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها : أخبرته أن أبا بكر رضي الله عنه حين حضرته الوفاة قال : في كم كفنتم النبي صلى الله عليه و سلم ؟ فقلت : في ثلاثة أثواب بيض يمانية جدد ليس فيها قميص و لا عمامة قال : إغسلوا ثوبي هذا و فيه ردع من زعفران و مشق فاجعلوه مع ثوبين جديدين فقلت : إنه خلق فقال : الحي أحق بالجديد من الميت إنه للمهل
قال عبد الرحيم : و حدثني هشام بن عروة قال : أخبرني عثمان بن الوليد عن عروة : أن أبا بكر رضي الله عنه صلي عليه في المسجد و دفن ليلا إلى جنب رسول الله صلى الله عليه و سلم في حجرة عائشة رضي الله عنها
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4417 - أخبرني أحمد بن يعقوب الثقفي المعري ثنا جعفر بن مسافر ثنا عبد الله بن نافع عن نافع بن أبي نعيم عن نافع عن ابن عمر رضي الله عنهما قال : ولي أبو بكر رضي الله عنه في خلافته سنتين و سبعة أشهر
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4418 - حدثنا الحاكم الفاضل أبو عبد الله محمد بن عبد الله الحافظ إملاء أخبرني عبد الله بن جعفر بن دستويه الفارسي ثنا يعقوب بن سفيان ثنا أبو توبة الربيع بن نافع الحلبي ثنا محمد بن مهاجر عن العباس بن سالم عن أبي سلام عن أبي أمامة عن عمر بن عبسة رضي الله عنه قال : أتيت رسول الله صلى الله عليه و سلم في أول ما بعث و هو بمكة و هو حينئذ مستخف فقلت : ما أنت ؟ قال : أنا نبي قلت : و ما النبي ؟ قال : رسول الله قلت : آلله أرسلك ؟ قال : نعم قلت : فيما أرسلك ؟ قال أن تعبد الله و تكسر الأصنام و أن تصل الأرحام قلت : نعم ما أرسلك به فمن تبعك على هذا ؟ قال : عبد و حر يعني أبا بكر و بلالا و كان عمرو يقول : لقد رأيتني و أنا ربع الإسلام قال : فأسلمت و قلت اتبعك يا رسول الله قال : لا و لكن الحق بقومك فإذا أخبرت أني قد خرجت فاتبعني
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه و قد تابع أبا الإسلام على روايته ضمرة بن حبيب و أبو طلحة الراسبي و شداد بن عبد الله أبو عمار
أما حديث ضمرة و أبي طلحة
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4419 - فحدثناه أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا بحر بن نصر بن سابق الخولاني ثنا عبد الله بن وهب قال :
و أخبرني معاوية بن صالح ثنا أبو يحيى و ضمرة بن حبيب و أبو طلحة عن أبي أمامة الباهلي قال : أخبرني عمرو بن عبسة رضي الله عنه قال : أتيت رسول الله صلى الله عليه و سلم و هو نازل بعكاظ قلت : يا رسول الله من اتبعك على هذا الأمر ؟ قال : اتبعني عليه رجلان حر و عبد أبو بكر و بلال قال : فأسلمت عند ذلك
و أما حديث أبي عمار

4420 - فحدثناه أبو بكر بن إسحاق أنبأ محمد بن أيوب أنبأ أبو الوليد الطيالسي ثنا عكرمة بن عمار ثنا شداد بن عبد الله أبو عمار : و كان قد أدرك نفرا من أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : قال أبو أمامة : يا عمرو بن عنبسة بأي شيء تدعي أنك ربع الإسلام ؟ فذكر الحديث بطوله

4421 - حدثنا علي بن حمشاد العدل ثنا العباس بن الفضل الأسفاطي ثنا إسماعيل بن أبي أويس عن سليمان بن بلال عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها عن عمر رضي الله عنه قال : كان أبو بكر سيدنا و خيرنا و أحبنا إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم
صحيح على شرطهما و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4422 - حدثنا محمد بن صالح بن هانئ ثنا الفضل بن محمد البيهقي ثنا إبراهيم بن المنذر الحزامي ثنا محمد بن فليح عن موسى بن عقبة عن سعد بن إبراهيم قال : حدثني إبراهيم بن عوف أن عبد الرحمن بن عوف كان مع عمر بن الخطاب رضي الله عنه : و أن محمد بن مسلمة كسر سيف الزبير ثم قام أبو بكر فخطب الناس واعتذر إليهم و قال : و الله ما كنت حريصا على الإمارة يوما ولا ليلة قط ولا كنت فيها راغبا ولا سألتها الله عز و جل في سر و علانية و لكني أشفقت من الفتنة و مالي في الإمارة من راحة و لكن قلدت أمرا عظيما مالي به من طاقة ولا يد إلا بتقوية الله عز و جل و لوددت أن أقوى الناس عليها مكاني اليوم فقبل المهاجرون منه ما قال وما إعتذر به قال علي رضي الله عنه و الزبير : ما غضبنا إلا لأنا قد أخرنا عن المشاورة و إنا نرى أبا بكر أحق الناس بها بعد رسول الله صلى الله عليه و سلم إنه لصاحب الغار و ثاني إثنين و إنا لنعلم بشرفه و كبره و لقد أمره رسول الله صلى الله عليه و سلم بالصلاة بالناس و هو حي
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجان
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لو يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4423 - حدثنا أبو العباس محمد بن بعقوب ثنا أبو البحتري عبد الله بن محمد بن شاكر ثنا حسين بن علي الجعفي عن زائدة عن عاصم عن زر عن عبد الله رضي الله عنه قال : لما قبض رسول الله صلى الله عليه و سلم قالت الأنصار : منا أمير و منكم أمير قال : فأتاهم عمر رضي الله عنه فقال : يامعشر الأنصار ألستم تعلمون أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قد أمر أبا بكر يؤم الناس فأيكم تطيب نفسه أن يتقدم أبا بكر رضي الله عنه ؟ فقالت الأنصار : نعوذ بالله أن نتقدم أبا بكر
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4424 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ العباس بن الفضل الأسفاطي ثنا محمد بن عبد الله بن نمير ثنا محمد بن ابي عبيدة عن أبيه عن الأعمش عن أبي سفيان عن أنس رضي الله عنه قال : لقد ضربوا رسول الله صلى الله عليه و سلم حتى غشي عليه فقام أبو بكر رضي الله عنه فجعل ينادي و يقول : ويلكم أتقتلون رجلا أن يقول ربي الله ؟ قالوا : من هذا ؟ قالوا : هذا ابن أبي قحافة المجنون
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4425 - حدثنا عبد الله بن جعفر الفارسي ثنا يعقوب بن سفيان ثنا سعيد بن عفير ثنا الليث بن سعد عن عقيل عن ابن شهاب عن عبد الرحمن بن مالك المدلجي و هو ابن أخي سراقة بن جعشم أن أباه أخبره أنه سمع سراقة بن جعشم يقول : جاءتنا رسل كفار قريش يجعلون في رسول الله صلى الله عليه و سلم و في أبي بكر دية و لمن قتلهما في كل واحد منهما دية أو أسرهما
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4426 - أخبرنا أبو عمرو عثمان بن أحمد بن السماك ببغداد ثنا يحيى بن جعفر بن الزبرقان ثنا أبو أحمد الزبيري ثنا سفيان
و أخبرنا أحمد بن جعفر القطيعي ثنا عبد الله بن حنبل حدثني أبي ثنا يحيى عن سفيان عن القاسم بن كثير عن قيس الحارثي قال : سمعت عليا رضي الله عنه يقول سبق رسول الله صلى الله عليه و سلم و ثنى أبو بكر و ثلث عمر ثم خطبتنا فتنة و يعفو الله عمن يشاء
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4427 - أخبرنا محمد بن المؤمل بن الحسن بن عيسى ثنا الفضل بن محمد الشعراني ثنا يوسف بن عدي و نعيم بن حماد قالا : ثنا عبد الله بن المبارك أخبرني عمر بن سعيد بن أبي حسين القرشي عن ابن أبي مليكة قال : سمعت ابن عباس رضي الله عنهما يقول : لما وضع عمر بن الخطاب رضي الله عنه على سريره فتكنفه الناس يدعون له و أنا فيهم فجاء علي بن أبي طالب رضي الله عنه فقال : إني كنت لأظن أن يجعلك الله تعالى مع صاحبيك و ذلك أني كنت أكثر أن أسمع رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : ذهبت أنا و أبو بكر و عمر و دخلت أنا و أبو بكر و عمر و أني كنت أظن أن يجعلك الله معهما
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4428 - حدثنا أحمد بن إسحاق العدل الصيدلاني ثنا الحسين بن الفضل ثنا علي بن بحر بن بري ثنا سعيد بن مسلمة القرشي عن إسماعيل بن أمية عن نافع عن ابن عمر رضي الله عنهما قال : دخل رسول الله صلى الله عليه و سلم المسجد و إحدى يديه على أبي بكر و الأخرى على عمر فقال : هكذا نبعث يوم القيامة
تعليق الذهبي قي التلخيص : سعيد بن مسلمة القرشي ضعيف

4429 - أخبرنا عبدان بن يزيد الدقيقي بهمدان ثنا عمير بن مدارس ثنا عبد الله بن نافع الصائغ ثنا عاصم بن عمر عن عبد الله بن دينار عن ابن عمر رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : أول من تنشق عنه الأرض أنا ثم أبو بكر ثم عمر ثم آتي أهل البقيع فتنشق عنهم فأبعث بينهم
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : عاصم بن عمر هو أخو عبدالله ضعفوه

4430 - حدثني علي بن حمشاد العدل ثنا محمد بن سليمان الواسطي ثنا أبو نعيم و خلاد بن يحيى قالا : ثنا مسعر عن أبي عون الثقفي عن أبي صالح الحنفي عن علي رضي الله عنه قال : قال لي النبي صلى الله عليه و سلم و لأبي بكر مع أحدكما جبريل و مع الآخر ميكائيل و اسرافيل ملك عظيم يشهد القتال و يكون الصف
هذا حديث صحيح الإسناد لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4431 - حدثنا أبو عبد الله بن يعقوب ثنا إبراهيم بن عبد الله السعدي ثنا محمد بن خالد بن عثمة ثنا موسى بن يعقوب حدثني أبو الحويرث
: أن محمد بن جبير بن مطعم أخبره أنه سمع عليا رضي الله عنه يخطب الناس فقال بينما أنا أمتح من قليب بدر إذا جاءت ريح شديدة لم أر مثلها قط ثم ذهبت ثم جاءت ريح شديدة لم أر مثلها قط إلا التي كانت قبلها ثم ذهبت ثم جاءت ريح شديدة لم أر مثلها قط إلا التي كانت قبلها فكانت الريح الأولى جبريل نزل في ألف من الملائكة مع رسول الله صلى الله عليه و سلم و كانت الريح الثانية ميكائيل نزل في ألف من الملائكة عن يمين رسول الله صلى الله عليه و سلم و كان أبو بكر عن يمينه و كانت الريح الثالثة إسرافيل نزل في ألف من الملائكة عن ميسرة رسول الله صلى الله عليه و سلم و أنا في الميسرة فلما هزم الله تعالى أعداءه حملني رسول الله صلى الله عليه و سلم على فرسه فجرت بي فوقعت على عقبي فدعوت الله عز و جل فأمسكني فلما استويت عليها طعنت بيدي هذه في القوم حتى اختضب هذا مني دما و أشار إلى إبطه
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : بل منكر عجيب

4432 - حدثني أبو جعفر أحمد بن عبيد الحافظ بهمدان ثنا إبراهيم بن الحسين ثنا آدم بن أبي إياس العسقلاني حدثني محمد بن إسماعيل بن أبي فديك المدني عن الحسن بن عبد الله بن عطية السعدي عن عبد العزيز بن المطلب بن عبد الله بن حنطب عن أبيه عن جده عبد الله بن حنطب قال : كنت مع رسول الله صلى الله عليه و سلم فنظر إلى أبي بكر و عمر رضي الله عنهما فقال : هذان السمع و البصر
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : حسن

4433 - أخبرني بكر بن محمد الصيرفي بمرو ثنا أبو قلابة الرقاشي ثنا أبو عتاب سهل بن حماد ثنا موسى بن عمير قال : سمعت مكحولا يقول و سأله رجل عن قول الله عز و جل : { فإن الله هو مولاه و جبريل و صالح المؤمنين } قال حدثني أبو أمانة أنه كما قال الله مولاه و جبريل و صالح المؤمنين أبو بكر و عمر
صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : موسى بن عمير واه

4434 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا الحسن بن علي بن عفان و أخبرني محمد بن عبد الله الجوهري ثنا محمد بن إسحاق بن خزيمة ثنا الحسن بن علي بن عفان العامري ثنا فضيل بن مرزوق الرواسي ثنا أبو إسحاق عن زيد بن يثيع عن علي رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إن تولوا أبا بكر تجدوه زاهدا في الدينا راغبا في الآخرة و إن تولوا عمر تجدوه قويا أمينا لا تأخذه في الله تعالى لومة لائم و إن تولوا عليا تجدوه هاديا مهديا يسلك بكم الطريق
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
و شاهده حديث حذيفة بن اليمان
تعليق الذهبي قي التلخيص : ضعيف

4435 - حدثنا علي بن عبد الله الحكيمي ببغداد ثنا العباس بن محمد الدوري ثنا الأسود بن عامر بن شاذان ثنا شريك بن عبد الله عن عثمان بن عمير عن شقيق بن سلمة عن حذيفة رضي الله عنه قال : قالوا : يا رسول الله لو استخلفت علينا ؟
قال : إن استخلف عليكم خليفة فتعصوه ينزل بكم العذاب قالوا : لو استخلفت علينا أبا بكر قال : إن أستخلفه عليكم تجدوه قويا في أمر الله ضعيفا في جسده قالوا : لو استخلف علينا عمر قال : إن استخلفه عليكم تجدوه قويا أمينا لا تأخذه في الله لومة لائم قالوا : لو استخلفت علينا عليا قال : إنكم لا تفعلوا و إن تفعلوا تجدوه هاديا مهديا يسلك بكم الطريق المستقيم
عثمان بن عمير هذا هو أبو اليقظان
تعليق الذهبي قي التلخيص : عثمان أبو اليقظان ضعفوه

4436 - أخبرنا أبو جعفر محمد بن أحمد البغدادي ثنا يحيى بن أيوب العلاف بمصر ثنا سعيد بن أبي مريم أنبأ سفيان بن عيينة عن عمرو بن دينار عن ابن عباس رضي الله عنهما : في قوله عز و جل : { و شاورهم في الأمر } قال : أبو بكر و عمر رضي الله عنهما
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4437 - أخبرني أبو عبد الرحمن بن أبي الوزير التاجر ثنا أبو حاتم الرازي ثنا محمد بن عبد الله الأنصاري ثنا أشعث بن عبد الملك الحمراني عن الحسن عن أبي بكرة رضي الله عنه : أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : من رأى منكم رؤيا ؟ فقال رجل : أنا رأيت كأن ميزانا نزل من السماء فوزنت أنت و أبو بكر فرجحت أنت بأبي بكر و وزن عمر و أبو بكر فرجح أبو بكر و وزن عمر و عثمان فرجح عمر ثم رفع الميزان فرأينا الكراهية في وجه رسول الله صلى الله عليه و سلم
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
و شاهده حديث سعيد بن جمهان عن سفينة الذي :
تعليق الذهبي قي التلخيص : أشعث بن عبدالملك هذا ثقة لكن ما احتجا به

4438 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا حميد بن عياش الرملي ثنا المؤمل بن إسماعيل ثنا حماد بن سلمة عن سعيد بن جمهان عن سفينة مولى أم سلمة رضي الله عنهما قال : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا صلى الصبح ثم أقبل على أصحابه فقال : أيكم رأى الليلة رؤيا ؟ قال : فصلى ذات يوم فقال : أيكم رأى رؤيا فقال رجل : أنا رأيت يا رسول الله كأن ميزانا دلي به من السماء فوضعت في كفة و وضع أبو بكر من كفة أخرى فرجحت بأبي بكر فرفعت و ترك أبو بكر مكانه فجيئ بعمر بن الخطاب فوضع في الكفة الأخرى فرجح به أبو بكر فرفع أبو بكر و جيئ بعثمان فوضع في الكفة الأخرى فرجح عمر بعثمان ثم رفع عمر و عثمان و رفع الميزان قال : فتغير وجه رسول الله صلى الله عليه و سلم ثم قال : خلافة النبوة ثلاثون عاما ثم تكون ملك قال سعيد بن جمهان فقال لي سفينة أمسك سنتي أبي بكر و عشر عمر و اثنتي عشرة عثمان و ست علي رضي الله عنهم أجمعين
و قد أسندت هذه الروايات بإسناد صحيح مرفوعا إلى النبي صلى الله عليه و سلم
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4439 - أخبرنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله الصفار ثنا أحمد بن مهدي بن رستم ثنا موسى بن هارون البردى ثنا محمد بن حرب حدثني الزبيدي عن الزهري عن عمر بن أبان بن عثمان بن عفان عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه و سلم : قال : أري الليلة رجل صالح أن أبا بكر رضي الله عنه نيط برسول الله صلى الله عليه و سلم و نيط عمر بأبي بكر و نيط عثمان بعمر قال جابر : فلما قمنا من عند النبي صلى الله عليه و سلم قلنا الرجل الصالح النبي صلى الله عليه و سلم و أما ما ذكر من نوط بعضهم بعضا فهم ولاة هذا الأمر الذي بعث الله به نبيه صلى الله عليه و سلم
و لعاقبة هذا الحديث إسناد صحيح عن أبي هريرة و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4440 - حدثني أبو بكر أحمد بن بالويه من أصل كتابه ثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة ثنا يحيى بن معين ثنا هيثم عن العوام بن حوشب عن سليمان بن أبي سليمان عن أبيه عن أبي هريرة رضي الله عنه : عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : الخلافة بالمدينة و الملك بالشام
صحيح
تعليق الذهبي قي التلخيص : سليمان بن أبي سليمان وأبوه مجهولان

4441 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا محمد بن سنان القزاز ثنا أبو عتاب سهل بن حماد ثنا المختار بن نافع ثنا أبو حيان التيمي عن أبيه عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : رحم الله أبا بكر زوجني ابنته و حملني إلى دار الهجرة
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص

4442 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ عبد الله بن الصقر ثنا أبراهيم بن المنذر الحزامي ثنا معن بن عيسى ثنا عبيد الله بن عمر بن حفص عن نافع عن ابن عمر رضي الله عنهما قال : لما دخل رسول الله صلى الله عليه و سلم عام الفتح رأى النساء يلطمن وجوه الخيل بالخمر فتبسم إلى أبي بكر رضي الله عنه و قال : يا أبا بكر كيف قال حسان بن ثابت ؟ فأنشده أبو بكر رضي الله عنه :
( عدمت ثنيتي إن لم تروها تثير النقع من كتفي كداء )
( ينازعن الأعنة مسرعات يلطمهن بالخمر النساء )
فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ادخلوا من حيث قال حسان
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
هذا حديث صحيح الإنساد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4443 - حدثنا أبو محمد المزني و أبو سعيد الثقفي قالا ثنا محمد بن عبد الله الحضرمي ثنا ضرار بن صرد ثنا شريك عن الأعمش عن عمرو بن مرة عن عبد الله بن سلمة عن عبيدة السلماني عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال : كنا عند النبي صلى الله عليه و سلم فقال النبي صلى الله عليه و سلم : يطلع عليكم رجل من أهل الجنة فأطلع أبو بكر فسلم ثم جلس
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4444 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق الفقيه أنبأ أبو مسلم عمران بن ميسرة ثنا المحاربي عن عبد السلام بن حرب عن أبي خالد الدلاني عن أبي حازم عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : أخذ جبريل بيدي فأراني باب الجنة الذي تدخل منه أمتي فقال أبو بكر : يا رسول الله وددت أني كنت معك حتى أراه فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : أما أنك أول من يدخله من أمتي
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4445 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الله بن عبد الجبار ثنا عبد الله بن إدريس عن محمد بن عمرو عن يحيى بن عبد الرحمن بن حاطب قال : قالت عائشة رضي الله عنها لما ماتت خديجة رضي الله عنها : جاءت خولة بنت حكيم إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فقالت : ألا تزوج ؟ قال من ؟ قالت إن شئت بكرا و إن شئت ثيبا قال : و من البكر و من الثيب ؟ قالت : أما البكر فابنة أحب خلق الله إليك عائشة بنت أبي بكر رضي الله عنه و أما الثيب فسودة بنت زمعة
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4446 - حدثنا أبو عبد الله محمد بن يعقوب الحافظ ثنا يحيى بن محمد بن يحيى ثنا مسدد ثنا كهمس عن عبد الله بن شقيق قال : قلت لعائشة رضي الله عنها : أي الناس كان أحب إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم ؟ قالت : أبو بكر ثم عمر ثم أبو عبيدة بن الجراح
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4447 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ أبو مسلم ثنا سليمان بن داود ثنا محمد بن إسماعيل بن أبي فديك ثنا عاصم بن عمر عن سهيل بن أبي صالح عن محمد بن إبراهيم بن الحارث عن أبي سلمة بن عبد الرحمن عن أبي أروى الدوسي قال : كنت جالسا عند النبي صلى الله عليه و سلم فأطلع أبو بكر و عمر رضي الله عنهما فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : الحمد لله الذي أيدني بكلما
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : عاصم بن عمر واه

4448 - أخبرنا بكر بن محمد بن حمدان الصيرفي بمرو ثنا عبد الصمد بن الفضل ثنا حفص بن عمر ثنا مسعر بن كدام عن عبد الملك بن ربعي بن حراش عن حذيفة بن اليمان رضي الله عنهما قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : لقد هممت أن أبعث إلى الآفاق رجالا يعلمون الناس السنن و الفرائض كما بعث عيسى ابن مريم الحواريين قيل له : فأين أنت من أبي بكر و عمر ؟ قال : إنه لا غنى بي عنهما إنهما من الدين كالسمع و البصر
هذا حديث تفرد به حفص بن عمر العدني عن مسعر
تعليق الذهبي قي التلخيص : تفرد به حفص بن عمر العدني عن مسعر وهو واه

4449 - حدثني أبو بكر عبد الله بن محمد الطلحي بالكوفة ثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة ثنا منجاب بن الحارث ثنا حصين بن عمر الأحمسي ثنا مخارق عن طارق عن أبي بكر رضي الله عنه قال : لما نزلت على النبي صلى الله عليه و سلم : { إن الذين يغضون أصواتهم عند رسول الله أولئك الذين امتحن الله قلوبهم للتقوى } قال أبو بكر رضي الله عنه : فآليت على نفسي أن لا أكلم رسول الله صلى الله عليه و سلم إلا كأخي السرار
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : حصين بن عمر واه

4450 - أخبرني أبو العباس محمد بن أحمد المحبوبي بمرو ثنا أحمد بن يسار ثنا محمد بن كثير ثنا سفيان عن إسماعيل بن أبي خالد عن أبي بكر بن أبي زهير عن أبي بكر الصديق رضي الله عنه قال : قلت يا رسول الله كيف الصلاح بعد هذه الآية : { من يعمل سوءا يجز به } فكل سوء عملناه جزينا به قال : غفر الله لك يا أبا بكر قاله ثلاثا يا أبا بكر ألست تمرض ؟ ألست تحزن ؟ ألست تنصب ؟ ألست تصيبك اللأواء ؟ قلت : نعم قال : فهو ما تجزون به في الدنيا
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4451 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق الفقيه و علي بن حمشاد العدل و أبو محمد عبد الله بن محمد الصيدلاني و أبو محمد عبد الله بن إسحاق البغوي ببغداد و أبو أحمد بكر بن محمد الصيرفي بمرو قالوا : ثنا أبو بكر محمد بن سليمان بن الحارث الواسطي ثنا أبو إسماعيل حفص بن عمر الأيلي ثنا مسعر بن كدام عن عبد الملك بن عمير عن ربعي بن حراش عن حذيفة بن اليمان رضي الله عنهما قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : اقتدوا باللذين من بعدي أبي بكر و عمر و اهتدوا بهدي عمار و تمسكوا بعهد ابن أم عبد
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4452 - حدثناه أبو عبد الله محمد بن عبد الله الصفار و أبو محمد عبد الله بن محمد بن إسحاق العدل ببغداد قالا : ثنا إبراهيم بن إسماعيل السيوطي ثنا يحيى بن عبد الحميد ثنا أبي عن سفيان بن سعيد و مسعر بن كدام عن عبد الملك بن عمير عن ربعي بن حراش عن حذيفة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : اقتدوا باللذين من بعدي أبي بكر و عمر و اهتدوا بهدي عمار و تمسكوا بعهد ابن أم عبد

4453 - و أخبرني أحمد بن الحسن بن عبد الله ثنا محمد بن عبدوس بن كامل ثنا هناد بن السري ثنا وكيع ثنا مسعر عن عبد الملك بن عمير عن ربعي بن حراش عن حذيفة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : اقتدوا باللذين من بعدي أبي بكر و عمر و اهتدوا بهدي عمار و إذا حدثكم ابن أم عبد فصدقوه

4454 - فحدثنا أبو بكر بن إسحاق و علي بن حمشاد قالا : ثنا بشر بن موسى ثنا الحميدي ثنا سفيان عن عبد الملك بن عمير عن هلال مولى ربعي بن حراش عن ربعي بن حراش عن حذيفة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم : قال : اقتدوا باللذين من بعدي أبي بكر و عمر و قد :

4455 - حدثنيه أبو بكر محمد بن عبيد الله الفقيه ثنا محمد بن حمدون بن خالد ثنا علي بن عثمان النفيلي ثنا إسحاق بن عيسى بن الطباع ثنا سفيان بن عيينه عن مسعر عن عبد الملك بن عمير عن ربعي بن حراش عن حذيفة بن اليمان رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه و سلم : قال : اقتدوا باللذين من بعدي أبي بكر و عمر و اهتدوا بهدي عمار و تمسكوا بعهد ابن أم عبد
هذا حديث من أجل ما روي في فضائل الشيخين و قد أقام هذا الإسناد عن الثوري و مسعر يحيى الحماني و أقامه أيضا عن مسعر و وكيع و حفص بن عمر الأيلي ثم قصر بروايته عن ابن عيينة الحميدي و غيره و أقام الإسناد عن ابن عيينة إسحاق بن عيسى بن الطباع فثبت بما ذكرنا صحة هذا الحديث و إن لم يخرجاه
و قد وجدنا له شاهدا بإسناد صحيح عن عبد الله بن مسعود

4456 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ عبد الله بن أحمد بن حنبل ثنا إبراهيم بن إسماعيل بن يحيى بن سلمة بن كهيل ثنا أبي عن جده عن أبي الزعراء عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : اقتدوا باللذين من بعدي أبي بكر و عمر و اهتدوا بهدي عمار و تمسكوا بعهد ابن مسعود
تعليق الذهبي قي التلخيص : سنده واه

4457 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا جعفر بن محمد بن شاكر ثنا عفان بن مسلم ثنا وهيب ثنا داود بن أبي هند ثنا أبو نضرة عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال : لما توفي رسول الله صلى الله عليه و سلم قام خطباء الأنصار فجعل الرجل منهم يقول : يا معشر المهاجرين إن رسول الله صلى الله عليه و سلم كان إذا استعمل رجلا منكم قرن معه رجلا منا فنرى أن يلي هذا الأمر رجلان أحدهما منكم و الآخر منا قال فتتابعت خطباء الأنصار على ذلك فقام زيد بن ثابت فقال : إن رسول الله صلى الله عليه و سلم كان من المهاجرين و إن الإمام يكون من المهاجرين و نحن أنصاره كما كنا أنصار رسول الله صلى الله عليه و سلم فقام أبو بكر رضي الله عنه فقال : جزاكم الله خيرا يا معشر الأنصار و ثبت قائلكم ثم قال : أما لو فعلتم غير ذلك لما صالحناكم ثم أخذ زيد بن ثابت بيد أبي بكر فقال : هذا صاحبكم فبايعوه ثم انطلقوا فلما قعد أبو بكر على المنبر نظر في وجوه القوم فلم ير عليا فسأل عنه فقال ناس من الأنصار فأتوا به فقال أبو بكر : ابن عم رسول الله صلى الله عليه و سلم و خنتنه : أردت أن تشق عصا المسلمين فقال : لا تثريب يا خليفة رسول الله صلى الله عليه و سلم فبايعه ثم لم ير الزبير بن العوام فسأل عنه حتى جاؤوا به فقال : ابن عمة رسول الله صلى الله عليه و سلم و حواريه أردت أن تشق عصا المسلمين فقال مثل قوله لا تثريب يا خليفة رسول الله صلى الله عليه و سلم فبايعاه
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4458 - حدثنا أبو عمرو عثمان بن أحمد بن السماك الزاهد ببغداد ثنا إبراهيم بن الهيثم البلوي ثنا محمد بن كثير الصنعاني ثنا معمر عن الزهري عن عروة عن عائشة رضي الله عنها قالت : لما أسري بالنبي صلى الله عليه و سلم إلى المسجد الأقصى أصبح يتحدث الناس بذلك فارتد ناس ممن كان آمنوا به و صدقوه و سعي رجال من المشركين إلى أبي بكر رضي الله عنه فقالوا : هل لك إلى صاحبك يزعم أنه أسري به الليلة إلى بيت المقدس ؟ قال : أوقال ذلك ؟ قالوا : نعم قال : لئن قال ذلك لقد صدق قالوا : أو تصدقه أنه ذهب الليلة إلى بيت المقدس و جاء قبل أن يصبح ؟ فقال : نعم إني لأصدقه ما هو أبعد من ذلك أصدقه في خبر السماء في غدوة أو روحة فلذلك سمي أبا بكر الصديق رضي الله عنه
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه فإن محمد بن كثير الصنعاني صدوق
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

4459 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا إبراهيم بن مرزوق ثنا سعيد بن عامر ثنا عمر بن علي المقدمي عن أبي حازم عن سهيل بن سعد رضي الله عنه قال : أذن بلال لصلاة الظهر فجاء الصياح قبل بني عمرو بن عوف أنه قد وقع بينهم شر حتى تراموا بالحجارة فأتاهم النبي صلى الله عليه و سلم فقال : يا أبا بكر إن أقيمت الصلاة فتقدم فصل بالناس فقال : نعم
هذاحديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه هكذا إنما اتفقا على ذلك في مرض النبي صلى الله عليه و سلم الذي مات فيه
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه هكذا إنما اتفقا على ذلك في مرض النبي صلى الله عليه و سلم الذي مات فيه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4460 - أخبرنا أبو بكر أحمد بن سلمان الفقيه ببغداد ثنا جعفر بن محمد بن أبي عثمان الطيالسي ثنا نصر بن منصور المروزي ثنا بشر بن الحارث ثنا علي بن مسهر ثنا المختار بن فلفل عن أنس بن مالك قال : بعثني بنو المصطلق إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فقالوا : سل لنا رسول الله صلى الله عليه و سلم إلى من ندفع صدقاتنا بعدك ؟ قال : فأتيته فسألته فقال : إلي أبي بكر فأتيتهم فأخبرتهم فقالوا : ارجع إليه فسله فإن حدث بأبي بكر حدث فإلى من ؟ فأتيته فسألته فقال : إلى عمر فأتيتهم فأخبرتهم فقالوا : ارجع إليه فسله فإن حدث بعمر حدث فإلى من ؟ فأتيته فقال : إلى عثمان فأتيتهم فأخبرتهم فقالوا : ارجع إليه فسله فإن حدث بعثمان حدث فإلى من ؟ فأتيته فسألته فقال : إن حدث بعثمان حدث فتبا لكم الدهر تبا
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
هذا الإسناد صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4461 - حدثني أبو جعفر أحمد بن عبيد بن إبراهيم الأسدي الحافظ بهمدان ثنا أبو عبد الله محمد بن إبراهيم ثنا عمرو بن زياد ثنا غالب القرقساني عن أبيه عن حبيب بن أبي حبيب قال : شهدت رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال لحسان بن ثابت : هل قلت في أبي بكر شيئا ؟ قال : نعم قال : قل أسمع قال : قلت :
( و ثاني اثنين في الغار المنيف و قد طاف العدو به إذ صاعد الجبلا )
( و كان حب رسول الله قد علموا من الخلائق لم يعدل به أحدا )
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

4462 - أخبرني عبد الله بن الحسين القاضي بمرو ثنا الحارث بن أبي أسامة ثنا محمد بن سابق ثنا مالك بن مغول عن أبي الشعثاء الكندي عن مرة الطيب قال : جاء أبو سفيان بن حرب إلى علي بن أبي طالب رضي الله عنه فقال : ما بال هذا الأمر في أقل قريش قلة و أذلها يعني أبا بكر و الله لئن شئت لأملأنها عليه خيلا و رجالا فقال : علي : لطال ما عاديت الإسلام و أهله يا أبا سفيان فلم يضره شيئا إنا وجدنا أبا بكر أهلا
تعليق الذهبي قي التلخيص : سنده صحيح

4463 - أخبرنا أحمد بن كامل القاضي ثنا يوسف بن محمد رئيس الخياط ثنا محمد بن خالد الحبلى ثنا كثير بن هشام الكلابي ثنا جعفر بن برقان عن محمد بن سوقة عن محمد بن المنكدر عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما قال : كنا عند النبي صلى الله عليه و سلم إذ جاءه وفد عبد القيس فتكلم بعضهم بكلام لغا في الكلام فالتفت النبي صلى الله عليه و سلم إلى أبي بكر و قال : يا أبا بكر سمعت ما قالوا ؟ قال : نعم يا رسول الله و فهمته قال : فأجبهم قال : فأجابهم أبو بكر رضي الله عنه بجواب و أجاد الجواب فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : يا أبا بكر أعطاك الله الراضون الأكبر فقال له بعض القوم و ما الرضوان الأكبر يا رسول الله قال : يتجلى الله لعباده في الآخر عامة و يتجلى لأبي بكر خاصة

4464 - حدثنا أبو عبد الله محمد بن يعقوب الحافظ ثنا يحيى بن محمد بن يحيى ثنا يحيى بن يحيى أنبأ وكيع عن أبي العميس عن ابن أبي مليكة عن عائشة رضي الله عنها قالت : لو كان رسول الله صلى الله عليه و سلم مستخلفا لاستخلف أبا بكر و عمر رضي الله عنهما
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4465 - أخبرنا أحمد بن جعفر القطيعي ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي و أحمد بن منيع قالا : ثنا أبو بكر بن عياش ثنا عاصم عن زر عن عبد الله قال : ما رأى المسلمون حسنا فهو عند الله حسن و ما رآه المسلمون سيئا فهو عند الله سيىء و قد رأى الصحابة جميعا أن يستخلفوا أبا بكر رضي الله عنه
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
و له شاهد أصح منه إلا أن فيه إرسالا
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4466 - أخبرناه أبو العباس المحبوبي ثنا سعيد بن مسعود ثنا يزيد بن هارون أنبأ داود بن أبي هند عن الشعبي عن ابن مسعود رضي الله عنه قال : لما قبض النبي صلى الله عليه و سلم اجتمع المهاجرون و الأنصار إلى سقيفة بني ساعدة في بيعة أبي بكر فأتيت أم سلمة فقلت لها : بايع الناس أبا بكر
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4467 - أخبرني أبو بكر محمد بن أحمد المزكي بمرو ثنا عبد الله بن روح المدائني ثنا شبابة بن سوار ثنا شعيب بن ميمون عن حصين بن عبد الرحمن عن الشعبي عن أبي وائل قال : قيل لعلي بن أبي طالب رضي الله عنه ألا تستخلف علينا ؟ قال : ما استخلف رسول الله صلى الله عليه و سلم فاستخلف و لكن إن يرد الله بالناس خيرا فسيجمعهم بعدي على خيرهم كما جمعهم بعد نبيهم على خيرهم
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

ذكر الروايات الصحيحة عن الصحابة رضي الله عنهم بإجماعهم في مخاطبتهم إياه بيا خليفة رسول الله صلى الله عليه و سلم

4468 - حدثنا يحيى بن منصور القاضي ثنا أبو بكر محمد بن محمد بن رجاء ثنا إبراهيم بن المنذر الحزامي ثنا يحيى بن سليم عن جعفر بن محمد عن أبيه عن عبد الله بن جعفر رضي الله عنهما قال :
: ولينا أبو بكر فكان خير خليفة الله و أرحمه بنا و أحناه علينا
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4469 - حدثنا علي بن حمشاد العدل ثنا عمر بن حفص الدوسي ثنا عاصم بن علي ثنا سليمان بن المغيرة عن ثابت عن أنس رضي الله عنهم قال : طفنا بغرفة فيها أبو بكر حين أصابه و جعه الذي قبض فيه فاطلع علينا إطلاعة فقال : أليس ترضون بما أصنع ؟ قلنا : بلى يا خليفة رسول الله صلى الله عليه و سلم
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4470 - أخبرنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا بهز بن نصر الخولاني ثنا عبد الله بن وهب أخبرني يونس عن ابن شهاب عن سعيد بن المسيب رضي الله عنه أن أبا بكر الصديق رضي الله عنه : لما بعث الجيوش نحو الشام يزيد بن أبي سفيان و عمرو بن العاص و شرحبيل بن حسنة مشى معهم حتى بلغ ثنية الوداع فقالوا : يا خليفة رسول الله تمشي و نحن ركبان ؟
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : مرسل

4471 - حدثنا محمد بن يعقوب الشيباني ثنا يحيى بن محمد بن يحيى ثنا مسدد ثنا بشر بن المفضل عن عبد الله بن محمد بن عقيل عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما قال : دخلت على أبي بكر في خلافته

4472 - و بإسناده عن جابر رضي الله عنه قال : جاءنا مال البحرين في خلافة أبي بكر

4473 - حدثنا الوليد بن حسان بن محمد الفقيه ثنا الحسن بن سفيان ثنا أبو بكر بن أبي شيبة ثنا عبد الرحمن بن محمد المحاربي عن الحجاج بن دينار عن ابن سيرين عن عبيدة قال : جاء عيينة بن حصن و الأقرع بن حابس إلى أبي بكر رضي الله عنه فقالوا : يا خليفة رسول الله صلى الله عليه و سلم
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4474 - أخبرني عبد الرحمن بن الحسن القاضي ثنا إبراهيم بن الحسين ثنا آدم بن أبي إياس ثنا شعبة عن قيس بن مسلم عن طلاق بن شهاب قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم و غزوت في خلافة أبي بكر
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

4475 - أخبرنا بكر بن محمد الصيرفي بمرو ثنا أبو قلابة ثنا عبد الصمد بن عبد الوارث ثنا عبد الواحد بن زيد ثنا أسلم الكوفي عن مرة الطيب عن زيد بن أرقم رضي الله عنه قال : كنا مع أبي بكر الصديق فبكى فقلنا : يا خليفة رسول الله ما هذا البكاء
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4476 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ عبد الله بن أحمد بن حنبل ثنا أبي و أحمد بن منيع قالا : ثنا أبو بكر بن عياش عن عاصم عن زر عن عبد الله رضي الله عنه قال : أجمع أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم و استخلفوا أبا بكر رضي الله عنه
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

و من مناقب أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه

4477 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أبو أسامة ثنا عبد الله بت أسامة الحلبي ثنا حجاج بن أبي منيع عن جده و هو عبيد الله بن أبي زياد الرصافي عن الزهري
و حدثني أبو بكر محمد بن أحمد بن بالويه ثنا إبراهيم بن إسحاق الحربي حدثني مصعب بن عبد الله الزبيري قالا : ـ عمر بن الخطاب بن نفيل بن عبد العزى بن رياح بن عبد الله بن قرط بن زراح بن عدي بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر لفظا واحدا قالا : و أمه حنتمة بنت هاشم بن المغيرة بن عبد الله بن عمر بن مخزوم و أمها الشفاء بنت عبد قيس بن عدي بن سعد بن تميم يكنى أبا حفص استخلف يوم توفي أبو بكر رضي الله عنهما و هو يوم الثلاثاء لثمان بقين من جمادى الآخرة

4478 - حدثنا علي بن حمشاد العدل ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أحمد بن محمد بن أيوب ثنا إبراهيم بن سعيد عن محمد بن إسحاق قال : توفي أبو بكر و استخلف عمر رضي الله عنهما على رأس سنتين و ثلاثة أشهر و اثنتين و عشرين يوما من متوفي رسول الله صلى الله عليه و سلم
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4479 - أخبرني عبد الله بن الحسين القاضي ثنا الحارث بن أبي أسامة ثنا أبو النضر ثنا شيبان بن عبد الرحمن النحوي عن عاصم عن زر قال : خرجت مع أهل المدينة في يوم عيد فرأيت عمر بن الخطاب رضي الله عنه يمشي حافيا شيخ أصلع آدم آعسر يسر طوالا مشرفا على الناس كأنه على دابة ببرد قطري يقول : عباد الله هاجروا و لا تهجروا و ليتق أحدكم الأرنب يخذفها بالحصى أو يرميها بالحجر فيأكلها و لكن ليذك لكم الأسل الرماح و النبل
قال الحاكم : و كان السبب في تلقيبه بأمير المؤمنين
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4480 - ما حدثناه علي بن حمشاد العدل ثنا أحمد بن إبراهيم بن ملحان ثنا يحيى بن بكير ثنا يعقوب بن عبد الرحمن الإسكندراني عن موسى بن عقبة عن ابن شهاب أن عمر بن عبد العزيز سأل أبا بكر بن سليمان بن أبي خيثمة : لأي شيء كان يكتب من خليفة رسول الله صلى الله عليه و سلم في عهد أبي بكر رضي الله عنه ثم كان عمر يكتب أولا من خليفة أبي بكر فمن أول من كتب من أمير المؤمنين ؟ فقال : حدثني الشفاء و كانت من المهاجرات الأول أن عمر بن الخطاب رضي الله عنه كتب إلى عامل العراق بأن يبعث إليه رجلين جلدين يسألهما عن العراق و أهله فبعث عامل عامل العراق بلبيد بن ربيعة و عدي بن حاتم فلما قدما المدنية أناخا راحليتهما بفناء المسجد ثم دخلا المسجد فإذا هما بعمرو بن العاص فقالا : استأذن لنا يا عمرو على أمير المؤمنين فقال عمرو : أنتما و الله أصبتما اسمه هو الأمير و نحن المؤمنون فوثب عمرو فدخل على عمر أمير المؤمنين فقال : السلام عليك يا أمير المؤمنين فقال عمر : ما بدا لك في هذا الإسم يا ابن العاص ربي يعلم لتخرجن مما قلت قال : إن لبيد بن ربيعة و عدي بن حاتم قدما فأناخا راحلتيهما بفناء المسجد ثم دخلا علي فقالا لي : استأذن لنا يا عمرو على أمير المؤمنين فهما و الله أصابا أسمك نحن المؤمنون و أنت أميرنا قال فمضى به الكتاب من يومئذ و كانت الشفاء جدة أبي بكر بن سليمان
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4481 - أخبرنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ بشر بن موسى ثنا الحميدي ثنا سفيان ثنا أيوب الطائي عن قيس بن مسلم عن طارق بن شهاب قال : لما قدم عمر الشام عرضت له مخاضة فنزل عمر عن بعيره و نزع خفيه أو قال موقيه ثم أخذ بخطام راحلته و خاض المخاضة فقال له أبو عبيدة بن الجراح : لقد فعلت : يا أمير المؤمنين فعلا عظيما عند أهل الأرض نزعت خفيك و قدمت راحلتك و خضت المخاصة قال : فصك عمر بيده في صدر أبي عبيدة فقال : أوه لو غيرك يقولها يا أبا عبيدة أنتم كنتم أقل الناس فأعزكم الله بالإسلام فمهما تطلبوا العة بغيره يذلكم الله تعالى
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4482 - و أخبرنا أبو بكر أنا أبو المثنى ثنا مسدد ثنا أبو الأحوص ثنا مسلم الأعور عن أبي وائل قال : غزوت مع عمر رضي الله عنه الشام فنزلنا منزلا فجاء دهقان يستدل على أمير المؤمنين حتى أتاه فلما رأى الدهقان عمر سجد فقال عمر : ما هذا السجود ؟ فقال : هكذا نفعل بالملوك فقال عمر : اسجد لربك الذي خلقك فقال : يا أمير المؤمنين إني قد صنعت لك طعاما فأتني قال : فقال عمر : في بيتك من تصاوير العجم ؟ قال : نعم قال : لا حاجة لنا في بيتك و لكن انطلق فابعث لنا بلون من الطعام و لا تزدنا عليه قال : فانطلق فبعث إليه بطعام فأكل منه ثم قال عمر لغلامه : هل في أداوتك شيء من ذلك النبيذ : قال : نعم قال : فابعث لنا فأتاه فصبه في إناء ثم شمه فوجده منكر الريح فصب عليه ماء ثم شمه فوجده منكر الريح فصب عليه الماء ثلاث مرات ثم شربه قال : إذا رابكم في شرابكم شيء فافعلوا به هكذا ثم قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : لا تلبسوا الديباج و الحرير و لا تشربوا في آنية الفضة و الذهب فإنها لهم في الدينا و لنا في الآخرة
صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : مسلم الأعور تركوه

4483 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا محمد بن إسحاق الصغاني ثنا شبابة بن سوار ثنا المبارك بن فضالة عن ابن عمر رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه و سلم : قال : اللهم أيد الدين بعمر بن الخطاب
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4484 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ محمد بن غالب ثنا سعيد بن سليمان ثنا المبارك بن فضالة عن عبيد الله بن عمر عن نافع عن ابن عمر رضي الله عنهما عن ابن عباس رضي الله عنهما : عن النبي صلى الله عليه و سلم أنه قال : اللهم أعز الإسلام بعمر
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
و قد صح شاهده عن عائشة بنت الصديق رضي الله عنهما
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4485 - حدثنا عبد الله بن جعفر الفارسي ثنا يعقوب بن سفيان ثنا عبد العزيز بن عبد الله الأويسي ثنا الماجشون ابن أبي سلمة عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها أن النبي رسول الله : قال : اللهم أعز الإسلام بعمر بن الخطاب خاصة
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه و مدار هذا الحديث على حديث الشعبي عن مسروق عن عبد الله : اللهم أعز الإسلام بأحب الرجلين إليك
و قد تفرد به مجالد بن سعيد عن الشعبي و لم أذكر لمجالد فيما قبل روايته
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه و مدار هذا الحديث على حديث الشعبي عن مسرو عن عبد الله : اللهم أعز الإسلام بأحب الرجلين إليك
و قد تفرد به مجالد بن سعيد عن الشعبي و لم أذكر لمجالد فيما قبل روايته
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4486 - حدثناه أبو بكر بن إسحاق أنبأ عبيد بن حاتم العجلي الحافظ ثنا عمر بن محمد الأسدي ثنا أبي ثنا يحيى بن زكريا بن أبي زائدة عن مجالد عن الشعبي عن مسروق عن ابن سمعود رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : اللهم أعز الإسلام بعمر بن الخطاب أو بأبي جهل بن هشام فجعل الله دعوة رسول الله صلى الله عليه و سلم لعمر رضي الله عنه فبني عليه ملك الإسلام و هدم به الأوثان
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4487 - حدثني أبو سعيد أحمد بن يعقوب الثقفي ثنا عمر بن حفص السدوسي ثنا عاصم بن علي ثنا المسعودي عن القاسم بن عبد الرحمن عن أبيه عن عبد الله رضي الله عنه قال : و الله ما استطعنا أن نصلي عند الكعبة ظاهرين حتى أسلم عمر
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4488 - أخبرنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله الصفار ثنا أحمد بن محمد بن عيسى القاضي ثنا أبو نعيم و أبو حذيفة قالا : ثنا سفيان عن منصور عن ربعي بن حراش عن حذيفة رضي الله عنه قال : كان الإسلام في زمان عمر كالرجل المقبل لا يزداد إلا قربا فلما قتل عمر كان كالرجل المدبر لا يزداد إلا بعدا
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4489 - أخبرنا عبد الله بن إسحاق ابن الخراساني العدل ببغداد ثنا أحمد بن محمد بن عبد الحميد الجعفي ثنا الفضل بن جبير الوراق ثنا إسماعيل بن زكريا الخلقاني ثنا يحيحى بن سعيد بن المسيب عن أبي بن كعب رضي الله عنه قال : سمعت النبي صلى الله عليه و سلم يقول : أول من يعانقه الحق يوم القيامة عمر و أول من يصافحه الحق يوم القيامة عمر و أول من يؤخذ بيده فينطلق به إلى الجنة عمر بن الخطاب رضي الله عنه
تعليق الذهبي قي التلخيص : موضوع

4490 - حدثنا أبو عبد الله محمد بن يعقوب الحافظ ثنا علي بن الحسن الهلالي ثنا عبد الله بن الوليد العدني ثنا سفيان عن إسماعيل بن أبي خالد عن قيس بن أبي حازم عن ابن مسعود رضي الله عنه قال : ما زلنا أعزة منذ أسلم عمر
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
هذا حديث صحيح علىشرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4491 - حدثنا عبد الله بن خراش ثنا العوام بن حوشب عن سعيد بن جبير عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم لما أسلم عمر أتاني جبريل فقال : قد استبشر أهل السماء بإسلام عمر
صحيح
تعليق الذهبي قي التلخيص : عبدالله بن خراش ضعفه الدارقطني

4492 - حدثنا أبو زكريا يحيى بن محمد العنبري و أبو محمد بن سعد الحافظ قالا : ثنا أبو عبد الله محمد بن إبراهيم العبدي ثنا النفيلي ثنا خالد بن أبي بكر بن عبيد الله بن عبد الله بن عمر بن الخطاب عن سالم بن عبد الله عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهم : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم ضرب صدر عمر بن الخطاب بيده حين أسلم ثلاث مرات و هو يقول : اللهم أخرج ما في صدره من غل و أبدله إيمانا يقول ذلك ثلاثا
هذا حديث صحيح مستقيم الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : قال البخاري خالد بن أبي بكر العمري له مناكير

4493 - حدثنا أبو بكر أحمد بن سليمان الفقيه و أبو عبد الله محمد بن عبد الله الزاهد و علي بن حمشاد العدل قالوا : ثنا إسماعيل بن إسحاق القاضي ثنا سليمان بن حرب ثنا حماد بن زيد عن محمد بن إسحاق عن عبيد الله بن عمر عن نافع عن ابن عمر ضي الله عنهما قال : قاتل عمر المشركين في مسجد مكة فلم يزل يقاتلهم منذ غدوة حتى صارت الشمس حيال رأسه قال : و أعيي و قعد فدخل عليه رجل عليه بردا أحمر و قميص قومسي حسن الوجه فجاء حتى أفرجهم فقال : ما تريدون من هذا الرجل ؟ قالوا : لا و الله إلا أنه صبأ قال : فنعم رجل اختار لنفسه دينا فدعوه و ما اختار لنفسه ترون بني عدي ترضى أن يقتل عمر لا و الله لا ترضى بنو عدي قال : و قال عمر يومئذ يا أعداء الله و الله لو قد بلغنا بثلاث مائة لقد أخرجناكم منها قلت لأبي بعد : من ذلك الرجل الذي ردهم عنك يومئذ ؟ قال : ذاك العاص بن وائل أبو عمر بن العاص
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4494 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنا العباس بن الفضل الأسفاطي ثنا يحيى بن عبد الحميد ثنا أبي عن النضر أبي عمر الخزار عن عكرمة عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : لما أسلم عمر رضي الله عنه قال المشركون : اليوم انتصف القوم منا
صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4495 - أخبرني عبد الله بن محمد بن إسحاق الخزاعي بمكة ثنا أبو يحيى ابن أبي ميسرة ثنا عبد الله بن يزيدالمقري ثنا حيوة بن شريح عن بكر بن عمرو عن مشرح بن هاعان عن عقبة بن عامر رضي الله عنه قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول لو كان بعدي نبي لكان عمر بن الخطاب
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4496 - حدثنا أبو الحسن محمد بن الحسن العدل ثنا علي بن عبد العزيز ثنا عمرو بن عون ثنا معتمر بن سليمان ثنا عبيد الله بن عمر أنه سمع أبا بكر بن سالم يحدث عن أبيه عن ابن عمر رضي الله عنهما : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : إني رأيت في النوم أني أعطيت عسا مملوءا لبنا فشربت منه حتى تملأت حتى رأيته في عرق بين الجلد و اللحم ففضلت فضلة فأعطيتها عمر بن الخطاب ؟ فقالوا : يا بني الله هذا علم أعطاكه الله فملأت منه ففضلت فضله و أعطيتها عمر بن الخطاب ؟ فقال : أصبتم
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4497 - الأعمش عن أبي وائل عن عبد الله قال : لو وضع علم عمر في كفة ميزان و وضع علم الناس في كفة لرجح علم عمر خ م

4498 - مسعر بن عبد الملك بن عمير عن زيد بن وهب عن ابن مسعود رضي الله عنه : كان عمر أتقانا للرب و أقرأنا لكتاب الله
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4499 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا الربيع بن سليمان ثنا شعيب بن الليث ثنا أبي
و حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ عبيدة بن عبد الواحد ثنا ابن أبي مريم أنا الليث بن سعد و يحيى بن أيوب قالا : ثنا ابن عجلان عن سعد بن إبراهيم عن أبي سلمة بن عبد الرحمن عن عائشة زوج النبي صلى الله عليه و سلم قالت : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم كان في الأمم محدثون فإن يكن في أمتي أحد فعمر بن الخطاب
هذا حديث صحيح الإسناد على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4500 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا العباس بن محمد الدوري ثنا أحمد بن يونس ثنا أبو شهاب ثنا محمد بن واسع عن سعد بن جبير عن أبي الدرداء رضي الله عنه قال : خطب رسول الله صلى الله عليه و سلم خطبة خفيفة فلما فرغ من خطبته قال : يا أبا بكر قم فاخطب فقام أبو بكر رضي الله عنه فخطب فقصر دون النبي صلى الله عليه و سلم فلما فرغ أبو بكر من خطبته قال : يا عمر قم فاخطب فقام عمر رضي الله عنه فخطب فقصر دون النبي صلى الله عليه و سلم و دون أبي بكر رضي الله عنه
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : منقطع

4501 - حدثنا أبو علي الحسين بن علي الحافظ ثنا عبدان الأهوازي ثنا هارون بن إسحاق الهمداني ثنا أبو خالد الأحمر عن هشام ابن الغاز و ابن عجلان و محمد بن إسحاق عن مكحول عن غضيف بن الحارث عن أبي ذ ر رضي الله عنه قال : مر فتى على عمر فقال عمر : نعم الفتى قال : فتبعه أبو ذر فقال : يا فتى إستغفر لي فقال : يا أبا ذر أستغفر لك و أنت صاحب رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : إستغفر لي قال : لا أو تخبرني فقال : إنك مررت على عمر رضي الله عنه فقال : نعم الفتى و إني سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : إن الله جعل الحق على لسان عمر و قلبه
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه بهذه السياقة
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم تخرجاه بهذه السياقة
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4502 - حدثنا أبو الحسين عبد الصمد بن علي بن مكرم البزار ببغداد ثنا جعفر بن أبي عثمان الطيالسي ثنا إسحاق بن محمد الفروي ثنا عبد الملك بن قدامة الجمحي عن عبد الرحمن بن عبد الله بن دينار عن أبيه عن عبد الله بن عمر : أن عمر بن الخطاب رضي الله عنه جاء و الصلاة قائمة و ثلاثة نفر جلوس أحدهم أبو جحش الليثي : قال : قوموا فصلوا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم فقام إثنان و أبى أبو جحش أن يقوم فقال له عمر : صل يا أبا جحش مع النبي صلى الله عليه و سلم قال : لا أقوم حتى يأتني رجل هو أقوى مني ذراعا و أشد مني بطشا فيصرعني ثم يدس وجهي في التراب قال عمر : فقمت إليه فكنت أشد منه ذراعا و أقوى منه بطشا فصرعته ثم دسست وجهه في التراب فأتى علي عثمان فحجزني فخرج عمر بن الخطاب مغضبا حتى انتهى إلى النبي صلى الله عليه و سلم فلما رآه النبي صلى الله عليه و سلم و رأى الغضب في وجهه قال : ما رابك يا أبا حفص فقال : يا رسول الله أتيت على نفر جلوس على باب المسجد و قد أقيمت الصلاة و فيهم أبو جحش الليثي فقام الرجلان فأعاد الحديث ثم قال عمر : و الله يا رسول الله ما كانت معونة عثمان إياه إلا أنه ضافه ليلة فأحب أن يشكرها له فسمعه عثمان فقال : يا رسول الله ألا تسمع ما يقول لنا عمر عندك ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إن رضي عمر رحمة الله لوددت أنك كنت جئتني برأس الخبيث فقام عمر فلما بعد ناداه النبي صلى الله عليه و سلم فقال : هلم يا عمر أين أردت أن تذهب ؟ فقال : أردت أن آتيك برأس الخبيث فقال : إجلس حتى أخبرك بغنى الرب عن صلاة أبي جحش الليثي إن لله في سماء الدنيا ملائكة خشوعا لا يرفعون رؤوسهم حتى تقوم الساعة فإذا قامت الساعة رفعوا رؤوسهم ثم قالوا : ربنا ما عبدناك حق عبادتك ؟ فقال له عمر بن الخطاب رضي الله عنه : و ما يقولون يا رسول الله ؟ قال : أما أهل السماء الدنيا فيقولون سبحان ذي الملك و الملكوت و أما أهل السماء الثانية فيقولون سبحان الحي الذي لا يموت فقلها يا عمر في صلاتك ؟ فقال : يا رسول الله فكيف بالذي علمتني و أمرتني أن أقوله في صلاتي ؟ قال : قل هذه مرة و هذه مرة و كان الذي أمر به أن قال : أعوذ بك بعفوك من عقابك و أعوذ برضاك من سخطك و أعوذ بك منك جل وجهك
هذا حديث صحيح على شرط البخاري و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : منكر غريب

4503 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا الربيع بن سليمان ثنا عبد الله بن وهب أخبرني عمر بن محمد أن سالم بن عبد الله بن عمر حدثه عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما قال : ما سمعت عمر بن الخطاب يقول لشيء قط إني لأظن كذا و كذا إلا كان كما يظن بينا عمر بن الخطاب جالس إذ مر به رجل جميل فقال له : أخطأ ظني أو أنك على دينك في الجاهلية و لقد كنت كاهنهم قال : ما رأيت كاليوم أستقبل به رجل مسلم قال عمر : فإني أعزم عليك ألا أخبرتني قال : كنت كاهنهم في الجاهلية قال : فماذا أعجب ما جاء بك فذكر حدثيا طويلا ليس له سند
فذكر حديثا طويلا ليس له سند
تعليق الذهبي قي التلخيص : الحديث في صحيح البخاري بهذا الإسناد بطوله

4504 - أخبرني محمد بن عبد الله الزاهد الأصبهاني أبو عبد الله ثنا أبو إسماعيل محمد بن إسماعيل السلمي ثنا إسحاق بن إبراهيم بن العلاء الزبيدي حدثني عمرو بن الحارث الزبيدي حدثني عبد الله بن سالم الأشعري حدثني محمد بن الوليد بن عامر الزبيدي ثنا راشد بن سعد أن أبا راشد حدثهم يرده إلى معدي كرب بن عبد كلال أن عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما قال : سافرنا مع عمر بن الخطاب رضي الله عنه سفره إلى الشام فلما شارفها أخبر أن الطاعون فيها فقيل له : يا أمير المؤمنين لا ينبغي لك أن تهجم عليه كما أنه لو وقع و أنت بها ما كان لك أن تخرج منها فرجع متوجها إلى المدينة قال : فبينا نحن نسير بالليل إذ قال لي : أعرض عن الطريق فعرض و عرضت فنزل عن راحلته ثم وضع رأسه على ذراع جمله فنام و لم أستطع أنام ثم ذهب يقول لي : ما لي ردوني عن الشام ثم ركب فلم أسأله عن شيء حتى إذا ظننت أنا مخالطو الناس قلت له : لم قلت ما قلت حين انتبهت من نومك ؟ قال : إني سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : ليبعثن من بين حائط حمص و الزيتون في التراب الأحمر سبعون ألفا ليس عليهم حساب و لئن أرجعني الله من سفري هذا الأحتملن عيالي و أهلي و مالي حتى أنزل حمص فرجع من سفره ذلك و قتل رضوان الله عليه
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : بل منكر

4505 - حدثنا أبو بكر بن أبي دارم الحافظ بالكوفة ثنا عبيد بن حاتم الحافظ ثنا داود بن رشيد ثنا الهيثم بن عدي ثنا يونس بن أبي إسحاق عن الشعبي : أن عمر بن الخطاب رضي الله عنه كتب إلى سعد بن أبي وقاص أن اتخذ للمسلمين دار هجرة و منزل جهاد فبعث سعد رجلا من الأنصار يقال له الحارث بن سلمة فارتاد لهم موضع الكوفة اليوم فنزلها سعد بالناس فخط مسجدنا و خط فيه الخطط قال الشعبي : و كان بالكوفة منبت الخزامي و الشيح و الأقحوان و شقائق النعمان فكانت العرب تسميه في الجاهلية خد العذراء فارتادوه فكتبوا إلى عمر بن الخطاب فكتب أن تركوه فتحول الناس إلى الكوفة
تعليق الذهبي قي التلخيص : الهيثم بن عدي ساقط

4506 - أنبأنا أبو بكر الشافعي ثنا محمد بن مسلمة ثنا يزيد بن هارون أنبأ شريك عن عمار الدهني عن سالم بن أبي الجعد عن حذيفة رضي الله عنه قال : الكوفة قبة الإسلام و أرض البلاء
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4507 - حدثنا عبد الباقي بن قانع الحافظ ثنا محمد بن موسى بن حماد ثنا الحسن بن يوسف المروزي ثنا بقية ثنا بحير بن سعد عن خالد بن معدان حدثني عبد الرحمن بن جبير بن نفير عن أبيه عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه : أنه عرضت مولاته تصبغ لحيته فقال : ما أراك إلا أن تطفئ نوري كما يطفئ فلان نوره
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4508 - أخبرني محمد بن عبد الله الجوهري ثنا محمد بن إسحاق ثنا بشر بن معاذ العقدي ثنا عبد الله بن داود الواسطي ثنا عبد الرحمن بن أخي محمد بن المنكدر عن عمه محمد بن المنكدر عن جابر رضي الله عنه قال : قال عمر بن الخطاب ذات يوم لأبي بكر الصديق رضي الله عنهما : يا خير الناس بعد رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال أبو بكر : أما أنك إن قلت ذاك فلقد سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : ما طلعت الشمس على رجل خير من عمر
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : الحديث شبه موضوع

4509 - أخبرني عبد الله بن الحسين القاضي بمرو ثنا الحارث بن أبي أسامة ثنا أبو النضر هاشم بن القاسم ثنا زهير عن أبي إسحاق عن أبي عبيدة قال : قال عبد الله رضي الله عنه : أن أفرس الناس ثلاثة : العزيز حين تفرس في يوسف فقال لامرأته : أكرمي مثواه و المرأة التي رأت موسى عليه السلام فقالت لأبيها : يا أبت استأجره و أبو بكر حين استخلف عمر رضي الله عنهما
قال الحاكم : ف
B ابن مسعود لقد أحسن في الجمع بينهم بهذا الإسناد صحيح
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

مقتل عمر رضي الله تعالى عنه على الاختصار

4510 - حدثنا الأستاذ أبو الوليد ثنا الحسن بن سفيان ثنا عبد الأعلى بن حماد النرسي ثنا يزيد بن زريع عن سعيد عن قتادة عن سالم بن أبي الجعد عن معدان بن أبي طلحة اليعمري قال : أصيب عمر رضي الله عنه يوم الأربعاء لأربع ليال بقين من ذي الحجة
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4511 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق و علي بن حمشاد العدل قالا : ثنا بشر بن موسى ثنا الحميدي ثنا سفيان ثنا يحيى بن صبيح الخراساني عن قتادة عن سالم بن أبي الجعد عن معدان بن أبي طليحة اليعمري عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه أنه قال : على المنبر : إني رأيت في المنام كأن ديكا نقرني ثلاث نقرات فقلت : أعجمي و أني قد جعلت أمري إلى هؤلاء الستة الذين قبض رسول الله صلى الله عليه و سلم و هو عنهم راض : عثمان و علي و طلحة و الزبير و عبد الرحمن بن عوف و سعد بن أبي وقاص فمن استخلف فهو الخليفة
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4512 - حدثنا أبو سعيد أحمد بن يعقوب الثقفي و أبو بكر محمد بن أحمد بن ولاية قالا : ثنا الحسن بن علي بن شبيب المعمري ثنا محمد بن عبيد بن حساب ثنا جعفر بن سليمان عن ثابت عن أبي رافع قال : قال : كان أبو لؤلؤة للمغيرة بن شعبة و كان يصنع الرحاء و كان المغيرة يستعمله كل يوم بأربعة دراهم فلقي أبو لؤلؤة عمر فقال : يا أمير المؤمنين إن المغيرة قد أكثر علي فكلمه أن يخفف عني فقال له عمر إتق الله و أحسن إلى مولاك قال : و من نية عمر أن يلقي المغيرة فيكلمه في التخفيف عنه قال فغضب أبو لؤلؤة و كان اسمه فيروز و كان نصرانيا فقال : يسع الناس كلهم عدله غيري قال : فغضب و عزم على أن يقتله فصنع خنجرا له رأسان قال : فشخذه و سمه قال : و كبر عمر و كان عمر لا يكبر إذا أقيمت الصلاة حتى يتكلم و يقول : أقيموا صفوكم فجاء فقام في الصف بحذاء مما يلي عمر في صلاة الغداة فلما أقيمت الصلاة تكلم عمر و قال : أقيموا الصلاة تكلم عمر و قال : أقيموا صفوفكم ثم كبر فلما كبر وجأه على كتفه و وجأه على مكان آخر و وجأه في خاصرته فسقط عمر قال : و وجأ ثلاثة عشر رجلا معه فأفرق منهم سبعة و مات منهم ستة و احتمل عمر رضي الله عنه فذهب به و ماج الناس حتى كادت الشمس تطلع قال : فنادى عبد الرحمن بن عوف أيها الناس الصلاة الصلاة ففزع إلى الصلاة قال : فتقدم عبد الرحمن فصلى بهم فقرأ بأقصر سورتين في القرآن قال : فلما انصرف توجه الناس إلى عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال : فدعا بشراب لينظر ما مدى جرخه فأتي بنبيذ فشربه قال : فخرج فلم يدر أدم هو أم نبيذ قال : فدعا بلين فأتي به فشربه فخرج من جرحه فقالوا : لا بأس عليك يا أمير المؤمنين قال : إن كان القتل بأسا فقد قتلت
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4513 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق و علي بن حمشاد قالا : ثنا بشر بن موسى ثنا الحميدي ثنا سفيان ثنا يحيى بن سعيد أنه سمع سعيد بن المسيب يقول : لما صدر عمر بن الخطاب عن منى في آخر حجة حجها أناخ بالبطحاء ثم كوم كومة ببطحاء ثم طرح عليها صنفة ردائه ثم استلقى و مد يديه إلى السماء فقال : اللهم كبر سني و ضعفت قوتي و انتشرت رعيتي فاقبضني إليك غير مضيع و لا مفرط ثم قدم في ذي الحجة فخطب الناس فقال : أيها الناس إنه قد سننت لكم السنن و فرضت لكم الفرائض و تركتكم على الواضحة و ضرب بإحدى يديه على الأخرى إلا أن تميلوا بالناس يمينا و شمالا فما انسلخت ذو الحجة حتى قتل عمر رضي الله عنه و سمعت سعيد بن المسيب يقول : طعن أبو لؤلؤة الذي قتل عمر اثني عشر رجلا بعمر فمات منهم ستة و أفرق منهم ستة و كان معه سكين له طرفان فطعن به نفسه فقتلها

4514 - حدثني أبو بكر محمد بن أحمد بن بالوية الجلاب ثنا محمد بن أحمد بن النضر ثنا معاوية بن عمرو ثنا زائدة عن ليث عن نافع عن ابن عمر رضي الله عنهما قال : عاش عمر ثلاثا بعد أن طعن ثم مات فغسل و كفن

4515 - أخبرنا الحسن بن يعقوب العدل ثنا يحيى بن أبي طالب ثنا عبد الوهاب بن عطاء ثنا داود بن أبي هند عن عامر عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : دخلت على عمر حين طعن فقلت : ابشر بالجنة يا أمير المؤمنين أسلمت حين كفر الناس و جاهدت مع رسول الله صلى الله عليه و سلم حين خذله الناس و قبض رسول الله صلى الله عليه و سلم و هو عنك راض و لم يختلف في خلافتك إثنان و قتلت شهيدا فقال : أعد علي فأعدت عليه فقال : و الله الذي لا إله غيره لو أن لي ما على الأرض من صفراء و بيضاء لافتديت به من هول المطلع

4516 - حدثنا علي بن حمشاد ثنا إسماعيل بن إسحاق القاضي ثنا سليمان بن حرب ثنا عبيد الله بن عمر عن نافع عن ابن عمر رضي الله عنهما : أن عمر صلي عليه في المسجد صلى عليه صهيب رضي الله عنه

4517 - حدثنا أبو الحافظ ثنا الهيثم بن خلف الدوري ثنا حسين بن عمرو بن محمد العنقزي ثنا قاسم أخي ثنا عبيدة عن سفيان الثوري عن هشام بن عروة عن أبيه قال : لما قتل عمر ابتدر علي و عثمان للصلاة عليه فقال لهما صهيب : إليكما عني فقد وليت من أمركما أكثر من الصلاة على عمر و أنا أصلي بكم المكتوبة فصلى عليه صهيب

4518 - أخبرني مخلد بن جعفر الباقرحي ثنا محمد بن جرير ثنا الحارث بن محمد ثنا محمد بن سعد عن الواقدي : أن عمر رضي الله عنه حج بالناس عشر حجج متواليات منهن حجة في خلافة أبي بكر و تسعا في خلافته و أنه دفن إلى جنب أبي بكر في بيت عائشة رضي الله عنهم و كانت خلافته عشر سنين و خمسة أشهر و تسعة و عشرين يوما

4519 - حدثنا أبو سعيد الثقفي و أبو بكر بن بالوية قالا : ثنا الحسن بن علي المعري ثنا الوليد بن شجاع ثنا محمد بن بشر ثنا محمد بن عمر و قال : حدث أبو سلمة و يحيى بن عبد الرحمن بن حاطب و أشياخنا : أن عمر بن الخطاب رضي الله عنه لما طعن قال لعبد الله : إذهب إلى عائشة فاقرأ عليها السلام و قل : إن عمر يقول لك : إن كان لا يضرك و لا يضيق عليك فإني أحب أن أدفن مع صاحبي و إن كان ذلك يضرك و يضيق عليك فلعمري لقد دفن في هذا البقيع من أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم و أمهات المؤمنين من هو خير من عمر فجاءها الرسول فقالت : إن ذلك لا يضرني و لا يضيق علي قال فادفنوني معهما

4520 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا أبو القاسم بن أبي الزناد أخبرني هشام بن سعد عن عمرو بن عثمان بن هانئ عن القاسم بن محمد قال : أطلعت في القبر قبر رسول الله صلى الله عليه و سلم و أبي بكر و عمر من حجرة عائشة رضي الله عنها فرأيت عليها حصباء حمراء

4521 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ بشر بن موسى ثنا بشر بن الوليد القاضي ثنا أبو يوسف القاضي عن يحيى بن سعيد الأنصاري عن أنس رضي الله عنه قال : قبض عمر رضي الله عنه و هو ابن ثلاث و ستين سنة

4522 - أخبرنا أحمد بن محمد بن بالويه ثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة ثنا أحمد بن عبد الله بن يونس ثنا زهير عن يزيد بن أبي زياد عن أبي جحيفة عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال : إن كان عمر حصنا حصينا يدخل الإسلام فيه و لا يخرج منه فلما أصيب عمر انثلم الحصن فالإسلام يخرج منه و لا يدخل فيه إذا ذكر الصالحون فحيهلا بعمر

4523 - حدثنا أبو محمد المزني ثنا محمد بن عبد الله الحضرمي ثنا عبد الله بن عمر بن أبان ثنا سفيان بن عيينة عن جعفر بن محمد عن أبيه عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما : أن عليا دخل عمرو و هو مسجى فقال : صلى الله عليك ثم قال : ما من الناس أحد أحب إلي أن ألقى الله بما في صحيفته من هذا المسجى
قال الحاكم : أخبار الشورى ما يصح منها مخرجه بعد وفاة أبي بكر بن الصديق رضي الله عنه موصولة بأخبار سقيفة بني ساعدة
قال الحاكم : أخبار الشورى ما يصح منها مخرجه بعد وفاة أبي بكر الصديق رضي الله عنه موصولة بأخبار سقيفة بني ساعدة

4524 - حدثنا أبو سهل بن زياد القطان إملاء ثنا أبو قلابة ثنا أبي ثنا جعفر بن سليمان عن مالك بن دينار قال : سمع صوت بجبل تبالة حين قتل عمر بن الخطاب رضي الله عنه :
( ليبك على الإسلام من كان باكيا فقد أوشكوا هلكى و ما قدم العهد )
( و أدبرت الدنيا و أدبر خيرها و قد ملكها من كان يوقن بالوعد )
فنظروا فلم يروا شيئا

4525 - حدثنا أبو سهل بن زياد ثنا أبو قلابة ثنا أشهل بن حاتم ثنا ابن عوف عن الشعبي قال : رثت عاتكة بنت زيد بن عمرو بن نفيل عمر رضي الله عنه فقالت :
( فجعتني بعبرة و نحيب لا تملي على الإمام الصليب )
( فجعتني المنون بالفارس المنسعلم يوم الهياج و التأنيب )
( عصمة الدين و المعين على الدهر و غيث الملهوف و المكروب )
( قل لأهل الضراء و البؤس موتوا إذ سقتنا المنون كأس شعوب )
و قالت عاتكة أيضا :
( فجعني فيروز لا در دره بأبيض ثال لكتاب منيب )
( رؤوف على الأدنى غليظ على العدى أخى ثقة في النائبات مجيب )
( متى ما يقل لا يكذب القول فعله سريع إلى الخيرات غير قطوب )
حديث الثوري مخرج في الصحيحين لكني قد أوردت هاهنا أحرفا صحيحة الإسناد
مفيدة غربية
حديث الثوري مخرج في الصحيحين لكني قد أوردت هاهنا أحرفا صحيحة الإسناد
مفيدة غربية

4526 - حدثنا أحمد بن يعقوب الثقفي و محمد بن أحمد الجلاب قالا : ثنا الحسن بن علي بن شبيب المعمري ثنا محمد بن الصباح ثنا عبد العزيز بن محمد عن عمر مولى عفرة عن محمد بن كعب عن ابن عمر رضي الله عنهما قال : قال عمر لأصحاب الشورى : لله درهم لوولوها الأصيلع يحملهم على الحق و إن حمل علي عنقه بالسيف قال : : فقلت : تعلم ذلك منه و لا توليه قال : إن استخلف فقد استخلف من هو خير مني و إن أترك فقد ترك من هو خير مني

فضائل أمير المؤمنين ذي النورين عثمان بن عفان رضي الله تعالى عنه

4527 - حدثنا أبو جعفر عبد الله بن إسماعيل بن إبراهيم بن المنصور أمير المؤمنين ثنا محمد بن أحمد بن يزيد الرياحي ثنا هارون بن إسماعيل الخزاز ثنا قرة بن خالد عن الحسن عن قيس بن عباد قال : سمعت عليا رضي الله عنه يوم الجمل يقول : اللهم إني أبرأ إليك من دم عثمان و لقد طاش عقلي يوم قتل عثمان و أنكرت نفسي و جاؤوني للبيع فقلت و الله إني لأستحيي من الله أن أبايع قوما قتلوا رجلا قال له رسول الله صلى الله عليه و سلم ألا استحيي ممن يستحيي منه الملائكة و إني لأستحيي من الله أن أبايع و عثمان قتيل على الأرض لم يدفن بعد فانصرفوا فلما دفن رجع الناس فسألوني البيعة فقلت : اللهم إني مشفق مما أقدم عليه ثم جائت عزيمة فبايعت فلقد قالوا : يا أمير المؤمنين فكأنكما صدع قلبي و قلت : اللهم خذ مني لعثمان حتى ترضى
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4528 - حدثني محمد بن صالح بن هانئ حدثنا الفضل بن محمد بن المسيب ثنا إسماعيل بن أبي أويس حدثني إسماعيل بن إبراهيم بن عقبة عن موسى بن عقبة عن ابن شهاب قال : ـ عثمان بن عفان بن أبي العاص بن أمية بن عبد شمش بن عبد مناف بن قصي بن كلاب و أم عثمان أروى بنت كريز و أم أروى أم حكيم و هي البيضاء عمة رسول الله صلى الله عليه و سلم قد اختلفوا في كنية عثمان فقيل : أبو عبد الله و قيل : أبو عمرو
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4529 - أخبرني محمد بن المؤمل ثنا الفضل بن محمد ثنا أحمد بن حنبل ثنا أبو داود ثنا أبو الزناد عن أبيه عن أبان بن عثمان قال : سمعت أبا عبد الله عثمان بن عفان
و سمعت أبا إسحاق إبراهيم بن إسماعيل القاري يقول : سمعت عثمان بن سعيد الدرامي يقول : سمعت أبا بكر بن أبي شيبة يقول : عثمان بن عفان يكني أبا عمرو و أبا عبد الله قتل في ذي الحجة سنة خمس و ثلاثين

4530 - أخبرني محمد بن المؤمل ثنا الفضل بن محمد ثنا أحمد بن حنبل ثنا حسن بن موسى الأشيب ثنا أبو هلال : عن قتادة : أن عثمان بن عفان قتل و هو ابن تسعين أو ثمان و ثمانين

4531 - أخبرنا أبو عبد الله الصفار ثنا أحمد بن مهران ثنا أبو نعيم قال : قتل عثمان بن عفان يوم الجمعة لاثنتي عشرة بقيت من ذي الحجة سنة خمس و ثلاثين و كانت خلافته اثنتي عشرة سنة

4532 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا بحر بن نصر ثنا ابن وهب اخبرني ابن لهيعة عن أبي الأسود عن أبي عبد الله مولى شداد بن الهاد قال : رأيت عثمان بن عفان على المنبر يوم الجمعة و عليه إزار عدني غليط قيمته أربعة دراهم أو خمسة دراهم و ريطة كوفية ضرب اللحم طويل اللحية حسن الوجه
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4533 - حدثنا أبو علي الحافظ ثنا أبو بكر محمد بن محمد بن سليمان ثنا أبو عبيد الله أحمد بن عبد الرحمن بن وهب حدثني عمي ثنا يحيى بن ايوب ثنا هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها قالت : أول حجر حمله النبي صلى الله عليه و سلم لبناء المسجد ثم حمل أبو بكر حجرا آخر ثم حمل عثمان حجرا آخر فقلت : يا رسول الله ألا ترى إلى هؤلاء كيف يساعدونك فقال : يا عائشة هؤلاء الخلفاء من بعدي
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه و إنما اشتهر بإسناد واه من رواية محمد بن الفضل بن عطيه فلذلك هجر
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه و إنما اشتهر بإسناد واه من رواية محمد بن الفضل بن عطية فلذلك هجر
تعليق الذهبي قي التلخيص : : أحمد بن عبدالرحمن بن وهب منكر الحديث

4534 - حدثني أبو بكر محمد بن أحمد بن بالويه ثنا إبراهيم بن إسحاق الحربي ثنا مصعب بن عبد الله قال : و كانت بيعة عثمان رضي الله عنه يوم الإثنين عشرة المحرم سنة أربع و عشرين
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي في التلخيص

4535 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ بشر بن موسى ثنا أبو نعيم الفضل بن دكين ثنا الأعمش عن عبد الله بن يسار قال : جاءت بيعة عثمان رضي الله عنه قال عبد الله ما آلو عن أعلانا ذا فوق
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4536 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق ثنا محمد بن أيوب أنبأ شيبان بن فروخ ثنا طلحة بن زيد عن عبيد بن حسان عن عطاء الكيخاراني عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما : بينما نحن في بيت ابن حشفة في نفر من المهاجرين فيهم أبو بكر و عمر و عثمان و علي و طلحة و الزبير و عبد الرحمن بن عوف و سعد بن أبي وقاص رضي الله عنهم فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم لينهض كل رجل منكم إلى كفؤه فنهض النبي صلى الله عليه و سلم إلى عثمان فاعتنقه و قال : أنت وليي في الدنيا و الآخرة
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : بل ضعيف

4537 - حدثنا أبو النضر الفقيه بالطابران ثنا علي بن عبد العزيز ثنا عبيد الله بن عمرو بن ميسرة ثنا القاسم بن الحكم بن أوس الأنصاري حدثني أبو عبادة الزرقي حدثني زيد بن أسلم عن أبيه قال : شهدت عثمان يوم حصر في موضع الجنائز فقال أنشدك الله يا طلحة أتذكر يوم كنت أنا و أنت مع رسول الله صلى الله عليه و سلم في مكان كذا و كذا و ليس معه من أصحابه غيري و غيرك فقال لك يا طلحة إنه ليس من نبي إلا و له رفيق من أمته في الجنة و أن عثمان رفيقي و معي في الجنة فقال طلحة : اللهم نعم قال ثم انصرف طلحة
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : قاسم هذا قال البخاري لا يصح حديثه

4538 - أخبرنا أبو عبد الله بن يعقوب ثنا يحيى بن محمد بن يحيى ثنا مسدد ثنا المعتمر بن سليمان قال : سمعت كليب بن وائل قال : حدثني حبيب بن أبي مليكة قال :
: جاء رجل إلى ابن عمر رضي الله عنهما فقال : أشهد عثمان بيعة الرضوان ؟ قال : لا قال : فشهد بدرا قال : لا فكان ممن استنزله الشيطان قال : نعم فقام الرجل فقال له بعض القوم : إن هذا يزعم الآن أنك وقعت في عثمان قال : كذلك يقول قال : ردوا على الرجل فقال عقلت ما قلت لك ؟ قال : نعم سألتك هل شهد عثمان بيعة الرضوان قلت لا و سألتك هل شهد بدرا فقلت لا و سألتك هل كان ممن استنزله الشيطان فقلت : نعم فقال : أما بيعة الرضوان فإن رسول الله صلى الله عليه و سلم قام فقال : إن عثمان انطلق في حاجة الله و حاجة رسوله فضرب له بسهم و لم يضرب لأحد غاب غيره و أما الذين تولوا يوم التقى الجمعان إنما استنزلهم الشيطان ببعض ما كسبوا و لقد عفا الله عنهم إن الله غفور حليم
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4539 - حدثنا أبو بكر أحمد بن سليمان الفقيه ثنا أبو داود سليمان بن الأشعث ثنا موسى بن إسماعيل ثنا حماد بن سلمة ثنا الجريري عن عبد الله بن شقيق عن عبد الله بن حوالة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ذات يوم تهجمون على رجل معتجر ببردة يبايع الناس من أهل الجنة فهجمت على عثمان رضي الله عنه و هو معتجر ببرد حبرة يبايع الناس
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4540 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ محمد بن هشام بن أبي الدميك ثنا الحسين بن عبيد الله ثنا عبد العزيز بن أبي حازم عن أبيه عن سهل بن سعد رضي الله عنه قال : سأل النبي صلى الله عليه و سلم أفي الجنة برق ؟ قال نعم والذي نفسي بيده إن عثمان ليتحول من منزل إلى منزل فتبرق له الجنة
إن كان الحسين بن عبيد الله هذا حفظه عن عبد العزيز بن أبي حازم فإنه صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
إن كان الحسين بن عبيد اللله هذا حفظه عن عبد العزيز بن أبي حازم فإنه صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : ذا موضوع

4541 - حدثنا علي بن حمشاد العدل ثنا إسماعيل بن إسحاق القاضي ثنا مسلم بن إبراهيم ثنا وهيب بن خالد ثنا موسى و محمد و إبراهيم بنو عقبة قالوا : ثنا أبو أمنا أبو حسنة قال : شهدت أبا هريرة و عثمان محصور في الدار و استأذنته في الكلام فقال أبو هريرة : سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : إنها ستكون فتنة و اختلاف و فتنة قال : قلنا : يا رسول الله فما تأمرنا قال عليكم بالأمير و أصحابه و أشار إلى عثمان
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4542 - حدثنا علي بن حمشاد العدل ثنا إسماعيل بن إسحاق القاضي ثنا مسلم بن إبراهيم ثنا وهيب بن خالد عن موسى بن عقبة قال : حدثني أبو علقمة مولى عبد الرحمن بن عوف قال حدثني : كثير بن االصلت قال : أعفي عثمان بن عفان في اليوم الذي قتل فيه فاستيقظ فقال : لولا أن يقول الناس تمنى عثمان الفتنة لحدثتكم قال : قلنا : أصلحك الله فحدثنا فلسنا نقول ما يقول الناس فقال : إني رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم في منامي هذا فقال : إنك شاهد معنا الجمعة
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4543 - حدثنا أبو عمرو و عثمان بن أحمد بن السماك ببغداد ثنا عبد الرحمن بن محمد بن منصور الحارثي ثنا يحيى بن سعيد القطان عن إسماعيل بن أبي خالد عن قيس بن أبي حازم عن أبي سهلة مولى عثمان عن عائشة رضي الله تعالى عنها : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : ادعو لي أو ليت عندي جلا من أصحابي قالت : قلت : أبو بكر قال لا قلت : عمر قال : لا : ابن عمك علي قال : لا قلت : فعثمان قال نعم قالت : فجاء عثمان فقال : قومي قال : فجعل النبي صلى الله عليه و سلم يسر إلى عثمان و لون عثمان يتغير قال فلما كان يوم الدار قلنا : ألا تقاتل ؟ قال : لا إن رسول الله صلى الله عليه و سلم عهد إلي أمرا فأنا صابر نفسي عليه
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4544 - أخبرني عبد الله بن الحسن القاضي بمرو ثنا الحارث بن أبي أسامة ثنا موسى بن داود الضبي ثنا الفرج بن فضالة عن محمد بن الوليد الزبيدي عن الزهري عن عروة عن عائشة رضي الله عنها قالت : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم لعثمان : إن الله مقمصك قميصا فأن أرادك المنافقون على خلعه فلا تخلعه
هذا حديث صحيح عالي الإسناد و لم يخرجاه
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : أنى له الصحة ومداره على فرج بن فضالة

ذكر مقتل أمير المؤمنين عثمان بن عفان رضي الله تعالى عنه و أول ما لا يسع العالم جهله من ذلك الوقوف على السبب الذي حدث ذلك منه و هو شأن عبدالله بن سعد بن أبي سرح و هو ابن ابن خالة عثمان بن عفان و الوليد بن عقبة ابن أبي معيط و هو أخو عثمان لأمه فأما عبد الله بن سعد بن أبي سرح فإن الأخبار الصحيحة ناطقة بأنه كان كاتبا لرسول الله صلى الله عليه و سلم فظهرت خياناته في الكتابة فعزله رسول الله صلى الله عليه و سلم فارتد عن الإسلام و لحق بأهل مكة فكان رسول الله صلى الله عليه و سلم أباح دمه يوم الفتح فلم يقتل حتى جاء به عثمان بن عفان و قد راجع الإسلام فآمنه رسول الله صلى الله عليه و سلم و حقن دمه

4545 - فحدثنا أبو عبد الله محمد بن الأحمد الأصبهاني ثنا الحسين بن الجهم ثنا الحسن بن الفرج ثنا محمد بن عمر أنه قال : اسم أبي سرح الحسام بن الحارث بن حبيب بن خزيمة
قال الحاكم : و لما استولى عبد الله بن سعد على مصر أعقب و منهم عمرو بن سواد السرحي صاحب عبد الله بن وهب و أما الوليد بن عقبة بن أبي معيط فإنه ولد في حياة رسول الله صلى الله عليه و سلم و حمل إليه فحرم بركته صلى الله عليه و سلم

4546 - حدثنا بصحة ما ذكرته علي بن حمشاد العدل ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا فياض بن زهير الرقي عن جعفر بن برقان عن ثابت بن الحجاج الكلابي عن عبد الله الهمداني عن الوليد بن عقبة قال : لما فتح رسول الله صلى الله عليه و سلم مكة جعل أهل مكة يأتون بصبيانهم فيمسح رسول الله صلى الله عليه و سلم على رؤوسهم و يدعو لهم فخرج بي أبي إليه و إني مطيب بالخلوق فلم يمسح على رأسي و لم يمسني و لم يمنعه من ذلك إلا أن أمي خلقتني بالخلوق فلم يمسني من أحل الخلوق قال أحمد بن حنبل رضي الله عنه : و قد روي أنه أسلم يومئذ فتقذره رسول الله صلى الله عليه و سلم فلم يسمه و لم يدع له و الخلوق لا يمنع من الدعاء لا جرم أيضا لطفل في فعل غيره لكنه منع بركة رسول الله صلى الله عليه و سلم لسابق علم الله تعالى فيه و الله أعلم

4547 - حدثنا أبو زكريا القاسم بن يحيى بن محمد ثنا أبو بكر محمد بن محمد بن محمد بن رجاء السدي ثنا داود بن رشيد ثنا الهيثم بن عدي حدثني إسماعيل بن أبي خالد حدثني طارق بن شهاب الأحمسي قال : إستعمل عثمان بن عفان رضي الله عنه الوليد بن عقبة بن أبي معيط و كان أخاه لأمه على الكوفة و أرضها و بها سعد بن أبي وقاص فقد على سعد فأجلسه معه و لا يعلم بعلمه ثم قال أبا وهب : ما أقدمك قال : قدمت عاملا قال : على أي شيء ؟ قال : على عملك فقال : و الله ما أدري أكست بعدي أم حمقت بعدك فقال و الله ما كست بعدك و لا حمقت بعدي و لكن القوم استأثروا عليك بسلطانهم فقال صدقت ثم قال سعد : حدثني بحديثي ضياع و اشترى بلحم امرئ لو شهد اليوم ناصره أيا عمراه ضياع الشر قال الهيثم : و لما عزل عثمان الوليد بن عقبة عن الكوفة و ولاها سعيد بن العاص قال الهيثم : فحدثني إسماعيل بن أبي خالد عن الشعبي قال لما قدم سعيد بن العاص قال اغسلوا المنبر لأصعد عليه أو يطهر فغسل المنبر حتى صعد سعيد بن العاص
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

4548 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن عبد الحكم المصري حدثني أبي و شعيب بن الليث قالا : ثنا الليث عن يزيد بن أبي حبيب عن ربيعة بن لقيط التجيبي عن عبد الله بن حوالة الأسدي عن رسول الله صلى الله عليه و سلم : قال : من نجا من ثلاث فقد نجا قالوا : ماذا يا رسول الله قال موتي و قتل خليفة مصطبر بالحق يعطيه و من الدجال
صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4549 - أخبرني أبو جعفر محمد بن علي بن دهيم الشيباني بالكوفة ثنا أحمد بن حازم بن أبي غرزة ثنا أبو نعيم ثنا شريك عن منصور عن ربعي بن حراش عن البراء بن ناجية قال : قال عبد الله : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إن رحى الإسلام ستدور بعد خمس و ثلاثين أو ست و ثلاثين أو سبع و ثلاثين سنة فلا يهلكوا فسبيل من هلك و إن بقي لهم دينهم يقم سبعين قال عمر رضي الله عنه : يا بني الله بما مضى أو بما بقي قال : لا بل بما بقي
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و فيه البيان الواضح لمقتل عثمان كما قدمت ذكره من تاريخ المقتل سنة خمس و ثلاثين
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4550 - حدثنا أبو بكر بن بالويه ثنا إبراهيم بن إسحاق الحربي ثنا مصعب بن عبد الله الزبيري قال : ـ الوليد بن عقبة بن أبي معيط بن عمرو بن أمية بن عبد شمس و كان أخا عثمان لأمه بنت عبد المطلب بن عبد مناف عمه رسول الله صلى الله عليه و سلم قتل النبي صلى الله عليه و سلم عقبة بن أبي معيط في رجوعه و كان الوليد في زمن رسول الله صلى الله عليه و سلم رجلا و كان يكنى أبا وهب

4551 - حدثنا أبو النضر الفقيه و أبو الحسن العنزي قالا : ثنا عثمان بن سعيد الدارمي ثنا سعيد بن عبد الله الجرجسي ثنا محمد بن حرب عن الزبيدي عن الزهري عن عمرو بن أبان بن عثمان عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم رأى الليلة رجل صالح أن أبا بكر نيط رسول الله صلى الله عليه و سلم و نيط عمر بأبي بكر و نيط عثمان بعمر فلما قمنا من عند رسول الله صلى الله عليه و سلم قلنا أما الرجل االصالح فرسول الله صلى الله عليه و سلم و أما ما ذكر من نوط بعضهم ببعض فهم ولاة هذا الأمر الذي بعث الله به نبيه صلى الله عليه و سلم
قال الدرامي : فسمعت يحيى بن معين يقول محمد بن حرب بسند هذا الحديث و الناس يحدثون به عن الزهري مرسلا إنما هو عمرو بن أبان و لم يكن لأبان بن عثمان ابن يقال له عمرو

4552 - حدثني محمد بن صالح بن هانئ ثنا الحسين بن الفضل البجلي ثنا عفان ثنا وهيب ثنا أيوب عن أبي قلابة عن أبي الأشعث عن مرة بن كعب قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يذكر فتنة فقربها فمر رجل مقنع في ثوب فقال : هذا يومئذ على الهدى فقمت إليه فإذا هو عثمان بن عفان رضي الله عنه فأقبلت إليه بوجهه فقلت هو هذا قال : نعم
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجا ه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4553 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا الربيع بن سليمان ثنا أسد بن موسى ثنا ضمرة بن ربيعة عن ابن شوذب عن عبد الله بن القاسم عن كثير مولى عبد الرحمن بن سمرة عن عبد الرحمن بن سمرة قال : جاء عثمان رضي الله عنه إلى النبي صلى الله عليه و سلم بألف دينار حين جهز جيش العسرة ففرغها عثمان في حجر النبي صلى الله عليه و سلم قال فجعل النبي صلى الله عليه و سلم يقلبها و يقول : ما ضر عثمان ما عمل بعد هذا اليوم قالها مرارا
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4554 - أخبرنا عبد الرحمن بن حمدان الجلاب بهمذان ثنا إسحاق بن أحمد بن مهران الرازي ثنا إسحاق بن سليمان ثنا أبو جعفر الرازي عن أيوب عن نافع عن ابن عمر رضي الله عنهما أن عثمان أصبح فحدثت فقال : إني رأيت النبي صلى الله عليه و سلم في المنام الليلة فقال : يا عثمان أفطر عندنا فأصبح عثمان صائما فقتل من يومه رضي الله تعالى عنه
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرحاه
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4555 - حدثنا أحمد بن كامل القاضي ثنا أحمد بن محمد بن عبد الحميد الجعفي ثنا الفضل بن جبير الوراق ثنا خالد بن عبد الله الطحان المزني عن عطاء بن السائب عن سعيد بن جبير عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : كنت قاعدا عند النبي صلى الله عليه و سلم إذا أقبل عثمان بن عفان رضي الله عنه فلما دنا منه قال : يا عثمان تقتل و أنت تقرا سورة البقرة فتقع من دمك على { فسيكفيكهم الله و هو السميع العليم } و تبعث يوم القيامة أميرا على كل مخذول يغبطك أهل المشرق و تشفع في عدد ربيعة و مضر
قال الحاكم : قد ذكرت الأخبار المسانيد في هذا الباب في كتاب مقتل عثمان رضي الله عنه فلم أستحسن ذكرها عن آخرها في هذا الموضع فإن في هذا القدر كفاية فأما الذي ادعته المبتدعة من معونة أمير المؤمنين علي بن أبي طالب على قتله فإنه كذب و زور فقد تواترت الأخبار بخلافه
تعليق الذهبي قي التلخيص : كذب بحت

4556 - حدثنا أبو القاسم علي بن المؤمل بن الحسين بن عيسى ثنا محمد بن يونس القرشي ثنا هارون بن إسماعيل الخزاز ثنا قرة بن خالد السدوسي سمع الحسن عن قيس بن عباد قال : شهدت عليا رضي الله عنه يوم الجمل يقول كذا اللهم إني أبرأ إليك من دم عثمان و لقد طاش عقلي يوم قتل عثمان و أنكرت تنفسي و أرادوني على البيعة فقلت : و الله إني لأستحيي من الله أن أبايع قوما قتلوا رجلا قال له رسول الله صلى الله عليه و سلم : ألا أستحيي ممن تستحي منه الملائكة و أني لأستحيي من الله أن أبايع و عثمان قتيل على الأرض لم يدفن بعد فانصرفوا فلما دفن رجع الناس إلي فسألوني البيعة فقلت : اللهم إني مشفق مما أقدم عليه ثم جاءت عزيمة فبايعت فلقد قالوا : يا أمير المؤمنين فكأنما صدع قلبي فقلت اللهم خذ مني لعثمان حتى ترضى
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

4557 - حدثنا عبد الله بن إسحاق بن إبراهيم العدل ثنا يحيى بن أبي طالب ثنا بشار بن موسى الخفاف ثنا الحاطبي عبد الرحمن بن محمد عن أبيه عن جده قال : لما كان يوم الجمل خرجت انظر في القتلى قال : فقام علي و الحسين بن علي و عمار بن ياسر و محمد بن أبي بكر و زيد بن صوحان يدورون في القتلى قال فأبصر الحسن بن علي قتيلا مكبوبا على وجهه فقلبه على فقاه ثم صرخ ثم قال : إن لله و إن إليه راجعون فرح قريش و الله فقال له أبوه لقد كان شابا صالحا ثم قعد كئيبا حزينا فقال له الحسن يا أبت قد كنت أنهاك عن هذا المسير فغلبك على رأيك فلان و فلان قال : قد كان ذاك يا بني و لوددت أني مت قبل هذا بعشرين سنة قال محمد بن حاطب فقمت فقلت : يا أمير المؤمنين إنا قادمون المدينة و الناس سائلونا عن عثمان فماذا تقول فيه ؟ قال : فتكلم عمار بن ياسر و محمد بن أبي بكر فقالا و قالا فقال لهما علي : يا عمار و يا محمد تقولان أن عثمان استأثر و أساء الإمرة و عاقبتم و الله فأسأتم العقوبة و ستقدمون على حكم عدل يحكم بينكم ثم قال : يا محمد بن حاطب إذا قدمت المدينة و سئلت عن عثمان فقل : كان والله من الذين آمنوا و عملوا الصالحات ثم اتقوا و آمنوا ثم اتقوا و احسنوا و على الله فليتوكل المؤمنون
تعليق الذهبي قي التلخيص : بشار بن موسى الخفاف واه

4558 - حدثنا أبو عبد الله محمد بن الخليل الأصبهاني ثنا موسى بن إسحاق الخطمي القاضي بالري ثنا المسيب بن عبد الملك ثنا مروان بن معاوية عن سوار عن عمرو بن سفيان قال : خطبنا علي يوم الجمل فقال : أين مروحي القوم قال : قلنا هم صرعى حول الجمل قال : فقال : أما بعد فإن هذه الإمارة لم يعهد إلينا رسول الله صلى الله عليه و سلم فيها عهدا يتبع أثره و لكنا رأيناها تلقاء أنفسنا استخلف أبو بكر فأقام و استقام ثم استخلف عمر فأقام و استقام ثم ضرب الدهر بجرانه
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص

4559 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا الخضر بن أبان الهاشمي ثنا علي بن قادم ثنا أبو إسرائيل عن الحكم قال :
: شهد مع علي صفين ثمانون بدريا و خمسون و مائتان ممن بايع تحت الشجرة
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص

4560 - أخبرنا أبو عبد الله محمد بن يعقوب ثنا الخضر بن أبان الهاشمي ثنا علي بن قادم ثنا أبو إسرائيل عن الحكم قال : شهد مع علي صفين الخ
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص

4561 - الشيباني ثنا حامد بن أبي حامد المقري ثنا إسحاق بن سليمان الرازي : سمعت كثيرا أبا النضر يقول : سمعت ربعي بن حراش يقول : انطلقت إلى حذيفة بالمدائن ليالي سار الناس إلى عثمان فقال : يا بني ما فعل قومك ؟ قال : عن أي حالهم تسأل قال : من خرج منهم إلى هذا الرجل فسميت له رجلا ممن خرج فقال : سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : من فارق الجماعة و استبدل الإمارة لقي الله و لا حجة له عنده
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص

4562 - حدثنا أبو علي الحافظ أنبأ عبد الله بن قحطبة الصنابحي ثنا محمد بن الصباح ثنا الوليد بن مسلم عن الأوزاعي سمعت ميمون بن مهران يذكر : أن علي بن أبي طالب رضي الله عنه قال : ما يسرني إن أخذت سيفي في قتل عثمان و إن لي الدينا و ما فيها
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4563 - حدثنا أبو محمد المزني ثنا أحمد بن نجدة القرشي ثنا علي بن عبد الحميد ثنا يعقوب بن عبد الله القمي عن هارون بن عنترة عن أبيه قال : رأيت عليا رضي الله عنه بالخورنق و هو على سريره و عنده أبان بن عثمان فقال : إني لأرجو أن أكون أنا و أبوك من الذين قال الله عز و جل : { و نزعنا ما في صدورهم من غل إخوانا على سرر متقابلين }
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4564 - أخبرنا أبو عبد الله محمد بن أحمد بن أمية بن مسلم القرشي بالساوة حدثني أبي عن أبيه عن عبد الرحمن بن مغراء سمعت محمد بن إسحاق بن بشار يذكر عن شيوخه : أن أم حبيبة بنت أبي سفيان زوجة رسول الله صلى الله عليه و سلم وجهت رسولا إلى عبد الله بن أبي ربيعة أخي عياش بن أبي ربيعة يخبره بقتل عثمان و وجهت إليه بقميصه الذي قتل فيه و أثوابه مضرجات بدمه فلما ورد عليه الرسول خرج إلى الناس و صعد المنبر و أخبرهم بقتله و نشر قميصه على المنبر و بكى و بكى الناس معه و أنشأ يقول :
( أتاني أمر فيه للناس غمة و فيه بكاء للعيون طويل )
( و فيه متاعه للحياة بذلة و فيه اجتداع للانواف أصيل )
( مصاب أمير المؤمنين و هذه يعاد لهاشم الجبال تزول )
( تداعت عليه بالمدينة عصبة فريقان منهم قاتل و خذول )
( سأبكي أبا عمرو بكل مهند و بيض لها في الدارعين هليل )
( و لا نوم حتى يسجن القوم بالقنا و يشفى من القوم الغواة غليل )
( و لست مقيما ما حييت ببلدة أجر بها ذيلا و أنت قتيل )
قال : فخرج بمن كان معه فلما قرب من مكة سقط عن راحلته فمات
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص

4565 - حدثنا أبو بكر بن أبي دارم ثنا الحسين بن أبي الأحوص الثقفي ثنا محمد بن إسحاق البلخي ثنا عبد الرحمن بن مغراء عن مجالد عن الشعبي قال : ما سمعت من مراثي عثمان رضي الله عنه أحسن من قول كعب بن مالك :
( فكف يديه ثم أغلق بابه و أيقن أن الله ليس بغافل )
( و قال لأهل الدار لا تقتلوهم عفا الله عن كل امرىء لم يقاتل )
( فكيف رأيت الله صب عليهم العداوة و البغضاء بعد التواصل )
( و كيف رأيت الخير أدبر بعده عن الناس أدبار الرياح الحوافل )
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4566 - حدثنا أبو عبد الله محمد بن أحمد بن بطة ثنا محمد بن عبد الله بن رستة الأصبهاني ثنا سليمان بن داود الشاذكوني ثنا عيسى بن يونس عن هشام بن عروة عن أبيه عن ابن عباس رضي الله عنهما : أنه سئل عن عثمان ما كان على فص خاتمه ؟ قال : لقد كان على فص خاتمه من صدق نيته اللهم أحيني سعيدا و أمتني شهيدا فو الله لقد عاش سعيدا و مات شهيدا
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

4567 - حدثني أبو الحسن أحمد بن محمد بن إسماعيل بن مهران حدثني أبي ثنا هارون بن إسحاق الهمداني ثنا عبدة بن سليمان عن إسماعيل بن أبي خالد عن حصين الحارثي قال : جاء علي بن أبي طالب إلى زيد بن أرقم رضي الله عنهما يعوده و عنده قوم فقال علي : أسكنوا أو أسكتوا فو الله لا تسألوني عن شيء إلا أخبرتكم فقال زيد : أنشدك الله أنت قتلت عثمان فأطرق علي ساعة ثم قال : و الذي فلق الحبة و برأ النسمة ما قتلته و لا أمرت بقتله
قال هارون : و حدثنا أبو أسامة عن زهير عن قتادة قال : رأيت الحسن بن علي رضي الله عنهما أخرج من دار عثمان جريحا
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4568 - أخبرنا عبد الله بن إسحاق الخراساني ثنا عبد الله بن روح المدايني ثنا شبابة بن سوار ثنا محمد بن طلحة ثنا كنانة العدوي قال : كنت فيمن حاصر عثمان قال قلت محمد بن أبي بكر قتله قال : لا قتله جبلة بن الأيهم رجل من أهل مصر قال : و قيل قتله كبيرة السكوني فقتل في الوقت و قيل قتله كنانة بن بشر التجيبي و لعلهم اشتركوا في قتله لعنهم الله و قال الوليد بن عقبة :
( ألا أن خير الناس بعد نبيهم قتيل التجيبي الذي جاء من مصر )
يعني بالتجيبي قاتل عثمان رضي الله عنه
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4569 - أخبرنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله الصفار ثنا أحمد بن مهران الأصبهاني ثنا عبيد الله بن موسى حدثني أبو أسيد أن لبيد بن طفيل قال : حدثني ربعي بن حراش عن عثمان بن عفان رضي الله عنه : أنه خطب إلى عمر إبنته فرده فبلغ ذلك النبي صلى الله عليه و سلم فلما أن راح إليه عمر قال : يا عمر ألا أدلك على ختن خير لك من عثمان و أدل عثمان على خير له منك قال : نعم يا رسول الله قال : زوجني ابنتك و أزوج عثمان ابنتي
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه

4570 - حدثنا علي بن حمشاد ثنا محمد بن مندة الأصبهاني ثنا بكر بن بكار ثنا عيسى بن المسيب البجلي ثنا أبو زرعة عن أبي هريرة قال : إشترى عثمان بن عفان رضي الله عنه الجنة من النبي صلى الله عليه و سلم مرتين بيع الحق حيث حفر بئر معونة و حيث جهز جيش العسرة
صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : عيسى بن المسيب ضعفه أبو داود وغيره

4571 - حدثنا أبو العباس ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا عبد الله بن إدريس عن الحسن بن فرات القزاز عن أبيه عن عمير بن سعيد قال : أراد علي أن يسير إلى الشام إلى صفين و اجتمعت النخع حتى دخلوا على الأشتر بيته فقال : هل في البيت إلا نخعي قالوا : لا قال : إن هذه الأمة عمدت إلى خير أهلها فقتلوه يعني عثمان و إنا قاتلنا أهل البصرة ببيعة تأولنا عنه و إنكم تسيرون إلى قوم ليس لنا عليهم بيعة فلينظر كل امرىء أين يضع سيفه
هذا حديث و إن لم يكن له سند فإنه معقد صحيح الإسناد في هذا الموضع
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

و من مناقب أمير المؤمنين علي بن أبي طالب رضي الله عنه مما لم يخرجاه

4572 - سمعت القاضي أبا الحسن علي بن الحسن الجراحي و أبا الحسين محمد بن المظفر الحافظ يقولان : سمعنا أبا حامد محمد بن هارون الحضرمي يقول سمعت محمد بن منصور الطوسي يقول : سمعت أحمد بن حنبل يقول : ما جاء لأحد من أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم من الفضائل ما جاء لعلي بن أبي طالب رضي الله عنه
سمعت أبا العباس محمد بن يعقوب يقول : سمعت العباس بن محمد الدوري يقول : سمعت يحيى بن معين يقول : إسم أبي طالب عبد مناف
قال الحاكم : و هكذا ذكره زياد بن محمد بن إسحاق و قد تواترت الأخبار بأن أبا طالب كنيته إسمه و الله أعلم
سمعت أبا العباس يقول : سمعت العباس بن محمد يقول : سمعت يحيى بن معين يقول : أم علي بن أبي طالب فاطمة بنت أسد بن هاشم
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4573 - حدثني أبي بكر محمد بن أحمد بن بالويه ثنا إبراهيم بن إسحاق الحربي ثنا مصعب بن عبد الله الزبيري قال : كانت فاطمة بنت أسد بن هاشم أول هاشمية ولدت من هاشمي و كانت بمحل عظيم من الأعيان في عهد رسول الله صلى الله عليه و سلم و توفيت في حياة رسول الله صلى الله عليه و سلم و صلى عليها و كان اسم علي أسد و لذلك يقول :
( أنا الذي سمتني أمي حيدره )

4574 - حدثني بكير بن محمد الحداد الصوفي بمكة ثنا الحسن بن علي بن شبيب المعمري ثنا عبد الرحمن بن عمرو بن جبلة الباهلي ثنا أبي عن الزبير بن سعيد القرشي قال : كنا جلوسا عند سعيد بن المسيب فمر بنا علي بن الحسين و لم أر هاشميا قط كان أعبد لله منه فقام إليه سعيد بن المسيب و قمنا معه فسلمنا عليه فرد علينا فقال له سعيد : يا أبا محمد أخبرنا عن فاطمة بنت أسد بن هاشم أم علي بن أبي طالب رضي الله عنهما قال : نعم حدثني أبي قال : سمعت أمير المؤمنين علي بن أبي طالب يقول لما ماتت فاطمة بنت أسد بن هاشم كفنها رسول الله صلى الله عليه و سلم في قميصه و صلى عليها و كبر عليها سبعين : تكبيرة و نزل في قبرها فجعل يومي في نواحي القبر كأنه يوسعه و يسوي عليها و خرج من قبرها و عيناه تذرفان و حثا في قبرها فلما ذهب قال له عمر بن الخطاب رضي الله عنه : يارسول الله رأيتك فعلت على هذه المرأة شيئا لم تفعله على أحد فقال : يا عمر إن هذه المرأة كانت أمي التي ولدتني إن أبا طالب كان يصنع الصنيع و تكون له المأدبة و كان يجمعنا على طعامه فكانت هذه المرأة تفضل منه كله نصيبا فأعود فيه و إن جبريل عليه السلام أخبرني عن ربي عز و جل أنها من أهل الجنة و أخبرني جبريل عليه السلام أن الله تعالى أمر سبعين ألفا من الملائكة يصلون عليها
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

4575 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا محمد بن سنان القزاز ثنا عبيد الله بن عبد المجيد الحنفي
و أخبرني أحمد بن جعفر القطيعي ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا أبو بكر الحنفي ثنا بكير بن مسمار قال : سمعت عامر بن سعد يقول : قال : ـ معاوية لسعد بن أبي وقاص رضي الله عنهما : ما يمنعك أن تسب ابن أبي طالب قال : فقال لا أسب ما ذكرت ثلاثا قالهن له رسول الله صلى الله عليه و سلم لأن تكون لي واحدة منهن أحب إلي من حمر النعم قال له معاوية : ما هن يا أبا إسحاق قال : لا أسبه ما ذكرت حين نزل عليه الوحي فأخذ عليا و ابنيه و فاطمة فأدخلهم تحت ثوبه ثم قال : رب إن هؤلاءأهل بيتي و لا أسبه ما ذكرت حين خلفه في غزوة تبوك غزاها رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال له علي : خلفتني مع الصبيان و النساء قال : ألا ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه لا نبوة بعدي و لا أسبه ما ذكرت يوم خيبر قال رسول الله صلى الله عليه و سلم لأعطين هذه الراية رجلا يحب الله و رسوله و يفتح الله على يديه فتطاولنا لرسول الله صلى الله عليه و سلم فقال أين علي ؟ قالوا : هو أرمد فقال : ادعوه فدعوه فبصق في وجهه ثم أعطاه الراية ففتح الله عليه قال : فلا و الله ما ذكره معاوية حتى خرج من المدينة
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه بهذه السياقة و قد اتفقا جميعا على إخراج حديث المؤاخاة و حديث الراية
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم فقط

4576 - حدثنا أبو الحسين محمد بن أحمد بن تميم الحنظلي ببغداد ثنا أبو قلابة عبد الملك بن محمد الرقاشي ثنا يحيى بن حماد
و حدثني أبو بكر محمد بن بالويه و أبو بكر أحمد بن جعفر البزار قالا : ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا يحيى بن حماد
و ثنا أبو نصر أحمد بن سهل ا لفقيه ببخارى ثنا صالح بن محمد الحافظ البغدادي ثنا خلف بن سالم المخرمي ثنا يحيى بن حماد ثنا أبو عوانة عن سليمان الأعمش قال : ثنا حبيب بن أبي ثابت عن أبي الطفيل عن زيد بن أرقم رضي الله عنه قال : لما رجع رسول الله صلى الله عليه و سلم من حجة الوداع و نزل غدير خم أمر بدوحات فقمن فقال : كأني قد دعيت فأجبت إني قد تركت فيكم الثقلين أحدهما أكبر من الآخر كتاب الله تعالى و عترتي فانظروا كيف تخلفوني فيهما فإنهما لن يتفرقا حتى يردا علي الحوض ثم قال : إن الله عز و جل مولاي و أنا مولى كل مؤمن ثم أخذ بيد علي رضي الله عنه فقال : من كنت مولاه فهذا وليه اللهم وال من والاه و عاد من عاداه و ذكر الحديث بطوله
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه بطوله
شاهده حديث سلمة بن كهيل عن أبي الطفيل أيضا صحيح على شرطهما
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4577 - حدثناه أبو بكر بن إسحاق و دعلج بن أحمد السجزي قالا : أنبأ محمد بن أيوب ثنا الأزرق بن علي ثنا حسان بن إبراهيم الكرماني ثنا محمد بن سلمة بن كهيل عن أبيه عن أبي الطفيل عن ابن واثلة أنه سمع زيد بن أرقم رضي الله عنه يقول :
: نزل رسول الله صلى الله عليه و سلم بين مكة و المدينة عند شجرات خمس دوحات عظام فكنس الناس ما تحت الشجرات ثم راح رسول الله صلى الله عليه و سلم عشية فصلى ثم قام خطيبا فحمد الله و أثنى عليه و ذكر و وعظ فقال ما شاء الله أن يقول ثم قال : يا أيها الناس إني تارك فيكم أمرين لن تضلوا إن اتبعتموهما و هما كتاب الله و أهل بيتي عترتي ثم قال : أتعلمون إني أولى بالمؤمنين من أنفسهم ثلاث مرات قالوا : نعم فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من كنت مولاه فعلي مولاه
و حديث بريدة الأسلمي صحيح على شرط الشيخين
تعليق الذهبي قي التلخيص : لم يخرجا لمحمد بن سلمة بن كهيل وقد وهاه السعدي

4578 - حدثنا محمد بن صالح بن هانىء ثنا أحمد بن نصرو أخبرنا محمد بن علي الشيباني بالكوفة ثنا أحمد بن حازم الغفاري
و أنبأ محمد بن عبد الله العمري ثنا محمد بن إسحاق ثنا محمد بن يحيى و أحمد بن يوسف قالوا : ثنا أبو نعيم ثنا ابن أبي غنية عن الحكم عن سعيد بن جبير عن ابن عباس عن بريدة الأسلمي رضي الله عنه قال :
: غزوت مع علي إلى اليمن فرأيت منه جفوة فقدمت على رسول الله صلى الله عليه و سلم فذكرت عليا فتنقصته فرأيت وجه رسول الله صلى الله عليه و سلم يتغير فقال : يا بريدة ألست أولى بالمؤمنين من أنفسهم قلت : بلى يا رسول الله فقال : من كنت مولاه فعلي مولاه و ذكر الحديث
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4579 - حدثنا أبو عبد الله محمد بن يعقوب الحافظ حدثني أبي و محمد بن نعيم قالا : ثنا قتيبة بن سعيد ثنا جعفر بن سليمان الضبعي عن يزيد الرشك عن مطرف عن عمران بن حصين رضي الله عنه قال : بعث رسول الله صلى الله عليه و سلم سرية و استعمل عليهم علي بن أبي طالب رضي الله عنه فمضى علي في السرية فأصاب جارية فأنكروا ذلك عليه فتعاقد أربعة من أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا لقينا النبي صلى الله عليه و سلم لأخبرناه بما صنع علي قال عمران : و كان المسلمون إذا قدموا من سفر بدءوا برسول الله صلى الله عليه و سلم فنظروا إليه و سلموا عليه ثم انصرفوا إلى رحالهم فلما قدمت السرية سلموا على رسول الله صلى الله عليه و سلم فقام أحد الأربعة فقال : يا رسول الله ألم تر أن عليا كذا و كذا فأعرض عنه ثم قام الثاني فقال مثل ذلك فأعرض عنه ثم قام الثالث فقال مثل ذلك فأعرض عنه ثم قام الرابع فقال : يا رسول الله ألم تر أن عليا صنع كذا و كذا فأقبل عليه رسول الله صلى الله عليه و سلم و الغضب في وجهه فقال : ما تريدون من علي إن عليا مني و أنا منه و ولي كل مؤمن
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

ذكر إسلام أمير المؤمنين علي رضي الله تعالى عنه

4580 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن محمد بن إسحاق : أن علي بن أبي طالب رضي الله عنه أسلم و هو ابن عشر سنين
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4581 - أخبرني أبو إسحاق المزكي و أبو الحسين الحافظ قالا : ثنا محمد بن إسحاق الثقفي ثنا محمد بن منصور ثنا عبد الرزاق أنبأ معمر عن عتادة عن الحسن قال : أسلم علي و هو ابن عشر أو ابن ست عشرة سنة
هذا الإسناد أولى من الأول و إنما قدمت ذلك لأني علوت فيه
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4582 - حدثني أبو عمر و محمد بن عبد الواحد الزاهد صاحب ثعلب إملاء ببغداد ثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة ثنا زكريا بن يحيى المصري حدثني المفضل بن فضالة حدثني سماك بن حرب عن عكرمة عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : لعلي أربع خصال ليست لأحد هو أول عربي و أعجمي صلى مع رسول الله صلى الله عليه و سلم و هو الذي كان لواؤه معه في كل زحف و الذي صبر معه يوم المهراس و هو الذي غسله و أدخله قبره
تعليق الذهبي قي التلخيص : فيه زكريا بن يحيى الوقار وهو متهم

4583 - حدثنا علي بن حمشاد ثنا محمد بن المغيرة السكري ثنا القاسم بن الحكم العرني ثنا مسعر عن الحكم بن عتيبة عن مقسم عن ابن عباس رضي الله عنهما : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم دفع الراية إلى علي رضي الله عنه يوم بدر و هو ابن عشرين سنة
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
هذا حديث صحيح على شرطين الشيخين و لم يخرجاه

4584 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا الحسن بن علي بن عفان العمري
و حدثنا أبو بكر بن أبي درام الحفاظ ثنا إبراهيم بن عبد الله العبسي قالا : ثنا عبيد الله بن موسى ثنا إسرائيل عن أبي إسحاق عن المنهال بن عمرو عن عباد بن عبد الله الأسدي عن علي رضي الله عنه قال : إني عبد الله و أخو رسوله و أنا الصديق الأكبر لا يقولها بعدي إلا كاذب صليت قبل الناس بسبع سنين قبل أن يعبده أحد من هذه الأمة
تعليق الذهبي قي التلخيص : حديث باطل فتدبره

4585 - شعيب بن صفوان عن الأجلج عن سلمة بن كهيل عن حبة بن جوين عن علي رضي الله عنه قال : عبدت الله مع رسول الله صلى الله عليه و سلم سبع سنين قبل أن يعبده أحد من هذه الأمة
تعليق الذهبي قي التلخيص : وهذا باطل

4586 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن يوسف بن صهيب عن عبد الله بن بريدة عن أبيه قال : إنطلق أبو ذر و نعيم ابن عم أبي ذر و أنا معهم نطلب رسول الله صلى الله عليه و سلم و هو بالجبل مكتتم فقال أبو ذر : يا محمد أتيناك نسمع ما تقول و إلى ما تدعو فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : أقول لا إله إلا الله و أني رسول الله فآمن به أبو ذر و صاحبه و آمنت به و كان علي في حاجة لرسول الله صلى الله عليه و سلم أرسله فيها و أوحي إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم يوم الاثنين وصلى يوم الثلاثاء
صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4587 - حدثنا أبو سعيد أحمد بن عمرو الأخمسي ثنا الحسين بن حميد بن الربيع حدثني عبد الرحمن بن بيهس الملائي حدثني علي بن عابس عن مسلم الملائي عن أنس رضي الله عنه قال : نبئ النبي صلى الله عليه و سلم يوم الاثنين و أسلم علي يوم الثلاثاء
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4588 - حدثني أبو بكر بن أبي دارم الحافظ ثنا محمد بن موسى بن حماد المرثدي ثنا يعقوب بن إبراهيم بن صالح صاحب المصلى ثنا علي بن صالح ثنا القاسم عن الأعمش عن عمرة بن مرة عن عبد الرحمن بن أبي ليلى قال : قتل علي رضي الله عنه يوم الجمعة لسبع عشرة ليلة خلت من شهر رمضان سنة أربعين و كانت خلافته خمس سنين إلا ثلاثة أشهر قتله عبد الرحمن بن ملجم المرادي و هو يوم قتل ابن ثلاث و ستين سنة أو أربع و ستين
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

4589 - سمعت أبا إسحاق إبراهيم بن إسماعيل القاري يقول : سمعت عثمان بن سعيد الدرامي يقول : سمعت أبا بكر بن أبي شيبة يقول : ولي علي بن أبي طالب خمس سنين و قتل سنة أربعين من مهاجر رسول الله صلى الله عليه و سلم و هو ابن ثلاث و ستين سنة قتل يوم الجمعة للحادي و العشرين من شهر رمضان و مات يوم الأحد و دفن بالكوفة
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

4590 - أخبرنا إبراهيم بن إسماعيل القاري ثنا عثمان بن سعيد الدرامي ثنا عبد الله بن صالح حدثني الليث بن سعد أخبرني خالد بن يزيد عن سعيد بن أبي هلال عن زيد بن أسلم أن : ـ أبا سنان الدؤلي حدثه أنه عاد عليا رضي الله عنه في شكوى له أشكاها قال فقلت له : لقد تخوفنا عليك يا أمير المؤمنين في شكواك هذه فقال : لكني و الله ما تخوفت على نفسي منه لأني سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم الصادق المصدوق يقول : إنك ستضرب ضربة هاهنا و ضربة هاهنا و أشار إلى صدغيه فيسيل دمها حتى تختضب لحيتك و يكون صاحبها أشقاها كما كان عاقر الناقة أشقى ثمود
هذا حديث صحيح على شرط البخاري و لم يخرجاه
هذا حديث صحيح علىشرط البخاري و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4591 - أخبرنا أبو جعفر محمد بن عبد الله البغدادي ثنا يحيى بن عثمان بن صالح السهمي ثنا سعيد بن عفير حدثني حفص بن عمران بن أبي الرسام عن السري بن يحيى عن ابن شهاب قال : قدمت دمشق و أنا أريد الغزو فأتيت عبد الملك لأسلم عليه فوجدته في قبة على فرش بقرب القائم و تحته سماطان فسلمت ثم جلست فقال لي : يا ابن سهاب أتعلم ما كان في بيت المقدس صباح قتل علي بن أبي طالب ؟ فقلت : نعم فقال : هم فقمت من وراء الناس حتى أتيت خلف القبة فحول إلي وجهه فأحنا علي فقال : ما كان فقلت : لم يرفع حجر من بيت المقدس إلا وجد تحته دم فقال : لم يبق أحد يعلم هذا غيري و غيرك لا يسمعن منك أحد فما حدثت به حتى توفي
تعليق الذهبي قي التلخيص : والخبر مرسل

4592 - أخبرني أبو سعيد أحمد بن محمد الأخمسي ثنا الحسين بن حميد بن الربيع ثنا الحسين بن علي السلمي حدثني عمي محمد بن حسان ثنا الحسن بن زياد عن أبي معشر عن شرحبيل بن سعد القرشي قال : إستخلف علي بن أبي طالب رضي الله عنه خمس و ثلاثين و هو ابن ثمان و خمسين سنة و أشهر فلما حضر الموسم سنة خمس و ثلاثين بعث عبد الله بن عباس على الموسم سنة خمس و ثلاثين و سنة سبع و ثلاثين و سنة ثمان و ثلاثين و حضر الموسم و تشاغل علي رضي الله عنه بالقتال فاصطلح الناس على شيبة بن عثمان الحجبي فشهد بالناس فلما كان سنة أربعين قتل علي يوم الجمعة لسبع عشرة مضت من شهر رمضان من سنة أربعين و هو ابن ثلاث و ستين سنة
قال الحاكم : فنظرنا فوجدنا لهذه التواريخ برهانا ظاهرا بإسناد صحيح
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

4593 - حدثناه أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا السري بن يحيى التميمي ثنا قبيصة بن عقبة حدثنا سفيان عن منصور عن ربعي بن حراش عن البراء عن ناجية عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : تدور رحى الإسلام على خمس و ثلاثين أوست و ثلاثين فإن يهلكوا فسبيل من هلك و إن بقي لهم دينهم فسبعين عاما قال عمر : يا رسول الله بما بقي أو بما مضى ؟ قال : بما بقي
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه

4594 - حدثنا الحاكم أبو عبد الله محمد بن عبد الله الحافظ إملاء في شعبان سنة اثنتين و أربعين مائة قال : اختلفت الروايات في وقته فقيل : أنه بويع بعد أربعة أيام من قتل عثمان رضي الله عنه و قيل : بعد خمس و قيل : بعد ثلاث و قيل : بويع يوم الجمعة لخمس بقين من ذي الحجة و قيل : بويع عقيب قتل عثمان في دار عمرو بن محمد الأنصاري أحد بني عمرو بن مبذول و أصح الروايات أنه امتنع عن البيعة إلى أن دفن عثمان ثم بويع على منبر رسول الله صلى الله عليه و سلم ظاهرا و كان أول من بايعه طلحة فقال : هذه بيعة تنكث

4595 - فحدثنا أبو بكر بن أبي دارم الحافظ ثنا أحمد بن موسى بن إسحاق التميمي ثنا وضاح بن يحيى النهشلي ثنا أبو بكر بن عياش عن أبي إسحاق عن الأسود بن يزيد النخعي قال : لما بويع علي بن أبي طالب رضي الله عنه على منبر رسول الله صلى الله عليه و سلم قال خزيمة بن ثابت و هو واقف بين يدي المنبر :
( إذا نحن بايعنا عليا فحسبنا أبو حسن مما نخاف من الفتن )
( وجدناه أولى الناس بالناس أنه أطب قريشا بالكتاب و بالسنن )
( و إن قريشا ما تشقى غباره إذا ما جرى يوما على الضمر البدن )
( و فيه الذي فيهم من الخير كله و ما فيهم كل الذي فيه من حسن )
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4596 - حدثنا أبو الفضل الحسن بن يعقوب ثنا يحيى بن أبي طالب ثنا أبو أحمد الزبيري ثنا العلاء بن صالح عن عدي بن ثابت عن أبي راشد قال : لما جاءت بيعة علي إلى حذيفة لقال : لا أبايع بعده إلا أصعر أو أبتر
قال الحاكم : هذه الأخبار الواردة في بيعة أمير المؤمنين كلها صحيحة مجمع عليها فأما قول من زعم أن عبد الله بن عمرو و أبا مسعود الأنصاري و سعد بن أبي وقاص و أبا موسى الأشعري و محمد بن مسلمة الأنصاري و أسامة بن زيد قعدوا عن بيعته فإن هذا قول من يجحد حقيقة تلك الأحوال فاسمع الآن حقيقتها

4597 - حدثنا أبو القاسم الحسن بن محمد السكوني بالكوفة ثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة ثنا يحيى بن عبد الحميد ثنا شريك عن أبي الصيرفي عن أبي قبيصة عمر بن قبيصة عن طارق بن شهاب قال : رأيت عليا رضي الله عنه على رحل رث بالربذة و هو يقول للحسن و الحسين مالكما تحنان حنين الجارية و الله لقد ضربت هذا الأمر ظهرا لبطن فما وجدت بدا من قتال القوم أو الكفر بما أنزل على محمد صلى الله عليه و سلم
فأما عبد الله بن عمر :
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

4598 - فحدثنا بصحة حاله فيه أبو عبد الله محمد بن عبد الله الصفار ثنا أحمد بن مهدي بن رستم ثنا بشر بن شعيب بن أبي حمزة القرشي حدثني أبي عن الزهري أخبرني حمزة بن عبد الله بن عمر أنه بينما هو جالس مع عبد الله بن عمر إذ جاءه رجل من أهل العراق فقال : يا أبا عبد الرحمن إني و الله لقد حرصت أن اتسمت بسمتك و أقتدي بك في أمر فرقة الناس و أعتزل الشر ما استطعت و أني أقرأ آية من كتاب الله محكمة قد أخذت بقلبي فأخبرني عنها أرأيت قول الله عز و جل : { و إن طائفتان من المؤمنين اقتتلوا فأصلحوا بينهما فإن بغت إحداهما على الأخرى فقاتلوا التي تبغي حتى تفيء إلى أمر الله فإن فاءت فأصلحوا بينهما بالعدل و أقسطوا إن الله يحب المقسطين } أخبرني عن هذه الآية فقال عبد الله : مالك ؟ و لذلك انصرف عني فانطلق حتى توارى عنا سواده و أقبل علينا عبد الله بن عمر فقال : ما وجدت في نفسي من شيء في أمر هذه الآية ما وجدت في نفسي أني لم أقاتل هذه الفئة الباغية كما أمرني الله عز و جل
هذا باب كبير قد رواه عن عبد الله بن عمر جماعة من كبار التابعين و إنما قدمت حديث شعيب بن أبي حمزة عن الزهري و اقتصرت عليه لأنه صحيح على شرط الشيخين
و أما ما ذكر من إمساك أسامة بن زيد عن القتال :
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4599 - فحدثنا أبو عبد الله محمد بن يعقوب الشيباني ثنا حامد بن أبي حامد المقري ثنا عبد الرحمن بن عبد الله بن سعد الدشتكي ثنا عمرو بن أبي قيس الرازي عن إبراهيم بن مهاجر عن أبي الشعثاء عن عمه عن أسامة بن زيد رضي الله عنهما قال : بعثني رسول الله صلى الله عليه و سلم في سرية في أناس من أصحابه فاستبقنا أنا و رجل من الأنصار إلى العدو فحملت على رجل فلما دنوت منه كبر فطعنته فقتلته و رأيت أنه إنما فعل ذلك ليحرز دمه فلما رجعنا سبقني إلى النبي صلى الله عليه و سلم فقال : يا رسول الله لا فارس خير من فارسكم إنا استحلقنا رجلا فسبقني إليه فكبر فلم يمنعه ذلك ان قتله فقال النبي صلى الله عليه و سلم : يا أسامة ما صنعت اليوم فقلت حملت على رجل فكبر فرأيت أنه إنما فعل ليحرز دمه فقتلته فقال : كيف بعد الله أكبر فهلا شققت عن قبله فقلت ما قال فلم يزل يقول لي يومئذ فلا أقاتل رجلا يقول الله أكبر مما نهاني عنه حتى ألقاه صلى الله عليه و سلم
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4600 - حدثنا أبو أحمد بن محمد الحافظ ثنا أحمد بن جعفر بن نصر ثنا هارون بن المغيرة ثنا عمرو بن أبي قيس عن إبراهيم بن مهاجر عن إبراهيم النخعي عن أبي الشعثاء عن عمه عن أسامة بن زيد فذكر الحديث بنحوه : و أما ما ذكر من اعتزال سعد بن أبي وقاص عن القتال :

4601 - فحدثناه أبو زكريا يحيى بن محمد العنبري ثنا إبراهيم بن محمد بن أبي طالب ثنا علي بن المنذر ثنا ابن فضيل ثنا مسلم الملائي عن خيثمة بن عبد الرحمن قال : سمعت سعد بن مالك و قال له رجل : إن عليا يقع فيك إنك تخلفت عنه فقال سعد : و الله إنه لرأي رأيته و أخطأ رأيي إن علي بن أبي طالب أعطي ثلاثا لأن أكون أعطيت إحداهن أحب إلي من الدنيا و ما فيها لقد قال له رسول الله صلى الله عليه و سلم يوم غدير خم بعد حمد الله و الثناء عليه هل تعلمون أني أولى بالمؤمنين قلنا : نعم قال : اللهم من كنت مولاه فعلي مولاه وال من والاه و عاد من عاداه و جيء به يوم خيبر و هو أرمد ما يبصر فقال يا رسول الله إني أرمد فتفل في عينيه و دعا له فلم يرمد حتى قتل و فتح عليه خيبر و أخرج رسول الله صلى الله عليه و سلم عمه العباس و غيره من المسجد فقال له العباس : تخرجنا و نحن عصبتك و عمومتك و تسكن عليا فقال : ما أنا أخرجتكم و أسكنته و لكن الله أخرجكم و أسكنه
و أما ماذكر من إعتزال أبي مسعود الأنصاري وأبي موسى الأشعري فإن أمير المؤمنين عليا رضي الله عنه وجه إلى الكوفة ليأخذ البيعة له محمدا ابنه و محمد بن أبي بكر و كان على الكوفة أبو موسى الأشعري و أبو مسعود فامتنع أبو موسى أن يبايع فرجعا إلى أمير المؤمنين فبعث الحسن ابنه و مالك الأشتر
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت الحاكم عن تصحيحه

4602 - فحدثنا أبو الفضل محمد بن إبراهيم المزكي ثنا الحسين بن محمد بن زياد ثنا داود بن رشيد ثنا الهيثم بن عدي عن مجالد و ابن عياش و إسماعيل بن أبي خالد عن الشعبي قال : لما قتل عثمان و بويع علي رضي الله عنهما خطب أبو موسى و هو على الكوفة فنهى الناس عن القتال و الدخول في الفتنة فعزله علي عن الكوفة من ذي قار و بعث إليه عمار بن ياسر و الحسن بن علي فعزلاه و استعمل قرظة بن كعب فلم يزل عاملا حتى قدم علي من البصرة بعد أشهر فعزله حيث فلما سار إلى صفين استخلف عقبة بن عمرو أبا مسعود الأنصاري حيث قدم من صفين
تعليق الذهبي قي التلخيص : الهيثم بن عدي متروك

4603 - أخبرنا عبد الرحمن بن الحسن القاضي بهمذان ثنا إبراهيم بن الحسين ثنا آدم بن أبي إياس ثنا شعبة عن عمرو بن مرة عن أبي وائل قال : دخل أبو موسى الأشعري و أبو مسعود البدري على عمار و هو يستنفر الناس فقالا له : ما رأينا منك أمرا منذ أسلمت أكره عندنا من إسراعك في هذا الأمر فقال عمار : ما رأيت منكما منذ أسلمتما أمرا أكره عندي من إبطائكما عن هذا الأمر قال فكساهما عمار حلة حلة و خرج إلى الصلاة يوم الجمعة
و أما قصة اعتزال محمد بن مسلمة الأنصاري عن البيعة
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4604 - فحدثناه علي بن عيسى الحيري ثنا أحمد بن نجدة القرشي ثنا يحيى بن عبد الحميد ثنا إبراهيم بن سعد عن سالم بن صالح بن إبراهيم بن عبد الرحمن بن عوف عن أبيه عن محمد بن لبيد عن محمد بن مسلمة قال : قلت : يا رسول الله كيف أصنع إذا اختلف المصلون قال : تخرج بسيفك إلى الحرة فتضربها به ثم تدخل بيتك حتى تأتيك منية قاضية أو يد خاطئة
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

4605 - و حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ أبو مسلم إبراهيم بن عبد الله ثنا عبد الله بن عبد الوهاب الحجبي حدثني إبراهيم بن جعفر الأنصاري حدثني سليمان بن محمد من ولد محمد بن مسلمة الأنصاري عن سعد بن زيد بن سعد الأشهلي : أنه أهدي إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم سيفا من نجران فلما قدم عليه أعطاه محمد بن مسلمة و قال : جاهد بهذا في سبيل الله فإذا اختلفت أعناق الناس فاضرب به الحجر ثم أدخل بيتك و كن حلسا ملقى حتى تقتلك يد خاطئة أو تأتيك منية قاضية
قال الحاكم : فبهذه الأسباب و ما جانسها كان اعتزال من اعتزل عن القتال مع علي رضي الله عنه و قتال من قاتله
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4606 - فحدثنا أبو بكر بن إسحاق الفقيه و علي بن حمشاد قالا : ثنا بشر بن موسى ثنا الحميدي ثنا سفيان ثنا أبو موسى يعني إسرائيل بن موسى قال : سمعت الحسن يقول : جاء طلحة و الزبير فقال لهم الناس ما جاءكم قالوا نطلب دم عثمان قال الحسن أيا سبحان الله أفما كان للقوم عقول فيقولون و الله ما قتل عثمان غيركم قال : فلما جاء علي الكوفة و ما كان للقوم عقول فيقولون أيها الرجل إنا و الله ما ضمناك
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4607 - فحدثني أبو بكر محمد بن أحمد بن بالويه ثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة ثنا يحيى بن معين عن هشام بن يوسف عن عبد الله بن مصعب قال : أخبرني موسى بن عقبة قال : قال علقمة بن وقاص الليثي لما خرج طلحة و الزبير و عائشة تطلب دم عثمان رضي الله عنهم أجمعين كانت عائشة خطيبة القوم بها و هم لها تبع فعرضوا من معهم بذات عرق فاستصغروا عروة بن الزبير و أبا بكر بن عبد الرحمن بن الحارث بن هشام فردوهما قال : و رأيت طلحة و أحب المجالس إليه أخلاها و هو ضارب بلحيته على زوره قال فقلت له : يا أبا محمد إني أراك و أحب المجالس إليك أخلاها و أنت ضارب بلحيتك على زورك إن كنت تكره هذا الأمر فدعه فليس يكرهك عليه أحد قال : يا علقمة بن وقاص لا تلمني كنا أمس يدا على من سوانا فأصبحنا اليوم جبلين من حديد يزحف أحدنا إلى صاحبه
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4608 - فحدثني أبو علي الحافظ ثنا الهيثم بن خلف الدوري ثنا محمد بن المثنى حدثني خالد بن الحارث ثنا حميد الطويل عن الحسن عن أبي بكرة رضي الله عنه قال : عصمني الله بشيء سمعته من رسول الله صلى الله عليه و سلم لما هلك كسرى قال : من استخلفوا قالوا : ابنته قال : فقال : لن يفلح قوم ولوا أمرهم إمرأة قال : فلما قدمت عائشة ذكرت قول رسول الله صلى الله عليه و سلم فعصمني الله به
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4609 - حدثنا الحسن بن يعقوب العدل ثنا محمد بن عبد الوهاب ثنا جعفر بن عون أبا اسماعيل بن أبي خالد عن هشام و قيس عن عائشة قالت : وددت أني كنت ثكلت عشرة مثل الحارث بن هشام و أني لم أسر مسيري مع ابن الزبير
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4610 - حدثنا أبو بكر محمد بن عبد الله الحفيد ثنا أحمد بن نصر ثنا أبو نعيم الفضل بن دكين ثنا عبد الجبار بن الورد عن عمار الدهني عن سالم بن أبي الجعد عن أم سلمة رضي الله عنها قالت : ذكر النبي صلى الله عليه و سلم خروج بعض أمهات المؤمنين فضحكت عائشة فقال : انظري يا حميراء أن لا تكوني أنت ثم التفت إلى علي فقال : إن وليت من أمرها شيئا فارفق بها
تعليق الذهبي قي التلخيص : عبدالجبار لم يخرجا له

4611 - حدثني أبو سعيد أحمد بن يعقوب الثقفي من أصل كتابه ثنا الحسن بن علي بن شبيب المعمري ثنا عبد الله بن صالح الأزدي حدثني محمد بن سليمان بن الأصبهاني عن سعيد بن مسلم الملكي عن عمرة بنت عبد الرحمن قالت : لما سار علي إلى البصرة دخل على أم سلمة زوج النبي صلى الله عليه و سلم فقالت : سر في حفظ الله و في كنفه فو الله إنك لعلى الحق و الحق معك و لولا أني أكره أن أعصى الله و رسوله فإنه أمرنا صلى الله عليه و سلم أن نقر في بيوتنا لسرت معك و لكن و الله لأرسلن معك من هو أفضل عندي و أعز علي من نفسي ابني عمر
هذه الأحاديث الثلاثة كلها صحيحة على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4612 - و حدثنا أبو علي الحافظ ثنا الهيثم بن خلف الدوري ثنا إسماعيل بن موسى السدي ثنا عبد السلام بن حرب ثنا إسماعيل بن أبي خالد عن قيس بن أبي حازم قال : جاء الزبير إلى عمر بن الخطاب رضي الله عنه يستأذنه في الغزو فقال عمر : اجلس في بيتك فقد غزوت مع رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : فردد ذلك عليه فقال له عمر في الثالثة أو التي تليها : اقعد في بيتك فو الله إني لأجد بطرف المدينة منك و من أصحابك أن تخرجوا فتفسدوا على أصحاب محمد صلى الله عليه و سلم
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4613 - حدثنا أبو عبد الله محمد بن يعقوب الحافظ ثنا محمد بن عبد الوهاب العبدي ثنا يعلى بن عبيد ثنا إسماعيل بن أبي خالد عن قيس بن أبي حازم قال : لما بلغت عائشة رضي الله عنها بعض ديار بني عامر نبحت عليها الكلاب فقالت : أي ماء هذا ؟ قالوا الحوأب قالت : ما أظنني إلا راجعة فقال الزبير لا بعد تقدمي و يراك الناس و يصلح الله ذات بينهم قلت : ما أظنني إلا راجعة سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : كيف بإحداكن إذ نبحتها كلاب الحوأب
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4614 - أخبرنا أبو العباس محمد بن أحمد المحبوبي ثنا سعيد بن مسعود ثنا عبد الله بن موسى أنبأ إسرائيل عن أبي إسحاق عن هبيرة بن يريم و هانئ بن هانئ عن علي رضي الله عنه قال : لما خرجنا من مكة اتبعتنا ابنة حمزة فنادت : ياعم يا عم فأخذت بيدها فناولتها فاطمة قلت دونك ابنة عمك فلما قدمنا المدينة اختصمنا فيها أنا و زيد و جعفر فقلت : أنا أخذتها و هي ابنة عمي و قال زيد ابنة لأخي و قال جعفر ابنة عمي و خالتها عندي فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم لجعفر أشبهت خلقي و خلقي و قال لزيد أنت أخونا و مولانا و قال لي : أنت مني و أنا منك ادفعوها إلى خالتها فإن الخالة أم فقلت ألا تزوجها يا رسول الله ؟ قال إنها ابنة أخي من الرضاعة
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه بهذه الألفاظ إنما اتفقا على حديث أبي إسحاق عن البراء مختصرا
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4615 - أخبرنا أحمد بن كامل القاضي ثنا محمد بن سعد العوفي ثنا يحيى بن أبي بكير ثنا إسرائيل عن أبي إسحاق عن أبي عبد الله الجدلي قال : دخلت على أم سلمة رضي الله عنها فقالت لي : أيسب رسول الله صلى الله عليه و سلم فيكم فقلت معاذ الله أو سبحان الله أو كلمة نحوها فقالت : سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : من سب عليا فقد سبني
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه و قد رواه بكير بن عثمان البجلي عن أبي إسحاق بزيادة ألفاظ
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4616 - حدثنا أبو جعفر أحمد بن عبيد الحافظ بهمدان ثنا أحمد بن موسى بن إسحاق التيمي ثنا جندل بن والق ثنا بكير بن عثمان البجلي قال : سمعت أبا إسحاق التميمي يقول : سمعت أبا عبد الله الجدلي يقول : حججت و أنا غلام فمررت بالمدينة و إذا الناس عنق واحد فاتبعتهم فدخلوا على أم سلمة زوج النبي صلى الله عليه و سلم فسمعتها تقول : يا شبيب بن ربعي فأجابها رجل جلف جاف لبيك يا أمتاه قالت يسب رسول الله صلى الله عليه و سلم في ناديكم قال و أني ذلك قالت : فعلي بن أبي طالب قال : إنا لنقول أشياء نريد عرض الدنيا قالت : فإني سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : من سب عليا فقد سبني و من سبني فقد سب الله تعالى
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4617 - أخبرنا أبو أحمد محمد بن محمد الشيباني من أصل كتابه ثنا علي بن سعيد بن بشير الرازي بمصر ثنا الحسن بن حماد الحضرمي ثنا يحيى بن يعلي ثنا بسام الصيرفي عن الحسن بن عمرو الفقيمي عن معاوية بن ثعلبة عن أبي ذر رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من أطاعني فقد أطاع الله و من عصاني فقد عصي الله و من أطاع عليا فقد أطاعني و من عصي عليا فقد عصاني
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4618 - أخبرني محمد بن أحمد بن تميم القنطري ثنا أبو قلابة الرقاشي ثنا أبو عاصم عن عبد الله بن المؤمل حدثني أبو بكر بن عبيد الله بن أبي ملكية عن أبيه قال : جاء رجل من أهل الشام فسب عليا عند ابن عباس فحصبه ابن عباس فقال : يا عدو الله آذيت رسول الله صلى الله عليه و سلم إن الذين يؤذون الله و رسوله لعنهم الله في الدنيا و الآخرة و أعد لهم عذايا مهينا لو كان رسول الله صلى الله عليه و سلم حيا لآذيته
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4619 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أبو زرعة الدمشقي ثنا محمد بن خالد الوهبي ثنا محمد بن إسحاق
و أخبرناه أحمد بن جعفر البزار ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا يعقوب بن إبراهيم بن سعد عن محمد بن إسحاق عن إبان بن صالح عن الفضل بن معقل بن يسار عن عبد الله بن نيار الأسلمي عن عمرو بن شاس الأسلمي : و كان من أصحاب الحديبية قال : خرجنا مع علي رضي الله عنه إلى اليمن فجفاني في سفره ذلك حتى وجدت في نفسي فلما قدمت أظهرت شكايته في المسجد حتى بلغ ذلك رسول الله صلى الله عليه و سلم قال فدخلت المسجد ذات غداة و رسول الله صلى الله عليه و سلم في ناس من أصحابه فلما رآني أبدني عينيه قال : يقول حدد إلي النظر حتى إذا جلست قال : يا عمرو أما و الله لقد آذيتني فقلت أعوذ بالله أن أؤذيك يا رسول الله قال : بلى من آذى عليا فقد آذاني
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4620 - حدثنا عبدان بن يزيد بن يعقوب الدقاق من أصل كتابه ثنا إبراهيم بن الحسين بن ذيزيل ثنا أبو نعيم ضرار بن صرد ثنا معتمر بن سليمان قال : سمعت ابي يذكر عن الحسن عن أنس بن مالك رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه و سلم قال لعلي : أنت تبين لأمتي ما اختلفوا فيه من بعدي
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : بل هو فيما اعتقده من وضع ضرار

4621 - أخبرنا أبو جعفر محمد بن علي الشيباني بالكوفة من أصل كتابه ثنا أحمد بن حازم بن أبي غرزة ثنا أبو غسان ثنا عبد السلام بن حرب ثنا الأعمش عن إسماعيل بن رجاء عن أبيه عن أبي سعيد رضي الله عنه
قال ابن أبي غرزة : و حدثنا عبيد الله بن موسى ثنا فطر بن خليفة عن إسماعيل بن رجاء عن أبيه عن أبي سعيد رضي الله عنه قال : كنا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم فانقطعت نعله فتخلف علي يخصفها فمشى قليلا ثم قال : إن منكم من يقاتل على تأويل القرن كما قاتلت على تنزيله فاستشرف لها القوم و فيهم أبو بكر و عمر رضي الله عنهما قال أبو بكر : أنا هو قال : لا قال عمر : أنا هو قال : لا و لكن خاصف النعل عليا فاتيناه فبشرناه فلم يرفع به رأسه كأنه قد كان سمعه من رسول الله صلى الله عليه و سلم
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4622 - حدثني أبو قتيبة سالم بن الفضل الآدمي بمكة ثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة ثنا عمي أبو بكر ثنا علي بن ثابت الدهان ثنا الحكم بن عبد الملك عن الحارث بن حصيرة عن أبي صادق عن ربيعة بن ناجد عن علي رضي الله عنه قال : دعاني رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال : يا علي إن فيك من عيسى عليه الصلاة و السلام مثلا أبغضته اليهود حتى بهتوا أمه و أحبته النصارى حتى أنزلوه بالمنزلة التي ليس بها قال و قال علي : ألا و أنه يهلك في محب مطري يفرطني بما ليس في و مبغض مفتر يحمله شنآني على أن يبهتني ألا و أني لست بنبي و لا يوحي إلي و لكني أعمل بكتاب الله و سنة نبيه صلى الله عليه و سلم ما استطعت فما أمرتكم به من طاعة الله تعالى فحق عليكم طاعتي فيما أحببتم أو كرهتم و ما أمرتكم بمعصية أنا و غيري فلا طاعة لأحد في معصية الله عز و جل إنما الطاعة في المعروف
صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : الحكم بن عبدالملك وهاه ابن معين

4623 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا الحسن بن علي بن عفان العامري ثنا عبد الله بن نمير أخبرنا أحمد بن سهل الفقيه ببخارى ثنا أبو عصمة سهل بن المتوكل البخاري ثنا عفان و سليمان بن حرب قالا : ثنا حماد بن سلمة عن محمد بن إسحاق عن محمد بن إبراهيم التيمي عن سلمة بن أبي الطفيل أظنه عن أبيه عن علي رضي الله عنه قال : قال لي رسول الله صلى الله عليه و سلم يا علي إن لك كنزا في الجنة و إنك ذو قرنيها فلا تتبعن النظرة نظرة فإن لك الأولى و ليست لك الآخرة
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4624 - حدثنا أبو العباس محمد بن أحمد بن يعقوب ثنا الحسن بن علي بن عفان العامري ثنا عبد الله بن عمير ثنا عامر بن السمط عن أبي الجحاف داود بن أبي عوف عن معاوية بن ثعلبة عن أبي ذر رضي الله عنه قال : قال النبي صلى الله عليه و سلم : يا علي من فارقني فقد فارق الله و من فارقك يا علي فقد فارقني
صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : بل منكر

4625 - حدثنا أبو العباس محمد بن أحمد المحبوبي ثنا محمد بن معاذ ثنا أبو حفص عمر بن الحسن الراسبي ثنا أبو عوانة عن أبي بشر عن سعيد بن جبير عن عائشة رضي الله عنها : أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : أنا سيد ولد آدم و علي سيد العرب
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه و في إسناده عمر بن الحسن و أرجو أنه صدوق و لولا ذلك لحكمت بصحته على شرط الشيخين
و له شاهد من حديث عروة عن عائشة
تعليق الذهبي قي التلخيص : أظن أنه هو يعني عمر بن حسن الراسبي الذي وضع هذا

4626 - أخبرنا أبو بكر محمد بن جعفر القاري ببغداد ثنا أحمد بن عبيد بن ناصح ثنا الحسين بن علوان عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها قالت : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ادعوا لي سيد العرب فقلت : يا رسول الله ألست سيد العرب ؟ قال : أنا سيد ولد آدم و علي سيد العرب
تعليق الذهبي قي التلخيص : وضعه ابن علوان

4627 - و له شاهد آخر من حديث جابر رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ادعوا لي سيد العرب فقالت عائشة رضي الله عنها : ألست سيد العرب يا رسول الله ؟ فقال : أنا سيد ولد آدم و علي سيد العرب

4628 - أخبرنا أبو بكر محمد بن عبد الله الحفيد ثنا أحمد بن محمد بن نصر ثنا عمرو بن طلحة القناد الثقة المأمون ثنا علي بن هاشم بن البريد عن أبيه قال حدثني أبو سعيد التيمي عن أبي ثابت مولى أبي ذر قال : كنت مع علي رضي الله عنه يوم الجمل فلما رأيت عائشة واقفة دخلني بعض ما يدخل الناس فكشف الله عني ذلك عند صلاة الظهر فقاتلت مع أمير المؤمنين فلما فرغ ذهبت إلى المدينة فأتيت أم سلمة فقلت إني و الله ما جئت أسأل طعاما و لا شرابا و لكني مولى لأبي ذر فقالت مرحبا فقصصت عليها قصتي فقالت : أين كنت حين طارت القلوب مطائرها قلت : إلى حيث كشف الله ذلك عني عند زوال الشمس قال : أحسنت سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : علي مع القرآن و القرآن مع علي لن يتفرقا حتى يردا علي الحوض
هذا حديث صحيح الإسناد و أبو سعيد التيمي هو عقيصاء ثقة مأمون و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4629 - أخبرنا أحمد بن كامل القاضي ثنا أبو قلابة ثنا أبو عتاب سهيل بن حماد ثنا المختار بن نافع التميمي ثنا أبو حيان التيمي عن أبيه عن علي رضي الله عنه قال ك : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : رحم الله عليا اللهم أدر الحق معه حيث دار
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
هذا حديث صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : مختار بن نافع ساقط

4630 - أخبرني أبو الحسن محمد بن أحمد بن هانئ العدل ثنا الحسين بن الفضل ثنا هوذة بن خليفة ثنا عوف عن عبد الله بن عمرو بن هند الجملي قال : سمعت عليا رضي الله عنه يقول : كنت إذا سألت رسول الله صلى الله عليه و سلم أعطاني و إذا سكت ابتدأني
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4631 - أخبرنا أبو بكر أحمد بن جعفر بن البزاز ببغداد ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا عوف عن ميمون أبي عبد الله عن زيد بن أرقم قال : كانت لنفر من أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم أبواب شارعة في المسجد فقال يوما : سدوا هذه الأبواب إلا باب علي قال : فتكلم في ذلك ناس فقام رسول الله صلى الله عليه و سلم فحمد الله و أثنى عليه ثم قال : أما بعد فإني أمرت بسد هذه الأبواب غير باب علي فقال فيه قائلكم و الله ما سددت شيئا و لا فتحه و لكن أمرت بشيء فاتبعته
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4632 - أخبرني الحسن بن محمد بن إسحاق الأسفرايني ثنا أبو الحسن محمد بن أحمد بن البراء ثنا علي بن عبد الله بن جعفر المديني ثنا أبي أخبرني سهيل بن أبي صالح عن أبيه قال : قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه : لقد أعطي علي بن أبي طالب ثلاث خصال لأن تكون لي خصلة منها أحب إلي من أن أعطي حمر النعم قيل : و ما هن يا أمير المؤمنين قال : تزوجه فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه و سلم و سكناه المسجد مع رسول الله صلى الله عليه و سلم يحل له فيه ما يحل له و الراية يوم خيبر
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : بل المديني عبدالله بن جعفر ضعيف

4633 - أخبرنا أبو النضر محمد بن يوسف الفقيه ثنا عثمان بن سعيد الدارمي ثنا النفيلي ثنا زهير ثنا أبو إسحاق قال عثمان : و حدثنا علي بن حكيم الأودي و عمرو بن عون الواسطي قالا ثنا شريك بن عبد الله عن أبي إسحاق قال : سألت قثم بن العباس كيف ورث علي رسول الله صلى الله عليه و سلم دونكم قال : لأنه كان أولنا به لحوقا و أشدنا به لزوقا
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4634 - سمعت قاضي القضاة أبا الحسن محمد بن صالح الهاشمي يقول : سمعت أبا عمر القاضي يقول : سمعت إسماعيل بن إسحاق القاضي يقول : و ذكر له قول قثم هذا فقال : إنما يرث الوارث بالنسب أو بالولاء و لا خلاف بين أهل العلم إن ابن العلم لا يرث مع العم فقد ظهر بهذا الإجماع أن عليا ورث العلم من النبي صلى الله عليه و سلم دونهم
و بصحة ما ذكره القاضي
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4635 - حدثنا محمد بن صالح بن هانىء ثنا أحمد بن نصر ثنا عمر بن طلحة القناد ثنا أسباط بن نصر عن سماك بن حرب عن عكرمة عن ابن العباس رضي الله عنهما قال : كان علي يقول في حياة رسول الله صلى الله عليه و سلم : إن الله يقول : أفإن مات أو قتل انقلبتم على أعقابكم و الله لا ننقلب على أعقابنا بعد إذ هدانا الله و الله لئن مات أو قتل لأقاتلن على ما قاتل عليه حتى أموت و الله إني لأخوة و وليه و ابن عمه و وارث علمه فمن أحق به مني
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4636 - حدثناه أبو سعيد أحمد بن يعقوب الثقفي ثنا محمد بن عبد الله بن سليمان ثنا إبراهيم بن إسماعيل بن يحيى بن سلمة بن كهيل حدثني أبي عن أبيه عن سلمة عن مجاهد عن ابن عباس رضي الله عنهما : أن النبي صلى الله عليه و سلم قال في خطبة خطبها في حجة الوداع : لأقتلن العمالقة في كتيبة فقال له جبريل عليه السلام : أو علي قال : أو علي بن أبي طالب
تعليق الذهبي قي التلخيص : إسمعيل بن يحيى بن سلمة بن كهيل وأبوه متروكان

4637 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا محمد بن عبد الرحميم الهروي بالرملة ثنا أبو الصلت عبد السلام بن صالح ثنا أبو معاوية عن الأعمش عن مجاهد عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : أنا مدينة العلم و علي بابها فمن أراد المدينة فليأت الباب
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه و أبو الصلت ثقة مأمون فإني سمعت أبا العباس محمد بن يعقوب في التاريخ يقول : سمعت العباس بن محمد الدوري يقول : سألت يحيى بن معين عن أبي الصلت الهروي فقال : ثقة فقلت : أليس قد حدث عن أبي معاوية عن الأعمش أنا مدينة العلم فقال : قد حدث به محمد بن جعفر الفيدي و هو ثقة مأمون سمعت أبا نصر أحمد بن سهل الفقيه القباني إمام عصره ببخارى يقول : سمعت صالح بن محمد بن حبيب الحافظ يقول : و سئل عن أبي الصلت الهروي فقال : دخل يحيى بن معين و نحن معه على أبي الصلت فسلم عليه فلما خرج تبعته فقلت له : ما تقول رحمك الله في أبي الصلت فقال : هو صدوق فقلت له : إنه يروي حديث الأعمش عن مجاهد عن ابن عباس عن النبي صلى الله عليه و سلم أنا مدينة العلم و علي بابها فمن أراد العلم فليأتها من بابها فقال : قد روى هذا ذاك الفيدي عن أبي معاوية عن الأعمش كما رواه أبو الصلت
تعليق الذهبي قي التلخيص : بل موضوع

4638 - حدثنا بصحة ما ذكرناه الإمام أبو زكريا ثنا يحيى بن معين ثنا أبو الحسين محمد بن أحمد بن تميم القنطري ثنا الحسين بن فهم ثنا محمد بن يحيى بن الضريس ثنا محمد بن جعفر الفيدي ثنا أبو معاوية عن الأعمش عن مجاهد عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم أنا مدينة العلم و علي بابها فمن أراد المدينة فليأت الباب
قال الحسين بن فهم : حدثناه أبو الصلت الهروي عن أبي معاوية قال الحاكم : ليعلم المستفيد لهذا العلم أن الحسين بن فهم بن عبد الرحمن ثقة مأمون حافظ
و لهذا الحديث شاهد من حديث سفيان الثوري بإسناد صحيح
تعليق الذهبي قي التلخيص : أحمد بن عبدالله بن يزيد الحراني هذا دجال كذاب

4639 - حدثني أبو بكر محمد بن علي الفقيه الإمام الشاشي القفال ببخارى و أنا سألته حدثني النعمان بن الهارون البلدي ببلد من أصل كتابه ثنا أحمد بن عبد الله بن يزيد الحراني ثنا عبد الرزاق ثنا سفيان الثوري عن عبد الله بن عثمان بن خثيم عن عبد الرحمن بن عثمان التيمي قال : سمعت جابر بن عبد الله يقول : سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : أنا مدينة العلم و علي بابها فمن أراد العلم فليأت الباب

4640 - حدثنا أبو الفضل محمد بن إبراهيم المزكي ثنا أحمد بن سلمة و الحسين بن محمد القتباني
و حدثني أبو الحسن أحمد بن الخضر الشافعي ثنا إبراهيم بن أبي طالب و محمد بن إسحاق
و حدثنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن أمية القرشي بالساقة ثنا أحمد بن يحيى بن إسحاق الحلواني قالوا : ثنا أبو الأزهر
و قد حدثناه أبو علي المزكي عن أبي الأزهر قال : ثنا عبد الرزاق أنبأ معمر عن الزهري عن عبيد الله بن عبد الله عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : نظر النبي صلى الله عليه و سلم إلي فقال : يا علي أنت سيد في الدنيا سيد في الآخرة حبيبك حبيبي و حبيبي حبيب الله و عدوك عدوي و عدوي عدو الله و الويل لمن أبغضك بعدي
صحيح على شرط الشيخين : و أبو الأزهر بإجماعهم ثقة و إذا تفرد الثقة بحديث فهو على أصلح صحيح
سمعت أبا عبد الله القرشي يقول : سمعت أحمد بن يحيى الحلواني يقول : لما ورد أبو الأزهر من صنعاء و ذاكر أهل بغداد بهذا الحديث أنكره يحيى بن معين فلما كان يوم مجلسه قال في آخر المجلس أين هذا الكذاب النيسابوري الذي يذكر عن عبد الرزاق هذا الحديث فقام أبو الأزهر فقال هوذا أنا فضحك يحيى بن معين من قوله و قيامه في المجلس فقربه و أدناه ثم قال له : كيف حدثك عبد الرزاق بهذا و لم يحدث به غيرك فقال : أعلم يا أبا زكريا أني قدمت صنعاء و عبد الرزاق غائب في قرية له بعيدة فخرجت إليه و أنا عليل فلما وصلت إليه سألني عن أمر خراسان فحدثته بها و كتبت عنه و انصرفت معه إلى صنعاء فلما ودعته قال لي : قد وجب علي حقك فأنا أحدثك بحديث لم يسمعه مني غيرك فحدثني و الله بهذا الحديث لفظا فصدقه يحيى بن معين و اعتذر إليه
صحيح على شرط الشيخين و أبو الأزهر بإجماعهم ثقة و إذا تفرد الثقة بحديث فهو على أصلهم صحيح
تعليق الذهبي قي التلخيص : منكر ليس ببعيد من الوضع

4641 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا إبراهيم بن سليمان البرنسي ثنا محمد بن إسماعيل ثنا يحيى بن يعلى ثنا بسام الصيرفي عن الحسن بن عمرو الفقيمي عن معاوية بن ثعلبة عن أبي ذر رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم لعلي بن أبي طالب رضي الله عنه : من أطاعني فقد أطاع الله و من عصاني فقد عصى الله و من أطاعك فقد أطاعني و من عصاك فقد عصاني
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

4642 - حدثنا بكر بن محمد الصيرفي بمرو ثنا إسحاق ثنا القاسم بن أبي شيبة ثنا يحيى بن يعلى الأسلمي ثنا عمار بن زريق عن أبي إسحاق عن زياد بن مطرف عن زيد بن أرقم رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من يريد أن يحيى حياتي و يموت موتي و يسكن جنة الخلد التي وعدني ربي فليتول علي بن أبي طالب فإنه لن يخرجكم من هدى و لن يدخلكم في ضلالة
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : هو إلى الوضع أقرب

4643 - حدثنا أبو جعفر أحمد بن عبيد الحافظ بهمدان ثنا الحسن بن علي الفسوي ثنا إسحاق بن بشر الكاهلي ثنا شريك عن قيس بن مسلم عن أبي عبد الله الجدلي عن أبي ذر رضي الله عنه قال : ما كنا نعرف المنافقين إلا بتكذيبهم الله و رسوله و التخلف عن الصلوات و البغض لعلي بن أبي طالب رضي الله عنه
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : بل إسحاق بن بشر متهم بالكذب

4644 - حدثني أبو بكر محمد بن علي الفقيه الإمام الشاشي ببخارى ثنا النعمان بن هارون البلدي ثنا أبو جعفر أحمد بن عبد الله بن يزيد الحراني ثنا عبد الرزاق ثنا سفيان الثوري عن عبد الله بن عثمان بن خثيم عن عبد الرحمن بن عثمان قال : سمعت جابر بن عبد الله رضي الله عنهما يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم و هو آخذ بضبع علي بن أبي طالب رضي الله عنه و هو يقول : هذا أمير البررة قاتل الفجرة منصور من نصره مخذول من خذله ثم مد بها صوته
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : بل والله موضوع

4645 - حدثنا أبو بكر بن أبي دارم الحافظ ثنا أبو بكر محمد بن أحمد بن سفيان الترمذي ثنا سريج بن يونس ثنا أبو حفص الأبار ثنا الأعمش عن أبي صالح عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قالت فاطمة رضي الله عنها : يا رسول الله زوجتني من علي بن أبي طالب و هو فقير لا مال له فقال : يا فاطمة أما ترضين أن الله عز و جل إطلع إلى أهل الأرض فاختار رجلين أحدهما أبوك و الآخر بعلك
تعليق الذهبي قي التلخيص : بل موضوع

4645 - أبو الصلت عبد السلام بن صالح ثنا عبد الرزاق معمر عن أبي نجيح عن مجاهد عن ابن عباس : قالت فاطمة : زوجتني من عائل لا مال له ـ فذكر نحوه على شرط الشيخين
تعليق الذهبي قي التلخيص : بل موضوع

4646 - أخبرنا أبو عمر و عثمان بن أحمد بن السماك ثنا عبد الرحمن بن محمد بن منصور الحارثي ثنا حسين بن حسن الأشقر ثنا منصور بن أبي الأسود عن الأعمش عن المنهال بن عمرو عن عباد بن عبد الله الأسدي عن علي : إنما أنت منذر و لكل قوم هاد قال علي : رسول الله صلى الله عليه و سلم المنذر و انا الهادي
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : بل كذب قبح الله واضعه

4647 - حدثنا مكرم بن أحمد بن مكرم القاضي ثنا جعفر بن أبي عثمان الطيالسي ثنا يحيى بن معين ثنا حسين الأشقر ثنا جعفر بن زياد الأحمر عن مخول عن منذر الثوري عن أم سلمة رضي الله عنها : أن النبي صلى الله عليه و سلم كان إذا غضب لم يجترىء أحد منا بكلمة غير علي بن ابي طالب رضي الله عنه
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : الأشقر وثق وقد اتهمه ابن عدي وجعفر تكلم فيه

4648 - أخبرني أحمد بن عثمان بن يحيى المقري ببغداد ثنا أبو بكر بن أبي العوام الرياحي ثنا أبو زيد سعيد بن أوس الأنصاري ثنا عوف بن أبي عثمان النهدي قال : قال رجل لسلمان ما أشد حبك لعلي قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : من أحب عليا فقد أحبني و من أبغض عليا فقد أبغضني
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4649 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ بشر بن موسى ثنا محمد بن سعيد ابن الأصبهاني ثنا شريك
و أخبرنا أحمد بن جعفر القطيعي ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا الأسود بن عامر و عبد الله بن نمير قالا : ثنا شريك عن أبي ربيعة الأيادي عن ابن بريدة عن أبيه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إن الله أمرني بحب أربعة من أصحابي و أخبرني أنه يحبهم قال : قلنا من هم يا رسول الله و كلنا نحب أن نكون منهم فقال : ألا أن عليا منهم ثم سكت ثم قال : أما أن عليا منهم ثم سكت
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : ما خرج مسلم لأبي ربيعة

4650 - حدثني أبو علي الحافظ أنبأ أبو عبد الله محمد بن أحمد بن أيوب الصفار و حميد بن يونس بن يعقوب الزيات قالا : ثنا محمد بن أحمد بن عياض بن أبي طيبة ثنا أبي ثنا يحيى بن حسان عن سليمان بن بلال عن يحيى بن سعيد عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : كنت أخدم رسول الله صلى الله عليه و سلم فقدم لرسول الله صلى الله عليه و سلم فرخ مشوي فقال : اللهم ائتني بأحب خلقك إليك يأكل معي من هذا الطير قال : فقلت اللهم اجعله رجلا من النصار فجاء علي رضي الله عنه فقلت إن رسول الله صلى الله عليه و سلم على حاجة ثم جاء فقلت إن رسول الله صلى الله عليه و سلم على حاجة ثم جاء فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم افتح فدخل فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم ما حبسك علي فقال إن هذه آخر ثلاث كرات يردني أنس يزعم أنك على حاجة فقال : ما حملك على ما صنعت ؟ فقلت : يا رسول الله سمعت دعاءك فأحببت أن يكون رجلا من قومي فقال رسول الله : إن الرجل قد يحب قومه
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
و قد رواه عن أنس جماعة من أصحابه زيادة على ثلاثين نفسا ثم صحت الرواية عن علي و أبي سعيد الخدري و سفينة و في حديث ثابت البناني عن أنس زيادة ألفاظ
تعليق الذهبي قي التلخيص : ابن عياض لا أعرفه

4651 - كما حدثنا به الثقة المأمون أبو القاسم الحسن بن محمد بن الحسين بن إسماعيل بن محمد بن الفضل بن علية بن خالد السكوني بالكوفة من أصل كتابه ثنا عبيد بن كثير العامري ثنا عبد الرحمن بن دبيس و حدثنا أبو القاسم ثنا محمد بن عبد الله بن سليمان الحضرمي ثنا عبد الله بن عمر بن أبان بن صالح قالا : ثنا إبراهيم بن ثابت البصري القصار ثنا ثابت البناني : أن أنس بن مالك رضي الله عنه كان شاكيا فأتاه محمد بن الحجاج يعوده في أصحاب له فجرى الحديث حتى ذكروا عليا رضي الله عنه فتنقصه محمد بن الحجاج فقال أنس : من هذا ؟ أقعدوني فأقعدوه فقال : يا ابن الحجاج ألا أراك تنقص علي بن أبي طالب و الذي بعث محمدا صلى الله عليه و سلم بالحق لقد كنت خادم رسول الله صلى الله عليه و سلم بين يديه و كان كل يوم يخدم بين يدي رسول الله صلى الله عليه و سلم غلام من أبناء الأنصار فكان ذلك اليوم يومي فجاءت أم أيمن مولاة رسول الله صلى الله عليه و سلم بطير فوضعته بين يدي رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : يا أم أيمن ما هذا الطائر قالت هذا الطائر أصبته فصنعته لك فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم اللهم جئني بأحب خلقك إليك و إلي يأكل معي من هذا الطائر و ضرب الباب فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : يا أنس انظر من على الباب قلت اللهم اجعله رجلا من الأنصار فذهبت فإذا علي بالباب قلت : إن رسول الله صلى الله عليه و سلم على حاجة فجئت حتى قمت من مقامي فلم ألبث أن ضرب الباب فقال : يا أنس انظر من على الباب فقلت : اللهم اجعله رجلا من الأنصار فذهبت فإذا علي بالباب قلت إن رسول الله صلى الله عليه و سلم على حاجة فجئت حتى قمت مقامي فلم ألبث أن ضرب الباب فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم يا أنس اذهب فادخله فلست بأول رجل أحب قومه ليس هو من الأنصار فذهبت فأدخلته فقال : يا أنس قرب إليه طير قال : فوضعته بين يدي رسول الله صلى الله عليه و سلم فأكلا جميعا قال محمد بن الحجاج : يا أنس كان هذا بمحضر منك قال : نعم قال : أعطي بالله عهدا أن لا أنتقص عليا بعد مقامي هذا و لا أعلم أحدا ينتقصه إلا أشنت له وجهه
تعليق الذهبي قي التلخيص : إبراهيم بن ثابت ساقط

4652 - أخبرنا أبو بكر أحمد بن جعفر بن حمدان القطيعي ببغداد من أصل كتابه ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا يحيى بن حماد ثنا أبو عوانة ثنا أبو بلج ثنا عمرو بن ميمون قال : إني لجالس عند ابن عباس إذ أتاه تسعة رهط فقالوا : يا ابن عباس : إما أن تقوم معنا و إما أن تخلو بنا من بين هؤلاء قال : فقال ابن عباس بل أنا أقوم معكم قال و هو يومئذ صحيح قبل أن يعمى قال : فابتدؤوا فتحدثوا فلا ندري ما قالوا قال فجاء ينفض ثوبه و يقول أف و تف وقعوا في رجل له بضع عشرة فضائل ليست لأحد غيره وقعوا في رجل قال له النبي صلى الله عليه و سلم : لأبعثن رجلا لا يجزيه الله أبدا يحب الله و رسوله و يحبه الله و رسوله فاستشرف لها مستشرف فقال : أين علي فقالوا : إنه في الرحى يطحن قال و ما كان أحدهم ليطحن قال فجاء و هو أرمد لا يكاد أن يبصر قال فنفث في عينيه ثم هز الراية ثلاثا فأعطاها إياه فجاء علي بصفية بنت حيي قال ابن عباس ثم بعث رسول الله صلى الله عليه و سلم فلانا بسورة التوبة فبعث عليا خلفه فأخذها منه و قال لا يذهب بها إلا رجل هو مني و أنا منه فقال ابن عباس و قال النبي صلى الله عليه و سلم لبني عمه : أيكم يواليني في الدنيا و الآخرة قال و علي جالس معهم فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم و أقبل على رجل منهم فقال : أيكم يواليني في الدنيا و الآخرة فأبوا فقال لعلي أنت وليي في الدنيا و الآخرة قال ابن عباس : و كان علي أول من آمن من الناس بعد خديجة رضي الله عنها قال و أخذ رسول الله صلى الله عليه و سلم ثوبه فوضعه على علي و فاطمة و حسن و حسين و قال : إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت و يطهركم تطهيرا قال ابن عباس : و شرى علي نفسه فلبس ثوب النبي صلى الله عليه و سلم ثم نام مكانه قال ابن عباس : و كان المشركون يرمون رسول الله صلى الله عليه و سلم فجاء أبو بكر رضي الله عنه و علي نائم قال و أبو بكر يحسب أنه رسول الله صلى الله عليه و سلم قال فقال : يا نبي الله فقال له علي : إن نبي الله صلى الله عليه و سلم قد انطلق نحو بئر ميمون فادركه قال فانطلق أبو بكر فدخل معه الغار قال و جعل علي رضي الله عنه يرمى بالحجارة كما كان رمي نبي الله صلى الله عليه و سلم و هو يتضور و قد لف رأسه في الثوب لا يخرجه حتى أصبح ثم كشف عن رأسه فقالوا إنك للئيم و كان صاحبك لا يتضور و نحن نرميه و أنت تتضور و قد استنكرنا ذلك فقال ابن عباس : و خرج رسول الله صلى الله عليه و سلم في غزوة تبوك و خرج بالناس معه قال فقال له علي : أخرج معك قال : فقال النبي صلى الله عليه و سلم لا فبكى علي فقال له : أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه ليس بعدي نبي إنه لا ينبغي أن أذهب إلا و أنت خليفتي قال ابن عباس و قال له رسول الله صلى الله عليه و سلم أنت ولي كل مؤمن بعدي و مؤمنة قال ابن عباس و سد رسول الله صلى الله عليه و سلم أبواب المسجد غير باب علي فكان يدخل المسجد جنبا و هو طريقه ليس له طريق غيره قال ابن عباس : و قال رسول الله صلى الله عليه و سلم من كنت مولاه فإن مولاه علي قال ابن عباس و قد أخبرنا الله عز و جل في القرآن إنه رضي عن أصحاب الشجرة فعلم ما في قلوبهم فهل أخبرنا أنه سخط عليهم بعد ذلك قال ابن عباس : و قال نبي الله صلى الله عليه و سلم لعمر رضي الله عنه حين قال : ائذن لي فاضرب عنقه قال : و كنت فاعلا و ما يدريك لعل الله قد اطلع على أهل بدر فقال اعلموا ما شئتم
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه بهذه السياقة
و قد حدثنا السيد الأوحد أبو يعلى حمزة بن محمد الزيدي رضي الله عنه ثنا أبو الحسن علي بن محمد بن مهروية القزويني القطان قال : سمعت أبا حاتم الرازي يقول : كان يعجبهم أن يجدوا الفضائل من رواية أحمد بن حنبل رضي الله عنه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4653 - حدثنا الحسن بن يعقوب العدل ثنا محمد بن عبد الوهاب ثنا جعفر بن عون عن مسعر عن أبي عون عن أبي صالح عن علي رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم يوم بدر لي و لأبي بكر : عن يمين أحدكما جبريل و الآخر ميكائيل و إسرافيل ملك عظيم يشهد القتال و يكون في الصف
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4654 - أخبرنا أحمد بن جعفر القطيعي ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا يعقوب بن إبراهيم بن سعد ثنا أبي عن ابن إسحاق قال : حدثني عبد الله بن عبد الرحمن بن معمر أبو طوالة الأنصاري عن سليمان بن محمد بن كعب بن عجرة عن زينب بنت أبي سعيد عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال : شكى علي بن أبي طالب الناس إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فقام فينا خطيبا فسمعته يقول : أيها الناس لا تشكوا عليا فو الله إنه لأخشن في ذات الله و في سبيل الله
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4655 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ زياد بن الخليل القشيري ثنا كثير بن يحيى ثنا أبو عوانة عن أبي بلج عن عمرو بن ميمون عن ابن عباس رضي الله عنهما : أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : أيكم يتولاني في الدنيا و الآخرة فقال لكل رجل منهم : أيتولاني في الدنيا و الآخرة ؟ فقال : لا حتى مر على أكثرهم فقال علي : أنا أتولاك في الدنيا و الآخرة فقال : أنت وليي في الدنيا و الآخرة
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

4656 - أخبرني عبد الرحمن بن الحسن القاضي بهمدان ثنا إبراهيم بن الحسين ثنا آدم بن أبي إياس ثنا شعبة عن أبي إسحاق عن عبد الرحمن بن يزيد عن علقمة عن عبد الله قال : كنا نتحدث أن أقضى أهل المدينة علي بن أبي طالب رضي الله عنه
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4657 - أخبرنا أحمد بن جعفر القطيعي ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا سعيد بن محمد الوراق عن علي بن الحزور قال : سمعت أبا مريم الثقفي يقول : سمعت عمار بن ياسر رضي الله عنه يقول : سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول لعلي : يا علي طوبى لمن أحبك و صدق فيك و ويل لمن أبغضك و كذب فيك
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : بل سعيد وعلي متروكان

4658 - حدثني علي بن حمشاد ثنا العباس بن الفضل الأسفاطي ثنا أحمد بن يونس ثنا أبو بكر بن عياش عن الأعمش عن عمرو بن مرة عن أبي البختري قال : علي رضي الله عنه : بعثني رسول الله صلى الله عليه و سلم إلى اليمن قال : فقلت : يا رسول الله إني رجل شاب و أنه يرد علي من القضاء ما لا علم لي به قال : فوضع يده على صدري و قال اللهم ثبت لسانه و اهد قلبه فما شككت في القضاء أو في قضاء بعد
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4659 - أخبرني عبد الله بن محمد بن موسى العدل ثنا محمد بن أيوب أنبأ إبراهيم بن موسى ثنا عيسى بن يونس ثنا الأجلح عن الشعبي عن عبد الله بن الخليل عن زيد بن أرقم قال : بينا أنا عند رسول الله صلى الله عليه و سلم إذ جاءه رجل من أهل اليمن فجعل يحدث النبي صلى الله عليه و سلم و يخبره فقال : يا رسول الله أتى عليا رضي الله عنه ثلاثة نفر يختصمون في ولد وقعوا على امرأة في طهر واحد فقال لاثنين طيبا نفسا بهذا الولد ثم قال : أنتم شركاء متشاكسون أني مقرع بينكم فمن قرع له فله الولد وعليه ثلثا الدية لصاحبيه فأقرع بينهم فقرع لأحدهم فدفع إليه الولد قال فضحك النبي صلى الله عليه و سلم حتى بدت نواجذه أو قال أضراسه
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4660 - حدثناه علي بن حمشاد ثنا بشر بن موسى ثنا الحميدي ثنا سفيان ثنا الأجلح بهذا و زاد فيه : فقال النبي صلى الله عليه و سلم : ما أعلم فيها إلا ما قال علي
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه و قد زاد الحديث تأكيدا برواية ابن عيينة و قد تابع أبو إسحاق السبيعي الأجلح في روايته

4661 - حدثنا أبو بكر محمد بن أحمد بن بالويه ثنا محمد بن أحمد بن النضر الأزدي قال : حدثني جدي معاوية بن عمرو ثنا زائدة ثنا عبد الله بن محمد بن عقيل عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما قال : مشيت مع النبي صلى الله عليه و سلم إلى امرأة فذبحت لنا شاة فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ليدخلن رجل من أهل الجنة فدخل أبو بكر رضي الله عنه ثم قال ليدخلن رجل من أهل الجنة فدخل عمر رضي الله عنه ثم قال : ليدخلن رجل من أهل الجنة اللهم إن شئت فاجعله عليا قال : فدخل علي بن أبي طالب رضي الله عنه
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4662 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ عبيد بن حاتم الحافظ ثنا محمد بن حاتم المؤدب ثنا سيف بن محمد ثنا سفيان الثوري عن سلمة بن كهيل عن أبي صادق عن الأغر عن سلمان رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم أولكم واردا على الحوض أولكم إسلاما علي بن أبي طالب
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4663 - أخبرنا أحمد بن جعفر القطعي ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة عن عمرو بن مرة عن أبي حمزة عن زيد بن أرقم رضي الله عنه قال : إن أول من أسلم مع رسول الله صلى الله عليه و سلم علي بن أبي طالب رضي الله عنه
هذا حديث صحيح الإسناد و إنما الخلاف في هذا الحرف أن أبا بكر الصديق رضي الله عنه كان أول الرجال البالغين إسلاما و علي بن أبي طالب تقدم إسلامه قبل البلوغ
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4664 - أخبرني أبو بكر إسماعيل بن الفقيه بالري ثنا أبو حاتم محمد بن إدريس ثنا كثير بن يحيى ثنا أبو عوانة داود بن أبي عوف عن عبد الرحمن بن أبي زياد أنه سمع عبد الله بن الحارث بن نوفل يقول : ثنا أبو سعيد الخدري رضي الله عنه : أن النبي صلى الله عليه و سلم دخل على فاطمة رضي الله عنها فقال : إني و إياك و هذا النائم يعني عليا و هما يعني الحسن و الحسين لفي مكان واحد يوم القيامة
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4665 - أخبرنا أحمد بن جعفر القطيعي ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا سيار بن حاتم ثنا جعفر بن سليمان ثنا مالك بن دينار قال : سألت سعيد بن جبير فقلت : يا أبا عبد الله من كان حامل راية رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : فنظر إلي و قال : كأنك رخي البال فغضبت و شكوته إلى إخوانه من القراء فقلت ألا تعجبون من سعيد أني سألته من كان حامل راية رسول الله صلى الله عليه و سلم فنظر إلي و قال إنك لرخي البال قالوا : إنك سألته و هو خائف من الحجاج و قد لاذ بالبيت فسله الآن فسألته فقال : كان حاملها علي رضي الله عنه هكذا سمعته من عبد الله بن عباس
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه و لهذا الحديث شاهد من حيث زنفل العرفي و فيه طول فلم أخرجه
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

4666 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ محمد بن عيسى بن السكن الواسطي ثنا شهاب بن عباد ثنا محمد بن بشر ثنا الحسن بن حي عن أبي ربيعة الأيادي عن الحسن عن أنس قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : اشتاقت الجنة إلى ثلاثة علي و عمار و سلمان
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4667 - حدثنا أبو محمد أحمد بن عبد الله المزني بنيسابور ثنا أبو جعفر محمد بن عبد الله الحضرمي ثنا عقبة بن قبيصة حدثني أبي ثنا عمار بن سيف عن إسماعيل بن أبي خالد عن ابن أبي أوفى رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم سألت ربي عز و جل أن لا أزوج أحدا من أمتي و لا أتزوج إلا كان معي في الجنة فأعطاني
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4668 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ محمد بن أيوب أنا عمرو بن الحصين العقيلي أنبأ يحيى بن العلاء الرازي ثنا هلال بن أبي حميد عن عبد الله بن أسعد بن زرارة عن أبيه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : أوحي إلي في علي ثلاث أنه سيد المسلمين و إمام المتقين و قائد الغر المحجلين
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : أحسبه موضوعا

4669 - أخبرني علي بن عبد الرحمن بن عيسى السبيعي بالكوفة ثنا الحسين بن الحكم الجيزي ثنا الحسين بن الحسن الأشقر ثنا سعيد بن خثيم الهلالي عن الوليد بن يسار الهمداني عن علي بن أبي طلحة قال : حججنا فمررنا على الحسن بن علي بالمدينة و معنا معاوية بن حديج فقيل للحسن إن هذا معاوية بن حديج الساب لعلي فقال : علي به فأتى به فقال أنت الساب لعلي ؟ فقال ما فعلت فقال و الله إن لقيته و ما أحسبك تلقاه يوم القيامة لتجده على حوض رسول الله صلى الله عليه و سلم يذود عنه رايات المنافقين بيده عصا من عوسج حدثنيه الصادق المصدوق صلى الله عليه و سلم و قد خاب من افترى
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : بل منكر واه

4670 - أخبرنا أبو العباس محمد بن أحمد المحبوبي بمرو ثنا سعيد بن مسعود ثنا عبيد الله بن موسى أنبأ إسرائيل
و حدثني محمد بن صالح بن هانىء ثنا يحيى بن يحيى و السري بن خزيمة و محمد بن عمرو بن النضر قالوا : ثنا أحمد بن يونس ثنا إسرائيل عن أبي إسحاق عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن علي رضي الله عنه قال : قال لي رسول الله صلى الله عليه و سلم : يا علي ألا أعلمك كلمات إن قتلتهن غفر الله لك على أنه مغفور لك لا إله إلا الله العلي العظيم لا إله إلا الله الحليم الكريم سبحان الله رب العرش العظيم و الحمد لله رب العالمين
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4671 - أخبرنا أحمد بن جعفر القطيعي ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا عبد الله بن محمد بن شيبة قال : ثنا جرير بن عبد الحميد عن مغيرة عن أبي موسى عن أم سلمة رضي الله عنها قالت : والذي أحلف به إن كان علي لأقرب الناس عهدا برسول الله صلى الله عليه و سلم غداة و هو يقول : جاء علي جاء علي مرارا فقالت فاطمة رضي الله عنها كأنك بعثته في حاجة قالت فجاء بعد قالت أم سلمة فظننت أن له إليه حاجة فخرجنا من البيت فقعدنا عند الباب و كنت من أدناهم إلى الباب فأكب عليه رسول الله صلى الله عليه و سلم و جعل يساره و يناجيه ثم قبض رسول الله صلى الله عليه و سلم من يومه ذلك فكان علي أقرب الناس عهدا
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4672 - حدثنا علي بن حمشاد العدل ثنا العباس بن الفضل الأسفاطي ثنا علي بن عبد الله المديني و إبراهيم بن محمد بن عرعرة قالا : ثنا حرمي بن عمارة حدثني الفضل بن عميرة أخبرني ميمون الكردي عن أبي عثمان النهدي أن عليا رضي الله عنه قال : بينما رسول الله صلى الله عليه و سلم آخذ بيدي و نحن في سكك المدينة إذ مررنا بحديقة فقلت : يا رسول الله ما أحسنها من حديقة قال : لك في الجنة أحسن منها
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4673 - حدثنا دعلج بن أحمد السجزي ببغداد ثنا عبد العزيز بن معاوية البصري ثنا عبد العزيز بن الخطاب ثنا ناصح بن عبد الله المحلمي عن عطاء بن السائب عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : دخلت مع النبي صلى الله عليه و سلم على علي بن أبي طالب رضي الله عنه يعوده و هو مريض و عنده أبو بكر و عمر رضي الله عنهما فتحولا حتى جلس رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال أحدهما لصاحبه ما أراه إلا هالك فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم أنه لن يموت إلا مقتولا و لن يموت حتى يملأ غيظا
تعليق الذهبي قي التلخيص : إسناد واه

4674 - حدثنا أبو سعيد أحمد بن يعقوب الثقفي ثنا الحسن بن علي بن شبيب المعمري ثنا محمد بن حميد ثنا سلمة بن الفضل حدثني أبو زيد الأحول عن عقاب بن ثعلبة حدثني أبو أيوب الأنصاري في خلافة عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال : أمر رسول الله صلى الله عليه و سلم علي بن أبي طالب بقتال الناكثين و القاسطين و المارقين
تعليق الذهبي قي التلخيص : لم يصح

4675 - حدثنا أبو بكر بن بالويه ثنا محمد بن يونس القرشي ثنا عبد العزيز بن الخطاب ثنا علي بن أبي فاطمة عن الأصبغ بن نباتة عن أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه قال : سمعت النبي صلى الله عليه و سلم يقول لعلي بن أبي طالب : تقاتل الناكثين و القاسطين و المارقين بالطرقات و النهروانات و بالشعفات قال أبو أيوب : قلت : يا رسول الله مع من تقاتل هؤلاء الأقوام قال : مع علي بن أبي طالب

4676 - حدثنا أبو حفص عمر بن أحمد الجمحي بمكة ثنا علي بن عبد العزيز ثنا عمرو بن عون ثنا هشيم عن إسماعيل بن سالم عن أبي إدريس الأودي عن علي رضي الله عنه قال : إن مما عهد إلي النبي صلى الله عليه و سلم أن الأمة ستغدر بي بعده
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4677 - أخبرنا أحمد بن سهل الفقيه البخاري ثنا سهل بن المتوكل ثنا أحمد بن يونس ثنا محمد بن فضيل عن أبي حيان التيمي عن سعيد بن جبير عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : قال النبي صلى الله عليه و سلم لعلي أما أنك ستلقى بعدي جهدا قال في سلامة من ديني ؟ قال : في سلامة من دينك
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
هذا حديث صحيح علىشرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4678 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق الفقيه أنا أبو مسلم ثنا إبراهيم بن بشار ثنا سفيان عن عبد الله بن أعين عن أبي حرب بن الأسود الديلي عن أبيه عن علي رضي الله عنه قال : أتاني عبد الله بن سلام و قد وضعت رجلي في الغرز و أنا أريد العراق فقال لا تأتي العراق فإنك إن أتيته أصابك به ذباب السيف قال علي : و أيم الله لقد قالها لي رسول الله صلى الله عليه و سلم قبلك قال أبو الأسود فقلت في نفسي يا الله ما رأيت كاليوم رجل محارب يحدث الناس بمثل هذا
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : ابن بشار ذو مناكير وابن أعين غير مرضي

4679 - أخبرنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله الصفار ثنا الحسن بن علي بن بحر بن بري ثنا أبي
و أخبرنا أحمد بن جعفر القطيعي ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا علي بن بحر بن بري ثنا محمد بن إسحاق حدثني يزيد بن محمد بن خثيم المحاربي عن محمد بن كعب القرظي عن محمد بن خثيم عن عمار بن ياسر رضي الله عنه قال : كنت أنا و علي رفيقين في غزوة ذي العشيرة فلما نزلها رسول الله صلى الله عليه و سلم و أقام بها رأينا ناسا من بني مدلج يعملون في عين لهم في نخل فقال لي علي : يا أبا اليقظان هل لك أن تأتي هؤلاء فننظر كيف يعملون فجئناهم فنظرنا إلى عملهم ساعة ثم غشينا النوم فانطلقت أنا و علي فاضطجعنا في صور من النخل في دقعاء من التراب فنمنا فو الله ما أيقظنا إلا رسول الله صلى الله عليه و سلم يحركنا برجله و قد تتربنا من تلك الدقعاء فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : يا أبا تراب لما يرى عليه من التراب فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم ألا أحدثكما بأشقى الناس رجلين قلنا بلى يا رسول الله قال : أحيمر ثمود الذي عقر الناقة و الذي يضر بك يا علي على هذه يعني قرنه حتى تبتل هذه من الدم يعني لحيته
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه بهذه الزيادة إنما اتفقا على حديث أبي حازم عن سهل بن سعد : قم أبا تراب
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4680 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنبأ محمد بن عيسى بن السكن ثنا الحارث بن منصور ثنا إسرائيل عن أبي إسحاق عن جري بن كليب العامري قال : لما سار علي إلى صفين كرهت القتال فأتيت المدينة فدخلت على ميمونة بنت الحارث فقالت : ممن أنت ؟ قلت من أهل الكوفة قالت من أيهم ؟ قلت : من بني عامر قالت : رحبا على رحب و قربا على قرب تجيء ما جاء بك قال : قلت : سار علي إلى صفين و كرهت القتال فجئنا إلى ها هنا قالت أكنت بايعته ؟ قال : قلت : نعم قالت فارجع إليه فكن معه فو الله ما ضل و لا ضل به
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4681 - حدثنا دعلج بن أحمد السجزى ثنات علي بن عبد العزيز بن معاوية ثنا إبراهيم بن إسحاق الجعفي ثنا عبد الله بن عبد ربه العجلي ثنا شعبة عن قتادة عن حميد بن عبد الرحمن عن أبي سعيد الخدري عن عمران بن حصين قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم النظر إلى علي عبادة
هذا حديث صحيح الإسناد و شواهده عن عبد الله بن مسعود صحيحة
تعليق الذهبي قي التلخيص : ذا موضوع

4682 - حدثنا عبد الباقي بن قافع الحافظ ثنا صالح بن مقاتل بن صالح ثنا محمد بن عبد بن عتبة ثنا عبد الله بن محمد بن سالم ثنا يحيى بن عيسى الرملي عن الأعمش عن إبراهيم عن علقمة عن عبد الله قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : النظر إلى وجه علي عبادة
تابعه عمرو بن مرة عن إبراهيم النخعي
تعليق الذهبي قي التلخيص : وذا موضوع

4683 - حدثنا أبو بكر محمد بن يحيى القاري ثنا المسيب بن زهير الضبي ثنا عاصم بن علي ثنا المسعودي عن عمرو بن مرة عن إبراهيم عن علقمة عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم النظر إلى وجه علي عبادة

4684 - حدثنا الحسن بن يعقوب و إبراهيم بن عصمة العدلان قالا : ثنا السري بن خزيمة ثنا معلى بن راشد ثنا وهيب بن خالد عن جعفر بن محمد عن أبيه عن علي بن الحسين أن عمر بن الخطاب رضي الله عنه خطب إلى علي رضي الله عنه أم كلثوم فقال : انكحنيها فقال علي إني أرصدها لابن أخي عبد الله بن جعفر فقال عمر انكحينها فو الله ما من الناس أحد يرصد من أمرها ما أرصده فأنكحه علي فأتى عمر المهاجرين فقال : ألا تهنوني فقالوا بمن يا أمير المؤمنين فقال بأم كلثوم بنت علي و ابنة فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه و سلم إني سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول كل نسب و سبب ينقطع يوم القيامة إلا ما كان من سببي و نسبي فأحببت أن يكون بيني و بين رسول الله صلى الله عليه و سلم نسب و سبب
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : منقطع

4685 - حدثني محمد بن صالح بن هانئ ثنا أحمد بن سلمة و محمد بن شاذان قالا : ثنا إسحاق بن إبراهيم و محمد بن رافع قالا : ثنا عبد الرزاق أنا النعمان بن أبي شيبة عن سفيان الثوري عن أبي إسحاق عن زيد بن يثيع عن حذيفة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم إن وليتموها أبا بكر فزاهد في الدينا راغب في الآخرة و في جسمه ضعف و إن وليتموها عمر فقوي أمين لا يخاف في الله لومة لائم و إن وليتموها عليا فهاد مهتد يقيمكم على صراط مستقيم
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

4686 - عن حيان الأسدي سمعت عليا يقول : قال لي رسول الله صلى الله عليه و سلم إن الأمة ستغدر بك بعدي و أنت تعيش على ملتي و تقتل على سنتي من أحبك أحبني و من أبغضك أبغضني و إن هذه ستخضب من هذا يعني لحيته من رأسه
صحيح
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

ذكر مقتل أمير المؤمنين علي بن أبي طالب رضي الله تعالى عنه بأصح الأسانيد على سبيل الاختصار

4687 - حدثني أبو الطيب محمد بن أحمد الذهلي ثنا جعفر بن أحمد بن نصر الحافظ ثنا إسماعيل بن موسى السدي ثنا شريك عن عثمان عن أبي زرعة عن زيد بن وهب قال : قدم على علي وفد من أهل البصرة و فيهم رجل من الخوارج يقال له الجعد بن نعجة فحمد الله و أثنى عليه و صلى على النبي صلى الله عليه و سلم ثم قال : اتق الله يا علي فإنك ميت فقال علي لا و لكني مقتول ضربة على هذا تخضب هذه قال : و أشار علي إلى رأسه و لحيته بيده قضاء مقضي و عهد معهود و قد خاب من افترى ثم عاب عليا في لباسه فقال لو لبست لباسا خيرا من هذا فقال أن لباسي هذا أبعد لي من الكبر و أجدر أن يقتدي المسلمون
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4688 - حدثنا الأستاذ أبو الوليد الهيثم بن خلف الدوري ثنا سوار بن عبد الله العنبري ثنا المعتمر قال : قال أبي حدثنا الحريث بن مخشى : أن عليا قتل صبييحة إحدى و عشرين من رمضان قال : فسمعت الحسن بن علي يقول و هو يخطب و ذكر مناقب علي فقال : قتل ليلة أنزل القرآن و ليلة أسري بعيسى و ليلة قبض موسى قال و صلى عليه الحسن بن علي عليهما السلام
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4689 - و حدثنا أبو الوليد ثنا الهيثم بن خلف ثنا علي بن الربيع الأنصاري ثنا حفص بن غياث عن أبي روح عن مولى لعلي : أن الحسن صلى على علي و كبر عليه أربعا

4690 - فحدثني أبو سعيد أحمد بن محمد النخعي ثنا عبد الرحمن بن أبي حاتم حدثني أبي ثنا عمرو بن طلحة القناد ثنا أسباط بن نصر قال : سمعت إسماعيل بن عبد الرحمن السدي يقول : كان عبد الرحمن بن ملجم المرادي عشق امرأة من الخوارج من تيم الرباب يقال لها قطام فنكحها و أصدقها ثلاثة آلاف درهم و قتل علي رضي الله عنه و في ذلك قال الفرزدق :
( فلم أر مهرا ساقه ذو سماحة كمهر قطام بين غير معجم )
( ثلاثة آلاف و عبد و قينة و ضرب علي بالحسام المصمم )
( فلا مهر أغلى من علي و إن غلا و لا فتك إلا دون فتك ابن ملجم )
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4691 - أخبرنا أبو بكر محمد بن محمد بن عون المقري ببغداد ثنا محمد بن يونس ثنا عبد العزيز بن الخطاب ثنا علي بن غراب عن مجالد عن الشعبي قال : لما ضرب ابن ملجم عليا تلك االضربة أوصى به علي فقال : قد ضربني فأحسنوا إليه و ألينوا له فراشه فإن أعش فهضم أو قصاص و إن أمت فعالجوه فإني مخاصمه عند ربي عز و جل
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4692 - حدثنا الوليد ثنا الهيثم بن خلف ثنا محمود بن غيلان ثنا أبو أحمد الزبيري ثنا شريك عن عمران بن ظبيان عن أبي يحيى قال : لما جاءوا بابن ملجم إلى علي قال : إصنعوا به ما صنع رسول الله صلى الله عليه و سلم برجل جعل له أن يقتله فأمر أن يقتل و يحرق بالنار
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4693 - فأخبرني أبو العباس محمد بن أحمد المحبوبي ثنا أحمد بن سيار الإمام حدثنا رافع بن حرب الليثي ثنا حكيم بن زيد عن أبي إسحاق الهمداني قال : رأيت قاتل علي بن أبي طالب يحرق بالنار في أصحاب الرماح
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4694 - أخبرني أحمد بن بالويه العقصي ثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة ثنا عباد بن يعقوب ثنا نوح بن دراج عن محمد بن إسحاق عن الزهري أن أسماء الأنصارية قالت : ما رفع حجر بإيلياء ليلة قتل علي إلا و وجد تحته دم عبيط
قال الحاكم : قد اختلفت الروايات في مبلغ سن أمير المؤمنين حين قتل
قال الحاكم : قد اخلتفت الروايات في مبلغ سن أمير المؤمنين حين قتل
تعليق الذهبي قي التلخيص : نوح كذاب

4695 - فحدثنا أبو بكر بن إسحاق الفقيه و علي بن حمشاد العدل قالا : أنا بشر بن موسى ثنا الحميدي ثنا سفيان ثنا جعفر بن محمد عن أبيه : قال : قتل علي رضي الله عنه و هو ابن ثمان و خمسين
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4696 - و حدثنا محمد بن أحمد بن بطة الأصبهاني ثنا الحسن بن الجهم ثنا الحسين بن الفرج ثنا محمد بن عمر حدثني علي بن عمر بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب ثنا عبد الله بن محمد بن عقيل قال : سمعت ابن الحنفية في السنة التي مات فيها حين دخلت سنةإحدى و ثمانين قال : هذه لي خمس و ستون جاوزت سن أبي مات أبي و هو ابن ثلاث و ستين و مات ابن الحنيفة في تلك السنة
قال الحاكم : فأما مدة خلافة أمير المؤمنين علي رضي الله عنه فعلى ما حكم به المصطفى صلى الله عليه و سلم
تعليق الذهبي قي التلخيص : فيه الواقدي

4697 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا إبراهيم بن مرزوق البصري بمصر ثنا عبد الصمد بن عبد الوارث بن سعيد حدثني أبي ثنا سعيد بن جمهان عن سفينة أبي عبد الرحمن مولى النبي صلى الله عليه و سلم قال : خلافة النبوة ثلاثون سنة قال سعيد : أمسك أبو بكر سنتين و عمر بن الخطاب عشر سنين و عثمان بن عفان اثنتي عشرة سنة و علي ست سنين
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

4698 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق أنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ثنا عمرو بن عبد الله الأودي ثنا محمد بن بشر عن موسى بن مطير عن صعصعة بن صوحان قال : خطبنا علي رضي الله عنه حين ضربة ابن ملجم فقلنا : يا أمير المؤمنين إستخلف علينا فقال : أترككم كما تركنا رسول الله صلى الله عليه و سلم قلنا : يا رسول الله إستخلف علينا فقال : إن يعلم الله فيكم خيرا يول عليكم خياركم قال علي : فعلم الله فينا خيرا فولى علينا أبا بكر رضي الله عنه
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

4699 - حدثنا بكر بن محمد بن حمدان الصيرفي بمرو ثنا محمد بن يونس بن موسى القرشي ثنا نائل بن نجيح ثنا فطر بن خليفة عن حبيب بن أبي ثابت قال : دخل صعصعة بن صوحان على علي فقال : يا أمير المؤمنين من تستخلف علينا ؟ قال : إن علم الله في قلوبكم خيرا يستخلف عليكم خيركم قال صعصعة : فعلم الله في قلوبنا شرا فاستخلف علينا
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

4700 - حدثنا أبو نصر أحمد بن سهل الفقيه ببخارى ثنا صالح بن محمد بن حبيب الحافظ ثنا علي بن الجعد ثنا زهير بن معاوية قال : سمعت أبا إسحاق يحدث عن عمرو الأصم قال : قلت للحسن بن علي إن هذه الشيعة يزعمون أن عليا مبعوث قبل يوم القيامة قال : كذبوا و الله ما هؤلاء بشيعته لو علمنا أنه مبعوث ما زوجنا نساءه و لا اقتسمنا ماله
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4701 - أخبرنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله الزاهد ثنا محمد بن إسماعيل السلمي ثنا عبد الغفار بن داود الحراني ثنا موسى بن أعين عن عدي بن عبد الرحمن عن عبد الله بن محمد بن الحنيفة قال : قالوا لأبي : يا مهدي السلام عليك قال : سبحان الله ألم أنهكم عن هذا إنما المهدي من هدي الله عز و جل
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

ذكر البيان الواضح أن أمير المؤمنين علي بن أبي طالب رضي الله عنه بقي من خواص أوليائه جماعة و هجرهم لذكرهم أبا بكر و عمر و عثمان رضي الله عنهم بما ليسوا بأهل و سهم غيرهم من أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم حتى فارقوه و توجهوا إلى حر وراء منهم عبد الله بن الكواء اليشكري و شبيب بن ربعي التميمي

4702 - حدثني سعيد بن أحمد بن محمد النخعي ثنا عبدان الأهوازي ثنا علي بن المنذر ثنا محمد بن فضيل عن الأعمش عن أبي وائل أن عبد الله بن الكواء و شيب بن ربعي و ناسا معهما : اعتزلوا عليا بعد انصرافه من صفين إلى الكوفة لما أنكر عليهم من سب أبي بكر و عمر رضي الله عنهما فمن بعدهما من أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم فخالفوه و خرجوا عليه فخرج إليهم علي و حاجهم و رجع عن غير قتال
و في حديث أبي إسحاق الفرازي عن شعبة عن سلمة بن كهيل عن أبي جحيفة زيادة ألفاظ منها إيمان علي أني لا أساكنكم في بلدة حتى ألقي الله عز و جل
و في حديث أبي إسحاق الفزاري عن شعبة عن سلمة بن كهيل عن أبي جحيفة زيادة ألفاظ منها إيمان علي أني لا أساكنكم في بلدة حتى القى الله عز و جل
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4703 - و أخبرني أبو سعيد النخعي ثنا عبدان الأهوازي ثنا محمد بن عبد الله بن نمير أنا عامر بن السري عن أبي الجحاف عن معاوية بن ثعلبة عن أبي ذر رضي الله عنه : قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم لعلي : من فارقني فقد فارق الله و من فارقك فقد فارقني
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

4704 - حدثنا علي بن حمشاد العدل ثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة ثنا يحيى بن عبد الحميد ثنا شريك عن عمران بن ظبيان عن أبي يحيى : قال نادى رجل من الغالين عليا و هو في الصلاة صلاة الفجر فقال : و لقد أوحي إليك و إلى الذين من قبلك لئن اشركت ليحبطن عملك و لتكونن من الخاسرين فأجابه علي و هو في الصلاة : فاصبر إن وعد الله حق و لا يستخفنك الذين لا يوقنون
هذه أحاديث صحيحة الأسانيد و لسيت بمسندة فكنت احكم عليها على ما جرى به الرسم
هذه أحاديث صحيحة الأسانيد و ليست بمسندة فكنت أحكم عليها على ما جرى به الرسم
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

و من مناقب أهل رسول الله صلى الله عليه و سلم و آله و سلم

4705 - حدثنا أبو بكر أحمد بن سلمان الفقيه و أبو العباس محمد بن يعقوب قالا : ثنا الحسن بن مكرم البزار ثنا عثمان بن عمر ثنا عبد الرحمن بن عبد الله بن دنيار عن شريك بن أبي نمر عن عطاء بن يسار عن أم سلمة : قالت : في بيتي نزلت { إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت } قالت فأرسل رسول الله صلى الله عليه و سلم إلى علي و فاطمة و الحسن و الحسين فقال : هؤلاء أهل بيتي
هذا حديث صحيح على شرط البخاري و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري

4706 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا الربيع بن سليمان المرادي و بحر بن نصر الخولاني قالا : ثنا بشر بن بكر و ثنا الأوزاعي حدثني أبو عمار حدثني واثلة بن الأسقع : قال : أتيت عليا فلم أجده فقالت لي فاطمة : انطلق إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم يدعوه فجاء مع رسول الله صلى الله عليه و سلم فدخلا و دخلت معهما فدعا رسول الله صلى الله عليه و سلم الحسن و الحسين فأقعد كل واحد منهما على فخذيه و أدنى فاطمة من حجره و زوجها ثم لف عليهم وثوبا و قال : { إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت و يطهركم تطهيرا } ثم قال : هؤلاء أهل بيتي اللهم أهل بيتي أحق
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4707 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا الربيع بن سليمان المرادي و بحر بن نصر الخولاني قالا : ثنا بشر بن أحمد المحبوبي بمرو ثنا سعيد بن مسعود ثنا عبيد الله بن موسى أنا زكريا بن أبي زائدة ثنا مصعب بن شيبة عن صفية بنت شيبة : قالت : حدثتني أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها قالت : خرج النبي صلى الله عليه و سلم غداة و عليه مرط مرجل من شعر أسود فجاء الحسن و الحسين فأدخلهما معه ثم جاءت فاطمة فأدخلها معهما ثم جاء علي فأدخله معهم ثم قال : { إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت و يطهركم تطهيرا }
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4708 - كتب إلي أبو إسماعيل محمد ابن النحوي يذكر أن الحسن بن عرفة حدثهم قال : حدثني علي بن ثابت الجزري ثنا بكير بن مسمار مولى عامر بن سعد سمعت عامر بن سعد : يقول : قال سعد : نزل على رسول الله صلى الله عليه و سلم الوحي فأدخل عليا و فاطمة و ابنيهما تحت ثوبه ثم قال : اللهم هؤلاء أهلي و أهل بيتي
تعليق الذهبي قي التلخيص : علي وبكير تكلم فيهما

4709 - حدثني أبو الحسن إسماعيل بن محمد بن الفضل بن محمد الشعراني ثنا جدي ثنا أبو بكر بن شيبة الحزامي ثنا محمد بن إسماعيل بن أبي فديك حدثني عبد الرحمن بن أبي بكر المليكي عن إسماعيل بن عبد الله بن جعفر بن أبي طالب عن أبيه : قال : لما نظر رسول الله صلى الله عليه و سلم إلى الرحمة هابطة قال : ادعو لي ادعو لي فقالت صفية : من يا رسول الله ؟ قال : أهل بيتي عليا و فاطمة و الحسن و الحسين فجيء بهم فألقى عليهم النبي صلى الله عليه و سلم كساءه ثم رفع يديه ثم قال : اللهم هؤلاء آلي فصل على محمد و على آل محمد و أنزل الله عز و جل { إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت و يطهركم تطهيرا }
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه و قد صحت الرواية على شرط الشيخين أنه علمهم الصلاة على أهل بيته كما علمهم الصلاة على آله
تعليق الذهبي قي التلخيص : المليكي ذاهب الحديث

4710 - حدثنا أبو بكر أحمد بن سلمان الفقيه ببغداد ثنا أحمد بن زهير بن حرب ثنا أبو سلمة موسى بن إسماعيل ثنا عبد الواحد بن زياد أبو فروة حدثني عبد الله بن عيسى بن عبد الرحمن بن أبي ليلى أنه سمع عبد الرحمن بن أبي ليلى يقول : لقيني كعب بن عجرة فقال : ألا أهدي لك هدية سمعتها من النبي صلى الله عليه و سلم قلت : بلى قال : فاهدها إلي قال : سألنا رسول الله صلى الله عليه و سلم فقلنا يا رسول الله كيف الصلاة عليكم أهل البيت ؟ قال : قولوا اللهم صل على محمد و على آل محمد كما صليت على إبراهيم و على آل إبراهيم إنك حميد مجيد اللهم بارك على محمد و على آل محمد كما باركت على إبراهيم و على آل إبراهيم إنك حميد مجيد
و قد روى هذا الحديث بإسناده و ألفاظه حرفا بعد حرف الإمام محمد بن إسماعيل البخاري عن موسى بن إسماعيل في الجامع الصحيح و إنما خرجته ليعلم المستفيد أن أهل البيت و الآل جميعا هم و أبو فروة هو عروة بن الحارث الهمداني من أوثق التابعين بالكوفة

4711 - حدثنا أبو بكر محمد بن الحسين بن مصلح الفقيه بالري ثنا محمد بن أيوب ثنا يحيى بن المغيرة السعدي ثنا جرير بن عبد الحميد عن الحسن بن عبد الله النخعي عن مسلم بن صبيح عن زيد بن أرقم رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم إني تارك فيكم الثقلين كتاب الله و أهل بيتي و إنهما لن يتفرقا حتى يردا علي الحوض
هذا حديث صحيح الإسناد على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4712 - حدثنا أبو جعفر أحمد بن عبيد بن إبراهيم الحافظ الأسدي بهمدان ثنا إبراهيم بن الحسين بن دبزيل ثنا إسماعيل بن أبي أويس ثنا أبي عن حميد بن قيس المكي عن عطاء بن أبي رباح و غيره من أصحاب ابن عباس عن عبد الله بن عباس رضي الله عنهما : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال يا بني عبد المطلب إني سألت الله لكم ثلاثا أن يثبت قائمكم و أن يهدي ضالكم و أن يعلم جاهلكم و سألت الله أن يجعلكم جوداء نجداء رحماء فلو أن رجلا صفن بين الركن و المقام فصلى و صام ثم لقي الله و هو مبغض لأهل بيت محمد دخل النار
هذا حديث حسن صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4713 - أخبرنا أحمد بن جعفر القطيعي ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا تليد بن سليمان ثنا أبو الجحاف عن أبي حازم عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : نظر النبي صلى الله عليه و سلم إلى علي و فاطمة و الحسن و الحسين فقال : أنا حرب لمن حاربكم و سلم لمن سالمكم
هذا حديث حسن من حديث أبي عبد الله أحمد بن حنبل عن تليد بن سليمان فإني لم أجد له رواية غيرها
و له شاهد عن زيد بن أرقم
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4714 - حدثناه أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا العباس بن محمد الدوري ثنا مالك بن إسماعيل ثنا أسباط بن نصر الهمداني عن إسماعيل بن عبد الرحمن السدي عن صبيح مولى أم سلمة عن زيد بن أرقم : عن النبي صلى الله عليه و سلم أنه قال لعلي و فاطمة و الحسن و الحسين : أنا حرب لمن حاربتم و سلم لمن سالمتم
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4715 - حدثنا مكرم بن أحمد القاضي ثنا أحمد بن علي الأبار ثنا إسحاق بن سعيد بن أركون الدمشقي ثنا خليد بن دعلج أبو عمرو السدوسي أظنه عن قتادة عن عطاء عن ابن عباس رضي الله عنهما قال :
: قال رسول الله صلى الله عليه و سلم النجوم أمان لأهل الأرض من الغرق و أهل بيتي أمان لأمتي من الاختلاف فإذا خالفتها قبيلة من العرب اختلفوا فصاروا حزب إبليس
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : بل موضوع

4716 - أخبرنا أبو النضر محمد بن محمد بن يوسف الفقيه و أبو الحسن أحمد بن محمد العنبري قالا : ثنا عثمان بن سعيد الدرامي ثنا علي بن بحر بن بري ثنا هشام بن يوسف الصنعاني
و حدثنا أحمد بن سهل الفقيه و محمد بن علي الكاتب البخاريان ببخارى قالا حدثنا صالح بن محمد بن حبيب الحافظ ثنا يحيى بن معين ثنا هشام بن يوسف حدثني عبد الله بن سليمان النوفلي عن محمد بن علي بن عبد الله بن عباس عن أبيه عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم أحبوا الله لما يغذوكم به من نعمه و أحبوني لحب الله و أحبوا أهل بيتي لحبي
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4717 - حدثنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله الصفار ثنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن الحسن الأصبهاني ثنا محمد بن بكير الحضرمي ثنا محمد بن فضيل الضبي ثنا أبان بن جعفر بن ثعلب عن جعفر بن إياس عن أبي نضرة عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم و الذي نفس بيده لا يبغضنا أهل البيت أحد إلاأدخله الله النار
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4718 - حدثنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله الصفار ثنا أبو عبد الله محمد بن عبد بن الحسن الأصبهاني ثنا أحمد بن مهدي بن رستم ثنا الخليل بن عمر بن إبراهيم ثنا عمر بن سعيد الأبح عن سعيد بن أبي عروة عن قتادة عن أنس رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم وعدني ربي في أهل بيتي من أقر منهم بالتوحيد ولي بالبلاغ أن لا يعذبهم
قال عمر بن سعيد الأبح : و مات سعيد بن أبي عروبة يوم الخميس و كان حدث بهذا الحديث يوم الجمعة مات بعده بسبعة أيام في المسجد فقال قوم لا جزاك الله خيرا صاحب رفض و بلاء و قال قوم جزاك الله خيرا سنة و جماعة أديت ما سمعت
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : بل منكر لم يصح

4719 - أخبرني جعفر بن محمد بن نصير الخلدي ببغداد ثنا موسى بن هارون ثنا قتيبة بن سعيد ثنا حاتم بن إسماعيل عن بكير بن مسمار عن عامر بن سعد عن أبيه قال : لما نزلت ذهه الآية { ندع أبناءنا و أبناءكم و نساءنا و نساءكم و أنفسنا و أنفسكم } دعا رسول الله صلى الله عليه و سلم عليا و فاطمة و حسنا و حسينا رضي الله عنهم فقال : اللهم هؤلاء أهلي
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4720 - أخبرني أحمد بن جعفر بن حمدان الزاهد ببغداد ثنا العباس بن إبراهيم القراطيسي ثنا محمد بن إسماعيل الأحمسي ثنا مفضل بن صالح عن أبي إسحاق عن حنش الكناني قال : سمعت أبا ذر رضي اله عنه يقول و هو آخذ بباب الكعبة من عرفني فأنا من عرفني و من أنكرني فأنا أبو ذر سمعت النبي صلى الله عليه و سلم يقول : ألا إن مثل أهل بيتي فيكم مثل سفينة نوح من قومه من ركبها نجا و من تخلف عنها غرق
تعليق الذهبي قي التلخيص : مفضل بن صالح واه

ذكر مناقب فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه و سلم

4721 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا الحسن بن علي بن عفان العامري ثنا إسحاق بن منصور السلولي ثنا إسرائيل عن ميسرة بن حبيب عن المنهال بن عمرو عن زر بن حبيش عن حذيفة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : نزل ملك من السماء فاستأذن الله أن يسلم علي لم ينزل قبلها فبشرني أن فاطمة سيدة نساء أهل الجنة
تابعه أبو مري الأنصاري عن المنهال
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4722 - أخبرنا علي بن عبد الرحمن بن عيسى ثنا الحسين بن الحكم الجيزي ثنا الحسن بن الحسين العرني ثنا أبو مري الأنصاري عن المنهال بن عمرو عن زر بن حبيش عن حذيفة رضي الله عنه : عن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : نزل من السماء ملك فاستأذن الله أن يسلم علي لم ينزل قبلها فبشرني أن فاطمة سيدة نساء أهل الجنة
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه

4723 - أخبرنا أبو عبد الله محمد بن أحمد بن بطة الأصبهاني ثنا عبد الله بن محمد بن زكريا الأصبهاني ثنا إسماعيل بن عمرو البجلي ثنا الأجلح بن عبد الله الكندي عن حبيب بن ثابت عن عاصم بن ضمرة عن علي رضي الله عنه قال : أخبرني رسول الله صلى الله عليه و سلم أن أول من يدخل الجنة أنا و فاطمة و الحسن و الحسين قلت : يا رسول الله فمحبونا ؟ قا ل : من ورائكم
صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : الحديث منكر

4724 - حدثنا أبو بكر محمد بن جعفر بن يزيد العدل ببغداد ثنا أبو بكر محمد بن أبي العوام الرياحي ثنا يزيد بن هارون أنا العوام بن حوشب عن عمرو بن مرة عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه قال : أتانا رسول الله صلى الله عليه و سلم فوضع رجله بيني و بين فاطمة رضي الله عنها فعلمنا ما نقول إذا أخذنا مضاجعنا فقال : يا فاطمة إذا كنتما بمنزلتكما فسبحا الله ثلاثا و احمدا ثلاثا و ثلاثين و كبرا أربعا و ثلاثين قال علي : و الله ما تركتها بعد فقال له رجل كان في نفسه عليه شيء و لا ليلة صفين قال علي : و لا ليلة صفين
صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4725 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا بكار بن قتيبة القاضي بمصر ثنا أبو داود الطيالسي ثنا هشام عن يحيى بن أبي كثير عن أبي سلام عن أبي أسماء الرحبي عن ثوبان رضي الله عنه قال : دخل رسول الله صلى الله عليه و سلم على فاطمة رضي الله تعالى عنها و أنا معه و قد أخذت من عنقها سلسلة من ذهب فقالت : هذه أهداها إلي أبو حسن فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : يا فاطمة أيسرك أن يقول الناس فاطمة بنت محمد و في يدك سلسلة من نار ثم خرج و لم يقعد فعمدت فاطمة إلى السلسلة فاشترت غلاما فأعتقته فبلغ ذلك النبي صلى الله عليه و سلم فقال : الحمد لله الذي نجى فاطمة من النار
صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4726 - أخبرنا أبو الحسن أحمد بن عثمان الآدمي ببغداد ثنا سعيد بن عثمان الأهوازي ثنا محمد بن يعقوب السدوسي ثنا محمد بن عمران القيسي ثنا معاوية بن هشام
و حدثنا أبو محمد المزني ثنا محمد بن عبد الله الحضرمي و عبد الله بن غنام قالا : ثنا أبو كريب ثنا معاوية بن هشام
و حدثني أبو بكر محمد بن أحمد بن بالويه ثنا علي بن محمد بن خالد المطرز ثنا علي بن المثنى الطوسي ثنا معاوية بن شهام ثنا عمرو بن غياث عن عاصم عن زر بن حبيش عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إن فاطمة أحصنت فرجها فحرم الله ذريتها على النار
هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : بل ضعيف

4727 - أخبرنا أحمد بن بالويه العقصي من أصل كتابه ثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة ثنا محمد بن عبد الله بن نمير ثنا أبو مسلم قائد الأعمش ثنا الأعمش عن سهيل بن أبي صالح عن أبيه عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : تبعث الأنبياء يوم القيامة على الدواب ليوافوا بالمؤمنين من قومهم المحشر و يبعث صالح على ناقته و أبعث على البراق خطوهاعند أقصى طرفها و تبعث فاطمة أمامي
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : أبو مسلم لم يخرجوا له

4728 - أخبرنا أبو بكر محمد بن عبد الله بن عتاب العبدي ببغداد و أبو بكر بن أبي دارم الحافظ بالكوفة و أبو العباس محمد بن يعقوب و أبو الحسين بن ماتي بالكوفة و الحسن بن يعقوب العدل قالوا : ثنا إبراهيم بن عبد الله العبسي عن أبي جحيفة عن علي عليه االسلام قال : سمعت النبي صلى الله عليه و سلم يقول : إذا كان يوم القيامة نادى مناد وراء الحجاب : يا أهل الجمع غضوا أبصاركم عن فاطمة بنت محمد صلى الله عليه و سلم حتى تمر
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : لا والله بل موضوع

4729 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا بكار بن قتيبة القاضي ثنا أبو داود الطيالسي ثنا همام عن يحيى بن أبي كثير عن أبي سلام عن أبي أسماء الرحبي عن ثوبان مولى رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : جاءت ابنة هبيرة إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم و في يدها فتح من ذهب أو خواتيم من ذهب فجعل رسول الله صلى الله عليه و سلم يضرب بيدها فأتت فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه و سلم فشكت إليها ما صنع بها رسول الله صلى الله عليه و سلم قال ثوبان : فدخل رسول الله صلى الله عليه و سلم على فاطمة و أنا معه و قد أخذت من عنقها سلسلة من ذهب فقالت هذه أهداها إلي أبو الحسن و السلسلة في يدها فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : يا فاطمة أيسرك أن يقول الناس فاطمة بنت محمد و في يدك سلسلة من نار ثم خرج رسول الله صلى الله عليه و سلم و لم يقعد فعمدت فاطمة إلى السلسلة فاشترت بهاغلاما فأعتقته فبلغ ذلك النبي صلى الله عليه و سلم فقال : الحمد لله الذي نجى فاطمة من النار
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

4730 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا الحسن بن علي بن عفان العامري
و أخبرنا محمد بن علي بن دحيم بالكوفة ثنا أحمد بن حاتم بن أبي غرزة قالا : ثنا عبد الله محمد بن سالم ثنا حسين بن زيد بن علي عن عمر بن علي عن جعفر بن محمد عن أبيه عن علي بن الحسين عن أبيه عن علي رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم لفاطمة : إن الله يغضب لغضبك و يرضى لرضاك
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : بل حسين بن زيد منكر الحديث

4731 - حدثنا أبو بكر محمد بن علي الفقيه الشاشي ثنا أبو طالب أحمد بن نصر الحافظ ثنا علي بن سعيد بن بشير عن عباد بن يعقوب ثنا محمد بن إسماعيل بن رجاء الزبيدي عن إسحاق الشيباني عن جميع بن عمير قال : دخلت مع أمي على عائشة فسمعها من وراء الحجاب و هي تسألها عن علي فقالت تسألني عن رجل و الله ما أعلم رجلا كان أحب إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم ولا في الأرض امرأة كانت أحب إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم من امرأته
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : جميع بن عمير متهم

4732 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب بن إسحاق الصغاني ثنا عثمان بن عمير ثنا إسرائيل عن مسيرة بن حبيب عن المنهال بن عمرو عن عائشة بنت طلحة عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها أنها قالت : ما رأيت أحدا كان أشبه كلاما و حديثا من فاطمة برسول الله صلى الله عليه و سلم و كانت إذا دخلت عليه رحب بها و قام إليها فأخذ بيدها فقبلها و أجلسها في مجلسه
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : بل صحيح

4733 - حدثنا أبو جعفر محمد بن علي بن دحيم الصايغ بالكوفة ثنا محمد بن الحسين بن أبي الحسين ثنا علي بن ثابت الديان ثنا منصور بن أبي الأسود عن عبد الرحمن بن أبي نعم عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال : قال : رسول الله صلى الله عليه و سلم : فاطمة سيدة نساء أهل الجنة إلا ما كان من مريم بنت عمران
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه إنما تفرد مسلم بإخراج حديث أبي موسى عن النبي صلى الله عليه و سلم : خير نساء العالمين أربع
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4734 - حدثنا أبو سهل أحمد بن محمد بن زياد القطان ببغداد ثنا إسماعيل بن إسحاق القاضي ثنا إسحاق بن محمد الفروي ثنا عبد الله بن جعفر الزاهري عن جعفر بن محمد عن عبد الله بن أبي رافع عن المسور بن مخرمة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إنما فاطمة شجنة مني يبسطني ما يبسطها و يقبضني ما يقبضها
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4735 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا العباس بن محمد الدوري ثنا شاذان الأسود بن عامر ثنا جعفر بن زياد الأحمر عن عبد الله بن عطاء عن عبد الله بن بريدة عن أبيه قال : كان أحب النساء إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فاطمة و من الرجال علي
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4736 - حدثنا مكرم بن أحمد القاضي ثنا احمد بن يوسف الهمداني ثنا عبد المؤمن بن علي الزعفراني ثنا عبد السلام بن حرب عن عبيد الله بن عمر عن زيد بن أسلم عن أبيه عن عمر رضي الله عنه : أنه دخل على فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال : يا فاطمة و الله ما رأيت احدا أحب إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم منك و الله ما كان أحد من الناس بعد أبيك صلى الله عليه و سلم أحب إلي منك
هذا حديث صحيح الإسناد على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : غريب عجيب

4737 - أخبرني أبو الحسين بن أبي عمرو السماك و أبو أحمد الحسين بن علي التميمي قالا : ثنا عبد الله بن محمد البغوي حدثني يحيى بن سعيد الأموي حدثني أبي حدثني يزيد بن سنان ثنا عقبة بن رويم قال : سمعت أبا ثعلبة الخشني رضي الله عنه يقول : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا رجع من غزاة أو سفر أتى المسجد فصلى فيه ركعتين ثم ثنى بفاطمة رضي الله عنها ثم تأتي أزواجه فلما رجع خرج من المسجد تلقته فاطمة عند باب البيت تلثم فاه و عينيها تبكي فقال لها : يا بنية ما يبكيك قالت : يا رسول الله ألا أراك شعثا نصبا قد أخلو لقت ثيابك قال : فقال فلا يبكي فإن الله عز و جل بعث اباك لأمر لا يبقى على ظهر الأرض بيت مدر و لا شعر إلا أدخل الله به عزا و ذلا حتى يبلع حيث بلغ الليل
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : يزيد بن سنان هو الرهاوي ضعفه أحمد وغيره وعقبة نكرة لا تعرف

4738 - حدثنا الحاكم الفاضل أبو عبد الله محمد بن عبد الله إملاء غرة ذي القعدة سنة إثنتي و أربعمائة ثنا أبو الحسين عبد الصمد بن علي بن مكرم ابن أخي الحسن بن مكرم البزار ببغداد ثنا مسلم بن عيسى الصفار العسكري ثنا عبد الله بن داود الخريبي ثنا شهاب بن حرب عن الزهري عن سعيد بن المسيب عن سعد بن مالك قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : أتاني جبريل عليه الصلاة و السلام بسفرجلة من الجنة فأكلتها ليلة أسري بي فعلقت خديجة بفاطمة فكنت إذا اشتقت إلى رائحة الجنة شممت رقبة فاطمة
هذا حديث غريب الإسناد و المتن و شهاب بن حرب مجهول و الباقون من رواته ثقات
تعليق الذهبي قي التلخيص : من وضع مسلم بن عيسى الصفار

4739 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا العباس بن محمد الدوري ثنا يحيى بن إسماعيل الواسطي ثنا محمد بن فضيل عن العلاء بن المسيب عن إبراهيم قعيس عن نافع عن ابن عمر رضي الله عنهما : أن النبي صلى الله عليه و سلم كان إذا سافر كان آخر الناس عهدا به فاطمة و إذا قدم من سفر كان أول الناس به عهدا فاطمة رضي الله عنها
تعليق الذهبي قي التلخيص : إبراهيم قعيس ضعيف

4740 - أخبرنيه الحسين بن علي التميمي ثنا محمد بن إسحاق ثنا محمد بن أحمد بن العلاء الأدمي بالبصرة ثنا يحيى بن حماد ثنا أبو عوانة عن العلاء بن المسيب عن إبراهيم قعيس : فذكر بإسناده نحوه و زاد فيه فقال لها رسول الله صلى الله عليه و سلم فذاك أبي و أمي
رواة هذا الحديث عن آخرهم في الصحيح غير إبراهيم قعيس

4740 - زكريا بن أبي زائد عن فراس عن الشعبي عن مسروق عن عائشة رضي الله عنها : أن النبي صلى الله عليه و سلم قال و هو في مرضه الذي توفي فيه : يا فاطمة ألا ترضين أن تكوني سيدة نساء العالمين و سيدة نساء هذه الأمة و سيدة نساء المؤمنين ؟
هذا إسناد صحيح و لم يخرجاه هكذا

4741 - أخبرنا أبو بكر أحمد بن سلمان الفقيه ببغداد ثنا هلال بن العلاء الرقي ثنا حسين بن عياش ثنا زهير عن سليمان عن أبي صالح عن أبي هريرة رضي الله عنه : قال : أتت فاطمة رضي الله عنها رسول الله صلى الله عليه و سلم تسأله خادما فقال لها : الذي جئت تطلبين أحب إليك أم خير منه قال : فحسبت أنها سألت عليا قال : قولي اللهم رب السماوات و رب العرش العظيم ربنا و رب كل شيء منزل التوراة و الإنجيل و القرآن فالق الحب و النوى أعوذ بك من شر كل شيء أنت آخذ بناصيته أنت الأول فليس قبلك شيء و أنت الآخر فليس بعدك شيء و أنت الظاهر فليس فوقك شيء و أنت الباطن فليس دونك شيء إقض عنا الدين و اغننا من الفقر
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4742 - أخبرني أبو النصر محمد بن محمد بن يوسف الفقيه ثنا عثمان بن سعيد الدارمي ثنا وضاح بن يحيى النهشلي ثنا أبو بكر بن عياش عن عبد الله بن عثمان بن خثيم عن سعيد بن جبير عن ابن عباس عن فاطمة رضي الله عنها : قالت : إجتمع مشركو قريش في الحجر فقال رسول الله يا بنية اسكني ثم خرج فدخل عليهم المسجد فرفعوا رؤوسهم ثم نكسوا فأخذ قبضة من تراب فرمى بها نحوهم ثم قال : شاهت الوجوه فما أصاب رجلا منهم إلا قتل يوم بدر
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

4743 - أخبرني أبو بكر محمد بن القاسم الذهلي ببغداد ثنا جعفر بن محمد الفريابي ثنا سليمان بن عبد الرحمن الدمشقي ثنا عمر بن صالح الدمشقي ثنا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن سعيد بن المسيب عن أم أيمن : قالت : زوج رسول الله صلى الله عليه و سلم ابنته فاطمة علي بن أبي طالب و أمره أن لا يدخل على فاطمة حتى يجيئه و ذكر الحديث
صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : مرسل

4744 - حدثني أبو بكر بن أبي دارم ثنا إبراهيم بن عبد الله العبسي ثنا مالك بن إسماعيل النهدي ثنا عبد السلام بن حرب عن أبي الجحاف عن جميع بن عمير : دخلت مع عمتي على عائشة رضي الله عنها فسئلت أي الناس كان أحب إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم قالت : فاطمة قيل : فمن الرجال قالت : زوجها إن كان ما علمته صواما قواما
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

4745 - أخبرنا أبو عبد الله محمد بن علي الصنعاني بمكة ثنا إسحاق بن إبراهيم بن عباد أنا عبد الرزاق أنا معمر عن قتادة عن أنس رضي الله عنه : أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : حسبك من نساء العالمين أربع مريم بنت عمران و آسية امرأة فرعون و خديجة بنت خويلد و فاطمة بنت محمد
هذا الحديث في المسند لأبي عبد الله أحمد بن حنبل هكذا
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

4746 - و أخبرنا أبو بكر القطيعي في فصائل أهل البيت تصنيف أبي عبد الله أحمد بن حنبل ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا عبد الرزاق أنبأ معمر عن الزهري عن أنس بن مالك رضي الله عنه : أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : حسبك من نساء العالمين مريم بنت عمران و آسية امرأة فرعون و خديجة بنت خويلد و فاطمة بنت محمد
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه بهذا اللفظ فإن قوله صلى الله عليه و سلم : حسبك من نساء العالمين يسوي بين نساء الدنيا
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه بهذا اللفظ فإن قوله صلى الله عليه و سلم : حسبك من نساء العالمين يسوي بين نساء الدنيا
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4747 - أخبرني أحمد بن جعفر القطيعي ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا أبو سعد مولى بني هاشم ثنا عبد الله بن جعفر حدثتنا أم بكر بنت المسور بن مخرمة عن عبيد الله بن أبي رافع عن المسور أنه بعث إليه حسن بن حسن يخطب ابنته فقال له : قل له فيلقاني في العتمة قال : فلقيه فحمد الله المسور و أثنى عليه ثم قال : أما بعد و أيم الله ما من نسب و لا سبب و لا صهر أحب إلي من نسبكم و سببكم و صهركم و لكن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال فاطمة بضعة مني يقبضني ما يقبضها و يبسطني ما يبسطها و إن الأنساب يوم القيامة تنقطع غير نسبي و سببى و صهري و عندك ابنتها و لو زوجتك لقبضها ذلك فانطلق عاذرا له
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4748 - حدثنا أبو بكر محمد بن عبد الله الحفيد ثنا الحسين بن الفضل البجلي ثنا عفان بن مسلم ثنا حماد بن سلمة أخبرني حميد و علي بن زيد عن أنس بن مالك رضي الله عنه : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم كان يمر بباب فاطمة رضي الله عنها ستة أشهر إذا خرج لصلاة الفجر يقول الصلاة يا أهل البيت إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت و يطهركم تطهيرا
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4749 - أخبرنا أحمد بن جعفر القطيعي ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا يحيى بن زكريا بن أبي زائدة أخبرني أبي عن الشعبي عن سويد بن غفلة قال : خطب علي ابنة أبي جهل إلى عمها الحارث بن شهام فاستشار النبي صلى الله عليه و سلم فقال أعن حسبها تسألني ؟ قال علي : قد أعلم ما حسبها و لكن أتأمرني بها فقال : لا فاطمة مضغة و لا أحسب إلا و أنها تحزن أو تجزع فقال علي : لا آتي شيئا تكرهه
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه بهذه السياقة
تعليق الذهبي قي التلخيص : مرسل قوي

4750 - أخبرنا أبو العباس محمد بن أحمد المحبوبي ثنا سعيد بن مسعود ثنا يزيد بن هارون
و أخبرنا أحمد بن جعفر القطيعي ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون أخبرنا إسماعيل بن أبي خالد عن أبي حنظلة رجل من أهل مكة : أن عليا خطب ابنة أبي جهل فقال له أهلها : لا نزوجك على إبنة رسول الله صلى الله عليه و سلم فبلغ ذلك رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال : إنما فاطمة مضغة مني فمن آذاها فقد آذاني

4751 - حدثنا بكر بن محمد الصيرفي ثنا موسى بن سهل بن كثير ثنا سماعيل بن علية ثنا أيوب السختياني عن ابن أبي ملكية عن عبد الله بن الزبير : إن عليا رضي الله عنه ذكر ابنة أبي جهل فبلغ ذلك رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال : إنما فاطمة بضعة مني يؤذني ما آذاها و ينصبني ما أنصبها
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه

4752 - أخبرني أحمد بن جعفر بن حمدان البزار ثنا إبراهيم بن عبيد الله بن مسلم ثنا صالح بن حاتم بن وردان حدثني أبي و حدثني أيوب عن أبي يزيد المدني عن أسماء بنت عميس قالت : كنت في زفاف فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه و سلم فلما أصحبنا جاء النبي صلى الله عليه و سلم إلى الباب فقال : يا أم ايمن ادعي لي أخي فقالت : هو أخوك و تنكحه قال : نعم يا أم أيمن فجاء علي فنضح النبي صلى الله عليه و سلم عليه من الماء و دعا له ثم قال : ادعي لي فاطمة قالت : فجاءت تعثر من الحياء فقال لها رسول الله صلى الله عليه و سلم اسكني فقد انكحتك أحب أهل بيتي إلي قالت : و نضح النبي صلى الله عليه و سلم عليها من الماء ثم رجع رسول الله صلى الله عليه و سلم فرأى سوادا بين يديه فقال : من هذا فقلت : أنا أسماء بنت عميس قلت : نعم قال : جئت في زفاف ابنة رسول الله قلت : نعم فدعا لي
تعليق الذهبي قي التلخيص : الحديث غلط

4753 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا العباس بن محمد الدوري ثنا عثمان بن عمر ثنا إسرائل عن ميسرة بن حبيب عن المنهال بن عمرو عن عائشة ينت طلحة عن عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها أنها قالت : ما رأيت أحدا كان أشبه كلاما و حديثا برسول الله صلى الله عليه و سلم من فاطمة و كانت إذا دخلت عليه قام إليها فقبلها و رحب بها و أخذ بيدها فأجلسها في مجلسه و كانت هي إذا دخل عليها رسول الله صلى الله عليه و سلم قامت إليه مستقبلة و قبلت يده
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

4754 - أخبرنا أبو بكر أحمد بن جعفر القطيعي ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا يونس بن محمد ثنا داود بن أبي الفرات عن علباء بن أحمر عن عكرمة عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : خط رسول الله صلى الله عليه و سلم في الأرض أربعة خطوط ثم قال : أتدرون ما هذا ؟ فقالوا : الله و رسوله أعلم فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم أفضل نساء أهل الجنة أربعة : خديجة بنت خويلد و فاطمة بنت محمد الحديث
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4755 - حدثنا أبوبكر محمد بن حيوية بن المؤمل الهمداني ثنا إسحاق بن إبراهيم بن عباد أنا عبد الرزاق بن همام حدثني أبي عن ميناء بن أبي ميناء مولى عبد الرحمن بن عوف قال : خذوا عني قبل أن تشاب الأحاديث بالأباطيل سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : أنا الشجرة و فاطمة فرعها و علي لقاحها و الحسن و الحسين ثمرتها و شيعتنا ورقها و أصل الشجرة في جنة عدن و سائر الجنة
هذا متن شاذ و إن كان كذلك فإن إسحاق الدبري صدوق و عبد الرزاق و أبوه و جده ثقات و ميناء مولى عبد الرحمن بن عوف قد أدرك النبي صلى الله عليه و سلم و سمع منه و الله أعلم
تعليق الذهبي قي التلخيص : ما قال هذا بشر سوى الحاكم وإنما ذا تابعي ساقط

4756 - حدثنا أبو الحسن محمد بن أحمد بن شيبويه الرئيس الفقيه بمرو ثنا جعفر بن محمد بن الحارث النيسابوري بمرو ثنا علي بن مهران الرازي ثنا سلمة بن الفضل الأبرش ثنا محمد بن إسحاق عن يحيى بن عباد بن عبد الله بن الزبير عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها : أنها كانت إذا ذكرت فاطمة بنت النبي صلى الله عليه و سلم قالت : ما رأيت أحدا كان أصدق لهجة منها إلا أن يكون الذي ولدها
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط مسلم

4757 - حدثنا أبو الفضل الحسن بن يعقوب العدل و أبو بكر محمد بن عبد الله بن عتاب و أبو بكر بن أبي دارم الحافظ قالوا : ثنا إبراهيم بن عبد الله العبسي ثنا العباس بن الوليد بن بكار الضبي ثنا خالد الواسطي
و أخبرني أبو بكر أحمد بن جعفر بن حمدان ثنا إبراهيم بن عبد الله بن مسلم البصري ثنا عبد الحميد بن بحر ثنا خالد بن عبد الله عن بيان عن الشعبي عن أبي جحيفة عن علي رضي الله عنه قال : قال النبي صلى الله عليه و سلم إذا كان يوم القيامة قيل يا أهل الجمع غضوا أبصاركم لتمر فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه و سلم فتمر و عليها ريطتان خضروان قال أبو مسلم : قال لي أبو قلابة و كان معنا عبد الحميد أنه قال : حمراوان
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

ذكر ما ثبت عندنا من أعقاب فاطمة و ولادتها رضي الله عنها

4758 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أحمد بن عبد الجبار ثنا يونس بن بكير عن إبراهيم بن عثمان عن الحكم عن مقسم عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : ولدت خديجة رضي الله عنها لرسول الله صلى الله عليه و سلم غلامين و أربع نسوة : القاسم و عبد الله و فاطمة و أم كلثوم و رقية و زينب

4759 - أخبرنا الحسن بن محمد بن إسحاق المهرجاني ثنا محمد بن زكريا بن دينار البصري ثنا عبد الله بن المثنى عن ثمامة بن عبد الله بن أنس عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : سألت أمي عن فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه و سلم فقالت : كانت كالقمر ليلة البدر أو الشمس كفرغماما إذا خرج من السحاب بيضاء مشربة حمرة لها شعر أسود من اشد الناس برسول الله صلى الله عليه و سلم شبها و الله كما قال الشاعر :
( بيضاء تسحب من قيام شعرها و تغيب فيه و هو جثل اسحم )
( فكأنها فيه نهار مشرق و كأنه ليل عليها مظلم )
تعليق الذهبي قي التلخيص : موضوع

4760 - أخبرنا أبو إسحاق إبراهيم بن محمد بن يحيى المزكي و أبو الحسين بن يعقوب الحافظ قالا : ثنا محمد بن إسحاق بن إبراهيم قال : سمعت عبد الله بن محمد بن سليمان بن جعفر الهاشمي يذكر عن أبيه عن جده قال : ولدت فاطمة رضي الله عنها سنة إحدى و أربعين من مولد رسول الله صلى الله عليه و سلم

ذكر وفاة فاطمة رضي الله عنها و الإختلاف في وقتها

4761 - حدثنا أبو عبد الله محمد بن أحمد بن بطة ثنا الحسن بن الجهم الأصبهاني ثنا الحسين بن الفرج ثنا محمد بن عمر قال : توفيت فاطمة بنت محمد صلى الله عليه و سلم لثلاث ليال خلون من شهر رمضان و هي ابنة تسع و عشرين سنة أو نحوها
و قد اختلف في وقت وفاتها فروي عن أبي جعفر محمد بن علي أنه قال : توفيت فاطمة بعد النبي صلى الله عليه و سلم بثلاثة أشهر
و أما عائشة فإنها قالت فيما روي عنها أنها توفيت بعد النبي صلى الله عليه و سلم بستة أشهر
و أما عبد الله بن الحارث فإنه قال فيما روى يزيد بن أبي زياد عنه قال : توفيت فاطمة بعد رسول الله صلى الله عليه و سلم بثمانية أشهر
قال محمد بن عمر : و قد حدثنا معمر عن الزهري عن عروة عن عائشة
و حدثنا ابن جريح عن الزهري عن عروة عن عائشة أن فاطمة رضس الله عنها توفيت بعد النبي صلى الله عليه و سلم بستة أشهر قال محمد بن عمر و هذا اثبت عندنا

4762 - أخبرنا أبو إسحاق إبراهيم بن محمد بن يحيى المزكي ثنا محمد بن إسحاق الثقفي ثنا إسحاق بن إبراهيم الحنظلي ثنا عبد الرزاق أنا معمر عن الزهري عن عروة عن عائشة رضي الله عنها قالت : مكثت فاطمة بعد وفاة رسول الله صلى الله عليه و سلم ستة أشهر
تابعه صالح بن كيسان و عقيل و ابن عيينة و الواقدي و محمد بن عبد الله ابن أخي الزهري و ابن جريح كلهم نحوه

4763 - أخبرنا أبو محمد الحسن بن محمد بن يحيى ابن أخي طاهر العقيقي العلوي ببغداد ثنا جدي يحيى بن الحسن ثنا بكر بن عبد الوهاب ثنا محمد بن عمر الواقدي ثنا محمد بن علي عن أبيه عن علي بن الحسين عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : قد مرضت فاطمة مرضا شديدا فقالت لأسماء بنت عميس : ألا ترين إلى ما بلغت أحمل على السرير ظاهرا أسماء : ألا لعمري و لكن أصنع لك نعشا كما رأيت يصنع بأرض الحبشة قالت : فأرنيه قال : فأرسلت أسماء إلى جرائد رطبة و فقطعت من الأسواف و جعلت على سرير نعشا وهو أول ما كان النعش فتبسمت فاطمة و ما رأيتها متبسمة بعد أبيها إلا يومئذ ثم حملناها و دفناها ليلا

4764 - أخبرنا أبو إسحاق إبراهيم بن محمد بن يحيى و أبو الحسين بن يعقوب الحافظ قالا : ثنا أبو العباس محمد بن إسحاق ثنا قتيبة بن سعيد ثنا الليث عن عقيل عن الزهري عن عروة عن عائشة قالت : دفنت فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه و سلم ليلا دفنها علي و لم يشعر بها أبو بكر رضي الله عنه حتى دفنت وصلى عليها علي بن ابي طالب رضي الله عنه

4765 - أخبرنا أبو الحسين بن يعقوب الحافظ أنا أبو العباس الثقفي حدثني علي بن عقيل بن عبد الله بن محمد بن عقيل حدثني عيسى بن عبد الله العلوي عن أبيه عن أم الحسن بنت أبي جعفر محمد بن علي عن أخيها جعفر بن محمد قال : ماتت فاطمة رضي الله عنها و هي ابنة إحدى و عشرين و ولدت على رأس سنة إحدى و أربعين من مولد النبي صلى الله عليه و سلم

4766 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا محمد بن علي بن حمدان الوراق ثنا موسى بن داود الضبي ثنا عبد الله بن المؤمل عن ابن ابي مليكة عن عائشة رضي الله عنها قالت : كان بين النبي صلى الله عليه و سلم و بين فاطمة شهرين

4767 - حدثناه أبو بكر بن إسحاق أنبأ محمد بن سليمان الواسطي ثنا أبو نعيم و أبو غسان قالا : ثنا عبد الله بن المؤمل المخزومي المكي
و أخبرني محمد بن المؤمل عن ابي الزبير عن جابر رضي الله عنه : أن فاطمة لم تمكث بعد رسول الله صلى الله عليه و سلم إلا شهرين

4768 - حدثني أبو جعفر أحمد بن عبيد الأسدي الحافظ بهمدان ثنا إبراهيم بن الحسين ثنا إسماعيل بن أبي أويس ثنا موسى بن جعفر بن محمد بن علي عن أبيه عن جده أبي جعفر محمد بن علي بن الحسين عن أبيه عن علي رضي الله عنهم أن : فاطمة رضي الله عنها لما توفى رسول الله صلى الله عليه و سلم كانت تقول وا أتباه من ربه ما أدناه وا أبتاه جنان الخلد مأواه وا أبتاه ربه يكرمه إذا أتاه وا أتباه الرب و رسله يسلم عليه حين يلقاه فلما ماتت فاطمة قال علي بن أبي طالب رضي الله عنه :
( لكل اجتماع من خليلين فرقة و كل الذي دون الفراق قليل )
( و إن افتقادي واحدا بعد واحد دليل على أن لا يدوم خليل )

4769 - أخبرني محمد بن المؤمل ثنا الفضل بن محمد الشعراني ثنا النفيلي ثنا عبد العزيز بن محمد حدثني محمد بن موسى عن عون بن محمد بن علي و عمارة بن المهاجر عن أم جعفر زوجة محمد بن علي قالت : حدثتني أسماء بنت عميس قالت : غسلت أنا و علي فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه و سلم

و من مناقب الحسن و الحسين ابني بنت رسول الله صلى الله عليه و سلم

4770 - حدثنا أبو بكر بن أبي دارم الحافظ بالكوفة ثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة حدثني عمي القاسم بن أبي شيبة ثنا يحيى بن العلاء عن جعفر بن محمد عن أبيه عن جابر رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لكل بني أم عصبة ينتمون إليهم إلا ابني فاطمة فأنا وليهما و عصبتهما
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : ليس بصحيح

4771 - حدثنا علي بن حمشاد العدل ثنا محمد بن علي بن بطحاء ثنا عفان
و أخبرنا أحمد بن جعفر القطيعي ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا عفان ثنا عبد الله بن عثمان بن خثيم عن سعيد بن أبي راشد عن يعلى بن منبه الثقفي قال : جاء الحسن و الحسين يستبقان إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فضمهما إليه ثم قال : إن الولد مبخلة مجبنة محزنة
هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4772 - حدثنا أبو سهل أحمد بن محمد بن عبد الله بن زياد النحوي ببغداد ثنا جعفر بن محمد بن شاكر ثنا بشر بن مهران ثنا شريك عن عبد الملك بن عمير قال : دخل يحيى بن يعمر على الحجاج
و حدثنا إسحاق بن محمد بن علي بن خالد الهاشمي بالكوفة ثنا أحمد بن موسى بن إسحاق التميمي ثنا محمد بن عبيد النحاس ثنا صالح بن موسى الطلحي ثنا عاصم بن بهدلة قال : اجتمعوا عند الحجاج فذكر الحسين بن علي فقال الحجاج : لم يكن من ذرية النبي صلى الله عليه و سلم و عنده يحيى بن يعمر فقال له : كذبت أيها الأمير فقال : لتأتيني على ما قالت ببينة و مصداق من كتاب الله عز و جل أو لأقتلنك قتلا فقال : { و من ذريته داود و سليمان و أيوب و يوسف و موسى } إلى قوله عز و جل : { و زكريا و يحيى و عيسى و إلياس } فأخبر الله عز و جل أن عيسى من ذرية آدم بأمه و الحسين بن علي من ذرية محمد صلى الله عليه و سلم بأمه قال صدقت فما حملك على تكذيبي في مجلس قال : ما أخذ الله على الأنبياء ليبيننه للناس و لا يكتمونه قال الله عز و جل : { فنبذوه وراء ظهورهم و اشتروا به ثمنا قليلا } قال : فنفاه إلى خراسان
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4773 - أخبرنا أبو العباس محمد بن أحمد المحبوبي بمرو ثنا سعيد بن مسعود ثنا عبيد الله بن موسى أنا إسرائيل عن أبي إسحاق عن هانئ بن هانئ عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه قال : لما ولدت فاطمة الحسن جاء النبي صلى الله عليه و سلم فقال : أروني ابني ما سميتموه قال : قلت سميته حربا قال : قلت سميته حربا قال بل هو حسن فلما ولدت الحسين جاء رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال : أروني ابني ما سميتموه قال : قلت سميته حربا فقال بل هو حسين ثم لما ولدت الثالث جاء رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : أروني ابني ما سميتموه قلت : سميته حربا قال : بل هو محسن ثم قال : إنما سميتهم باسم ولد هارون شبر و شبير و مشبر
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4774 - حدثني عبد الأعلى بن عبد الله بن سليمان بن الأشعث السجستاني ببغداد حدثني أبي ثنا أحمد بن الوليد بن برد الأنطاكي ثنا محمد بن إسماعيل بن أبي فديك ثنا محمد بن موسى المخزومي ثنا عون بن محمد عن أبيه عن أم جعفر أمه عن جدتها أسماء عن فاطمة رضي الله عنها : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم أتاها يوما فقال : أين إبناي فقالت : ذهب بهما علي فتوجه رسول الله صلى الله عليه و سلم فوجدهما يلعبان في مشربة و بين أيديهما فضل من تمر فقال : يا علي ألا تقلب ابني قبل الحر
و ذكر باقي الحديث محمد بن موسى هذا هو ابن مشمول مديني ثقة و عون هذا هو ابن محمد بن عبيد الله بن أبي رافع هو و أبوه ثقتان و أم جعفر هي ابنة القاسم بن محمد بن أبي بكر الصديق و جدتها أسماء بنت أبي بكر الصديق رضي الله عنهم و كلهم أشراف ثقات
تعليق الذهبي قي التلخيص : بل محمد ضعفوه

4775 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا أبو جعفر محمد بن عبيد الله بن المنادى ثنا وهب بن جرير بن حازم ثنا أبي ثنا محمد بن عبد الله بن أبي يعقوب عن عبد الله بن شداد الهاد عن أبيه قال : خرج علينا رسول الله صلى الله عليه و سلم في إحدى صلاتي العشي الظهر أو العصر و هو حامل أحد إبنيه الحسن و الحسين فتقدم رسول الله صلى الله عليه و سلم فوضعه عند قدمه اليمنى فسجد رسول الله صلى الله عليه و سلم سجدة أطالها قال أبي : فرفعت رأسي من بين الناس فإذا رسول الله صلى الله عليه و سلم ساجد و إذا الغلام راكب على ظهره فعدت فسجدت فلما انصرف رسول الله صلى الله عليه و سلم قال الناس : يا رسول الله لقد سجدت في صلاتك هذه سجدة ما كنت تسجدها أفشيء أمرت به أو كان يوحى إليك ؟ قال : كل ذلك لم يكن و لكن ابني ارتحلني فكرهت أن أعجله حتى يقضي حاجته
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4776 - أخبرنا أحمد بن جعفر القطيعي ثنا أبو جعفر محمد بن علي الشيباني بالكوفة حدثني أبو الحسن محمد بن الحسن السبيعي ثنا أبو نعيم الفضل بن دكين ثنا الأعمش عن إبراهيم عن أبي ظبيان عن سلمان رضي الله عنه قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : الحسن و الحسين ابناي من أحبهما أحبني و من أحبني أحبه الله و من أحبه الله أدخله الجنة و من أبغضهما أبغضني و من أبغضني أبغضه الله و من أبغضه الله أدخله النار
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : هذا منكر

4777 - أخبرنا أحمد بن جعفر القطيعي ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثنا أبي ثنا ابن نمير ثنا الحجاج بن دينار الواسطي عن جعفر بن إياس عن عبد الرحمن بن مسعود عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : خرج علينا رسول الله صلى الله عليه و سلم و معه الحسن و الحسين هذا على عاتقه و هذا على عاتقه و هو يلثم هذا مرة و هذا مرة حتى انتهى إلينا فقال له رجل : يا رسول الله إنك تحبهما فقال : نعم من أحبهما فقد أحبني و من أبغضهما فقد أبغضني
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4778 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا الحسن بن علي بن عفان ثنا عبد الحميد بن عبد الرحمن الحماني ثنا الحكم بن عبد الرحمن بن أبي نعم عن أبيه عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه و سلم أنه : قال : الحسن و الحسين سيدا شباب أهل الجنة إلا ابني الخالة
هذا حديث قد صح من أوجه كثيرة و أنا أتعجب أنهما لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : الحكم بن عبدالرحمن بن أبي نعم فيه لين

4779 - حدثنا أبو سعيد عمرو بن محمد بن منصور العدل ثنا السري بن خزيمة ثنا عثمان بن سعيد المري ثنا علي بن صالح عن عاصم عن زر عن عبد الله رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم الحسن و الحسين سيدا شباب أهل الجنة و أبوهما خير منهما
هذا حديث صحيح بهذه الزيادة و لم يخرجاه
و شاهده :
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4780 - ما حدثناه أبو الحسن محمد بن عبد الله بن محمد بن صبيح العمري ثنا محمد بن إسحاق بن خزيمة الإمام ثنا محمد بن موسى القطان ثنا معلى بن عبد الرحمن ثنا ابن أبي ذئب عن نافع عن ابن عمر رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : الحسن و الحسين سيدا شباب أهل الجنة و أبوهما خير منهما
تعليق الذهبي قي التلخيص : معلى بن عبدالرحمن متروك

4781 - حدثنا أحمد بن قانع بن مرزوق القاضي ببغداد ثنا أبو شعيب عبد الله بن الحسن الحراني حدثني أبي ثنا موسى بن أعين ثنا سفيان الثوري عن منصور عن المنهال بن عمرو عن سعيد بن جبير عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : كان النبي صلى الله عليه و سلم يعوذ الحسن و الحسين يقول : أعيذكما بكلمات الله التامة من كل شيطان و هامة و من كل عين لامة ثم يقول هكذا كان إبراهيم ابنيه إسماعيل و إسحاق
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4782 - حدثنا أبو عبد الله الزاهد الأصبهاني ثنا أحمد بن مهران ثنا عبيد الله بن موسى أنا كامل بن العلاء عن أبي صالح عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : كنا نصلي مع رسول الله صلى الله عليه و سلم العشاء فكان يصلي فإذا سجد وثب الحسن و الحسين على ظهره و إذا رفع رأسه أخذهما فوضعهما وضعا رفيقا فإذا عاد عادا فلما صلى جعل واحدا هاهنا و واحدا ها هنا فجئته فقلت : يا رسول الله ألا أذهب بهما إلى أمهما قال : لا فبرقت برقة فقال الحقا بأمكما فما زالا يمشيان في ضوئها حتى دخلا
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4783 - حدثنا أبو الحسن علي بن محمد الشيباني بالكوفة حدثنا إبراهيم بن إسحاق الزهري ثنا جعفر بن عون ثنا يونس بن أبي إسحاق عن أبيه عن هانئ بن هانئ عن علي قال : لما أن ولد الحسن سميته حربا فقال لي النبي صلى الله عليه و سلم : ما سميت ابني ؟ قلت : حربا قال : هو الحسن فلما ولد الحسين سميته حربا فقال النبي صلى الله عليه و سلم ما سميت ابني ؟ قلت : حربا قال : هو الحسين فلما أن ولد محسن قال : ما سميت ابني قلت : حربا قال : هو محسن ثم قال النبي صلى الله عليه و سلم إني سميت بني هؤلاء بتسمية هارون بنيه شبرا و شبيرا و مشبرا
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه

و من فضائل الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله تعالى عنه و ذكر مولده و مقتله :

4784 - أخبرنا أبو الحسين محمد بن أحمد القنطري ببغداد ثنا أبو قلابة ثنا أبو عاصم حدثني عمر بن سعيد بن أبي حسين عن أبيه عن ابن أبي مليكة عن عقبة بن الحارث أن أبا بكر رضي الله عنه لقي الحسن بن علي رضي الله عنهما فضمه إليه و قال : بأبي شيبة بالنبي ليس بشيبة بعلي و علي يضحك
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4785 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا الخضر بن أبان الهاشمي ثنا أزهر بن سعد السمان ثنا ابن عون عن محمد عن أبي هريرة أنه لقي الحسن بن علي فقال : رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم قبل بطنك فاكشف الموضع الذي قبل رسول الله صلى الله عليه و سلم حتى أقبله و كشف له الحسن فقبله
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4786 - أخبرنا أحمد بن جعفر القطيعي ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا وكيع عن إسماعيل بن أبي خالد قال : سمعت وهبا أبا جحيفة يقول رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم و كان الحسن بن علي يشبهه
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
و له شاهد صحيح
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4787 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا يزيد بن عبد الصمد الدمشقي ثنا نعيم بن حماد ثنا عبد الله بن المبارك أنا معمر عن الزهري عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : لم يكن في ولد علي أشبه برسول الله صلى الله عليه و سلم من الحسن
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4788 - حدثنا أبو عبد الله محمد بن يعقوب الحافظ ثنا محمد بن عبد الوهاب أنبأ يعلى بن عبيد الله بن الوليد عن عبد الله بن عبيد بن عمير قال : لقد حج الحسن بن علي خمسا و عشرين حجة ماشيا و إن النجائب لتقاد معه
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4789 - أخبرنا أبو إسحاق إبراهيم بن محمد بن يحيى المزكي أنا محمد بن إسحاق الثقفي ثنا أبو الأشعث ثنا زهير بن العلاء ثنا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة قال : ولدت فاطمة رضي الله عنها حسنا بعد أحد بسنتين و نصف فولدت الحسن لأربع سنين و ستة أشهر من التاريخ
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4790 - أخبرني إسماعيل بن محمد بن الفضل الشعراني ثنا جدي ثنا إبراهيم بن المنذر حدثني أبو واقد قال : توفي أبو محمد الحسن بن علي بن ابي طالب في ربيع الأول سنة تسع و أربعين وصلى عليه سعيد بن العاص
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4791 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا الحسن بن علي بن عفان ثنا أبو يحيى الحماني ثنا سفيان عن نعيم بن أبي هند عن محمد بن سيرين عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : لا أزال أحب هذا الرجل بعدما رايت رسول الله صلى الله عليه و سلم يصنع ما يصنع رأيت الحسن في حجر النبي صلى الله عليه و سلم و هو يدخل أصابعه في لحية النبي صلى الله عليه و سلم و النبي صلى الله عليه و سلم يدخل لسانه في فمه ثم قال : اللهم إني أحبه فأحبه
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4792 - أخبرنا الحسن بن يعقوب العدل ثنا يحيى بن أبي طالب ثنا محمد بن صالح المديني ثنا مسلم بن أبي مريم عن سعيد بن أبي سعيد المقبري قال : كنا مع أبي هريرة فجاء الحسن بن علي بن أبي طالب علينا فسلم فرددنا عليه السلام و لم يعلم به أبو هريرة فقلنا له : يا أبا هريرة هذا الحسن بن علي قد سلم علينا فلحقه و قال و عليك السلام يا سيدي ثم قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : إنه سيد
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4793 - أخبرنا أبو بكر بن محمد الصيرفي بمرو ثنا عبد الصمد بن الفضل ثنا عبد الله بن يزيد المقري ثنا حيوة بن شريح أخبرني أبو صخر أن يزيد بن عبد الله بن قسيط أخبره أن عروة بن الزبير أخبره عن أبيه : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قبل حسنا و ضمه إليه و جعل يشمه و عنده رجل من الأنصار فقال الأنصاري إن لي إبنا قد بلغ ما قبلته فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : أرأيت إن كان الله نزع الرحمة من قبلك فما ذنبي
هذا حديث صحيح الإسناد على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4794 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا الحسن بن علي بن عفان العامري ثنا أبو سعيد عمرو بن محمد العنقري ثنا زمعة بن صالح عن سلمة بن وهرام عن طاوس عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : أقبل النبي صلى الله عليه و سلم و هو يحمل الحسن بن علي على رقبته قال : فلقيه رجل فقال : نعم المركب ركبت يا غلام قال : فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : و نعم الراكب هو
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : ليس بصحيح

4795 - أخبرني أبو الحسن محمد بن عبد الله اليعمري ثنا محمد بن إسحاق الإمام ثنا أبو موسى ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة قال : سمعت يزيد بن خمير يحدث أنه سمع عبد الرحمن بن جبير بن نفير يحدث عن أبيه قال : ـ للحسن بن علي إن الناس يقولون : إنك تريد الخلافة فقال : قد كان جماجم العرب في يدي يحاربون من حاربت و يسالمون من سالمت تركتها ابتغاء وجه الله تعالى و حقن دماء أمة محمد صلى الله عليه و سلم ثم ابتزها باتئاس أهل الحجاز
هذا إسناد صحيح على شرط الشيخين و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : على شرط البخاري ومسلم

4796 - أخبرنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن عمرويه الصفار ببغداد ثنا أحمد بن زهير بن حرب ثنا موسى بن إسماعيل ثنا القاسم بن الفضل الحداني
و أخبرني أبو الحسن اليعمري ثنا محمد بن إسحاق الإمام ثنا أبو طالب زيد بن أخزم الطائي ثنا أبو داود ثنا القاسم بن الفضل ثنا يوسف بن مازن الراسبي قال : قام رجل إلى الحسن بن علي فقال : فقال : يا مسود وجه المؤمنين فقال الحسن : لا تؤنبني رحمك الله فإن رسول الله صلى الله عليه و سلم قد رأى بني أمية يخطبون على منبره رجلا رجلا فساءه ذلك فنزلت : { إنا أعطيناك الكوثر } نهر في الجنة و نزلت : { إنا أنزلناه في ليلة القدر } { و ما أدراك ما ليلة القدر } { ليلة القدر خير من ألف شهر } تملكها بنو أمية فحسبنا ذلك فإذا هو لا يزيد و لا ينقص
هذا إسناد صحيح و هذا القائل للحسن بن علي هذا القول هو سفيان بن الليل صاحب أبيه

4797 - حدثناه أبو بكر بن محمد الصيرفي بمرو ثنا عبد الصمد بن الفضل ثنا مكي بن إبراهيم ثنا السري بن إسماعيل البجلي عن الشعبي عن سفيان بن الليل الهمداني قال : أتيت الحسن بن علي حين بايع معاوية فقلت : يا مسود وجوه المؤمنين ثم ذكره بنحوه
تعليق الذهبي قي التلخيص : السري بن إسماعيل واه

4798 - و حدثني نصر بن محمد العدل ثنا أحمد بن محمد بن سعيد الحافظ ثنا أحمد بن يحيى البجلي ثنا محمد بن إسحاق البلخي ثنا نوح بن دراج عن الأجلح عن البهي عن سفيان بن الليل قال : لما كان من أمر الحسن بن علي و معاوية ما كان قدمت عليه المدينة و هو جالس في أصحابه فذكر الحديث بطوله قال : فتذاكرنا عنده الآذان فقال بعضنا : إنما كان بدء الأذان رؤيا عبد الله بن زيد بن عاصم فقال له الحسن بن علي إن شآن الآذان أعظم من ذاك أذن جبريل عليه السلام في السماء مثنى مثنى و علمه رسول الله صلى الله عليه و سلم و أقام مرة مرة فعلمه رسول الله صلى الله عليه و سلم فأذن الحسن حين ولي
تعليق الذهبي قي التلخيص : قال أبو داود نوح بن دراج كذاب

4799 - أخبرنا أبو العباس محمد بن أحمد المحبوبي ثنا سعيد بن مسعود ثنا عبيد الله بن موسى أنا سفيان عن سالم بن أبي حفصة قال سمعت أبا حازم يقول : إني لشاهد يوم مات الحسن بن علي فرأيت الحسين بن علي يقول لسعيد بن العاص و يطعن في عنقه و يقول : تقدم فلولا أنها سنة ما قدمتك و كان بينهم شيء فقال أبوهريرة : أتنفسون على ابن نبيكم صلى الله عليه و سلم بتربة تدفنونه فيها و قد سمعت رسول الله يقول : من أحبهما فقد أحبني و من أبغضهما فقد أبغضني
هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه
تعليق الذهبي قي التلخيص : صحيح

4800 - حدثنا أبو جعفر محمد بن صالح بن هانئ و أبو سعيد عمرو بن محمد بن منصور قالا : ثنا الفضل بن محمد بن المسيب الشعراني ثنا أبو بكر عبد الرحمن بن عبد الملك بن شيبة الخزامي ثنا ابن أبي فديك عن إسماعيل بن إبراهيم بن عقبة عن عمه موسى بن عقبة عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة عن الحسن بن علي قال : علمني رسول الله صلى الله عليه و سلم في وتري إذا رفعت رأسي و لم يبق إلا السجود اللهم اهدني فيمن هديت و عافني فيمن عافيت و تولني فيمن توليت و بارك لي فيما أعطيت و قني شر ما قضيت إنك تقضي و لا يقضى عليك إنه لا يذل من واليت تباركت و تعاليت
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين إلا أن محمد بن جعفر بن أبي كثير قد خالف إسماعيل بن إبراهيم بن عقبة في إسناده
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

4801 - حدثنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله الزاهد الصفار ثنا محمد بن إسماعيل السلمي
وحدثنا علي بن حمشاد العدل ثنا عبيد الله بن عبد الواحد البزار و الفضل بن محمد البيهقي قالوا : ثنا ابن أبي مريم
و ثنا محمد بن جعفر بن أبي كثير حدثني موسى بن عقبة ثنا أبو إسحاق عن يزيد بن أبي مريم عن أبي الحوراء عن الحسن بن علي قال : علمني رسول الله صلى الله عليه و سلم هؤلاء الكلمات في الوتر اللهم اهدني فيمن هديت و بارك لي فيما أعطيت و قني شر ما قضينت فإنك تقضي و لا يقضى عليك و إنه لا يذل من واليت تباركت ربنا و تعاليت
تعليق الذهبي قي التلخيص : حذفه الذهبي من التلخيص لضعفه

4802 - حدثنا أبو محمد الحسن بن محمد بن يحيى ابن أخي طاهر العقيقي الحسن ثنا إسماعيل بن محمد بن إسحاق بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين حدثني عمي علي بن جعفر بن محمد حدثني الحسين بن زيد عن عمر بن علي عن أبيه علي بن الحسن قال : خطب الحسن بن علي الناس حين قتل علي فحمد الله و أثنى عليه ثم قال : لقد قبض في هذه الليلة رجل لا يسبقه الأولون بعمل و لا يدركه الآخرون و قد كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يعطه رايته فيقاتل و جبريل عن يمينه و ميكائيل عن يساره فيما رجع حتى يفتح الله عليه و ما ترك على أهل الأرض صفراء و لا بيضاء إلا سبع مائة درهم فضلت من عطاياه أراد أن يبتاع بها خادما لأهله ثم قال : أيها الناس من عرفني فقد عرفني و من لم يعرفني فأنا الحسن بن علي و أنا ابن النبي و أنا ابن الوصي و أنا ابن البشير و أنا ابن النذير و أنا ابن النذير و أنا ابن الداعي إلى الله بإذنه و أنا ابن السراج المنير و أنا من أهلالبيت الذي كان جبريل ينزل إلأينا و يصعد من عندنا و أنا من أهل البيت الذي أذهب الله عنهم الرجس و طهرهم تطهيرا و أنا من أهل البيت الذي افترض الله مودتهم على كل مسلم فقال تبارك و تعالى لنبيه صلى الله عليه و سلم : { قل لا أسألكم عليه أجرا إلا المودة في القربى و من يقترف حسنة نزد له فيها حسنا } فاقتراف الحسنة مودتنا أهل البيت
تعليق الذهبي قي التلخيص : ليس بصحيح

4803 - أخبرنا أبو بكر بن محمد بن أحمد بن بالويه ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي ثنا عبد الرزاق أنبأ ابن جريح أخبرني جعفر بن محمد عن أبيه : أن النبي صلى الله عليه و سلم سمى الحسن بن علي يوم سابعه و أنه اشتق من اسمه اسم حسين و ذكر أنه لم يكن بينهما إلا الحبل
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4804 - حدثنا أبو عبد الله الأصبهاني ثنا الحسن بن الجهم ثنا الحسين بن الفرج ثنا محمد بن عمر حدثني عبد الله بن جعفر عن أم بكر بنت المسور قالت : كان الحسن بن علي سم مرارا كل ذلك يفلت حتى كانت المرة الأخيرة التي مات فيها فانه كان يختلف كبده فلما مات أقام نساء بني هاشم النوح عليه شهرا
قال ابن عمر : و ثنا جعفر بن عمر عن أبي جعفر قال مكث الناس يبكون على الحسن بن علي و ما تقوم الأسواق
قال ابن عمر : و حدثتنا عبيدة بنت نائل عن عائشة بنت سعد قالت : حد نساء الحسن بن علي سنة
قال ابن عمر : و ثنا داود بن سنان سمعت ثعلبة بن أبي مالك قال : شهدنا الحسن بن علي يوم مات و دفناه بالبقيع و لو طرحت إبرة ما وقعت على رأس إنسان
قال ابن عمر : و حدثني مسلمة عن محارب قال : مات الحسن بن علي سنة خمسين خلون من ربيع الأول و هو ابن ست و أربعين سنة و صلى عليه سعيد بن العاص و كان يبكي و كان مرضه أربعين يوما
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4805 - أنا حمزة بن العباس بن الفضل العقبي ببغداد ثنا الحسن بن سلام السواق ثنا عبيد الله بن موسى ثنا شيبان عن أبي إسحاق قال : بويع لأبي محمد الحسن بن علي بن أبي طالب بالكوفة عقيب قتل أمير المؤمنين علي و آخذ البيعة عن أصحابه
فحدثني حارثة بن مضرب قال : سمعت الحسن بن علي يقول : و الله لا أبايعكم إلا على ما أقول لكم قالوا : ما هي ؟ قال : تسالمون من سالمت و تحاربون من حاربت و لما تمت البيعة خطبهم
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4806 - حدثنا محمد بن صالح بن هانئ ثنا الحسين بن الفضل البجلي ثنا عفان بن مسلم ثنا شعبة عن عمرو بن مرة سمعت عبد الله بن الحارث يحدث عن زهير بن الأقمر رجل من بني بكر بن وائل قال : لما قتل علي قام الحسن يخطب الناس فقام رجل من أزد شنوءة فقال : أشهد لقد رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم واضعه في حبوته و هو يقول : من أحبني فليحبه و ليبلغ الشاهد الغائب و لولا كرامة رسول الله صلى الله عليه و سلم ما حدثت به أبدا
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4807 - حدثني علي بن الحسن القاضي ثنا محمد بن موسى عن محمد بن أبي السري عن هشام بن محمد بن الكلبي عن أبي مخنف قال : لما وقعت البيعة للحسن بن علي جد في مكاشفة معاوية و التوجه نحوه فجعل على مقدمته عبد الله بن جعفر الطيار في عشرة آلاف ثم أتبعه بقيس بن سعد في جيش عظيم فراسل معاوية عبد الله بن جعفر و ضمن له ألف ألف درهم إذا صار إلى الحجاز فأجابه إلى ذلك و خلى مسيره و توجه إلى معاوية فوقى له و تفرق العسكر و أقام قيس بن سعد على حدة و انضم إليه كثير فمن كان مع عبد الله بن جعفر راسله معاوية و أرغبه فلم يفه ذلك إلى أن صالح الحسن معاوية و سلم إليه الأمر و توجه الحسن و أصحابه للقاء معاوية و قد جرح الحسن غيلة في مطلع ساباط جرحه سنان بن الجراح الأسدي أخو بني نصر فطعنه في فخذه بمعول طعنة منكرة و كان يرى رأي الخوارج فاعتنقه الحسن في يده و صار معه في الأرض و وثب عليه عبد الله بن ظبيان بن عمارة التميمي فعض وجهه حتى قطع أنفه و شدخ رأسه بحجر فمات من وقته فسحقا لأصحاب السعير و حمل الحسن على السرير إلى المدائن فنزل على سعد بن مسعود الثقفي عم المختار و كان عامل علي رضي الله عنه على المدائن فجاءه بطبيب فعالجه حتى صلح رضي الله عنه

4808 - حدثنا أبو بكر محمد بن إسحاق و علي بن حمشاد قالا : ثنا بشر بن موسى ثنا الحميدي ثنا سفيان ثنا أبو موسى قال : سمعت الحسن يقول : استقبل الحسن بن علي معاوية بكتائب أمثال الجبال فقال عمرو بن العاص و الله لأرى كتائب لا تولى أو تقتل أقرانها فقال معاوية و كان خير الرجلين أرأيت إن قتل هؤلاء من لي بدمائهم من لي بأمورهم من لي بنسائهم قال : فبعث معاوية عبد الرحمن بن سمرة بن حبيب بن عبد شمس
قال سفيان : و كانت له صحبة فصالح الحسن معاوية و سلم الأمر له و بايعه بالخلافة على شروط و وثائق و حمل معاوية إلى الحسن مالا عظيما يقال خمس مائة ألف ألف درهم و ذلك في جمادى الأولى سنة إحدى و أربعين و إنما كان ولي قبل أن يسلم الأمر لمعاوية سبعة أشهر و أحد عشر يوما
تعليق الذهبي قي التلخيص : سكت عنه الذهبي في التلخيص

4809 - فأخبرنا عبد الرحمن بن حمدان و الحسين بن الحسن قالا : ثنا أبو حاتم الرازي ثنا محمد بن عبد الله الأنصاري ثنا أشعث بن عبد الملك